المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جديد الفتاوى


الصفحات : 1 2 [3]

NinJa
01-10-2011, 11:06 AM
السلام عليكم

هذا سؤال من احد الأخوة شيخنا الكريـمة

وخاصة موضوع قطع الأوراق بآلة لتفريم الورق موجود معنا في الدائرة، وذكره الأخ في السؤال

أود أن اعرف كيف أتعامل مع كيفية مع الأوراق المذكور فيها لفظ الجلالة والآيات القرآنية، أنا سمعت أنه من المفروض وضعها في مكان آمن .. أو دفنها أو حرقها

فهل هذا صحيح ؟وهل يجوز وضع هذه الأوراق في جهاز تقطيع- نشارة- الأوراق .. يقوم بتقطيع الورقة إلى أجزاء صغيرة جدا ؟



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا

الأوراق الْمُحتَرَمة والتي تحتوي على اسم من أسماء الله ، أو شيئا من الآيات القرآنية ، أو الأحاديث النبوية ، ونحو ذلك تُجمَع ، وتُحرَق ، أو تُدْفَن في أرض طاهرة بعيدا عن الامتهان ، فإن لم يَكن ، فتُمزَّق وتُقطَّع حتى لا يبقى لِمَا فيها أثر .

وبعض آلات تمزيق الوَرَق تُقطِّع الورق بالطول والعَرض ، فلا يبقى لها أثر ، وبعضها لا تكون كذلك ، فيُتَنـبَّـه إلى ذلك .

هذا بالنسبة لعامة الأوراق .أما أوراق المصحف فلا يَجوز عمل هذا بها ، ولا تَدويرها وإعادة تصنيعها ، بل إما تُحرَق أو تُدفن في مكان طاهر بعيد عن الامتهان .

وفي فتاوى اللجنة الدائمة في المملكة : يجوز إحراق أوراق الجرائد ؛ صيانة لما قد يكون فيها من آية قرآنية أو حديث نبوي أو نحو ذلك مما يجب احترامه، ويجوز أيضًا إحراق أوراق المصحف صيانة لها من الإهانة ومحافظة على حرمتها، ولك أيضًا أن تحفظها من الإهانة بدفنها في أرض طيبة . اهـ .

وفيها أيضا :

إذا بَلِيَتْ أوْراق المصحف وتمزَّقَت مِن كثرة القراءة فيها مثلا ، أو أصْبَحَتْ غير صالحة للانتفاع بها ، أو عثر فيها على أغلاط مِن إهمال مَن كَتبها أو طَبعها ولم يُمْكِن إصلاحها جاز دفنها بلا تحريق ، وجاز تحريقها ثم دفنها بمكان بعيد عن القاذورات ومواطئ الأقدام صيانة لها من الامتهان، وحفظًا للقرآن مِن أن يَحْصُل فيه لَبْس أو تحريف أو اخْتلاف بانتشار المصاحف التي طرأت عليها أغلاط في كتابتها أو طباعتها

وقد ثبت في باب جمع القرآن من (صحيح البخاري) أن عثمان بن عفان رضي الله عنه أمَر أربعة مِن خِيار قُرَّاء الصحابة بنسخ مصاحف من المصحف الذي كان قد جمع بأمر أبي بكر رضي الله عنهم، فلما فرغوا من ذلك أرسل عثمان إلى كل أفق بمصحف مما نسخوا، وأمر بما سوى ذلك من القرآن في كل صحيفة ومصحف أن يُحْرَق ، ولم يُنْكِر عليه ذلك أحَد مِن الصحابة ، إلاَّ ما روي عن ابن مسعود ، لكنه إنما أنْكَر قَصْر الناس على المصحف الذي أرْسَل به عثمان إلى الآفاق ، ولم يُنْكِر التحريق . اهـ .

وكنتُ كَتَبْتُ مَقَالاً قبل سنوات بعنوان :

رَفَعْتَ اسْمَـنَا وهو هنا

والله تعالى أعلم .


عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:08 AM
التسمي في المنتديات بأسماء اللاعبين الكفار ؟





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل بارك الله فيكم وجزاكم الله خير. هناك من يسجل اسمه في المنتدياتاسامي لا عبين اجانب ( يهود او نصارى) كفار

ما حكم ذالك وارجوا منكم التوضيح وجزاكم الله خير.



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا .

هذا نوع مُوالاة ، وفيه نوع مَيل ومحبة لليهود والنصارى . والإنسان يُحشَر يوم القيامة مع من أحبّ .

وفي الصحيحين مِن حديث أنس رضي الله عنه قال : جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله متى الساعة ؟ قال : وما أعددتَّ للساعة ؟ قال : حُبّ الله ورسوله . قال : فإنك مع مَن أحببت .

قال أنس : فما فَرِحنا بعد الإسلام فَرَحًا أشد من قول النبي صلى الله عليه وسلم : فإنك مع مَّن أحببت . قال أنس : فأنا أحب الله ورسوله وأبا بكر وعمر ، فأرجو أن أكون معهم ، وإن لم أعمل بأعمالهم .

وقال ابن مسعود رضي الله عنه : إذا شابَه الزيّ الزيّ شابَهَ القَلب القَلب . يعني المشابهة في الظاهر تورث المشابهة والمشاكلة في الباطن .

مع ما ينصبغ به الشخص من التأثّر بالاسم ، كما يُقال : لكل من اسمه نصيب ! والتَّسَمِّي بأسماء اليهود والنصارى لا يقع إلاّ مِن إنسان ضعيف مُنْهَزِم ، ولديه مَيل لليهود والنصارى .

والله تعالى أعلم .

المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:10 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل بارك الله فيك

من طبيعتي حب التغني في الوقت الذي أكره فيه المعصية وغضب الله
لذلك لم أتطرق للاغاني وفضلت تصريف هذا الجانب في الاناشيـد ووجدت ضالتي فيها
والتي احرص ان تكون متماشية مع الشرع .. وضمن اطره الواضحة أي بدون اي موسيقى او ايقاعات

سمعت من بعض الاشخاص نقلا عن بعض الفتاوى
أن النشيـد لايجب ان يكون على نمطٍ مبالغٍ فيه او مما تنتشي به النفس او تطرب
بل يجب ان يكون على نمطٍ هاديء ومتواضع من حيث الأداء ويحمل التوعية والهدف فقط بدون ان
يحرك في النفس شيئا ..

فهل هذا صحيح
وهل في تصريف النفس لطاقاتها الفطرية في الاناشيد ما يضير
أو يضر المسلم ..

خاصة وهي تهذب النفس وتغنيها عما حرم الله
وتقفل باب المعصية أمام الاغاني التي شغلت قلوب الشباب والفتيات
في وقتنا الحالي ..

أفتنا ياشيخ بارك الله فيك
ورزقك الجنـة ..



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

الظهور الإعلامي فِتنة ، ولذلك انزلَق كثير من المنشدين عن جادّة الصواب ، فأدخلوا على الأناشيد مؤثِّرات وأصوات وآلات ، وتحوّلت بعض الأناشيد من أناشيد هادفة إلى تهريج وتصفيق !
واجتهد بعضهم في إنشاد كلمات الأغاني على ألحان الأغاني ! فضاع الهدف الأساس ! واتّخذوا أهدافا أخرى ، منها الظهور الإعلامي ، ومنها الكسب المادي ! إلى غير ذلك من الأهداف !

وإن كان هدف بعض المنشدين في البداية حَسَنًا ، وكانوا يقصدون إيجاد البديل ، إلاّ أن الأضواء والشهرة ، بل والمال ! جعلتهم يتجاوزن كل حدّ ، وينسون كل هدَف ! ويُسوّغون لأنفسهم ما عملوه بِحُج واهية !

وظَهَر على بعضهم التقصير الواضح بعد التمسّك الجادّ .. فقصّروا لحاهم وأطالوا ثيابهم ! نسأل الله الثبات .. بل بعضهم حلق لحيته ، فلا تَميّز بين مُغنٍّ ومُنشد !

فإن كان ولا بُدّ فلا يكون الإنشاد صَنْعَة وتجارة ، واتِّخذ صاحِبًا يُعينك على أن يأخذ بيدك نحو الصواب ، وأن تعرض ما تُريد إنشاده من كلمات وألحان على من هو أهل لتقويم عملك من ناحية شرعية .

هذا كله فيما يتعلق بالرجال ، أما النساء فالفتنة والافتتان بهنّ أشد ، ولذلك يجب إغلاق هذا الباب ..

وسبق تفصيل في حُكم الأناشيد
ما هو الحكم الشرعي في الأناشيد - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .



المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:10 AM
السلام عليكم و رحمة الله بارك الله فيك

لا اريد الاطالة عليك لذلك سوف اختصر ...هناك شيخنا فتياة يضعن صورهن في مواقع عامة يستطيع دخولها كل شخص و هي صور بالحجاب (الوجه مكشوف) بداعي الدعوة للفتياة الاخريات ... وان قام شخص بنصحهن يتعللن بانهن لابسات لباس شرعي في الصورة ...فهل يجوز شيخنا هذا ان تقوم بوضع صورتها للعموم وهي ليست ملزمة بوضعها و لا مجبرة ؟ فان كان لا فارجو نصيحة لهم يا شيخنا .
و اعتذر للاطالة .




الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك .

هذه حجة داحضة ! وطريقة شيطانية .
وهل تكون الدعوة بارتكاب مُنكَر ؟!

لا يجوز نشر صور الفتيات عبر الشبكة ولا غيرها ، لا بحجّة التعارف ولا بحجّة الدعوة إلى الله .

وسبق :
تصوير النساء و رفعها إلى مواقع التعارف كالـ facebook - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .






المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:11 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

اتمنى الجواب على هذا السؤال بارك الله فيككم وسدد خطاكم ..

----

عند المشاركة بأي موضوع في منتدى ..

وبعد السلام ..

اقوم بكتابة اذكار .. ك سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر ولا حول ولا قوة الا بالله ... الخ ..

وفي ختام الموضوع .. اقول - صلوا ع النبي -

لا لشئ الا لرغبة مني ان اجعل كل من يدخل ويقرأ الموضوع ان يذكر الله .. وحين ينتهي يصلي على النبي ..

اي كل مافي الامر رغبة مني في التذكير فلا يكون المنتدى فقط للاستمتاع ونسي الذكر ..

لكن في الاونة الاخيرة .. لاحظت ان هناك الكثير من الاعضاء بداوا بالاقتداء بي ..

و سلوك اسلوبي حين يضعون مواضيعهم ..

فخفت ان في هذا الامر شيئا ما كبدعة .. او لا يجوز ..

فهل هناك خطأ فيما افعله ؟؟ او هل يصح علي مقولة كم من مريد للخير لن يصيبه ..

فان كان في الامر خطأ .. اريد ان ابادر بالاصلاح ..

وجزاكم الله خيرا .. وسدد خطاكم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

الْتِزَام ذلك باستمرار يجعله مِن قَبيل البِدَع .
أما لو فعله الإنسان في موضع أو أكثر من غير الْتِزام به في كل موضوع ، فلعله لا بأس به ، إذا أُريد به التذكير .

والله تعالى أعلم .


المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:12 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أود معرفة حكم العمل التالي وماذا عليه أن أفعل..

أنا موظفة وويقفل وقت الدوام 6و40دقيقه..

وأحيانا نأتي متاخرات عن هذا الوقت فنكتب حضور في وقت قبل هذا الوقت وبرضى من المديرة ..فهل في ذلك حرج..؟؟

وأحيانا أخرى بعض الموظفات لاتحضر الدوام أصلا وتقوم المديره بتحضيرها فهل في ذلك أثم ..؟؟

وهل مرتب هذا اليوم سواء في التأخير أم في عدم الحضور (حــــرام)..؟؟

وجزاكم الله خير الجزاء..

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

أما التأخير اليسير ، فهو يسير ، ولا يضرّ ؛ لأنه لا تأثير له على العمل .
ومِن باب الْتِزام الأمانة فعلى الموظف أن يكتب الوقت الذي وقع فيه .

وتحضير من ليس بِحاضر إثم على من قام بتحضيره .
وإذا كان سيخصم عليه لو سُجِّل غائبا ، فلا يحلّ له راتب ذلك اليوم .

وكان شيخنا العثيمين رحمه الله إذا استلم راتبه خصم قَدْر ما لم يحضره من الأيام ، ثم أعاده إلى المحاسب .

وسُئل شيخنا الشيخ ابن باز رحمه الله :
بعض الموظفين والعاملين لا يُعطون عملهم الحماسة اللازمة، فنجد بعضهم يُمُرّ عليه عام فأكثر وهو لا يأمر بخير ولا ينهى عن شر ويتأخر عن العمل ويقول : أنا مأذون من رئيسي فلا علي شيء . فمن كانت هذه حاله فهل عليه شيء في دِينه ما دام على هذه الحالة ؟ أفتونا جزاكم الله خيرا
فأجاب رحمه الله :
الواجب على الموظف أن يُؤدّي الأمانة بصدق وإخلاص وعناية ، وحفظا للوقت حتى تبرأ الذمة ، ويطيب الكسب ، ويُرْضِي ربه ، وينصح لدولته في هذا الأمر أو للشركة التي هو فيها أو لأي جهة يعمل فيها ، هذا هو الواجب على الموظف أن يتقي الله وأن يؤدي الأمانة بغاية الإتقان وغاية النصح يرجو ثواب الله ويخشى عقابه ، ويعمل بقوله تعالى : (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا)
ومن خصال أهل النفاق الخيانة في الأمانات ، كما قال النبي عليه الصلاة والسلام : آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا أؤتمن خان . متفق عليه .
فلا يجوز للمسلم أن يَتَشَبّه بأهل النفاق ، بل يجب عليه أن يبتعد عن صِفاتهم ، وأن يحافظ على أمانته، وأن يؤدي عمله بغاية العناية ويحفظ وقته ولو تساهل رئيسه ولو لم يأمره رئيسه فلا يقعد عن العمل أو يتساهل فيه ، بل ينبغي أن يجتهد حتى يكون خيرا من رئيسه في أداء العمل والنصح في الأمانة وحتى يكون قدوة حسنة لغيره .

وسُئل رحمه الله : موظف في إحدى الدوائر يحافظ على دوامه باستمرار، فإذا دخل سجل في دفتر الحضور وقت حضوره الذي جاء فيه، ولكن هناك مجموعة من زملائه يسجلون أوقاتا خاطئة فيحضر أحدهم الساعة السابعة مثلا ويكتب السادسة والنصف أو ما شابه ذلك ، وبالتالي فإن هؤلاء الموظفين المخادعين يحصلون على مِيزات وأمور بسبب تزويرهم في التوقيع ويُحْرَم منها هذا بسبب أنه حتى إذا تأخر سجل تأخره ، فهل يصح أن يفعل مثلهم ؟ وما موقفه منهم ؟ وما حكم فعل المدير الذي يتساهل في هذه الأمور؟ وهل تعارفهم على ذلك واعتيادهم عليه يبيح هذا الفعل ؟ وجزاكم الله خيرا

فأجاب رحمه الله :
الواجب على كل مسلم أداء الأمانة والحذر من الخيانة في العمل ، وفي الحضور والغياب وفي كل شيء ، والواجب عليه أن يُسَجّل الوقت الذي دَخل فيه ، والوقت الذي خرج فيه ، حتى يبرئ ذمته ، والواجب على المسئول عنهم أن ينصحهم ويوجههم إلى الخير ، ويحذرهم من الخيانة ، والله ولي التوفيق .



والله تعالى أعلم .




المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:14 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

جزاك الله خيرا فضيلة الشيخ .

اردت ان اسأل عن حكم ظن السوء بشخص بالاستناد على رؤيا ؟؟

انا دائما احلم انه ابنة عمي تريد التفريق بيني وبين زوجي وهي تحاول التودد له وهو لا يستجيب كليا ولكن يلتفت لها قليلا

ولكن الغريب انه في الحلم زوجي يكون حالقا لحيته وانا اتعارك معه بسبب اللحيه ؟؟

وهذه الرؤيا من بداية زواجي الى الآن وانا احلم بهذه الاحلام ..

فهل أأثم اذا اسئت الظن بها بالاستناد على رؤيا ؟؟ وهل يجوز لي الاحتراس منها ؟؟

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

أما إساءة الظن بمجرّد أحلام أو أوهام ، فلا تجوز .
وأما أخذ الحذر والاحتياط ، فنعم .
وتذكري أن مِن الأحلام ما هو من الشيطان ، كما أخبر عليه الصلاة والسلام ، وهي سلاح من أسلحة الشيطان يُفرِّق بها بين المؤمنين والمؤمنات ، ويحزُن بها الذين آمنوا .

والله تعالى أعلم .

المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:14 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل يجوز لي ياشيخ اني اكتب مواضيع بالمنتديات دينيه وانوي بها لأموات المسلمين وبنفس الوقت لي ولأمي وأبي وأخوتي والمسلمين اجمعين

وجزاكم الله خيرا



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا .

المقالات والموضوعات الدعوية والدلالة على الخير لا يصحّ إهداء ثوابها ؛ فهي مثل قراءة القرآن ، لا يصحّ أن يُهْدى ثوابها .

وأما ما يصحّ إهداء ثوابه ، فيجوز أن يُنوى به القريب والبعيد ، مثل : الصدقات .

وسبق :
الصدقة الجارية عن الميت - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .

المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:16 AM
هل لايصح أن تدخل الحائض على الميت ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيخنا الفاضل أنتشرت هذه الوصية في المنتديات ...

بسم الله الرحمن الرحيم
وصيـــــــــــــة هامــــــــــــــة
{ لا يَـبِيتن أحدكم إلا وصيته مكتوبة عند رأسه (معرفة للمقربين)}
مـــــــــا مــن مؤمــــن إلا وكتب هذه الوصـــيــــــــــــــــــــــ ــــة
بسم الله الرحمن الرحيم
- هذا ما أوصى به ...........(فلان ابن فلان ).
أوصى :-انه يشهد أن لا اله إلا الله وان محمد عبده ورسوله وان الساعة حق وان الله يبعث من في القبور.
وأوصى من قرأ هذه الوصية بأن يتقى الله عز وجل ولا تغره الحياة الدنيا ولا يغره بالله الغرور.

وأوصى إن إذا مت فليفعل وراثتي بما يلي:
- تغض عيني وتربط لحيتي (الفك الأسفل) بمنديل لأعلي.
- خلع ملابسي وتغطيتي بشيء غير الذي كنت أغطي به .
- لا يدخل على بعد موتى حائض ولا جنب ولا يقبلني بعد موتى من لا يحل له تقبيلي في حياتي (يقول الإمام أبو حنيفة أن الزوجة لا تدخل لآن عقد الزوجية قد انتهى ).
- لا أسمع رنة (صويت) في البيت ولا ذبح شيء أمام النعش وأنا بريء من ذلك.
- ومن جلس عندي يجب أن يذكر الله وان يدعو الله بخير فان الملائكة تؤمن على الدعاء .
- على أهلي أن يوجهوني للقبلة وان يغسلني (فلان و فلان) ولا يكثر الحاضرون على الغسل إلا من كانت له ضرورة ومن يغسلني ألا يلمس عورتي.

- إذا دفنتموني فيدخل معي (فلان و فلان ) ولتوجهوني للقبلة و لترفعوا رأسي على جنبي الأيمن ولتحفوا على جسدي التراب ثلاثا وتقولون: - منها خلقناكم. - ومنها نعيدكم. - ومنها نخرجكم تارة أخري.
- ثم بعد ذلك يقول بسم الله و على ملة رسول الله صلى الله علية وسلم ثم يدعوا الله لي الحاضرون بالاستغفار وبالتثبيت عند السؤال ثم تمكثوا عند قبري مقدار ساعة ( للاستغفار والدعاء ) حتى استأنس بكم و حتى أستطيع أن أراجع ملائكة ربــى.

- ثم يقسم مالي كما أمر الله عز وجل وأوصيت من مالي ( في حدود الثلث ) للجهة الفلانية لله بشرط الوارث ليس له وصية وأوصيت بكتبي (إذا كان) للجهة الفلانية أن شاء الله.

- وأوصى من خلفي بتقوى الله عز وجل وان لا تغرهم الحياة الدنيا وان يكثروا الترحم على وادعوا الله لهم بالتثبيت وبالتوفيق وبالهداية. {فمن بدله بعد ما سمعه فإنما إثمه على الذين يبدلونه إن الله سميع عليم} صدق الله العظيم
{ولله غيب السماوات والأرض وما أمر الساعة إلا كلمح البصر أو هو اقرب إن الله على كل شيء قدير} صدق الله العظيم


أمضاء
فلان...............
الشاهد:
1-.................
2-.................

منقول للاهميه


.هل حقا الحائض لاتدخل على الميت وهل لايصح للحائض تجهيز طيب الميت .؟وهل ماقيل عن أبو حبيفة صحيح (يقول الإمام أبو حنيفة أن الزوجة لا تدخل لآن عقد الزوجية قد انتهى ).
؟؟؟
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

الوصية مشروعة ، وبعض ما في هذه الوصية مُحْدَث ومُتكلّف . وربما كان فيه مشقّة على بعض الناس ، مثل : أن يُوصِي أن لا يدخل قبره إلاّ فلان ، وربما كان لا يُحسن أن يُلْحِد الميت .
ومثل : الوصية بأن لا تُمسّ عورته ، فكيف تُغسل إذا ؟ إلاّ أن يُراد : أن لا تُمسّ مباشرة مِن غير حائل ، فَـيُنَصّ على ذلك ، والعلماء يَنُصُّون على أن غَسْل فَرْج الميت يكون بعد لَفّ خِرقة أو لبس قفّاز على يد المغسِّل .

وزوجته ليست أجنبية عنه إلاّ في حال كونه طلّقها قبل ذلك وانقضت العدة قبل وفاته ، أو تكون حامِلا ويكون طلّقها ثم وَلَدَتْ قبل وفاته . فتكون أجنبية عنه .
أما زوجته فليست أجنبية بِمجرّد وفاته ، ولذلك تُؤمر بالإحداد عليه .

وهذا هو الصحيح عند الأئمة حتى في مذهب أبي حنيفة ، كما في " رد المحتار " ، حيث قال : وَالْمُعْتَبَرُ فِي الزَّوْجِيَّةِ صَلاحِيَّتُهَا لِغُسْلِهِ حَالَةَ الْغُسْلِ لا حَالَةَ الْمَوْتِ ، فَتُمْنَعُ مِنْ غُسْلِهِ لَوْ بَانَتْ قَبْلَ مَوْتِهِ ، أَوْ ارْتَدَّتْ بَعْدَهُ . اهـ .

قال ابن قدامة : وَتُغَسِّلُ الْمَرْأَةُ زَوْجَهَا . قَالَ ابْنُ الْمُنْذِرِ : أَجْمَعَ أَهْلُ الْعِلْمِ عَلَى أَنَّ الْمَرْأَةَ تُغَسِّلُ زَوْجَهَا إذَا مَاتَ .
قَالَتْ عَائِشَةُ : لَوْ اسْتَقْبَلْنَا مِنْ أَمْرِنَا مَا اسْتَدْبَرْنَا مَا غَسَّلَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلاَّ نِسَاؤُهُ . رَوَاهُ أَبُو دَاوُد .
وَأَوْصَى أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنْ تُغَسِّلَهُ امْرَأَتُهُ أَسْمَاءُ بِنْتُ عُمَيْسٍ ...
وَغَسَّلَ أَبَا مُوسَى امْرَأَتُهُ أُمُّ عَبْدِ اللَّهِ ، وَأَوْصَى جَابِرُ بْنُ زَيْدٍ أَنْ تُغَسِّلَهُ امْرَأَتُهُ .
قَالَ أَحْمَدُ : لَيْسَ فِيهِ اخْتِلافٌ بَيْنَ النَّاسِ . اهـ .

ولا داعي لهذا القول : (ولتوجهوني للقبلة ولترفعوا رأسي على جنبي الأيمن)
لأن كل مسلم يموت ويُدفن يُوجَّه للقبلة ، ويُوضع على جنبه الأيمن .
وقوله : (ولتحفوا على جسدي التراب ثلاثا) المقصود : تحثوا – بالثاء – وليس بالفاء !

وقول : (وتقولون: - منها خلقناكم. - ومنها نعيدكم. - ومنها نخرجكم تارة أخرى)
لا يُقال ذلك ؛ لأن الحديث الوارد في ذلك شديد الضعف .
مع أن العبارة أصلا خاطئة ! في (ومنها نعيدكم) !

ولا يصح منع الجنب أو الحائض من الدخول على الميت ، إذ لا دليل على المنع .

وسبق :
كيفية كتابة الوصية الشرعية
كيفية كتابة الوصية الشرعية ؟ - منتديات الفتاوى الشرعية

تساؤلات عن الوصيّة، الوصية الواجبة
تساؤلات عن الوصيّة - منتديات الفتاوى الشرعية

ولا يجوز كتابة ( صدق الله العظيم ) بعد كتابة آية ؛ لأنه من البِدَع .

وسبق :
ما حكم قول : " صدق الله العظيم " عقب الآية أو بعد التلاوة ؟
حكم قول:صدق الله العظيم"عقب الآية أو بعد التلاوة؟ - منتديات الفتاوى الشرعية


والله تعالى أعلم .

المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:17 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اعزك الله يا شيخنا الجليل وزادك الله علما

لقد قمت بوضع موضوع بالمنتدى بعنوان
سجل حضورك بذكر اسم من اسماء الله الحسنى
وجئت اليكم بنص الموضوع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أتمنى من الله أن تكونوا جميعا بأفضل صحة وأحسن حال
الموضوع ده يا جماعة هدفه حاجتين:
اول حاجة اننا نعرف أسماء الله الحسنى الثابتة الصحيحة
وثانى حاجة نحفظها مع بعض ان شاء الله
وهذه اسماء الله الحسنى الثابتة الصحيحة:
هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إَِّلا هُوَ
الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ المَلِكُ القُدُّوسُ السَّلامُ
المُؤْمِنُ المُهَيْمِنُ العَزِيزُ الجَبَّارُ المُتَكَبِّرُ
الخَالِقُ البَارِئُ المُصَوِّرُ الأَوَّلُ الآخِرُ
الظَّاهِرُ البَاطِنُ السَّمِيعُ البَصِيرُ المَوْلَى
النَّصِيرُ العَفُوُّ القَدِيرُ اللَّطِيفُ الخَبِيرُ
الوِتْرُ الجَمِيلُ الحَيِيُّ السِّتيرُ الكَبِيرُ
المُتَعَالُ الوَاحِدُ القَهَّارُ الحَقُّ المُبِينُ
القَوِيُّ المَتِينُ الحَيُّ القَيُّومُ العَلِيُّ
العَظِيمُ الشَّكُورُ الحَلِيمُ الوَاسِعُ العَلِيمُ
التَّوابُ الحَكِيمُ الغَنِيُّ الكَرِيمُ الأَحَدُ
الصَّمَدُ القَرِيبُ المُجيبُ الغَفُورُ الوَدودُ
الوَلِيُّ الحَميدُ الحَفيظُ المَجيدُ الفَتَّاحُ
الشَّهيدُ المُقَدِّمُ المُؤخِّرُ المَلِيكُ المُقْتَدِرْ
المُسَعِّرُ القَابِضُ البَاسِطُ الرَّازِقُ القَاهِرُ
الديَّانُ الشَّاكِرُ المَنـَّانُ القَـادِرُ الخَـلاَّقُ
المَالِكُ الـرَّزَّاقُ الوَكيلُ الرَّقيبُ المُحْسِنُ
الحَسيبُ الشَّافِي الرِّفيقُ المُعْطي المُقيتُ
السَّيِّدُ الطَّيِّبُ الحَكَمُ الأَكْرَمُ البَرُّ
الغَفَّارُ الرَّءوفُ الوَهَّابُ الجَوَادُ السُّبوحُ
الوَارِثُ الرَّبُّ الأَعْلَى الإِلَهُ
وان شاء الله نسجل حضورنا باسم من هذه الاسماء
انتهى


وتلقيت رد من احد الاخوات ان هذا من البدع مستندة لفتواكم
فانا لم ارد جمع ذكر
ولكن كل ما اردته هو نشر هذه الاسماءوحفظها مع اعضاء المنتدى
مع العلم ان لا يجبر احد على الكتابة فى هذا الموضوع كلما دخل حتى انا شخصيا لا اكتب اسم من اسماء الله كلما ادخل
ولكنى اردت ان يظل الموضوع نشط حتى يعرف اسماء الله الصحيحة من لا يعرفها

انا لا اريد الدخول فى بدع ولا اريد ان اشك حتى فيما افعل اللهم احفظنا جميعا
فنحن فى منتدانا لدينا
موضوع هيا نحفظ كتاب الله
وموضوع معا لاحياء سنن الحبيب

انا لا اعرف حكم كل هذا
بالله عليك ياشيخنا افدنى وريح بالى اعزك الله

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

سبق :
سجل حضورك باسم من أسماء الله الحسنى
سجل حضورك باسم من اسماء الله الحسنى - منتديات الفتاوى الشرعية


ولو تم فَتْح موضوع للتعرّف على الأسماء الحسنى ، لم يكن فيه محذور ، إذا تم الاعتناء بالأسماء الحسنى ، فلا يُورَد إلاّ ما ثبت أنه مِن الأسماء الحسنى ؛ لأن الله تبارك وتعالى لا يُسمّى إلاّ بِما سَمّى به نفسه أو سَمّاه به رسوله صلى الله عليه وسلم .

والله تعالى أعلم .


المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:17 AM
الاحتفال بذكرى الزواج

--------------------------------------------------------------------------------

ماحكم الاحتفال بذكرى الزواج بين الزوجين وبدون دعوة اي شخص للحضور والهدف منها المحبه والموده بين الزوجين

الجواب :

وجزاك الله خيرا .

لا يجوز الاحتفال بِذكرى الزواج ، ولا بذكرى الميلاد ، ولو كان ذلك بين الزوجين ؛ لأن هذا في معنى العيد الذي يعود ويتكرر .

وسبق :
ما حكم الاحتفال بعيد الزواج سنويا ؟
ما حكم الاحتفال بعيد الزواج سنويا ؟؟ - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .





المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:18 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،،

بداية جزاكم الله خيرا على ما تقدموه للإسلام والمسلمين وأسأله عز وجل أن يتقبل منكم ويرزقكم الإخلاص ويجمعنا بكم في الفردوس الأعلى.

يقول السائل عبدالله :"
أنا شاب خطبت قبل مدة - كتبت العقد - والحمد لله قد عزمت على أن أنشئ أسرة مسلمة موحدة طائعة لله عز وجل وأسأل الله أن يعينني على ذلك ، خطيبتي تخرجت من جامعة مختلطة وهناك حفل تقيمه الجامعة يسمى بـ " حفل التخرج " يتم فيه تسليم الشهادات على الطلبة الخريجين ولكن وللأسف هذا الحفل يحتوي على العديد من المنكرات مثل : الموسيقى والاختلاط والزي المشابه للباس النصارى. استأذنتني خطيبتي أن تحضر هذا الحفل ولكني رفضت للسبب السالف ذكره وهي تلحّ على الحضور قائلة :" هي فرحة العمر " فأرجو منك يا شيخنا الحبيب أن توجه نصيحة لها وما هي نصيحتك لي لنصحها بشكل أفضل.

وجزاك الله خيرا "



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

كان الأولى بها والواجب عليها أن تُنكرِ تلك الحفلة لا أن تطلبها ولا أن ترغب فيها .

ويكفي ما مضى مِن مُنكرات في الاختلاط ، وليست بحاجة إلى أن تتوّج تلك المنكرات بِمنكرات أعظم .

وأقول لها : اتقي الله وأطيعي زوجك ، فهو جنتك ونارك ، كما قال عليه الصلاة والسلام .
خاصة وأنه يأمرك بِما فيه الخير والصلاح والرشاد والفلاح .

ويُشكر لك أخي الكريم حرصك على أهلك ، خاصة أن المرأة أصبحت الآن في ذمّتك وأنت المسؤول عنها أمام الله .

والله تعالى أعلم .




المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:19 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله، والصلاة والسلام على رسول الله
شيخنا حفظكم وأثابكم الله .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أما بعد، فإن الحفل للأسف سيتضمن مخالفات شرعية من "أورج" وعريّ وغير ذلك، وأنا لن أحضر بمعنى حضور وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين، ولكن اقترح علي والدي أن أدخل القاعة مبكرا وأسلّم على الأهل وأبارك لهم وأخرج مباشرة؛ حتى لا يكون في نفس عمي وأهلي عليّ، خصوصا وأني لم أحضر زواج عمي الذي سبقه لنفس السبب، أكاد أجزم أنني إن فعلت سأسمع ولو يسيرا من غناء !!

في داخلي أشعر بأني سآثم على ذلك، لذا أردت مشورتكم وسأعمل بها بإذن الله؛ فما رأيكم جزاكم الله خيرا ؟




الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيراً

لا يجوز الحضور إذا كان الحفل يشتمل على منكرات ، ومن عصى الله فليس له حق التكريم ، ولا أن يُطْلَب رضاه ، فإنه هو لم يَطلب رِضا الله في أفراحه ، فِعله خِلاف شُكر النِّعَم .

ويُخشى من عواقب تلك الآثام .

ولو أن كل إنسان فَعَل مثلما فعلت أنت لكان في ذلك رَدْع لِصاحب المنكر ، وإضعاف المنكرات .

والمشكلة في مثل ذلك وُقوع المجاملات على حساب الدِّين وعلى حساب المبادئ .

وبالله تعالى التوفيق .




المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:19 AM
بالنسبة للأفراح ..طبعا كلنا متفقين ان الغناء حرام

اذا تم دعوة من احدافراد العائلة على حفل زواجه او خطوبته وأ ن الفرح سيكون في فندق كبير وبه بعض صور الغناء والزفة وغيرها من الأعمال التي لا يرضاها الله جل وعلي ،، فما العمل في هذه الحالة ؟؟
هل أعتذر عن هذا الحفل ؟ ولا ننسي انهم اقارب وإذا اعتذرت سيكون هناك نوع من اللوم والعتاب ، فما الحل ؟
ممكن نسلم علي عجالة في الحفل ثم نغادر ؟
أم نحضر الحفل ولا نلتفت لما يقال من أغاني ولما تفعل من أفعال ؟؟

أفيدونا أفادكم الله .

.....................

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

في كثير من الأحيان نحسب لخواطر الناس ولومهم – ربما – ألف حساب !
ولكننا لا نحسب لغضب ربنا العزيز الوهاب ، الذي كل خير فينا مِن جُوده وفضله وإحسانه .
والذي يضرّ غضبه ، بِخلاف غضب الناس .
مع أن من أرضى الله رضي عنه وأرضى عنه الناس .
لا يجوز حضور مثل تلك الاحتفالات ، ولا مُجاملة أصحابها ، فإنهم لم يُراعوا محارم الله ، فلا مُراعاة لهم .

وسبق :
هل أحضر زواج قريبتي وفيه منكرات ؟ مع أن عدم الذهاب ربما أدى إلى القيل والقال ؟ - منتديات الفتاوى الشرعية


والله تعالى أعلم .






المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:20 AM
عنوان الفتوى
عذاب القبر
السؤال
السلام عليكم يا فضيلة الشيخ
عندي أكثر من سؤال ديني صراحة لا أعلم لهم جوابا.
أولا: سمعت مقالة من بعض الإخوه الأصدقاء تقول أن هنالك حديثا شريفا لا يذكرون راويه يقول
أن كل نفس ذائقة عذاب القبر .. ما مدى صحة المقولة يا فضيلة الشيخ؟
ما أعرفه أن الإنسان عند الموت إما في روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار، والعياذ بالله،
فكيف يعذب شخص في القبر ومكانه مثلا روضة من رياض الجنة؟
وجزاك الله خيرا، وجعل موقعك في ميزان حسناتك.

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وأصحابه أجمعين، والتابعين، ومن تبع هداهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:
فعذاب القبر يكون للكافر، وللمسلم المقصر أحياناً، فقد مر النبي صلى الله تعالى عليه وسلم على قبرين فأخبر أنهما يعذبان، وقال وما يعذبان في كبير، أما الأول فكان يمشي في النميمة، وأما الثاني فكان لا يستنزه من البول) رواه أبود داود وابن حبان وغيرهما.
وقراءة سورة الملك تنجي بإذن الله من عذاب القبر، فقد أخرج الترمذي عن ابن عباس قال: ضرب بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم خباءه على قبر، وهو لا يحسب أنه قبر، فإذا فيه إنسان يقرأ سورة تبارك الذي بيده الملك حتى ختمها، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، إني ضربت خبائي على قبر وأنا لا أحسب أنه قبر، فإذا فيه إنسان يقرأ سورة تبارك الملك حتى ختمها، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (هي المانعة، هي المنجية، تنجيه من عذاب القبر)
والاستعاذة من عذاب القبر سبب في الوقاية منه بإذن الله تعالى أيضاً ، فقد أخرج الإمام أحمد عن البراء بن عازب قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في جنازة رجل من الأنصار فانتهينا إلى القبر ولما يلحد فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم وجلسنا حوله كأن على رؤوسنا الطير وفي يده عود ينكت به في الأرض فرفع رأسه فقال [استعيذوا بالله من عذاب القبر ـ مرتين أو ثلاثة...]
والله تعالى أعلم.
المفتي
أ.د. أحمد الحجي الكردي

NinJa
01-10-2011, 11:21 AM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ...

حياكم الله شيخنا المفضال و أجزل لكم المثوبة ...

هل يجوز أخذ مصحف أو اثنين أو ثلاث من مطبعة المدينة و هي تعطيه هدية لمن يزورها

و أخذه لبعض الناس كهدية عند سفرنا لبلدنا ...


بارك الله فيكم ..


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

نعم ، وإهداء المصحف هدية وقُرْبَة ، وكل حَرْف يُقرأ فيه فإن للمُهْدِي مثل أجر القارئ .

ولا إشكال في إهداء الهدية .
والنبي صلى الله عليه وسلم أهدى ما أُهْدِي إليه ، فقد جَاءَتْ امْرَأَةٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِبُرْدَةٍ ، فَقَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَكْسُوكَ هَذِهِ ، فَأَخَذَهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُحْتَاجًا إِلَيْهَا ، فَلَبِسَهَا فَرَآهَا عَلَيْهِ رَجُلٌ مِنْ الصَّحَابَةِ فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ! مَا أَحْسَنَ هَذِهِ ، فَاكْسُنِيهَا ، فَقَالَ : نَعَمْ ، فَلَمَّا قَامَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لامَهُ أَصْحَابُهُ قَالُوا : مَا أَحْسَنْتَ حِينَ رَأَيْتَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَخَذَهَا مُحْتَاجًا إِلَيْهَا ، ثُمَّ سَأَلْتَهُ إِيَّاهَا ، وَقَدْ عَرَفْتَ أَنَّهُ لا يُسْأَلُ شَيْئًا فَيَمْنَعَهُ ، فَقَالَ : رَجَوْتُ بَرَكَتَهَا حِينَ لَبِسَهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَعَلِّي أُكَفَّنُ فِيهَا . رواه البخاري .

وسبق :
أثر هدية حاج..
أثر هدية حاج.. - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:21 AM
السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الكريم

إحدى الأخوات وضعت موضوعا في منتديات الركن نقلت فيه قصة طفلة كانت مريضة، وبعد عرضها على إحدى الشيوخ قال لهم أن سبب مرضها هو اسمها، الذي كان: "وله" وهو اسم شيطان الخلاء. وحينما تم تغيير اسمها شُفيت.

فهل هذا صحيح؟

جزاكم الله خيرًا.

فكان جواب فضيلته:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا أعلم صح شيء في هذا، وحديث أن ولهان اسم شيطان ضعيف جدًا.

والله أعلم

الشيخ حامد العلي

دعــــــــــــــوة
حديث غير صحيح: أحذروا ان تسموا بناتكم بهذا (ولهان) - أخوات طريق الإسلام

NinJa
01-10-2011, 11:22 AM
حكم المسرحيات والتمثيليات لأجل الدعوة



الفتوى:


الحمد لله رب العالمين ، لا شك أن الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى عبادة ، كما أمر الله بها في قوله : ( ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن ) ، والإنسان الداعي إلى الله يشعر وهو يدعو إلى الله عز وجل أنه ممتثل لأمر الله متقرِّب إليه به ، ولا شك أيضاً أن أحسن ما يدعى به كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، فإن كتاب الله سبحانه وتعالى هو أعظم واعظ للبشرية : ( يا أيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين ) ، والنبي صلى الله عليه وسلم كذلك يقول : " أبلغ الأقوال موعظة " فقد كان يعظ أصحابه أحيانا موعظة يصفونها بأنها " وجلت منها القلوب وذرفت منها العيون " فإذا تمكَّن الإنسان من أن تكون عظته بهذه الوسيلة فلا شك أن هذه خير وسيلة ، أي بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وإذا رأى أن يُضِيف إلى ذلك أحياناً وسائل مباحة ، مما أباحه الله فلا بأس بهذا ..ولكن يشترط ألا تشتمل هذه الوسائل على شيء مُحرّم كالكذب ، أو تمثيل أدوار الكفار مثلاً ، أو تمثيل الصحابة رضي الله عنهم أو الأئمة ـ أئمة المسلمين من بعد الصحابة ـ أو ما أشبه ذلك مما يُخْشى منه أن يَزْدَري أحد من الناس ، هؤلاء الأئمة الفضلاء .. ومنها أيضاً ألا تشتمل التمثيلية على تَشَبُّه رجل بامرأة أو العكس ، لأن هذا مما ثبت فيه اللعن عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فإنه يلعن المتشبِّهات من النساء بالرجال ، والمتشبِّهين من الرجال بالنساء . المهم أنه إذا أخذ بشيء من هذه الوسائل أحيانا من أجل التأليف ، ولم يشتمل هذا على شيء مُحرّم ، فلا أرى به بأسا ، أما الإكثار منها ، وجعلها هي الوسيلة للدعوة إلى الله ، والإعراض عن الدعوة بكتاب الله ، وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، بحيث لا يتأثر المدعُو إلا بمثل هذه الوسائل ، فلا أرى ذلك ، بل أرى أنه محرم ، لأن توجيه الناس إلى غير الكتاب والسنة فيما يتعلق بالدعوة إلى الله أمر منكر ، لكن فِعْل ذلك أحيانا لا أرى فيه بأسا إذا لم يشتمل على محرّم " أهـ ، والله أعلم.


الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين - رحمه الله -

NinJa
01-10-2011, 11:22 AM
ما صحة حديث " من تهاون في الصلاة عاقبه الله بخمس عشرة عقوبة " ؟



السؤال:

سؤال عن صحة الحديث التالي قبل أن أوزعه على الأصدقاء :

منكر أو تارك الصلاة يعاقبه الله خمس عشرة عقوبة 6 أثناء حياته و3 حين الموت و3 في القبر و3 يوم القيامة :

العقوبات في الدنيا :

1- يمحق الله البركة في عمره

2- لا يستجيب الله لدعائه

3- تذهب من وجهه علامات الصلاح

4- تمقته جميع المخلوقات على الأرض

5- لا يثيبه الله على عمله الصالح

6- لن يشمله الله في دعاء المؤمنين

العقوبات أثناء الموت :

1- يموت ذليلاً

2- يموت جوعاناً

3- يموت عطشاناً ولو شرب جميع ماء البحر

العقوبات في القبر :

1- يضيق الله قبره حتى تختلف أضلاعه

2- يوقد الله عليه ناراً ذات جمر

3- يرسل الله إليه ثعباناً يقال له الشجاع الأقرع يضربه من الفجر للظهر لتركه صلاة الفجر ومن الظهر للعصر لتركه صلاة الظهر وهكذا ... وفي كل ضربة يدخله في عمق الأرض 70 ذراعاً .

العقوبات يوم القيامة :

1- يرسل الله إليه من يسحبه على وجهه

2- ينظر الله إليه نظرة غضب يسقط معها لحم وجهه

3- يحاسبه الله بصرامة ويقذف به في النار .


الجواب:

الحمد لله

أولاً :

حديث " من تهاون في الصلاة عاقبه الله بخمسة عشر عقوبة : ستة منها في الدنيا ، وثلاثة عند الموت ، وثلاثة في القبر ، وثلاثة عند خروجه من القبر ... " : حديث موضوع مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم .

قال عنه سماحة الشيخ ابن باز - رحمه الله - في مجلة " البحوث الإسلامية " ( 22 / 329 ) : أما الحديث الذي نسبه صاحب النشرة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في عقوبة تارك الصلاة وأنه يعاقب بخمس عشرة عقوبة الخ : فإنه من الأحاديث الباطلة المكذوبة على النبي صلى الله عليه وسلم كما بين ذلك الحفاظ من العلماء رحمهم الله كالحافظ الذهبي في " لسان الميزان " والحافظ ابن حجر وغيرهما .

وكذلك أصدرت " اللجنة الدائمة " فتوى برقم 8689 ببطلان هذا الحديث كما في " فتاوى اللجنة " ( 4 / 468 ) ومما ورد في الفتوى مما يحسن ذكره قول اللجنة :

( ... وإن فيما جاء عن الله وعن رسوله في شأن الصلاة وعقوبة تاركها ما يكفي ويشفي ، قال تعالى : ( إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً ) النساء / 103 ، وقال تعالى عن أهل النار : ( ما سلككم في سقر قالوا لم نك من المصلين ... ) المدثر 42 – 43 ، فذكر من صفاتهم ترك الصلاة ... ، وقال صلى الله عليه وسلم : ( العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر ) رواه الترمذي ( 2621 ) والنسائي ( 431 ) ، وابن ماجه ( 1079 ) وصححه الألباني في صحيح الترمذي ( 2113 ) ، والآيات والأحاديث من ترك الصلاة أن النبي صلى الله عليه وسلم سماه كفراً .

راجع سؤال ( 2182 )

وقال الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - : هذا الحديث موضوع مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحل لأحد نشره إلا مقروناً ببيان أنه موضوع حتى يكون الناس على بصيرة منه .

" فتاوى الشيخ الصادرة من مركز الدعوة بعنيزة " ( 1 / 6 ) .

نسأل الله تعالى أن يثيبك على حرصك على دعوة إخوانك ونصحهم إلا أنه ينبغي أن يتقرر عند كل راغب في بذل الخير للناس وترهيبهم من الشر أن ذلك لابد أن يكون بما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم وأن في الصحيح غنية وكفاية عن الضعيف .

سألين الله أن يكلل مسعاك بالنجاح وأن يهدي من تدعوهم إلى سلوك طريق الاستقامة وجميع المسلمين .

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 11:23 AM
أدعية و صحتها


السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

الشيخ الفاضل عبد الرحمن السحيم بارك الله فيك،

قرأت بعض الأدعية في إحدى المشاركات و أحببت سؤالك عنها...

دعاء بعد الأذان

" اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وعلى سائر الأنبياء والمرسلين وتابعيهم بإحسان إلى يوم الدين اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت سيدنا محمدا الوسيلة والفضيلة والشرف والدرجة العالية الرفيعة وابعثه المقام المحمود الذي وعدته انك لا تخلف الميعاد " .

سمعت أن الإضافة "إنك لا تخلف الميعاد" شاذه و لم ترد في الرواية الموجودة صحيح البخاري...هل هذا صحيح؟

لتقوية الحافظة

" اللهم اجعل نفسي مطمئنة تؤمن بلقائك وتقنع بعطائك وترضى بقضائك " ( 3 مرات ) صباحا ومساء .

دعاء للحفظ من المعاصي

" اللهم ياحي ياقيوم برحمتك استغيث ومن عذابك استجير اصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي ولا إلى أحد من خلقك طرفة عين "
( 19 مرات ) مع البسملة .

و هل هذه الأدعية بصيغتها و عدد مرات تكرارها و فائدتها واردة؟

جزاكم الله خيراً و بارك المولى فيكم.

و السلام عليكم ورحمة الله و بركاته


الجواب:

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزيت خير الجزاء

الحديث الذي أشرت إليه رواه البخاري بلفظ : قال من قال حين يسمع النداء : اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمدا الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته ، حلّت له شفاعتي يوم القيامة .

وأما زيادة لفظ " إنك لا تخلف الميعاد " فقد رواها البيهقي

وليس في شيء من الأدعية لفظ ( سيدنا ) وإن كان عليه الصلاة والسلام هو سيد ولد آدم ، لكن لفظ ( سيدنا ) لم يرد في هذا الدعاء ولا في الصلاة الإبراهيمية

وأما هذه الأدعية التي ذكرتيها فالخطأ التقييد بعدد معين لم يُقيد في السنة

فهذا من قبيل البدع المُحدثة

ولو كان هناك من دعاء لتقوية الذاكرة لتناقله العلماء ، ولأوصى به السابق اللاحق ، كيف لا ؟ وهم الذين حرصوا كل الحرص على حفظ الكتاب والسنة .

ومثله الدعاء الأخير فهو بهذا العدد والمقصد لم يرد عنه عليه الصلاة والسلام .

والله أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 11:23 AM
الدعوة عبر الإنترنت


المجيب د. صالح بن حسن المبعوث
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى وعميد شؤون الطلاب بالجامعة


السؤال:

أنا أدير ساحة حوار لغير المسلمين على الإنترنت، وبفضل الله أسلم عن طريقها عشرات، ولكن يمر علي أناس من غير المسلمين لأول مرة يسمعون عن الإسلام ويقبلون المعلومات الأساسية للإسلام، فأنطقهم بالشهادة وأعطيهم بريد الموقع وآخذ البريد لمراسلتهم ضمن المجموعة، فهل تنفعهم هذه الشهادة التي قالوها؟ وهل فعلي صحيح من عرض الشهادة عليهم بدون سؤالهم الدخول في الإسلام؟ نظراً لأن ذلك فيه صعوبة، وصدمة من البداية لإنسان لا يعرف شيئاً عن الإسلام.


الجواب:

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:
هذا العمل الذي يقوم به السائل هو أسلوب من أساليب الدعوة الحديثة التي اقتضاها العصر، ونفعه عظيم بإذن الله، وفاعله له من الأجر مثل أي داعية في أي مجال آخر، ويكفيه فخراً قول الله تعالى: "وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ" [فصلت:33]، وفعل السائل مع أولئك القوم من عرضه الإسلام عليهم فعلٌُ صحيح، ولا أرى أن فيه صعوبة ولا صدمة كما توجس السائل، بل فيه رحمة بهم وإحسان إليهم، لكون السائل حرص على إنقاذهم من النار، ومن عبادة غير الله إلى عبادة الله وحده، أما كون نطق الشهادة ينفعهم إذا نطقوها فجوابه نعم ينفعهم إذا فهموا معناها، يدل على ذلك قصة الكافر الذي كان يقاتل أهل الإسلام في عهد النبي – صلى الله عليه وسلم – فلما أدرك أنه يمكن أن يقتل قال: أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله فقتله أسامة بن زيد – رضي الله عنهما – بعد أن قالها، فأنكر عليه النبي – صلى الله عليه وسلم – وقال له: "أقتلته بعد ما قال: لا إله إلا الله"، وقال أسامة: إنما قالها تعوذاً، فأخذ النبي – صلى الله عليه وسلم – يكرر مع أسامة –رضي الله عنه- إنكاره لذلك الفعل حتى شعر أسامة رضي الله عنه- بالندم فقال: حتى تمنيت أني لم أكن أسلمت قبل ذلك اليوم. رواه البخاري (4269)، ومسلم (96) من حديث أسامة بن زيد –رضي الله عنهما- فهذا يدل على أن الشهادة تنفع قائلها، وقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول لعمه: "يا عم قل: لا إله إلا الله كلمة أشهد لك بها عند الله"، فلم يقلها رواه البخاري (1360)، ومسلم (24) من حديث المسيب بن حزن –رضي الله عنه-، وبالله التوفيق.

NinJa
01-10-2011, 11:24 AM
من أذكار الصباح والمساء يقول: (حسبي الله لا إله إلا هو ... إلخ)
السؤال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : (من قال حين يصبح وحين يمسي : حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم سبع مرات كفاه الله تعالى ما أهمه من أمور الدنيا والآخرة) هل هذا الحديث صحيح أم لا ؟


الجواب:

الحمد لله

"هذا الحديث جاء موقوفا على أبي الدرداء رضي الله عنه من رواية أبي داود في سننه بإسناد جيد ، ولفظه : (من قال إذا أصبح وإذا أمسى : حسبي الله لا إله إلا هو ، عليه توكلت ، وهو رب العرش العظيم ، سبع مرات كفاه الله ما أهمه) انتهى ، وليست فيه الزيادة المذكورة وهي : ( من أمر الدنيا والآخرة ) . وهو حديث موقوف على أبي الدرداء وليس حديثا مرفوعا إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، ولكنه في حكم المرفوع ، لأن مثله ما يقال من جهة الرأي ، والله ولي التوفيق" انتهى .

"مجموع فتاوى ابن باز" (26/65) .





الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 11:25 AM
ما صحه موضوع كيف نام أهل الكهف من الناحية العلمية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إلى الشيخ الفاضل عبدالرحمن السحيم حفظه الله ونفع الله به الإسلام ولمسلمين

لدي استفسار حول موضوع منتشر وهو كيف نام أهل الكهف من الناحية العلمية

نص الموضوع

--------------------
بسم الله الرحمن الرحيم

============

حتى ينام أصحاب الكهف بصورة هادئة وصحيحة هذه المدة الطويلة من دون تعرضهم للأذى

والضرر وحتى لا يكون هذا المكان موحشا ويصبح مناسبا لمعيشتهم فقد وفر لهم الباري عز وجل

الأسباب التالية :

1- تعطيل حاسة السمع :

حيث إن الصوت الخارجي يوقظ النائم وذلك في قوله تعالى: (فضربنا على آذانهم في الكهف سنين عددا)الكهف/11 والضرب هنا التعطيل والمنع أي عطلنا حاسة السمع عندهم مؤقتا والموجودة في الأذن والمرتبطة بالعصب القحفي الثامن .ذلك إن حاسة السمع في الإذن هي الحاسة الوحيدة التي تعمل بصورة مستمرة في كافة الظروف وتربط الإنسان بمحيطة الخارجي .

2- تعطيل الجهاز المنشط الشبكي (ascending reticular activating system ):

الموجود في الجذع الدماغ والذي يرتبط بالعصب القحفي الثامن أيضا (فرع التوازن)حيث إن هذا العصب له قسمان :الأول مسؤول عن السمع والثاني مسؤول عن التوازن في الجسم داخليا وخارجيا ولذلك قال الباري عز وجل (فضربنا على آذانهم)ولم يقل (فضربنا على سمعهم )أي إن التعطيل حصل للقسمين معا وهذا الجهاز الهام مسؤول أيضا عن حالة اليقظة والوعي وتنشيط فعاليات أجهزة الجسم المختلفة والإحساس بالمحفزات جميعا وفي حالة تعطيلية أو تخديره يدخل الإنسان في النوم العميق وتقل جميع فعالياته الحيويه وحرارة جسمه كما في حالة السبات والانقطاع عن العالم الخارجي قال تعالى (وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتاً ) النبأ/8 والسبات هو النوم والراحه (والمسبوت)هو الميت أو المغشى عليه (راجع مختار الصحاح ص 214).فنتج عن ذلك ما يلي :

أ-المحافظة على أجهزتهم حية تعمل في الحد الأدنى من استهلاك الطاقة فتوقفت عقارب الزمن بالنسبة لهم داخل كهفهم إلا إنها بقيت دائرة خارجه (كالخلايا والانسجه التي تحافظ في درجات حرارة واطئة فتتوقف عن النمو وهي حية ).

ب-تعطيل المحفزات الداخلية التي توقظ النائم عادة بواسطة الجهاز المذكور اعلاه كالشعور بالألم أو الجوع أو العطش أو الأحلام المزعجة (الكوابيس )

3- المحافظة على أجسامهم سليمة طبيا وصحيا وحمياتها داخليا وخارجيا والتي منها :

أ- التقليب المستمر لهم أثناء نومهم كما في قولة تعالى :-

( وَتَحْسَبُهُمْ أيقاظاً وَهُمْ رُقودٌ وَنُقلّبُهُمْ ذاتَ اليْمَين وذاتَ الشّمَالِ )الكهف/18 لئلا تآكل الأرض أجسادهم بحدوث تقرحات الفراش في جلودهم والجلطات في الأوعية الدموية والرئتين وهذا ما يوصي به الطب ألتأهيلي حديثا في معالجة المرضى فاقدي الوعي أو الذين لا يستطيعون الحركة بسبب الشلل وغيرة .

ب- تعرض أجسادهم وفناء الكهف لضياء الشمس بصورة متوازنة ومعتدلة في أول النهار وآخرة للمحافظة عليها منعاً من حصول الرطوبة والتعفن داخل الكهف في حالة كونه معتما وذلك في قولة تعالى (وَتَرَى الشَّمس إذا طَلَعتْ تَزاورُ عن كهْفِهمَ ذاتَ الْيَمين وإذا غرَبتْ تَفْرضُهُمْ ذاتَ الشِّمال )الكهف/17 والشمس ضرورية كما هو معلوم طبيا للتطهير أولا ولتقوية عظام الإنسان وأنسجته بتكوين فيتامين د (vitamin d ) عن طريق الجلد ثانيا وغيرها من الفوائد ثالثا .

يقول القرطبي في تفسيره : وقيل( إذا غربت فتقرضهم ) أي يصيبهم يسير منها من قراضة الذهب والفضة أي تعطيهم الشمس اليسير من شعاعها إصلاحا لأجسادهم فالآية في ذلك بان الله تعالى آواهم إلى الكهف هذه صفته لأعلى كهف آخر يتأذون فيه بانبساط الشمس عليهم في معظم النهار والمقصود بيان حفظهم عن تطرق البلاء وتغير الأبدان والألوان إليهم والتأذي بحر أو برد )القرطبي ،الجامع لأحكام القران ،ج1 ص 369،دار الكتاب العربي –القاهرة 1967 .)

ج - وجود فتحة في سقف الكهف تصل فناءه بالخارج تساعد على تعريض الكهف إلى جو مثالي من التهوية ولإضاءة عن طريق تلك الفتحة ووجود الفجوة (وهي المتسع في المكان )في الكهف في قولة تعالى (وَهُمْ في فَجْوَةٍ مِنْهُ ذلِكَ مِنْ آياتِ اللهِ مَنْ يَهْدِ اللهُ فهُوَ الْمُهتْدى وَمَنْ يُضْلِلْ فلَنْ تَجِدْ لَهُ ولياَ مُرْشداً ) الكهف /17 .

د -الحماية الخارجية بإلقاء الرهبة منهم وجعلهم في حالة غريبة جدا غير مألوفة لا هم بالموتى ولا بالإحياء (إذ يرهم الناظر كالأيقاظ يتقلبون ولا يستيقظون بحيث إن من يطلع عليهم يهرب هلعا من مشهدهم وكان لوجود الكلب في باب فناء الكهف دور في حمايتهم لقولة تعالى (وَكلْبُهُمْ باسِط ذِراعِيْهِ بالْوَصيدِ لَوْ اطَّلعْتَ عَلْيَهمْ لَوَلَيتَ مِنْهُمْ فِراراً وَلمُلِئْتَ مِنْهُمً رُعْباَ )الكهف / 18. إضافة إلى تعطيل حاسة السمع لديهم كما ذكرنا أعلاه كحماية من الأصوات الخارجي

سبحان الله


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأعانك الله .

أولاً : على من أراد أن يتكلّم في شيء من تفسير القرآن أن يكون على وَجَل أن لا يَزِل ، فَيَضِل ويُضِل .
وذلك أن المتكلِّم في تفسير القرآن يسعى للكشف عن مراد الله ، فإذا قال قولاً فهو ينسب ذلك القول إلى الله تبارك وتعالى ، ويزعم أن ذلك مُرادا لله عزّ وَجَلّ .

ثانيا : على من تكلّم في تفسير القرآن أن لا يخرج عن جادة العلماء السابقين ، خاصة الذين لهم قَدَم صِدق في العِلْم مِن أهل الرسوخ ، الذين يعلمون تأويل القرآن ومعاني اللغة ، وما تدلّ عليه . فلا يأتي بقول يُخالف فيه سلف الأمة وعلماءها إلاّ بِدليل .

ثالثا : ما جاء في هذا القول على وجه الخصوص مُتعقّب بِما يلي :
أ – أن الضرب على آذانهم يعني إلقاء النوم عليهم ، وعلى هذا جمهور المفسرين .
وقد يُعبّر بالأُذن عن السمع ، كما قال تعالى : (وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آَذَانِهِمْ وَقْرًا) وكما قال عزّ وَجَلّ : (وَلَهُمْ آَذَانٌ لا يَسْمَعُونَ بِهَا) ، وكما قال سبحانه وتعالى : (أَمْ لَهُمْ آَذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا)
فيُعبَّر عن السمع بالأذن لأنها هي أداته .
ب – ما رُتِّب على ذلك وهو الزعم بأن الضرب على الأذان تعطيل للسمع وللأُذن ، وهذا مناقضة لقوله : (ولم يقل (فضربنا على سمعهم ) ) .
جـ - القوبل بأن (المحافظة على أجهزتهم حية تعمل في الحد الأدنى من استهلاك الطاقة فتوقفت عقارب الزمن بالنسبة لهم داخل كهفهم) جَعَلهم يعيشون تلك الفترة ، وهذا غير مُسلَّم به ؛ لأن قوله هذا يُشعر أن أجسادهم لم تتغير ، وان السنين لم تُؤثِّر فيهم .
وهذا يردّه قوله تعالى عنهم : (لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا) .
د – تفسيره السبوت بالموت أو بالغشيان ، حيث فسّر قوله تعالى : (وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتاً) بذلك ، وهذا غير صحيح ؛ لأن الله وصف النوم بذلك ، وليس وصفا لأهل الكهف . كما أن معنى السُّبَات في اللغة هو القَطْع ، وكون النوم سُبات ، أي : قَطْعًا للأعمال ، كما يقول أهل اللغة ، وليس الكلام هنا عن " السبوت " !
هـ : زعْمه بـ : (وجود فتحة في سقف الكهف تصل فناءه بالخارج تساعد على تعريض الكهف إلى جو مثالي من التهوية ولإضاءة عن طريق تلك الفتحة ووجود الفجوة (وهي المتسع في المكان )في الكهف) .
وهذا يحتاج إلى دليل ، ولا دليل عليه ، وهو ادِّعاء وُجود فتحة تهوية في سقف الكهف !
رابعا : يُمكن إلغاء كل تلك الأقوال ، والقول بأن الله على مل شيء قدير ، وأن الله قادر أن يفعل بهم ذلك ، ويُبقيهم طيلة تلك الفترة ، كما فعل سبحانه وتعالى بِعُزير ، كما أخبر عنه تعالى في سورة البقرة (أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّى يُحْيِي هَذِهِ اللَّهُ بَعْدَ مَوْتِهَا فَأَمَاتَهُ اللَّهُ مِئَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ) الآية .

والله تعالى أعلم .

الشيخ :: عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 11:25 AM
حكم الاستغفار برفع الأصوات بعد كل صلاة

السؤال: ما رأي سماحتكم في الاستغفار برفع الأصوات بعد كل صلاة، مع العلم أن هناك أناساً متأخرين في الصلاة؟

الجواب :
السنة رفع الصوت بالذكر، حين يسلم الناس من المكتوبة السنة رفع الصوت بالاستغفار والذكر، لما ثبت في الصحيحين من حديث ابن عباس - رضي الله عنهما- قال : كان رفع الصوت بالذكر حين ينصرف الناس من المكتوبة على عهد النبي - صلى الله عليه وسلم-. وقال: كنت أعلم إذا انصرفوا بذلك إذا سمعته. فهذا يدل على أن هذا كان معروف في عهده - صلى الله عليه وسلم- أنهم يرفعوا أصواتهم بالذكر، وأن من كان خارج المسجد يسمع ذلك، ويعلم أن الصلاة قد انتهت.


اسم المفتي: عبد العزيز بن عبد الله بن باز

NinJa
01-10-2011, 11:26 AM
هل دعاء الإستفتاح خاص بالفروض فقط؟

السؤال: في صلاة النافلةوكذلك الوتر هل نقرأ فيها دعاء الاستفتاح، وكذلك التعوذ من الأربع التي أمر بها الرسول -صلى الله عليه وسلم-: اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم، وعذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن شر فتنة المسيح الدجال، أم أن ذلك خاص بالفروض دون النافلة؟ وكذلك الدعاء بعد الفراغ من التعوذ من الأربع، هل يلزم في النافلة؟

الجواب:

الاستفتاح مشروع للجميع، في النافلة والفريضة، في صلاة الضحى، صلاة التراويح، صلاة التهجد، يستفتح الإنسان في أولها، بعد التكبيرة الأولى،وهكذا الدعاء في آخر الصلاة، التعوذ من الأربع والدعاء بغيرها كل ذلك حق، كله مشروع، في الفريضة والنافلة، ولما علمه -صلى الله عليه وسلم- التحيات قال: "ثم ليتخير من الدعاء ... ". وفي اللفظ الآخر قال : ثم ليختر من ....ما شاء. فالمسلم مشروع له والمسلمة كذلك، مشروع لهما جميعاً الدعاء في آخر الصلاة، في النافلة والفريضة، بعد ما يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول: "اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدجال". ويدعو بما أحب، اللهم (أعِنِّي على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك) وهكذا الدعاء الذي علمه النبي -صلى الله عليه وسلم- أبا بكر الصديق -رضي الله عنه- وهو قوله: (اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيرا ولا يغفر الذنوب إلى أنتفاغفر لي مغفرةً من عندك إنك أنت الغفور الرحيم. دعاء عظيم، علمه النبي الصديق... انتهت المادة الصوتية هنا...

اسم المفتي: عبد العزيز بن عبد الله بن باز

NinJa
01-10-2011, 11:26 AM
هل يصح ان يسمع الانسان اغنيه وطنيه او على الام وهكذا وهذه الاغنيه فيها موسيقى ..
وجزاك الله خيرا..ياشيخنا




الجواب :

وجزاك الله خيرا

لا يجوز سماع الأغاني ، لا وطنية ولا شعبية ، ولا بِمناسبات ولا في غيرها .

وحسبُك في ذم الأغاني أنها مزمار الشيطان ، وأنها صوت الشيطان يدعو بها أصحابها إلى النار .

ويُستثنى من ذلك الدّفّ في عُرس أو عيد أو في خِتان ، على أن لا يَكون للرِّجَال ، بل بين النساء ، ولا يُستأجَر لذلك من يضرب الدفّ ، بل تضرب عليه البنات الصغار ، كما جاء في حديث عائشة رضي الله عنها ، حيث قالتْ : دخل أبو بكر وعندي جاريتان من جواري الأنصار تُغَنِّيان بما تَقَاوَلَتْ الأنصار يوم بُعاث . قالت : وليستا بِمُغَنِّيَتِين ، فقال أبو بكر : أمزامير الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ وذلك في يوم عيد ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا أبا بكر ! إن لكل قوم عِيدا ، وهذا عِيدنا.

فالنبي صلى الله عليه وسلم لم يُرخِّص في الدفّ مُطلَقا ، بل رَخّص فيه في يوم عِيد .
كما أن قول عائشة رضي الله عنها : " وليستا بمغنيتين " . يدل على أن تلك الجواري اللواتي يضربن الدفوف أو يُغنين لم يكن ذلك من شأنـهن ، كما أن الغناء لم يكن حرفة لهن ، ولم يَكُنّ يُستأجرن لذلك الغرض ! أو تُنفق عليهن الأموال الطائلة .

والله تعالى أعلم .


الشيخ :: عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 11:27 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


فضيلة الشيخ .

لقد اختلفت انا وصديق لي على الأغنيه بدون موسيقى هل من الممكن ان يقال لها انشوده

مع العلم أنها بالأصل اغنيه وموزعه على انها اغنيه ولكن وجدها بلا موسيقى وقال لي انها انشوده

ماحكم الشرع في هذا الأمر جزاكم الله خير

هل هو جائز سماع الأغاني بدون موسيقى علماً بأنه ترجع بالأصل لأغنيه ولكن ازيلت منها الموسيقى
او العكس اديت بلا موسيقى


ارجو افادتي علماً بأن نقطة الخلاف كانت هي اني اعرف تماماً انها اغنيه ولكن بدون موسيقى هل تصبح انشوده ؟


ارجو افادتي مشكورين جزاكم الله خيرا



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاكم الله خيرا


سبَـق
الأغنية إذا سحبنا منها الموسيقى ووضعنا بدلها دف
الأغنية إذا سحبنا منها الموسيقى ووضعنا بدلها دف - منتديات الفتاوى الشرعية

الشيخ :: عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 11:27 AM
ماحكم قول ( قصمن بالله و قصمن قصمات ) ....؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل (عبدالرحمن السحيم) بارك الله فيكم وكتب الله أجركم ...

[أنتشر كثيراً في الردود بالمنتديات وبرسائل الجوال بكثرة الحلف ولكن يبدلون في حرف السين في كلمة ( قسم ) إلى حرف الصاد بقولهم :

( قصمن بالله) و( قصمن قصمات ) و(قصم إني ماسويت سذا) و(قصمن لاأوريك) وقصمن وكثرة الحلف بالقصم ..!!



سؤالنا ياشيخ بارك الله فيكم :

هل يدخل هذا الحلف بتغير الصاد إلى الإستهانه والإستخفاف بالله تعالى بكثرة الحلف ،، ماحكم ذلك وهل علينا شيء إذا لم ننويها للحلف ..!!؟؟

وكيف ياشيخنا الفاضل ننصح من يقولهآ ..؟؟

بارك الله فيكم وكتب الله أجركم

ننتظر جوابكم ..


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

نعم ، يدخل هذا في الاستهزاء والاستهانة بالأيْمَان .
ولا يجوز الحلف بهذه الطريقة ؛ لأن ( القصَم ) غير ( القَسَم ) .
و( قَصَم ) بمعنى : كسَر وحَطَّمَ وهَشَم .

ولا يجوز الإكثار مِن الْحَلف من غير حاجة ، فكيف إذا تضمّن ذلك : كثرة الْحَلف ، وتغيير الصيغة إلى صيغة فيها استهزاء واستخفاف ؟

والله تعالى أعلم .

الشيخ :: عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 11:28 AM
أريد التأكد مِن صحة نشرة صفة الوضوء
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
وجدت هذا المنشور واعجبني جدا و اريد ان انشره للاهميته فهل صحيح كل ما جاء به؟ وفقك الله
http://www.ibtesama.com/vb/imgcache/7451.jpg
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

بعضها غير صحيح .
فَـ :
رَقم (1) لا ينوي سِرّا ، بل ينوي بِقَلْبِه ؛ لأن النية مِن أعمال القلب .
ورقم (2) ليس صحيحا أنه يجب غَسْل اليدين عند القيام من النوم . بل هو مُتسحبّ عند جمهور أهل العلم .
قال ابن قدامة : غَسْل اليدين في أول الوضوء مسنون في الجملة ، سواء قام من النوم أو لم يَقُم ؛ لأنها التي تُغْمَس في الإناء وتَنْقُل الوضوء إلى الأعضاء . اهـ .
ورقم (3) غَسْل الوجه طُولا مِن مُنحنى الجبهة إلى أسفل الذقن ، وليس مِن منابت الشَّعر ، إلاّ أن يُقصد منابت الشعر المعتاد ، إلاّ أن هذا لا ينضبط ؛ لأن منابت الشعر تختلف .
قال شيخنا العثيمين رحمه الله : الوَجْه : هو ما تحصُل به المواجهةُ، وحَدُّه طُولاً : مِن مُنْحَنَى الجبهة إِلى أسفل اللحية ، وعرضاً من الأُذن إلى الأذن . اهـ .

ولا يُكره تكرار مسح الرأس ، فقد ثبتت بذلك الرواية عند أبي داود .

وبعض الصور تظهر فيها الملامح ، فلا تصلح للنشر .

والله تعالى أعلم .

الشيخ :: عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 11:28 AM
الدعاء بـ(يا رضا الله ورضا الوالدين)السؤال

(ما حكم الدعاء بـ:يا رضا الله ورضا الوالدين) حيث إن الشخص يقصد التوفيق للعمل الصالح لطلب رضا الله ورضا الوالدين؛ أفتونا مأجورين...


الجواب

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعد: أما بعد:

فإن قول بعض الناس: (يا رضا الله) من دعاء الصفة، وهذا لا يجوز، بل المشروع دعاء الله بأسمائه الحسنى، كما أمر:"ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون" [الأعراف:180].

وأما قولهم: (يا رضا الوالدين) أو عطفهما على الدعاء السابق، فأشد نكراً؛ لما فيه من دعاء غير الله. وأيًا كان مقصد القائل، فلا بد من الالتزام بالألفاظ والتعبيرات الشرعية، وتجنب الألفاظ والتعبيرات الوهمية، كما أن الفرق بين الجملتين، والعطف بالواو، يوهم بالتسوية.

والصحيح أن يقال: (اللهم ارض عني، وأرضِ عني والدي) أو: (اللهم أني أسألك رضاك، وأن ترضي عني والدي). ونحو ذلك.


د. أحمد بن عبد الرحمن القاضي
أستاذ العقيدة بجامعة القصيم
التاريخ الخميس 16 رجب 1430 الموافق 09 يوليو 2

NinJa
01-10-2011, 11:29 AM
عبارة "الله يخونك إذا خنتني"

السؤال

ما حكم قول:"الله يخونك إذا خنتني" وذلك إذا كان بين الشخصين اتفاق على شيء، وأطلق هذه الكلمة على سبيل التخويف من الخيانة؟

الجواب

الحمد لله، هذا القول قبيح، فإنه يتضمن نسبة الخيانة إلى الله، وهو من عبارات الجهال الذين يشتقون من كل فعل ينكرونه على بعض الناس، يشتقون منه فعلاً يضيفونه إلى الله في دعائهم عليه، كما يقولون: أتلفه الله كما أتلف كذا، وأهانه الله كما أهانني، وقد يقول بعضهم: الله يعتدي عليك كما اعتديت عليَّ، ومن هذا قوله: الله يخونك كما خنتني، أو يقولون كلمة عامة: الله يخون من خان، فالحاصل أن إضافة الخيانة إلى الله حرام، فإن الخيانة قبيحة، والله سبحانه وتعالى منـزه عن كل قبيح، منـزه عن العيوب والنقائص في ذاته وصفاته وأفعاله، والله أعلم.



العلامة/ عبد الرحمن بن ناصر البراك
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 11:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أحسن الله إليكم



ما هو حكم لبس القبعة التي تسمى (( كاب )) مرفق صورة عنها ؟
http://www.eldam3a.com/vb/uploaded/18303_1175196548.jpg


واني قد سمعت من احد الاخوة أن الشيخ اين العثيمين رحمه الله افتى بحرمتها ؟



فما علة التحريم ؟



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أحسن الله إليك

مَن أفتى بِتحريمها فقد نَظَر إلى أنها تقليد غربي ، وأنها مِن ألبسة اليهود والنصارى .

قال شيخنا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : لبس البرنيطة إذا كان هذا من عادة النصارى والكفار فإنه حرام , لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " مَن تَشَـبَّه بِقَوم فهو منهم " . وإذا لم يكن من عادتهم بل كان شائعا بين الناس يلبسه الكفار والمسلمون فلا بأس .
لكني أخشى أن اللابس لها يكون في قلبه أنه مُقَلِّد لهؤلاء النصارى أو الكفار ، فحينئذٍ يمنع من هذه الناحية , من كونه يُعَظِّم الكفار فيقلدهم . اهـ .

وقد سُئل شيخنا الشيخ ابن جبرين – عافاه الله ومتّع به – هذا السؤال :
فقد شاع وانتشر بين المسلمين في هذه الأزمنة ما يُسمى (بالقبعة) حيث يلبسها الصغير والكبير ولا سيما الشباب. فتجد لبسها بكثرة عند العمال والرياضيين . نرجو من سماحتكم بيان الحكم الشرعي في بيعها وشرائها ولبسها... مع ذكر الأدلة الشرعية ؟
فأجاب حفظه الله :
هذه القبعة تُعرف عند العُلماء الأولين بالكَبُّوس وسُميت أخيرًا بالبرنيطة ، ثم اشتهر لبسها عند الصغار والكبار ولم تبق خاصة بالجنود ونحوهم سيما إذا كان لها مُقدمٌ أمام الوجه يقصدون به أن لا ينظروا إلى السماء، ولا شك أنها لباس أجنبي كان من خصائص النصارى واليهود كاختصاصهم بالزِنار الذي يُشَدّ على الوسط ، وإذا كان كذلك فلا يجوز لبس هذه القُبعة التي تحجب النظر عن السماء والتي فيها تشبه بالنصارى ونحوهم ، وقد جاء في الحديث : " مَن تَشَـبَّه بِقَوم فهو منهم " ، وللمسلمين لباس يُميزهم كالقلانس والعمائم ... وما أشبهها .

وأما البرنيطة وتسمى البُرَيْهة فهذه من لِباس الجنود التي يتميزون بها عن غيرهم وليس لها طرف يمتد أمام الوجه، فلعله يُعفى عنها . اهـ .


والله تعالى أعلم .


عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:30 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك شيخنا أبايعقوب وجزاك الله خير

ماهوحكم كلمات هالأنشوده فيها شيء او لا؟؟
يا رب مدري وين أروح
مليت من كثر الجروح
مدري أداري دمعتي
أو أنثر دموعي وأنوح
لولا الحياء والله لأصيح
وأقسى على قلبي الجريح
لا..لا تلوموني ترى
لو بصياحي أستريح
الله يا ليل الهموم
ياما تجرعنا السموم
ياما سهر قلبي عليك
ما غير يحصي هالنجوم
اجلس على جال البحر
مستسلمٍ بيد السهر
ابكي وعيني للسماء
وانطر تباشير السحر
أنت ولا غيرك أحد
يا عالم قبل وبعد
فرج همومي يا كريم
يا الواحد الفرد الصمد

وفقك الله وسدد خطاك
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لم أرَ فيها ما يُنتقد ، إلاّ ما يكون من بعض الناس مِن مُبالغة في الْحُزن والتحزّن ، ونسيان نِعم الله عليهم .

ولا أراها ترتقي إلى مستوى الشعر ! وهي ركيكة المبنى !

والله تعالى أعلم

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:31 AM
أسئلة في المناهي اللفضية أجابة عنها فضيلة الشيخ الفقيه محمد بن صالح العثيمين ( غفر الله له ولوالدية وللمسلمين) وهذه بعض منها :

1-سئل فضيلة الشيخ : عما يقول بعض الناس من أن تصحيح الألفاظ غير مهم مع سلامة القلب ؟
فأجاب بقوله : إن أراد بتصحيح الألفاظ إجراءها على اللغة العربية فهذا صحيح فإنه لا يهم – من جهة سلامة العقيدة – أن تكون الألفاظ غير جارية على اللغة العربية ما دام المعنى مفهوما وسليما .
أما إذا أراد بتصحيح الألفاظ ترك الألفاظ التي تدل على الكفر والشرك فكلامه غير صحيح بل تصحيحها مهم، ولا يمكن أن نقول للإنسان أطلق لسانك في قول كل شئ ما دامت النية صحيحة بل نقول الكلمات مقيدة بما جاءت به الشريعة الإسلامية



2. سئل فضيلة الشيخ : عن هذه الأسماء وهي : أبرار – ملاك – إيمان – جبريل – جنى ؟

فأجاب بقوله : لا يتسمى بأسماء أبرار ، وملاك ، وإيمان ، وجبريل أما جنى فلا أدري معناها


3. سئل فضيلة الشيخ: عن صحة هذه العبارة :(أجعل بينك وبين الله صلة ، وأجعل بينك وبين الرسول صلة)؟

فأجاب قائلاً : الذي يقول أجعل بينك وبين الله صلة أي بالتعبد له وأجعل بينك وبين الرسول صلى الله عليه وسلم ، صلة أي باتباعه فهذا حق . أما إذا أراد بقوله أجعل بينك وبين الرسول صلى الله عليه وسلم صلة أي اجعله هو ملجأك عند الشدائد ومستغاثك عند الكربات فإن هذا محرم بل هو شرك أكبر مخرج عن الملة .



4. سئل فضيلة الشيخ عن هذا القول (أحبائي في رسول الله ؟

فأجاب فضيلته قائلا: هذا القول وإن كان صاحبه فيما يظهر يريد معنى صحيحا ، يعني : أجتمع أنا وإياكم في محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولكن هذا التعبير خلاف ما جاءت به السنة ، فإن الحديث ( من أحب في الله ، وأبغض في الله ) ، فالذي ينبغي أن يقول : أحبائي في الله – عز وجل – ولأن هذا القول الذي يقوله فيه عدول عما كان يقول السلف ، ولأنه ربما يوجب الغلو في رسول الله صلى الله عليه وسلم، والغفلة عن الله، والمعروف عن علمائنا وعن أهل الخير هو أن يقول : أحبك في الله .


والله آعلم

NinJa
01-10-2011, 11:31 AM
وسئل : عن عبارة (أدام الله أيامك) ؟

فأجاب بقوله : قول (أدام الله أيامك ) من الاعتداء في الدعاء لأن دوام الأيام محال مناف لقوله تعالى : )كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام ( (3) وقوله تعالى ) وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ ( (4).

وسئل ما رأي فضيلتكم في هذه الألفاظ جلاله وصاحب الجلالة ، وصاحب السمو ؟ وأرجو وآمل ؟

فأجاب بقوله : لا بأس بها إذا كانت المقولة فيه أهلا لذلك ، ولم يخشى منه الترفع والإعجاب بالنفس ، وكذلك أرجو وآمل

سئل فضيلة الشيخ عن هذه الألفاظ (أرجوك ) ، (تحياتي) ، و(أنعم صباحا) ، و(أنعم مساءً) ؟

فأجاب بقوله : لا بأس أن تقول لفلان (أرجوك ) في شئ يستطيع أن يحقق رجائك به .
وكذلك (تحياتي لك ) . و(لك منى التحية ) . وما أشبه ذلك لقوله تعالى ) وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها ( (5) وكذلك (أنعم صباحا) و(أنعم مساء)لا بأس به ، ولكن بشرط ألا تتخذ بديلا عن السلام الشرعي.

فضيلة الشيخ الفقيه محمد بن صالح العثيمين
والله تعالى اعلم

NinJa
01-10-2011, 11:32 AM
السلام عليكم ورحمة الله
وبركاتهـ ..~

شيخنا الفاضل ..~

ما حكم لبس الإكسسوارات وربطات الشعر للنساء،
والتي فيها رسم هياكل عظمية وجماجم،
لإنها من رموز عبده الشياطين ؟؟.

أسأل الله ان لايحرمكم
الأجر والمثوبهـ ..~



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

لا يجوز لبسها إذا كانت شِعارًا للكُفّار ، مثل : عَبَدَة الشيطان .
وهذا أحد الرموز المنتشرة على الملابس النسائية خاصة :
http://alershaad.googlepages.com/ying.jpg


ووله علاقة بالمعتقدات الباطلة ، يمثل الشر والخير في اعتقادات الوثنيين ، ويُقال : إن له علاقة بِعبَدَة الشيطان !

والأغلب عندهم أن تلك الشعارات تُمثِّل شعائر دينية ، فيكون لها حُكم الصليب .
وسبق :
سلسلة على الرقبة تحمل علامة الصليب - منتديات الفتاوى الشرعية

و
اجهزة نوكيا حسبي الله عليهم ونعم الوكيل - منتديات الفتاوى الشرعية


والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:32 AM
شيخنا الكريم ..



تتكرر علينا و نشاهد دائماً عبارة ( الحقوق محفوظة ) .. سواء لمواد سمعية او مقروءة .. على شريط او كتاب او مطويات ...
ويقوم البعض بنسخها متعللاً بإرتفاع سعرها و المسوغ لعمله هو أنهم أخذوا أكثر من حقهم ..
فأشرطة الفيديو تتراوح مابين ( 30 _ 50 ) ريال
والشريط العادي من ( 3 - 10 ) ريالات ..
وللأسف ذلك ما يفعله بعض الملتزمين ..
وهناك من ينسخها للتوزيع الخيري أو لعمل مسابقات أو ... دون الرجوع للجهة المعنية بها ....

السؤال ..
- حكم نسخ هذه المواد دون إذن من صاحب الحقوق ؟
و إن كان لعمل او توزيع خيري ؟
- حكم الإقتباس منها ..
- كلمة ناصحة لهم ... لأني وددت نقلها إليهم ..

أحسن الله إليكم ونفع بكم ...
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأحسن الله إليك

يبدو لي أن هناك فَرقاً بين المواد السمعية والمرئية ، وهي على نوعين :
الأول : ما بُذِل فيه مجهودات ، وكلّف مبالغ مالية ، فهذا لا يَجوز نسخه .
الثاني : ما لم يُبذَل فيه مجهود ، ولم يُكلف مبالغ مالية ، فهذا أمره أيسر .

وعلى كل الأحوال المتاجرة في مثل هذه الأعمال محلّ نظر .
إلا أن نسخ مثل هذه المواد – خاصة النوع الثاني – لغير التجارة ، كالتوزيع الخيري والمسابقات ونحوها لا بأس به .

والعلماء يُفرِّقون بين المتاجرة والاستخدام الشخصي ، فيمنعون المتاجَرة ويُجِيزون الاستعمال الشخصي .

أما الاقتباس فلا يُمنَع منه إلا ما شدَّد فيه أصحابه تشديداً مُبالَغاً فيه .

والله تعالى أعلم .
المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:33 AM
هل الأغاني بالدف بدون موسيقى حرام، لأني لاحظت في الأعراس الإسلامية أنهم يضعون الأغاني التي ليست بها موسيقى مثل أغاني بعض المطربين المشهورين.. أفتوني مأجورين..


الجواب

الأخت السائلة: رزقنا الله وإياك رضاه، وجنبنا أسباب سخطه.

أبدأ بالشق الثاني من سؤالك عن أغاني المطربين بدون موسيقى، حيث تقول إحدى المختصات :

سحب الموسيقى من الأغاني مستحيل تقنيا على مستوى العالم، فلا يستطيع أحد التحكم بموسيقى الأغنية إلا صاحب الأغنية نفسها. (وحتى لا تخدع الكثير من العرائس بهذا الأمر).

لا يمكن سحب الموسيقى من الصوت: إلا أن يتم سحبها في نفس الأستوديو الذي سجلت فيه الأغنية بحيث تكون مسارات الصوت (Sound Tracks ) مفتوحة، ففي هذه الحالة تغلق مسارات الموسيقى في المكساج ليتم سحب الموسيقى منها لابد في نفس الأستوديو التي سجلت فيه الأغنية، والبعض يقول بأننا حضرنا مناسبات وسمعنا بأنكم تسحبون الموسيقى من الأغاني، وهذا اعتقاد خاطئ، والحقيقة أننا أعدنا تنفيذ أعمال وأغاني بدون موسيقى وبصوت مشابه للفنان الأصلي، هناك طريقة يلجأ لها البعض في دعوى سحب الموسيقى من الأغنية وهذا غير حقيقي، والأغنية تتشوه ويبقى قيها موسيقى خفيفة تظهر عند تشغيل الأغنية في القاعة (وقليل الموسيقى مثل كثيره، حكمها معروف)، حيث تخفف الموسيقى ويضاف لها إيقاع أو صوت زغاريد أو عصافير، فتشوه الأغنية ويتشوه صوت الفنان، وتبقى الموسيقى وتظهر أكثر وضوحا في القاعة مع السماعات الكبيرة، وعوضا عن ذلك تصبح الأغنية مشوشة جدا عند تشغيلها في القاعة، وخلاصة القول:

إذن سحب الموسيقى من الأغاني غير ممكن، وهذا تدليس وخداع، وقليل الموسيقى حكمه معروف، وعلى هذا أقول للأخت السائلة:

ما قاله النبي -صلى الله عليه وسلم– الحلال بين والحرام بيّن وبينهما مشبهات، فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه، ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام، كالراعي حول الحمى.. وعلى هذا ففي الأناشيد الطيبة غنية عن الاقتراب من الأغاني وإشاعة إنتاج المغنين مما يقود للتساهل بسماع الأغاني مستقبلا.. وفق الله الجميع لصالح القول والعمل.. والأغاني التي بدون موسيقى مطلقا هي صوت ملحن، فهي نشيد، وعلى هذا فهي من *** النشيد المباح إن كانت كلماتها خالية من الإغراء بالمحرم من تغزل فاحش، ودعوة لارتكاب الحرام والمجون ونحو ذلك.

د. عبد الله بن عبد العزيز الزايدي
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 11:34 AM
نوى المال للصدقة ثم أنفقه لنفسه

السؤال

نحن ثلاثة أشخاص لدينا محل تجاري اتفقنا أن يكون ريعه بالكامل في سبيل الله، نعطيه لجمعية الأيتام في بلدنا، ثم اشترى أحدنا المحل، وأخذ كل واحد حقه، و قد كانت نيتي أن يكون مالي للأيتام وما زالت النية، لكن الآن علي ديون، فهل أقوم بتسديد الديون من المال الذي أخذته من أرباح المحل، ثم أضع الباقي للأيتام، أم أن المال كله يكون للأيتام على حسب نيتي؟ علماً أن المال خاص بي الآن وحدي بعد بيع نصيبي من المحل . أفتونا مأجورين.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

إذا كان اتفاقكم بدعم جمعية الأيتام على سبيل التبرع والهبة، وليس على سبيل الوقف عليها فيجوز لك أن تقوم بتسديد ديونك من الريع، ولا يلزمك التبرع للجمعية؛ لأن الهبة لا تلزم إلا بالقبض، أما إن كان اتفاقكم بأن أوقفتم الريع على هذه الجمعية، فالأصل في الوقف الدوام والاستمرار، وعدم الرجوع. والله أعلم.


د. حسين بن عبد الله العبيدي
رئيس قسم الفقه بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ السبت 18 رجب 1430 الموافق 11 يوليو 2009

NinJa
01-10-2011, 11:34 AM
العنوان حكم قول:صدق الله العظيم"عقب الآية أو بعد التلاوة؟
الشيخ عبدالرحمن السحيم
السؤال
ما حكم قول : " صدق الله العظيم " عقب الآية أو بعد التلاوة ؟

الجواب
الجواب :

لا يجوز قول " صدق الله العظيم" بعد الفراغ مِن قراءة القرآن ؛ لأن العبادات توقيفية ، فلا يُفعل منها شيء إلاَّ بِدليل ، وقراءة القرآن عِبادة ، فلا يُحْدَث فيها مثل هذا القول إلاّ بِدليل ، ولا دليل على هذا القول .
وهو مِ، قَبِيل البِدَع ، ولم يَكن مِن عَمل السَّلف من الصحابة فمن بعدهم

وقد سُئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء :
ما حكم قول (صدق الله العظيم) بعد الفراغ من قراءة القرآن ؟

فأجابتْ :
قول : (صدق الله العظيم) بعد الانتهاء من قراءة القرآن بدعة ؛ لأنه لم يفعله النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا الخلفاء الراشدون ، ولا سائر الصحابة رضي الله عنهم ، ولا أئمة السلف رحمهم الله ، مع كثرة قراءتهم للقرآن ، وعنايتهم ومعرفتهم بشأنه، فكان قول ذلك والتزامه عقب القراءة بدعة محدثة، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : مَن أحْدث في أمْرنا هذا ما ليس منه فهو رَدّ . رواه البخاري ومسلم ، وقال : مَن عَمل عملاً ليس عليه أمْرنا فهو رَدّ . رواه مسلم .
وبالله التوفيق . وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم

NinJa
01-10-2011, 11:35 AM
السلام عليكم

حفظكم الله ياشيخ

بعض الاوقات اضع زيتا على الشعر وأغطيه بكيس ومن ثم أربطه بقماش بطريقة دائرية مثل لف العمامة على الرأس
بدون ان الف القماش تحت الفك السفلي فهل يجوز المسح في هذه الحالة ام علي ازالة القماش ؟

واذا كنت خارج البيت وحضرت الصلاة هل امسح على غطاء الرأس (قطعتين الحجاب والنقاب ) ام ابعد النقاب وامسح على الحجاب فقط ؟




الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

إذا كان يشقّ نَزعه فَيجوز المسح عليه ، وإن أمكن المسح على مُقدّم الشَّعر وإكمال المسح على الرأس ، سواء كان مُغطّى بالزيت أو بالحناء ، فهو الذي فَعَله عليه الصلاة والسلام ، فإنه مسح على ناصيته وأتمّ المسح على العمامة .

وأما الخمار فإن كان يشقّ نَزْعه فيجوز المسح عليه بالطريقة السابقة ، أما إذا نَزعه لا يشقّ فلا يجوز المسح عليه .

والله تعالى أعلم .


عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:35 AM
تخريج حديث (اللهم بارك لنا في رجب...)
تخريج حديث (اللهم بارك لنا في رجب...)
المجيب د. محمد بن عبد الله القناص
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
السؤال :
ما صحة حديث: "كان النبي –صلى الله عليه وسلم- إذا دخل رجب قال: اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان".
الجواب : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
حديث: "كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا دَخَلَ رَجَبٌ قَالَ: اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي رَجَبٍ وَشَعْبَانَ وَبلغنا رَمَضَانَ". وفي رواية: "وبَارِكْ لَنَا فِي رَمَضَانَ".

أخرجه عبد الله بن أحمد في زوائد المسند (2346)، والبزار في مسنده، -كما في كشف الأستار (616)-، وابن السني في عمل اليوم والليلة (658)، والطبراني في الأوسط (3939)، وفي الدعاء (911)، وأبو نعيم في الحلية (6/269)، والبيهقي في الشعب (3534)، وفي كتاب فضائل الأوقات (14)، والخطيب البغدادي في الموضح (2/473)، وابن عساكر في تاريخه (40/57)، من طريق زائدة بن أبي الرقاد عن زياد النميري عن أنس.
وهذا إسنادٌ ضعيف: زائدة بن أبي الرقاد: قال البخاري والنسائي: منكر الحديث، وقال أبو داود: لا أعرف خبره، وقال أبو حاتم: يحدث عن زياد النميري عن أنس أحاديث مرفوعة منكرة، ولا ندري منه أو من زياد، وقال الذهبي: ضعيف، وقال الحافظ ابن حجر: منكر الحديث [ينظر: التاريخ الكبير (3/433)، الجرح (3/613)، المجروحين (1/308)، الميزان (2/65)، التهذيب (3/305)، التقريب (1/256)].
وزياد بن عبد الله النميري البصري: قال ابن معين: ليس بشيء، وضعفه أبو داود، وقال أبو حاتم: يكتب حديثه ولا يحتج به، وذكره ابن حبان في الثقات، وقال: يخطئ، ثم ذكره في المجروحين، وقال: منكر الحديث يروي عن أنس أشياء لا تشبه حديث الثقات، لا يجوز الاحتجاج به، وقال الذهبي: ضعيف، وقال الحافظ: ضعيف [ينظر: تاريخ ابن معين (2/179)، الجرح (3/536)، الكامل (3/1044)، الميزان (2/65)، التهذيب (3/378)].
وقد تفرد زائدة بن أبي الرقاد بهذا الحديث عن زياد النميري، قال الطبراني في الأوسط: "لا يروى هذا الحديث عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إلا بهذا الإسناد، تفرد به زائدة بن أبي الرقاد".
وقال البيهقي: " تفرد به النميري وعنه زائدة بن أبي الرقاد، قال البخاري: زائدة بن أبي الرقاد عن زياد النميري منكر الحديث".
وقد أشار غير واحد من العلماء إلى ضعف إسناد هذا الحديث منهم: النووي في الأذكار (547)، وابن رجب في لطائف المعارف (ص143)، والهيثمي في المجمع (2/165)، والذهبي في الميزان (2/65)، وابن حجر في تبيين العجب (38).
ويحسن الإشارة بمناسبة تخريج هذا الحديث إلى أنه لم يثبت في فضل شهر رجب ولا في صيامه ولا قيام ليلة مخصوصة منه حديث صحيح، قال الحافظ ابن حجر في تبيين العجب بما ورد في شهر رجب (ص23): "لم يرد في فضل شهر رجب، ولا في صيام شيء منه معين، ولا في قيام ليلة مخصوصة فيه حديث صحيح يصلح للحجة، وقد سبقني إلى الجزم بذلك الإمام أبو إسماعيل الهروي الحافظ، رويناه عنه بإسناد صحيح، وكذلك رويناه عن غيره".

وقال الحافظ ابن رجب في لطائف المعارف (ص140): " فأما الصلاة فلم يصح في شهر رجب صلاة مخصوصة تختص به، والأحاديث المروية في فضل صلاة الرغائب في أول ليلة جمعة من شهر رجب كذب وباطل لا تصح، وهذه الصلاة بدعة عند جمهور العلماء، وممن ذكر ذلك من العلماء المتأخرين من الحفاظ: أبو إسماعيل الأنصاري، وأبو بكر بن السمعاني، وأبو الفضل بن ناصر، وأبو الفرج بن الجوزي، وغيرهم، وإنما لم يذكرها المتقدمون لأنها أحدثت بعدهم، وأول ما ظهرت بعد الأربعمائة فلذلك لم يعرفها المتقدمون ولم يتكلموا فيها، وأما الصيام فلم يصح في فضل رجب بخصوصه شيء عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أصحابه.... وقد روي أنه كان في شهر رجب حوادث عظمية، ولم يصح شيء من ذلك، فروي أن النبي -صلى الله عليه وسلم- ولد في أول ليلة منه، وأنه بعث في السابع والعشرين منه، وقيل: في الخامس والعشرين، ولا يصح شيء من ذلك، وروي بإسناد لا يصح عن القاسم بن محمد أن الإسراء بالنبي -صلى الله عليه وسلم- كان في السابع والعشرين من رجب، وأنكر ذلك إبراهيم الحربي وغيره."

.....

موقع الإسلام اليوم

NinJa
01-10-2011, 11:36 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل جزاك الله خير الجزاء
ورزقك من حيث لاتحتسب


سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : عن عبارة (أدام الله أيامك) ؟
فأجاب بقوله : قول (أدام الله أيامك ) من الاعتداء في الدعاء لأن دوام الأيام محال مناف لقوله تعالى : ( كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام) (3) وقوله تعالى ( وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ )(4).

احيانا يُسأل الشخص عن حاله فـ يقول بخير فيرد السائل عليه بكلمة ( دوم يارب ) ويرد الآخر ( يدوم لك الخير او دام عزك ) فـ هل هذا الرد يُعتبر من الاعتداء في الدعاء ؟؟


وبارك الله فيك ياشيخ







الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

تمنّي دوام الخير ليس من الاعتداء ، وليس مثل تمنّي دوام أيامه . ولو قُرِن دوام الخير بِاستمرار الطاعة لكان أجْمَع للخير .
وكذلك تمنّي دوام العزّ ، فالمقصود به دوامه ما دام في هذه الدنيا ، وأن لا يُذلّ ولا يُصيبه الذلّ .

والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:36 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل حفظك الله

ما رأيك في مثل هذا الموضوع

بعض الفواتير أقدس من أن تُسدّد ..
كلّما اتجهت إلى رحِم الذاكرة مُحاولاً تخمين قيمتَها , تجدْها تتوالد وتتضاعف ,..
فتتضاءل عطاءاتُك أمامَ قيمتَها ولا تملِك إلا أن تَقِفَ مدهوشاً صَامِتاً عاجزاً و مُمتنّاً !
لأجلِ هذي الفواتير .. !،،
"

فاتورة لم تُسدّد بعد !!
نعمةُ البَصرِ والسّمع والشّم والتّذوق واللمس .. وأنعمٌ أُخرى لا تُحصى ..
ولو شَكرنا المُتَفضّلِ بها عمراً لن نوفيهِ حقّه ؛ سبحانهُ عزّ وجل ! ..


فاتورة لم تُسدّد بعد !!
المصطفى المختارُ عليهِ الصلاةُ والسّلام تحمّل الكثير والكثير ..
لـ يصل لنا هذا الدين الحق .. سدّ كل الثغرات .. فتح كلّ الأبواب ..
علّمنا .. أدّبنا .. وجّهنا .. لهُ الثّناء إلى يومِ يُبعثون ! ..


فاتورة لم تُسدّد بعد !!
حَرَما أنفُسهما كي تَشبعي وترتوي وتأمني .. سَهِرا كي تنامي ..
أنتِ كلّ اهتمامهما .. عاميليهما بـ البرّ والإحسان [ أمّكِ وأباكِ ] ! ..


فاتورة لم تُسدّد بعد !!
كانَ وقودك وأنتِ مُعطّلة بـ اليأس .. يدفعكِ بـ كلّ جهدهِ إلى القمّة ..
أنتِ الآن حصلتِ على جائزة فوق منصّاتِ التكريم ..
وهو يُصفّقُ لكِ مُفتخراً بينَ الجماهيرِ في الصف الأخير ! ..

فاتورة لم تُسدّد بعد !!
علّمكِ كيفَ تبتسمين من القلب .. وكيفَ تشمّي الوردة ..
وكيفَ تستمتعي بـ المطر .. وكيفَ تنسي وتتخلّصي من القهر ..
هوَ الآن وحيداً يُسامرُ القمر ذاتهُ الذي تُسامريه وحيداً ! ..

هذا موضوع نزلته احدى الاخوات فكان في نفسي شيئ منه
فاحببت ان اعرف رايك به
وجزاك الله خير الجزاء



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا يصح تسميتها فواتير ، خاصة ما يتعلّق بالـنِّعَم ؛ لأن ما يُقابِل تلك النعمة عِبادة ، وهي الشُّكْر ، والعبادة لا يجوز أن تُسمى فاتورة ، ولا أن تُشبّه بها ، إذ لا وجه للشبه بينهما .

والله تعالى أعلم .



عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:37 AM
السؤال


أود سؤال حضرتكم عن قراءة سورة الأعلى والكافرون في سنة العشاء ما حكمها، هل هي من السنة أن نقرأها ونلتزم بهاتين السورتين، وكذلك بالسنة لسورتي السجدة والإنسان في فجر الجمعة ما حكمهما؟ وجزاكم الله خيراً.

الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فسورة الأعلى وسورة الكافرون تستحب القراءة بهما في الركعتين الأوليين من ركعات الوتر الثلاث. قال ابن قدامة في المغني: ويستحب أن يقرأ في ركعات الوتر الثلاث في الأولى بسبح وفي الثانية قل يا أيها الكافرون وفي الثالثة قل هو الله أحد، وبه قال الثوري وإسحاق وأصحاب الرأي.

وقال الشافعي: يقرأ في الثالثة قل هو الله أحد والمعوذتين، وهو قول مالك في الوتر، وقال في الشفع: لم يبلغني فيه شيء معلوم.

وقد روي عن أحمد أنه سئل يقرأ بالمعوذتين في الوتر؟ قال: ولم لا يقرأ، وذلك لما روت عائشة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في الركعة الأولى بسبح اسم ربك الأعلى وفي الثانية قل يا أيها الكافرون وفي الثالثة قل هو الله أحد والمعوذتين. رواه ابن ماجه.

ولنا ما روى أبي بن كعب قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوتر بسبح اسم ربك الأعلى وقل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد. رواه أبو داوود وابن ماجه.

وعن ابن عباس مثله رواه ابن ماجه، وحديث عائشة في هذا لا يثبت، فإنه يرويه يحيى بن أيوب وهو ضعيف، وقد أنكر أحمد ويحيى بن معين المعوذتين. انتهى

أما سنة العشاء التي ثبت في الصحيحين أنه صلى الله عليه وسلم كان يواظب عليها في بيته فلم يثبت أنه كان يقرأ في تلك الركعتين بالسورتين المذكورتين، بل الظاهر أنه كان يقرأ فيهما بما تيسر من القرآن إذ لم نقف على ما يدل على تحديد سورتين معنيتين للقراءة فيهما.

وقراءة سورتي السجدة والإنسان في صلاة الفجر يوم الجمعة سنة ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في الصبح يوم الجمعة بـ ألم تنزيل في الركعة الأولى، وفي الثانية هل أتى على الإنسان حين من الدهر لم يكن شيئاً مذكوراً. متفق عليه، وهذا لفظ مسلم.

لكن لا ينبغي للإمام المواظبة على القراءة بهما مخافة اعتقاد العوام وجوب ذلك، وراجعي الفتوى رقم: 37992.

والله أعلم.

NinJa
01-10-2011, 11:38 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤال دائما يراودني وأرجو أن تجيبوني عليه.هل الصداقة بين ال***ين حلال أم حرام ؟ هل لما تتحدث الفتاة مع ال*** الثاني وهو صديق لها .. لنقل تعتبره في منزلة أخيها حلال أم حرام ؟

سؤال يطرح كثيراً ، ونرى انتشار هذه الظاهرة بشكل كبير في عالم النت خاصة ..فنرجو الإجابة عليه لتعم الفائدة

بارك الله فيكم وفي علمكم..



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وبارك الله فيك .

لقد حذَّر الله مِن خُطُوات الشيطان في غير موضع مِن كِتابه . وأكثر ما يدخل الشيطان على الصالحين مِن مثل هذه الأبواب ، فهو يرضى بِخطوة واحدة في طريق الزلل ، وقد تكون تحت هَدَف نَبِيل ! وهذا مِن تزيين الشيطان .

والعلاقة بين ال***ين – غالبا – لا تَخلو مِن مَيل فِطرِيّ ..ادّعـى البعض سلامة النية وحسن المقصد ، فإن الشيطان قد يدخل على الإنسان من هذا الباب، فيُزيِّـن له الأمر في مبتدأ الأمر ، ثم يدخل الشيطان، والرجل بطبيعته يميل للمرأة ، والمرأة تميل إلى الرجل .

قال ابن عباس رضي الله عنهما : خُـلِق الرَّجُل مِن الأرض فَجُعِلَتْ نِهمَته في الأرض ، وخُـلِقَت المرأة مِن الرَّجُل فَجُعِلَت نِهْمَتها في الرَّجل ؛ فاحْبِسُوا نَسَاءكم . يعني عن الرجال الأجانب ، وامنعوهن من الاختلاط أو الخلوة بهم .

وقد تجتمع بين الشاب والفتاة عِدّة دَواعِي للفِتنة ..قال ابن القيم – رحمه الله – وهو يذكر الوجوه التي اجتمعت ليوسف عليه السلام في ذلك الإغراء ، وهو مع ذلك يعتصم بالله ويُراقب ربّه تبارك وتعالى :

الأول : ما رَكَّب الله سبحانه في طبَع الرجل مِن مَيْلِه إلى المرأة . الثاني : أن يوسف عليه السلام كان شابا ، وشهوة الشاب وحدته أقوى . الثالث : أنه كان عَزَبًا لا زَوجة له ولا سُرِّية تَكسر شِدَّة الشهوة . اهـ .

فلا يجوز الاسترسال في مثل هذه العلاقات ، لِمَا تُحْدِثه مِن افتتان كل طَرَف بالآخر ، وهذا مُشاهَد مَلْحُوظ . وكان يُقال : دِرهَم وقاية خير مِن قِنْطَار عِلاج !

والسلامة لا يَعدلها شيء .

والله تعالى أعلم .



عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



شيخنا الفاضل: عبد الرحمن بن عبد الله السحيم حفظه الله



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .... وبعد:



أفتونا مأجورين ..... هناك امرأة رمزت لنفسها بمحبه السنه وهي ومن خلال ما تكتب نحسبها والله حسيبها من أهل الصلاح ... ولكن ومن خلال متابعة بعض الردود لها لوحظ بعض التساهل منها وخاصة فيما يتعلق ب*** الرجال .... ولا أخفيكم حيث أنني امرأة ممن أحب بل تعلق بهذا المعرف ... وعليه ومن هذا المنطلق نأمل من فضيلتكم التكرم بالإجابة على ما يلي لثقتنا بعلمكم ..



س1: هل يحق للمرأة دعوة الرجال وخاصة في المنتديات والرد عليهم والتساهل معهم بحجة دعوتهم إلى الحق وتبصيرهم بأمور الدين وإليكم بعض الأمثلة...


- حياك الله يا عمنا ..اسمه...

نور المنتدى بطلتكم علينا فيه.





- وفقك الله مواضيعك ممتعه.





- ألف مبروووووووووووووووووك ........ 17و



للأخ ..اسمه ...



نتمنى له التوفيق



وألف مبرووووووووووووووووووك ... 18 و





- هكذا يكون التعقيب وإلا فلا!!







- تعقيب ولا أروع !!





- لأحد الأخوات ..... تشرفت بمرورك الطيب يا غالية .




وهذا غيض من فيض .





س2: ما رأي فضيلتكم فيمن يرمزون لأنفسهم بمعرف إسلامي وهم خلاف هذا ... هل يعتبر للمعرف أي علاقة في معرفة الشخصية أم لا يعول عليه ؟


س3: ما رأي فضيلتكم في من يقتفين أثرها في مسألة التساهل بالردود في جانب الرجال والحجة هي أنها أعلم منهن في مسائل الدين ولجهلهن بهذه الأمور ...




نأمل منكم تدعيم ما تذكرون .. حفظكم الله .. بالآيات والأحاديث النبوية الرادعة ... لعل كلمة من فضيلتكم تبلغ الآفاق .. وشكرا




الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحَفِظَك الله وَرَعَاك .

لا يجوز التساهل في مثل هذا بين ال***ين ؛ لأنه يجرّ إلى ما لا تُحمَد عُقباه ، ومن عرف الشبكة عَرَف حقيقة ما أقول ، ومن قواعد الشريعة : ما أفضى إلى مُحرّم فهو مُحرّم .
وقد أدّب الله أمهات المؤمنين ، فقال : (يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَعْرُوفًا) وهُنّ القدوة والأسوة لنساء الأمّة .
ولهذا قال بعض العلماء : إن المرأة إذا تكلّمت فإنها تجعل إصبعها في فمها إذا كلّمت الرجال الأجانب ؛ لأنه أبعد عن الخضوعِ في القول .
لأن المرأة إذا خضعت بالقول ظَنّ من في قلبه مرض أنها إنما خضعت لإعجابها به وهنا يتدخّل الشيطان ليوقع بينهما ، وهذا ما يُريده الشيطان ؛ أن يجعل بني آدم معه في النار ، وقد أقسَم على هذا .
واليوم لا يُقال : تضع المرأة أصبعها في فمه ، بل يُقال لها : لا تخضع بالقول ، ولا تتكسّر في كلامها ولا في مشيتها .

قال القرطبي في تفسير قوله تعالى : (فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ) : قال : أمَرَهنّ الله أن يكون قولهن جَزْلا ، وكلامهن فَصْلا، ولا يكون على وَجه يظهر في القلب علاقة بما يظهر عليه من اللين ، كما كانت الحال عليه في نساء العرب مِن مُكالمة الرجال بترخيم الصوت ولِينه ، مثل كلام المريبات والمومسات . فنهاهن عن مثل هذا . اهـ .

ومن أدب الله لأمهات المؤمنين أن يَقُلْن قولا معروفا ، كما في الآية السابقة : (وَقُلْنَ قَوْلا مَعْرُوفًا)
والقول المعروف أن لا تتساهل في الخطاب مع الأجنبي ولا ترفع الكلفة بينها وبينه .
قال ابن كثير في تفسير الآية (وَقُلْنَ قَوْلا مَعْرُوفًا) : ومعنى هذا : أنها تُخاطب الأجانب بكلام ليس فيه ترخيم ، أي : لا تُخاطب المرأة الأجانب كما تُخَاطِب زوجها .

وسبق : بيان حكم المزاح أمام الرجال
ودي اقتنع أن المزاح أمام الرجال حرام - منتديات الفتاوى الشرعية

ولا شكّ أن أمهات المؤمنين هنّ الأسوة والقدوة ، وكُنّ يُكلّمن الرجال بِما لا ريبة فيه ، ومن غير ترقيق للقول ، ولا تبسّط في الحديث مع الأجانب ، ومثله ما كانت عليه نساء السلف من أدب جمّ .

والله تعالى أعلم .



عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:40 AM
السلام عليكم
والدنا الفاضل احد الاخوان جاء بهاذا الموضوع في موقعنا ويريد ان يتاكد من صحته
وجزاك الله خيرا
المووضوع!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤالي حول بعض المواضيع المنتشره في المنتديات ومن بينها هذا الموضوع

ماصحته وهل يجوز نشره؟

جزاكم الله خيرياشيخ


ــــــــــــــــــــــــــــــــ


اعلم أن الله يحبك


إن أعطاك الله الدين و الهدى , فاعلم أنه يحبك

و إن أعطاك الله المشقّات و المصاعب و المشاكل فاعلم أنه يحبك و يريد سماع صوتك في الدعاء

و إن أعطاك الله القليل فاعلم أنه يحبك و انه سيعطيك الأكثر في الآخره

و إن أعطاك الله الرضا فاعلم أنه يحبك وانه أعطاك أجمل نعمة

و إن أعطاك الله الصبر فاعلم أنه يحبك و أنك من الفائزين

و إن أعطاك الله الإخلاص فاعلم أنه يحبك فكن مخلصا له

و إن أعطاك الله الهم فاعلم أنه يحبك و ينتظر منك الحمد

و إن أعطاك الله الحزن فاعلم أنه يحبك و انه يخـتبر إيمانك

و إن أعطاك الله المال فاعلم أنه يحبك فلا تبخل به على الفقير

و إن أعطاك الله الفقر فاعلم أنه يحبك و أعطاك ما هو أغلى من المال

و إن أعطاك الله لسانا و قلبا فاعلم أنه يحبك فاستخدمهم في الخير و الإخلاص

و إن أعطاك الله الصلاة و الصوم و القرآن و القيام فاعلم أنه يحبك فلا تكن مهملاً و اعمل بهم

و إن أعطاك الله الإسلام فاعلم أنه يحبك

إن الله يحبك , كيف لا تحبه ؟؟؟

إن الله أعطاك الكثير فكيف لا تعطيه حبك ؟؟؟

الله يحب عباده و لا ينساهم .. سبحان الله

لا تكن أعمى و أوجد حبّ الله في قلبك

( بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ )
(آل عمران:76)

( الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ )
(آل عمران:134)

( وَكَأَيِّنْ مِنْ نَبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ فَمَا وَهَنُوا لِمَا أَصَابَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَمَا ضَعُفُوا وَمَا اسْتَكَانُوا

وَاللَّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ )
(آل عمران:146)

( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِين َ)
(آل عمران:159)

( ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعاً وَخُفْيَةً إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )
(الأعراف:55)

( لا جَرَمَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعْلِنُونَ إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُسْتَكْبِرِينَ )
(النحل:23)

( إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ )
(الحج:38)

( وَلا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُور )
(لقمان:18)

و انشر هذه الصفحة لعلنا نفيد الآخرين و نجد حب الله و حب الرسول و حب الاسلام و حب العبادة.

وصلى الله على سيدنا محمد

وعلى آله وصحبه وسلم



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

ليس صحيحا أن إعطاء ما ذُكِر علامة على المحبة ، فقد يكون البعض منها على سبيل الاستدراج ، كما في المال ، وسائر الـنِّعَم .
قال عليه الصلاة والسلام : إذا رأيت الله يعطي العبد من الدنيا على معاصيه ما يحب فإنما هو استدراج ، ثم تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم : (فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ) . رواه الإمام أحمد ، وصححه الألباني والأرنؤوط .
قال القرطبي : فَبَسْط الرزق على الكافر لا يدلّ على كرامته . اهـ .

قال الله تعالى : (فَأَمَّا الإِنْسَانُ إِذَا مَا ابْتَلاهُ رَبُّهُ فَأَكْرَمَهُ وَنَعَّمَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَكْرَمَنِ) .. فهذا مغْرُور .. ويُقابِله الْجَاحِد (وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ) ..
قال ابن القيم : " فَرَدَّ اللهُ سُبحانه على مَن ظّن أنَّ سَعَة الرِّزْق إكْرام ، وأنَّ الفَقْر إهَانة ، فقال : لَم أبْتَلِ عبدي بالغِنى لِكَرَامَتِه عَلَيَّ ، ولم أبْتَله بالفَقْر لِهَوانِه عليَّ . اهـ .

وكذلك الفقر ليس علامة على رضا الله ولا على محبته ، والعامة تضرب مثالاً بِـ " فقير النصارى " لا دُنيا ولا دِين !!

ولا يصح أن يُقال : (وينتظر منك الحمد) ، وإنما يُعبّر بالتعبير الشرعي . مثل : يُريد منك الحمد .

والله تعالى أعلم .



عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:40 AM
مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب

السؤال: بارك الله فيكم هذا المستمع عبد الله مطر من العلا يقول ما هو فضل صيام الرابع عشر والخامس عشر أو الخامس عشر والسادس عشر من شهر شعبان أفيدونا جزاكم الله خيرا؟

الجواب :الشيخ: صيام ثلاثة أيام من كل شهر من سنة النبي صلى الله عليه وعلى وسلم فقد كان النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم يصوم من كل شهرٍ ثلاثة أيام قالت عائشة رضي الله عنها:" لا يُبالي أصامها من أول الشهر أو وسطه أو آخرة" ولكن الأفضل أن تكون هذه الأيام الثلاثة يوم الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر لا كما ما قال السائل الرابع عشر والخامس عشر والسادس عشر ولا فرق بين شعبان وغيره لكن كونه يخص ذلك في شعبان يقتضي أنه يعتقد أن ذلك سنة في شعبان دون غيره وليس الأمر كذلك فأيام البيض ويوم النصف من شعبان كغيرها من الأيام في غيره فلا مزية لشعبان على غيره في هذه المسألة وقد ورد في الأحاديث لكنها ضعيفة في فضل صوم يوم النصف من شعبان إلا أنها ضعيفةٌ لا تقوم بها حجة.

NinJa
01-10-2011, 11:41 AM
الســــؤال :

هـل هـذه الكلمات مخالفـة للعقيـدة :عاش من سمع صوتك - عاشت رُوحك - لا سَمَحَ الله - عدالة السماء -
صُدفة [مثل : قابلته صُدفة أو رأيته صُدفة ] - سيبها على الله ؟

....................


الجـــواب :

سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : ما رأي فضيلتكم في استعمال كلمة (صدفة) ؟ ..

فأجاب بقوله : رأينا في هذا القول أنه لا بأس به وهذا أمر متعارف وأظن أن فيه أحاديث بهذا التعبير صادفنا رسول الله صادفنا رسول الله ولكن لا يحضرني الآن حديث معين بهذا الخصوص . والمصادفة والصدفة بالنسبة لفعل الإنسان أمر واقع ، لأن الإنسان لا يعلم الغيب فقد يصادفه الشيء من غير شعور به ومن غير مقدمات له ولا توقع له ، ولكن بالنسبة لفعل الله لا يقع هذا ، فإن كل شئ عند الله معلوم وكل شئ عنده بمقدار وهو – سبحانه وتعالى – لا تقع الأشياء بالنسبة إليه صدفة أبدا ، ولكن بالنسبة لي أنا وأنت نتقابل بدون ميعاد وبدون شعور وبدون مقدمات فهذا يقال له صدفة ، ولا حرج فيه ، أما بالنسبة لأمر الله فهذا فعل ممتنع لا يجوز .

►◄►◄►◄

( لا قـدَّر الله ولا سمح الله )

سؤال اللجنة الدائمة فتوى رقم (10751) : س1 : ما حكم الشرع في نظركم في هذه الألفاظ : (يعلم الله) (لا سمح الله) (لا قدر الله) (إرادة الله) (الله ورسوله أعلم) ؟ .

ج1: قوله : (يعلم الله) لا بأس بذلك إذا كان صادقا ، وقوله : (لا سمح الله ، لا قدر الله) لا بأس به إذا كان المراد بذلك طلب العافية مما يضره ، وقوله : (إرادة الله) إذا أراد بذلك أن ما أصابه من مرض وفقر ونحو ذلك هو من قدر الله وإرادته الكونية فلا بأس ، وقوله : (الله ورسوله أعلم) يجوز في حياة الرسول صلى الله وعليه وسلم ، أما بعد وفاته فيقول : الله أعلم ؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته لا يعلم ما يحدث بعد وفاته . وبالله التوفيق . وصلى الله على نبينا محمد ، وآله وصحبه وسلم ... اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء ..


وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : ما رأيكم في هذه العبارة " لا سمح الله"؟.

فأجاب قائلًا : أكره أن يقول القائل : " لا سمح الله " لأن قوله : " لا سمح الله " ربما توهم أن أحدًا يجبر الله على شيء فيقول : " لا سمح الله " والله - عز وجل - كما قال الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، " لا مكره له " . قال الرسول ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « لا يقول أحدكم : اللهم اغفر لي إن شئت ، اللهم ارحمني إن شئت ، ولكن ليعزم المسألة ، وليعظم الرغبة فإن الله لا مكره له ، ولا يتعاظمه شيء أعطاه » والأولى أن يقول : " لا قدر الله " بدلًا من قوله : " لا سمح الله " لأنه أبعد عن توهم ما لا يجوز في حق الله تعالى .

►◄►◄►◄

قول: عدالة السماء .

السؤال: هل يجوز أن نقول : عدالة السماء ، وللعلم هذه الكلمة تتردد كثيرا على ألسنة المعلقين والصحفيين والأدباء ؟

الجواب: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد : هذه الألفاظ فضفاضة لا يحكمها الشرع إلا من حيث النية والقصد فمن رام بنطقها وصف شرع الله تعالى المنزل من السماء بالعدل ، أو التأكيد على أن الله عدله من فوقنا مهيمن على الكون بين فيه فلا بأس بقولها حينئذ ؛ فقد جاء في سنن الدارمي أن أم أيمن رضي الله عنها قالت لأبي بكر وعمر رضي الله عنهما عندما جاءا لزيارتها بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم : .. ولكن أبكي على خبر السماء انقطع . فقد نسبت الوحي المنزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماء ، فالسماء المكان الذي ينزل منه الوحي ويأتي العدل . والواجب أن يتوخى المسلم الحذر فلا ينطق من الألفاظ إلا ما يحمل دلالة واضحة لا لبس فيها .

وقد سئل ابن عثيمين رحمه الله : ما حكم ألفاظ تصدر عن الكتاب العصريين في كتاباتهم مثل قولهم : عدالة السماء ، أو هدي السماء ، أو النور العلوي ، وكذلك وصف النبي صلى الله عليه وسلم بالعبقرية ، وأنه أفضل قائد في العالم ، هل يصح إطلاق هذه الألفاظ على إطلاقها ؟

فأجاب : هم يريدون بنور السماء وهداية السماء نور الله عز وجل ؛ لأنه في السماء ، ولكن الأفضل أن يعدلوا عن هذه الكلمات وأن يقولوا : نور الله وهداية الله كما قال النبي عليه الصلاة والسلام : ( إلا كان الذي في السماء ساخطاً عليها ) قال : (كان الذي في السماء) فإطلاق مثل هذه العبارات يجب على الإنسان التوقف فيها وأن يقال : الأفضل أن تضيفوا الشيء إلى من هو له حقيقة ؛ لأن مجرد السماء ليس فيها هداية وليس فيها نور وإنما هو نور الله عز وجل وهداية الله . وأما وصف النبي صلى الله عليه وسلم بأنه عبقري فإن كان الرجل يريد أنه عليه الصلاة والسلام عنده علم بما يتعلق بشئون الحياة من الشجاعة والكرم وما أشبه ذلك فلا بأس ، وإن كان يريد أنه عبقري ولكنه لم ينل هذا المقام إلا بعبقريته لا بكونه رسول الله ، فهذا لا يجوز ، فالرسول محمد عليه الصلاة والسلام رسول الله ، ولا شك ، وهو صلى الله عليه وسلم أشجع الناس وأكرم الناس وأجود الناس وأحسن الناس خلقاً .

►◄►◄►◄

أما قول: عاشت روحك ، وعاش من رآك ومن سمع صوتك ونحوها ، فلا نرى فيها مخالفة إن كانت النية الدعاء لمن سمع صوته أو رآه ، أما إذا كان المعنى أن من يسمع صوته أو يراه يمد له في عمره بذلك ، فهذا لا يجوز .

►◄►◄►◄

وكذلك قول : (سيبها على الله) إذا كان المقصود والنية ترك الأمور توكلا على الله فلا بأس بقولها . أما إذا كانت تعني التواكل والاستهتار وخلف المواعيد فلا. والله أعلم.

أجاب على هذا السؤال : اللجنة العلمية بموقع الإسلام اليوم

NinJa
01-10-2011, 11:41 AM
حكم وضع المصحف على الأرض
ـــــــــــــــ



السؤال:

فضيلة الشيخ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، هل يجوز وضع المصحف على الأرض، أي فوق السجادة ؟

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أما بعد

فإجابة سؤالك ونقول:تعظيم المصحف وصيانته واجب على كل مؤمن ، قال الله تعالى: )ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ ((الحج:32) ، فالقرآن كلام الله تعالى، وكتابه الذي أنزله على محمد صلى الله عليه وسلم هدايةً وآيةً ، فَمِن تعظيمه أن يصان عن كل ما يُدنسه، أو يظهر امتهانه ، وقد ذكر أهل العلم رحمهم الله النهي عن عدة أمور، وعللوا ذلك بأن فيها امتهانا وابتذالا للمصحف، ومن ذلك أنهم كرهوا استدبار المصحف، ومَدَّ الرجل نَحْوَه، ووضع الكتب عليه، وما أشبه ذلك من الأفعال.

أما وضعه في الأرض فقد يكون امتهانا فَيُمنع، وقد يكون لحاجة لا امتهان فيها فيجوز، وذكر العلماء أن وضع المصحف على الأرض لحاجة لا امتهان فيه، والله أعلم.


ــــــــــــــــــ

أخوكم/ د.خالد المصلح
المصـدر
الفتـوى

NinJa
01-10-2011, 11:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله وكفى , وصلاة وسلاما على عباده الذين اصطفى ثم اما بعد ,
شيخنا الحبيب عبد الرحمن السحيم أشهد الله انى أحبك فى الله
كنت قد نقلت فتواك الخاصة بأثار الرسول صلى الله عليه وسلم والذى
ينقلها بعض المسلمون فى المواقع والمنتديات مثلا :
ختم الرسول , بيت السيدة خديجة , محراب النبى , سيف الرسول , بيت الرسول , وغيرها كثيرا من الأكاذيب
ورد عليّ احد الاعضاء بهذا الرد

السلام عليكم
أولا جزاك الله خيرا علي النقل

ولكن لي بعض التعليقات

1- اذا كان الله سبحانه حفظ لنا مسجد النبي صلي الله عليه وسلم ومنبره وحجراته الشريفة , فلماذا لا يحفظ لنا اثاره صلي الله عليه وسلم وخاصة أن هذه الاثار موثقة علي مدار العالم الاسلامي من تركيا الي مصر وغيرها

2- لماذا لم يعترض علي أثر قدم سيدنا ابراهيم عليه السلام ( مقام ابراهيم ) وشكك في صحتها وتشكك في اثار النبي صلي الله عليه وسلم , ولماذا اعترض علي أماكن معينة مثل بيت خديجة رضي الله عنها وغيرها ولم يعترض مثلا علي مكان غار حراء أو غار ثور , والمسلمون الذين يزورون هذه الاماكن هل يذهبوا هناك لتقديسها أو لعبادتها ( لا أعتقد ذلك )

3- وصف الصوفية بأنهم يعبدون هذه الاشياء افتراء عظيم لأنه يخلط بين المتصوفين وبين المدعين الجهلاء للصوفية , مثلما يحدث الخلط بين الاسلام وبين أفعال المسلمين الجهلاء من ارهاب وغيره

4- من قال أن الصحابة رضي الله عنهم لم يهتموا باثار النبي صلي الله عليه وسلم ويتبركوا بها
ألم يكونوا يتقاتلون علي الماء الذي يتوضأ به النبي صلي الله عليه وسلم
ألم يأخذوا شعر النبي صلي الله عليه وسلم واحتفظوا به
ألم يشرب بعض الصحابة دم النبي صلي الله عليه وسلم

وغيرها الكثير وان شئت لأتيتك بالنصوص ان شاء الله

5- بالنسبة لوجود المحراب , من قال أن المحراب كان علي عهد النبي صلي الله عليه وسلم , وانما أول من اتخذ المحراب عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه

فبماذا تنصحنى للرد عليه ؟؟؟؟
وجزاك الله كل الخير
والله الموفق



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا
وبارك الله فيك .

هذه شُبُهات ، والجواب عنها كما يلي :

1 – وهل أهمية شَعرة تبقى من رأسه الشريف صلى الله عليه وسلم مثل بقاء مسجده ؟
أما خاتمه صلى الله عليه وسلم فقد سقط من عثمان رضي الله عنه في بئر ، ثم فُقِد ، مع أهمية خاتمه صلى الله عليه وسلم .
وفي الصحيحين من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال : اتَّخَذ رسول الله صلى الله عليه وسلم خاتما مَن وَرِق وكان في يده ، ثم كان بعد في يد أبي بكر ، ثم كان بعد في يد عمر ، ثم كان في يد عثمان حتى وقع بعد في بئر أريس .

وأما قوله إن (الله سبحانه حفظ لنا مسجد النبي صلي الله عليه وسلم ومنبره وحجراته الشريفة) ، فأقول : وأين هي حجرته كما كانت ؟
وأين هو منبره كما كان ؟
منبره صلى الله عليه وسلم كان ثلاث درجات ، وكان مصنوعا من الخشب ، فهل بقي إلى يومنا هذا ؟
الجواب : لا
وكذلك الحجرة ، إنما كانت مبنية مِن طين ، وهي في وضعها الحالي ليست هي الحجرة التي كانت في زمن الصحابة والتابعين ، كما وُصِف ذلك في كُتُب السير والتواريخ وأخبار المدينة النبوية .

وقد غُيِّر بناء الحجرة بعد تعرض الجسد الشريف لمحاولات آثمة بغرض سرقته ، وقد حَمَى الله نبيَّه صلى الله عليه وسلم حيا وميّتا .

وأما قوله : (إن هذه الآثار موثقة) ، فأقول : ما أسهل الدعاوى ؟
وأين هو التوثيق ؟ وأين الْمُخْبِر الصادق أن هذه شعرة النبي صلى الله عليه وسلم أو ذاك هو سيفه أو تلك هي بردته صلى الله عليه وسلم ؟
ولو بقيت تلك الآثار لكان الناس يتناقلونها .

وقد ذكرت أن رجلا جاء إلى الخليفة المهدي وفي يده نَعْل ملفوف في منديل ، وزعم أنه نعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولم يُصدِّقه المهدي ، مع قُرب زمانه من زمان النبي صلى الله عليه وسلم نِسْبيا ، ومع قَرابته مِن رسول الله صلى الله عليه وسلم .

ومع ذلك لم يُصدِّق الرجل الذي زَعَم أن ذلك هو نَعْل النبي صلى الله عليه وسلم .

وإذا كان النبي صلى الله عليه وسلم كُذِب عليه في أقواله وأفعاله ، وهو مُتعلّق بالتشريع ، بل بعقائد الأمة ، أفلا يُكذب عليه فيما يتعلّق ببعض آثاره ؟! مع شغف الناس بها ؟

2 – ما يتعلّق ببيت خديجة رضي الله عنها .
أقول : وأين هو الإسناد الصحيح والْمُخْبِر الصادق أن ذلك هو بيت خديجة ؟
وهل بقي للنبي صلى الله عليه وسلم بيت بعد مُهاجَرِه صلى الله عليه وسلم ؟
الجواب : لا
والدليل عليه قوله عليه الصلاة والسلام يوم حجة الوداع حينما سأله أسامة بن زيد بن حارثة فقال : يا رسول الله أتَنْزِل في دارك بمكة ؟ فقال و: هل ترك لنا عقيل مِن رباع أو دُور ؟ رواه البخاري ومسلم .
وفي رواية البخاري : قيل للزهري : ومَن وَرِث أبا طالب ؟ قال : ورثه عقيل وطالب .
وعند مسلم : وكان عقيل وَرِث أبا طالب هو وطالِب ، ولم يرثه جعفر ولا عليّ شيئا ؛ لأنهما كانا مسلمين ، وكان عقيل وطالب كافرين .

فهل بقي بيت يُنسَب إلى خديجة رضي الله عنها ؟

هذا فضلا عن أن يُثبَت أن ذلك البيت هو البيت الذي وُلِد فيه النبي صلى الله عليه وسلم ؟
وبعضهم يزعم أن مكان المكتبة الآن هو الذي وُلِد فيه النبي صلى الله عليه وسلم .
وهذا لا يَصِحّ مع ما في ذلك القول مِن مُغالَطات .
فإن النبي صلى الله عليه وسلم وُلِد في شِعب بني هاشم .
ولم يُنقَل عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من أصحابه أنه وُلِد في ذلك المكان .
والسبب أنهم لم يكونوا يحفلون بالأماكن ، ولا يُقيمون وَزْنا لِمكان سُكنى أو مكان ولادة .

وأما قوله : (ولم يعترض مثلا على مكان غار حراء أو غار ثور) ، أقول : نحن لا نُنكِر هذه الأماكن ، ولكننا نُطالِب بِصحّة الدعوى .
وكثيرة هي الأماكن التي تُقدّسها الصوفية ، ولا حقيقة لها .
قد يقول : (والمسلمون الذين يزورون هذه الأماكن هل يذهبوا هناك لتقديسها أو لعبادتها) .
أقول : هذا غير صحيح .
وانظر إلى تقديسهم لِما يُسمّى في مصر بـ ( الحسين ) .. ومتى أتى الحسين رضي الله عنه إلى مصر ؟!
بل بعضهم يزعم أن ما في ذلك المكان هو راس الحسين رضي الله عنه !
وباتِّفَاق المؤرِّخين أن الحسين رضي الله عنه قُتِل في أطراف العراق .
وحسبك بالخرافة أن في العراق مزار بهذا الاسم ، وفي الشام كذلك !
وهَب أنه رأس الحسين رضي الله عنه فعلا ، فهل يُسوِّغ وُجوده عِبادته والطواف به ؟

وانظر إلى الطواف حول ما يُزْعَم أنه قبر الحسين ، وكذلك ما يحدث من شركيات وتقديس فيما يُزعم أنه ( السيدة زينب ) !

وانظر طلبات الاستغاثة والاستشفاء وغيرها من أصحاب القبور !

ومثل ذلك ما زَعمته الصوفية من وُجود قبر أم النبي صلى الله عليه وسلم في منطقة " الأبواء " بين مكة والمدينة ، ثم نُبِش المكان قبل سنوات ولم يُوجَد فيه شيء .
ولو وُجِد فيه شيء ، فهل يُسوِّغ ذلك زيارة المكان والتبرّك به ؟

وهذا يردّ ما قاله في :
3 – ( وصف الصوفية بأنهم يعبدون هذه الأشياء افتراء عظيم لأنه يخلط بين المتصوفين وبين المدعين الجهلاء للصوفية)

فأقول :
لم أخلط بين التصوّف والصوفية .
بل أنا أتحدّث عن كبراء القوم !
أتحدّث عن واقع مُعايش ، يُمثِّله أساتذة جامعات ، وعلماء يتصدّرون الأمة ، تصدر منهم تلك الأفعال .
وخذ مثالا على ذلك :
أستاذ في الشريعة ، بل كان عميد كلية الشريعة في سوريا
وهو الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي

واقرأ ما كتبه في كِتاب " هذا أبي "
وكنت أشرت إلى بعض أقواله هنا :
من فظائع الصوفية .. وأقوال علماء الإسلام فيهم

ومثله من يتصدّر في بعض القنوات الفضائية ، مِن أمثال : الجفري .
وقد كُفينا مؤنة كشف ما عنده تحت المجهر ، وذلك هنا :
شبكة المجهر >> التبيان الجلي لحقيقة الجفري 

4 – قوله : (من قال أن الصحابة رضي الله عنهم لم يهتموا بآثار النبي صلي الله عليه وسلم ويتبركوا بها
ألم يكونوا يتقاتلون علي الماء الذي يتوضأ به النبي صلي الله عليه وسلم
ألم يأخذوا شعر النبي صلي الله عليه وسلم واحتفظوا به
ألم يشرب بعض الصحابة دم النبي صلي الله عليه وسلم)

أقول : آثار النبي صلى الله عليه وسلم على قسمين :
القسم الأول : آثار متعلقة بجسده الشريف ، مثل فضْلَة وَضوئه ، وشَعْرِه ، ومَلابِسه ، فهذه كانوا يتبرّكون بها في حياته ، وما بقي منها بعد مماته شيء يسير ، ومن كان معه منها شيء أوصَى أن تُوضَع معه في كَفَنه أو في قبره .

وفي صحيح البخاري أن امرأة جاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم بِبُرْدَة مَنسوجة فيها حَاشيتها . قالت : نسجتها بيدي ، فجئت لأكسوكها ، فأخذها النبي صلى الله عليه وسلم مُحْتَاجًا إليها فخرج إلينا وإنها إزاره ، فَحَسّنها فلان ، فقال : اكسنيها ما أحسنها . قال القوم : ما أحسنت ، لَبِسها النبي صلى الله عليه وسلم محتاجا إليها ثم سألته ، وعَلِمْتَ أنه لا يَرُدّ . قال : إني والله ما سألته لألبسها ، إنما سألته لتكون كفني . قال سهل رضي الله عنه : فكانت كفنه .

قال الإمام البخاري رحمه الله : باب ما ذُكِر مِن دِرع النبي صلى الله عليه وسلم وعصاه وسيفه وقدحه وخاتمه ، وما استعمل الخلفاء بعده من ذلك مما لم تُذْكر قِسمته ، ومِن شَعْرِه ونَعْلِه وآنيته مما يَتَبَرّك به أصحابه وغيرهم بعد وفاته .
فهذه لا إشكال في الـتَّبَرُّك بها ، إلاَّ أن إثبات أن تلك الآثار تخص النبي صلى الله عليه وسلم في الأزمنة المتأخّرة مُتعذِّر .

القسم الثاني : آثار ليس لها تعلّق بِجسده الشريف ، بل هي خارجة عن الـتَّبَرُّك المشروع ، مثل : بيته صلى الله عليه وسلم والأماكن التي كان يَنْزِلها في أسفاره ، أو في المدينة النبوية ، فهذه لم يتبرّك بها الصحابة رضي الله عنهم ولا أحد من أئمة السَّلَف .
ولذلك لَمَّا بلغ عمر بن الخطاب أن أُناسًا يأتون الشجرة التي بُويع تحتها . قال : فأمَر بَها فَقُطِعَتْ . رواه ابن أبي شيبة .

وروى ابن أبي شيبة من طريق علي بن عمر عن أبيه عن علي بن حسين أنه رأى رجلا يجيء إلى فُرْجَة كانت عند قبر النبي صلى الله عليه وسلم فيدخل فيها فيدعو ، فَدَعَاه ، فقال : ألا أُحَدِّثُك بحديث سمعته من أبي عن جدي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : لا تتخذوا قبري عيدا ، ولا بيوتكم قبورا ، وصَلُّوا عَليّ فإن صلاتكم تبلغني حيث ما كنتم .

5 – ( بالنسبة لوجود المحراب , من قال أن المحراب كان على عهد النبي صلي الله عليه وسلم , وإنما أول من اتخذ المحراب عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه ) .

هذا مما استدللتُ به على بُطلان ذلك الذي يُزعم أنه البيت الذي وُلِد فيه النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بيت أمّنا خديجة رضي الله عنها ؛ فإن في الصورة يَظهر مِحراب للصلاة ، وذلك لم يكن في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا في زمن أصحابه .

وهذا يُؤيِّد ما قلته مِن أن الصورة ليست لبيت النبي صلى الله عليه وسلم ، وذلك لأنه لم يكن له بيت في مكة ، وقد قال ما قال في حجة الوداع ، مما تقدّم ذِكْره .

وعلى كلّ ، فإن القول أن ذلك أثر من آثار النبي صلى الله عليه وسلم ، وليس كذلك قد يدخل في عموم الكذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والكذب على النبي عليه الصلاة والسلام ليس كالكذب على غيره .

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:43 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

(( كل خير تسبب فيه الميت يجري عليه ثوابه ))


السؤال


توفيت أمي منذ عشرين يوما-أسألكم الدعاء لها ولنا- هل يمكنني تلاوة القرآن في مصحفها و استخدام مسبحتها التي صنعتها بيديها بنية أن يصلها من الثواب؟ وهل يعتبران مصحفها ومسبحتها صدقة جارية عند استخدامنا لهما؟ وأيضا الأكل من طعام اشترته لنا من مالها قبل وفاتها واحتساب الأجر لها؟
لحظة وفاتها كانت مخدرة طبيا هل هون ذلك عليها سكرات الموت، وهل شعرت وتألمت لعدم وجودنا بجانبها؟
هل تشعر بشوقنا لها، وهل تحزن إذا سارت حياتنا بشكل طبيعي في غيابها؟


الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنسأل الله أن يرحم والدتك، ويرفع درجتها في المهديين.

أما قراءتك في مصحفها فهي مما يرجى أن يلحقها ثوابه، إن كانت قد اقتنته تبتغي بذلك وجه الله، وهذا هو ما يظن بها، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته: علما علمه ونشره، وولدا صالحا تركه، ومصحفا ورثه، أو مسجدا بناه، أو بيتا لابن السبيل بناه، أو نهرا أجراه، أو صدقة أخرجها من ماله في صحته وحياته يلحقه من بعد موته. رواه ابن ماجه، وحسنه الألباني.

وكذلك كل خير تسببت فيه والدتك وانتفع به أحد بعد موتها، وكانت قد قصدت به وجه الله فسيجري عليها ثوابه بفضل الله تعالى، كما قال سبحانه: إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآَثَارَهُمْ وَكُلَّ شَيْءٍ أحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ {يس:12}
قال ابن كثير: أي نكتب أعمالهم التي باشروها بأنفسهم، وآثارهم التي أثروها من بعدهم، فنجزيهم على ذلك أيضًا، إن خيرًا فخير، وإن شرًّا فشر، كقوله صلى الله عليه وسلم: مَنْ سن في الإسلام سنة حسنة، كان له أجرها وأجر من عمل بها من بعده، من غير أن ينقص من أجورهم شيئًا، ومَنْ سن في الإسلام سنة سيئة، كان عليه وزرها ووزرُ مَنْ عمل بها من بعده، من غير أن ينقص من أوزارهم شيئًا. رواه مسلم. اهـ.

وقال السعدي: هي آثار الخير وآثار الشر، التي كانوا هم السبب في إيجادها في حال حياتهم وبعد وفاتهم، وتلك الأعمال التي نشأت من أقوالهم وأفعالهم وأحوالهم، فكل خير عمل به أحد من الناس، بسبب علم العبد وتعليمه ونصحه، أو أمره بالمعروف، أو نهيه عن المنكر، أو علم أودعه عند المتعلمين، أو في كتب ينتفع بها في حياته وبعد موته، أو عمل خيرا، من صلاة أو زكاة أو صدقة أو إحسان، فاقتدى به غيره، أو عمل مسجدا، أو محلا من المحال التي يرتفق بها الناس، وما أشبه ذلك، فإنها من آثاره التي تكتب له ..اهـ.

.............................

أما التسبيح بمسبحتها وإن قلناه بجوازه، فلا شك في أن التسبيح بالأصابع أفضل منه، لما صح من فعله صلى الله عليه وسلم له وأمره به،

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,.

وأما شعور الميت بحال أهله فمن الأمور الغيبية التي لا ينبغي الخوض فيها إلا على ضوء نصوص الوحي، ومن هذه النصوص قول النبي صلى الله عليه وسلم: إذا حضر المؤمن أتته ملائكة الرحمة بحريرة بيضاء فيقولون: اخرجي راضية مرضيا عنك إلى روح الله وريحان ورب غير غضبان. فتخرج كأطيب ريح المسك حتى أنه ليناوله بعضهم بعضا حتى يأتون به باب السماء، فيقولون: ما أطيب هذه الريح التي جاءتكم من الأرض. فيأتون به أرواح المؤمنين فلهم أشد فرحا به من أحدكم بغائبه يقدم عليه، فيسألونه: ماذا فعل فلان؟ ماذا فعل فلان؟ فيقولون: دعوه فإنه كان في غم الدنيا. فإذا قال: أما أتاكم؟ قالوا: ذهب به إلى أمه الهاوية .. رواه النسائي وصححه الألباني.

ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: إن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من الأموات، فإن كان خيرا استبشروا به، وإن كان غير ذلك قالوا: اللهم لا تمتهم حتى تهديهم كما هديتنا. رواه أحمد، وصححه الألباني في الصحيحة.

........................

وسئل شيخ الإسلام ابن تيمية عن الأحياء إذا زاروا الأموات، هل يعلمون بزيارتهم وهل يعلمون بالميت إذا مات من قرابتهم أو غيره؟ فأجاب: نعم، قد جاءت الآثار بتلاقيهم وتساؤلهم وعرض أعمال الأحياء على الأموات .. مجموع الفتاوى.

وبحث ابن القيم ـ رحمه الله ـ هذه الموضوع في كتاب (الروح) في عدة مسائل، منها: هل تعرف الأموات زيارة الأحياء وسلامهم أم لا ؟ وقال تحتها: السلف مجمعون على هذا، وقد تواترت الآثار عنهم بأن الميت يعرف زيارة الحي له ويستبشر به .... ويكفي في هذا تسمية المسلم عليهم زائرا، ولولا أنهم يشعرون به لما صح تسميته زائرا. اهـ.

ومنها مسألة: أرواح الموتى هل تتلاقى وتتزاور وتتذاكر أم لا ؟ وقال تحتها: وهي أيضا مسألة شريفة كبيرة القدر، وجوابها: أن الأرواح قسمان: أرواح معذبة، وأرواح منعمة. فالمعذبة في شغل بما هي فيه من العذاب عن التزاور والتلاقي. والأرواح المنعمة المرسلة غير المحبوسة تتلاقى وتتزاور وتتذاكر ما كان منها في الدنيا، وما يكون من أهل الدنيا اهـ.

وتعرض ابن كثير أيضا لهذه المسألة في تفسيره عند قوله تعالى: وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ (التوبة:105) وقال: قد ورد أن أعمال الأحياء تُعرَض على الأموات من الأقرباء والعشائر في البرزخ ... اهـ.

وكذلك تعرض لها باستفاضة عند قوله تعالى: فَإِنَّكَ لا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ {الروم:52}
.

وأما كون والدتك كانت مخدرة طبيا لحظة وفاتها، وهل هوَّن ذلك عليها من سكرات الموت؟ فالله أعلم بحقيقة ذلك، ولا يترتب عليه حكم شرعي، ولا ينبني عليه عمل، وإن كنا قد قدمنا أن سكرات الموت لا بد منها لكل نفس،
والله أعلم.


المفتـــي:
مركز الفتوى

NinJa
01-10-2011, 11:43 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

جزآك الله خير يااشيخنا ..

ارجو الاجابة على هذا السؤال ..


عندي قريب يدخن .. وحينما قلت له بان التدخين حرام ولا يجوز ..

قال لي ان التدخين ماهو الا مكروه .. ولا يصح ان نحرمه اوو

وقال لي كلمة . لا ادري لم اعرف بعدها كيف ارد

قال لي اوليست المملكة العربية السعودية دولة قائمة على الدين

ويباع الدخان فيها بكل جهر وعلانية .. ان كان محرم لماذا لا تمنع استيراده ؟؟

اولا تدري بان اكثر من يستورد الدخان بملاين الدولارت هي المملكة !

فعلا انا سبق لي ان ارى احصائيات في التلفاز ..

وحين سألت نفسي فعلا لماذا لم يمنع بيع السجائر والددخان في المملكة ان كان محرما ! !

لا ادري .. كيف ارد .. ؟؟

ارجو الاجابة جزاك الله خيرا ..


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

الرد مِن وُجوه :
الوجه الأول : أن أكثر علماء الأمة – ومنهم علماء المملكة – حرّموا التدخين . ولهم فتاوى في ذلك .
والله أمَر بسؤال أهل العِلم .
الثاني : أن الْمُدخِّنين أكثر الناس معرفة بأضرار التدخين ، ولكن منهم مَن يعترف ، ومنهم مَن يُكابِر ويُعانِد .
وقد أثبت أطباء الغرب ضرر التدخين ، وأنه أشدّ فَتْكًا مِن أي شيء آخر . وهناك أرقام مُخيفة في أعداد ضحايا التدخين .
الثالث : أنه لو كان مكروها فإنه إذا احْتَفّ به إضاعة المال صار حراما . لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن إضاعة المال .
الرابع : أن قرارات مجلس الوزراء في المملكة تمنع استيراد التدخين ، وما يحدث تجاوزات من التجّار الذين يُتاجِرون بالمرض !
ولا أدلّ على ذلك مِن رفْع بعض مستشفيات المملكة دعاوى على شركات التبغ ! وطالبت تلك المستشفيات بمليارات تعويضا لِمَا تُحدثه السجائر من أضرار على الصحة .
الخامس : أن الحمار – وهو مِن أبلد الحيوانات – إذا قُدِّمتْ إليه أوراق التبغ لا يأكلها !
فماذا يكون الإنسان الذي يشرب أوراق التبغ ، بل ويُزاد عليها القطران والنيكوتين ؟!
السادس : الاحتجاج بِوجود الدخان في المملكة .. يُقال لِمن احتجّ به : في المملكة آلاف الكلاب والحمير السائبة ، والقطط ! وفي تحريم أكلها خِلاف ! فلِماذا لا يأكلها ! طالما أنها في المملكة ، ويقول : هي مكروهة أو محلّ خِلاف ؟؟!!!
السابع : أن التدخين عيب حتى في الجمادات !
فالعلماء يعتبرون كراهية رائحة الفم عَيْبًا يُرَدّ به النكاح ! وهو ما يسمونه بالبخر .
وأصحاب السيارات يعتبرون تدخين السيارة عَيبًا ! ولو باع شخص سيارة ولم يُبيِّن للبائع أنها تدخّن ، فإن للمشتري أن يردّها بالعيب !
الثامن : أن الملائكة تتتأذّى مما يتأذّى منه بنو آدم . وأشد ما يكون الأذى إذا كان بالتدخين ، وهو ما يُعرَف عند الأطباء بالتدخين السلبي .
وقد أثبت الأطباء ضرر التدخين حتى على الجنين .
وأثبتوا ضرر التدخين على زوجة وأولاد الْمُدخِّن .

وسبق :
ما هي أدلة تحريم التدخين ؟ هل التدخين بشكل عام محرم أم مكروه ؟
ما هي أدلة تحريم التدخين ؟ - منتديات الفتاوى الشرعية

وسبق :
لا تَقْضِ حاجتك وسط السوق !
لا تَقْضِ حاجتك وسط السوق ! - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .





عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:44 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

(( حكم دفع الزكاة للزوج ليكون محرما في العمره ))


لدي رصيد في البنك و أنا أخرج الزكاة عنه سنويا للمحتاجين, والآن قد تزوجت حديثا وأرغب بعمل عمرة إلى بيت الله، السؤال: هل يمكنني دفع ما يستحق علي من زكاة كمصاريف لعمرة زوجي أي أتكفل بأجرة الطريق والمأكل و المسكن له, علما أن دخله محدود وغير قادر حاليا على تغطية تكاليف العمرة لي و له – وهو الوحيد القادر على الذهاب معي كمحرم؟
الفتوى



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فننبهكِ أولاً إلى حرمة التعامل مع البنوك الربوية، فإن كان هذا البنك الذي تضعين فيه مالك بنكاً ربوياً ، فيجبُ عليكِ أن تبادري بإخراج مالك منه، وتتصدقي بالفوائد الربوية المحرمة في مصالح المسلمين، وإذا اضطررت إلى فتح حساب في بنك ربوي فليكن في حساب جار
.....................

وأما دفعك مال الزكاة لزوجك ليعتمر معكَ فلا يجوز، فإن للزكاة مصارف معينة قد حددها الله بقوله إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ

{التوبة:60}.

وليس الحج والعمرةُ من هذه المصارف عند الجمهور، فقد اختلف العلماء في جواز دفع الزكاة لمن لا يستطيع الحج أو العمرة لكي يحجُ ويعتمر، والمعتمدُ في مذهب الحنابلة الجواز، وذهب الجمهور إلى المنع، ومذهبُ الجمهور هو الصحيح، ورجح المنع جمعٌ من محققي الحنابلة، منهم الموفق ابن قدامة.

قال في المغني معلقاً على قول الخرقي: ويعطى أيضا في الحج، وهو من سبيل الله: ويروى هذا عن ابن عباس وعن ابن عمر، الحج في سبيل الله. وهو قول إسحاق لما روي أن رجلا جعل ناقة له في سبيل الله فأرادت امرأته الحج فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم اركبيها فإن الحج في سبيل الله، وعن أحمد رحمه الله رواية أخرى لا يصرف منها في الحج، وبه قال مالك وأبو حنيفة والثوري والشافعي وأبو ثور وابن المنذر، وهذا أصح لأن سبيل الله عند الإطلاق إنما ينصرف إلى الجهاد، فإن كل ما في القرآن من ذكر سبيل الله إنما أريد به الجهاد، إلا اليسير، فيجب أن يحمل ما في هذه الآية على ذلك، لأن الظاهر إرادته به، ولأن الزكاة إنما تصرف إلى أحد رجلين، محتاج إليها، كالفقراء والمساكين وفي الرقاب والغارمين لقضاء ديونهم، أو من يحتاج إليه المسلمون، كالعامل والغازي والمؤلف والغارم لإصلاح ذات البين. والحج من الفقير لا نفع للمسلمين فيه، ولا حاجة بهم إليه، ولا حاجة به أيضا إليه، لأن الفقير لا فرض عليه فيسقطه، ولا مصلحة له في إيجابه عليه، وتكليفه مشقة قد رفهه الله منها ، وخفف عنه إيجابها ، وتوفير هذا القدر على ذوي الحاجة من سائر الأصناف، أو دفعه في مصالح المسلمين أولى. وأما الخبر فلا يمنع أن يكون الحج من سبيل الله، والمراد بالآية غيره لما ذكرنا .انتهى.

ومال إلى المنع أيضا العلامة العثيمين رحمه الله ، حيث سئل رحمه الله السؤال التالي: هل يجوز للإنسان أن يعطي شيئا من زكاته لمن أراد أن يحج؟ فأجاب رحمه الله بقوله: أما إذا كان الحج نفلاً فلا يجوز أن يعطى من الزكاة، وأما إذا كان فريضة فذهب بعض أهل العلم إلى جواز ذلك، وأن تعطيه ليحج الفريضة، وفي نفسي من هذا شيء؛ لأنه لا فريضة عليه ما دام معسرًا، وإذا كان لا فريضة عليه فلا يجوز أن يعطى من الزكاة. انتهى.

وعليه فالواجبُ عليكِ أن تضعي الزكاة في مصارفها التي حددها الله .

ثم إنك إذا لم يسبق لك العمرة فعلى القول بوجوبها على المستطيع فإذا كنتِ تستطيعينها وتجدين نفقة المحرم الذي يخرجُ معكِ للعمرة فذلك واجبٌ عليكِ ، وإن لم تكوني مستطيعة فإن الله لا يكلفُ نفساً إلا وسعها.

واعلمي أن زوجك لا يلزمه نفقات العمرة لكِ، وإنما تجبُ عليه العمرة في العمر مرة إذا كان في ماله ما يزيد عن كفايته وكفاية من يمونه ممن تلزمه نفقته، وانظري

والله أعلم.


المفتـــي: مركز الفتوى

NinJa
01-10-2011, 11:44 AM
هل الأفضل أن تصلي المرأة صلاة التراويح والقيام في المسجد أم في بيتها ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بلغنا الله واياك شهر رمضان وجعلنا واياك فيه من العتقاء من النيران

ايهما افضل للمرأه ان تصلي التراويح والقياااااام في السجد
ام في بيتهااا

اريد اعظمهما اجرااااا
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

الأفضل أن تُصلّي في بيتها ، لعموم قوله عليه الصلاة والسلام : أفضل الصلاة صلاة المرء في بيته إلاَّ المكتوبة . رواه البخاري ومسلم .
ولقوله عليه الصلاة والسلام في شأن المرأة : صلاة المرأة في بيتها أفضل من صلاتها في حجرتها ، وصلاتها في مخدعها أفضل من صلاتها في بيتها . رواه أبو داود .
ولأن المرأة أُمِرَت أن تَقَرّ في بيتها .
إلاّ إن كانت لا تُحسن القراءة ولا تجد من يُصلّي بها ، فتخرج من غير زينة ولا طِيب ، لقوله عليه الصلاة والسلام : يما امرأة أصابت بَخورا فلا تَشهد معنا العِشاء الآخرة . رواه مسلم .
وقال : إذا شَهِدَت إحداكن المسجد فلا تَمَسّ طِيبًا . رواه مسلم .
ولقوله عليه الصلاة والسلام : لا تمنعوا إماء الله مساجد الله ولكن ليخرجن وهُنّ تِفِلات . رواه الإمام أحمد وأبو داود . وأصله في الصحيحين .
قال ابن حجر : أي : غير متطيبات ، ويقال : امرأة تَفْلة إذا كانت متغيرة الريح . اهـ .
قالت عائشة رضي الله عنها : لو أدرك رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أحدث النساء لمنعهن كما مُنعت نساء بني إسرائيل . قال يحيى بن سعيد : قلت لِعَمْرَة : أو مُنعن ؟ قالت : نعم . رواه البخاري ومسلم .
وإنما مُنعت نساء بني إسرائيل من المساجد لِمَا أحدثن وتوسعن في الأمر من الزينة والطيبِ وحسنِ الثياب . ذكره النووي في شرح مسلم .
قال ابن المبارك : أكره اليوم الخروج للنساء في العيدين ، فإن أبَت المرأة إلا أن تخرج فليأذن لها زوجها أن تخرج في أطهارها ولا تتزين ، فإن أبت أن تخرج كذلك فللزوج أن يمنعها من ذلك .

والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:45 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله ، وبعد :


فمن الاحتفالات التي اعتاد الناس إقامتها في هذا الشهر الاحتفال بالمولد النبوي ، وهو لا شك من البدع ؛ لإنَّه اجتماع على أعمال يُقصد بها التقرب إلى الله ، والله لا يُتقرب إليه إلا بما شرع ، ولا يُعبد إلا بما شرع ، فكلُّ محدثة في الدين بدعة ، والبدع منهي عنها .


قال الله ـ تعالى ـ : (( أم لهم شركاء شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله )) ، وقال الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ : (( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد )) ، أخرجاه عن عائشة ، وفي لفظ لمسلم : (( من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد )) ، قال ـ صلى الله عليه وسلم ـ : (( وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة )) ، رواه مسلم .


وفي حديث العرباض بن سارية ـ رضي الله عنه ـ ، قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : (( عليكم بسنتي وسنة الخفاء الراشدين المهدييِّن من بعدي تمسَّكوا بها وعضُّوا عليها بالنَّواجذ ، وإيَّاكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة )) .


إلى غير ذلك من الأحاديث الدالة على النهي عن الابتداع في دين الله ، وعن تشريع الناس لأنفسهم عبادات وأعمالا يتقربون بها إلى الله ، وهي لم يشرعها الله ولا رسوله ـ صلى الله عليه وسلم ـ [1] .


وقد تتابع أهل العلم منذ ظهور هذه البدعة الشنيعة على إنكارها ، وإنكار ما يلتزمه الناس فيها دون سائر الأيام ، ومن هؤلاء الأعلام ؛ الإمام العلاّمة أبو إسحاق إبراهيم بن موسى بن محمد اللخمي الشاطبي المالكي ـ رحمه الله ـ ( ت 790هـ ) ؛ صاحب « الموافقات » و « الاعتصام » ؛ التي لم يُؤلَّف في بابها مثلها ، فكيف بأحسن منها ؟

فقد ورد له كلام نفيس ضمن جوابه على جملة مسائل في كثير من البدع التي اعتادها الناس [2] ، وكانت المسألة الأولى عن حكم الوصية من الميراث لإقامة المولد النبوي ، فقال ـ رحمه الله ـ : (... فمعلوم أن إقامة المولد على الوصف المعهود بين الناس بدعة محدثة، وكل بدعة ضلالة ، فالإنفاق على إقامة البدعة لا يجوز والوصيَّة به غير نافذة ، بل يجب على القاضي فسخُه وردُّ الثلث إلى الورثة يقتسمونه فيما بينهم ، وأبعد الله الفقراء [3] الذين يطلبون إنفاذ مثل هذه الوصيّة ...) انتهى المراد من كلامه .

و سُئل [4] : هل كل بدعة حُسِّنت أو قُبِّحت ضلالة لعموم الحديث ، أم تنقسم إلى أقسام الشريعة كما قال بعض الناس [5] ؟ والسلام .


فأجاب ـ رحمه الله ـ بقوله : ( .. قول النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ : (( كلُّ بدعة ضلالة )) محمول عند العلماء على عمومه ، لا يُستثنى منه شيء ألبتة ، وليس فيها ما هو حَسَنٌ أصلا ، إذ لا حَسَن إلاّ ما حّسَّنه الشرع ، ولا قبيح إلا ما قبَّحه الشرع ، فالعقل لا يُحسِّن ولا يُقبِّح ، وإنمَّا يقول بتحسين العقل وتقبيحه أهل الضلال [6] .


وما ذكره بعض الناس في تقسيم البدع لا يصح ظاهره ، بل له غَور لا أقدر الآن على تقريره ، فمن حمله على ظاهره زلَّ ، وبالله التوفيق .


وأمَّا قولكم أولا : هل نحن مأجورون على فعلها أو داخلون تحت وعيد ما ذكرتم ؟ ؛ فإنَّ يحيى بن يحيى [7] قال : ( ليس في خلاف السنَّة رجاءُ ثوابٍ ) .


والسلام على من يقف على هذا من كاتبه الشاطبي ورحمة الله وبركاته ) اهـ.


و قال ـ أيضاً ـ في « الاعتصام » ( 1/ 46 ـ ط مشهور ) : ( ومنها [ أي البدع ] : التزام الكيفيات والهيئات المعينة ؛ كالذكر بهيئة الاجتماع على صوت واحد ، واتخاذ يوم ولادة النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ عيداً ، وما أشبه ذلك ) .


وللشيخ أبي عبد الله الحفَّار الغرناطي ـ رحمه الله ـ ( ت811هـ ) فتوى في نفس الموضوع [8] ذهب فيها إلى ما ذهب إليه الشاطبي ، وأفاض في الجواب لمَّا سُئل عن رجل حبَّس أصل توت على إقامة المولد ، ثمَّ مات فأراد ولده أن يتملَّك أصل التوت .


وجاء في فتواه أنَّ السلف الصالح لم يفعلوا في ليلة المولد شيئاً زائداً على ما يفعلون في سائر الليالي ، لأنَّ النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ إنمَّا يُعظَّم بالوجه الذي شُرع في تعظيمه ، وهم قد اختلفوا في تعيين ليلة ولادته ، ولو شُرعت فيها عبادة لعيَّنها الصحابة وحقَّقوا .


وقال الحفَّار ـ رحمه الله ـ : ( الخير كلُّه في اتِّباع السلف الصالح الذين اختارهم الله ، فما فعلوه فعلناه ، وما تركوه تركناه ، فإذا تقرَّر هذا ظهر أنَّ الاجتماع في تلك الليلة ليس بمطلوبٍ شرعاً بل يُؤمر بتركه ، وقوع التَّحبيس عليه مما يَحمل على بقائه ، واستمرار ما ليس له أصلٌ في الدين ، فمحوه وإزالته مطلوبة شرعا .

NinJa
01-10-2011, 11:45 AM
وبعد
رقـم الفتوى : 125802
عنوان الفتوى : ماهية اللهو المباح في الأعراس
تاريخ الفتوى : 14 شعبان 1430 / 06-08-2009


السؤال


ما يحصل حاليا في معظم الأعراس الإسلامية: أنه يقام باستبدال الموسيقى في الأغاني المنتشرة في زمننا ـ ومعظمها في الحب والغزل ـ فتسحب أصوات الموسيقى ويتم استبدالها بأصوات الدف ولكن الكلمات هي نفسها فهل هذا جائز؟ أعلم أن من المباح الاستماع للأغاني مع الدف في الأعراس النسائية ولكن، هل هناك نوع معين من الأغاني مباح؟.

أرجو الرد في أقرب وقت للضرورة.

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن من السنة في النكاح الإعلان عنه واستعمال اللهو والضرب بالدف والغناء المباح، فقد روى البخاري وغيره عن أم المؤمنين عائشة - رضي الله عنها- أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار فقال نبي الله صلى الله عليه وسلم: يا عائشة ما كان معكم لهو؟ فإن الأنصار يعجبهم اللهو.

قال الحافظ في الفتح: وفي رواية شريك فقال: فهل بعثتم معها جارية تضرب بالدف وتغني؟ قلت: تقول ماذا؟ قال تقول: أتيناكم أتيناكم فحيانا وحياكم ولولا الذهب الأحمر ما حلت بواديكم ولولا الحنطة السمراء ما سمنت عذاريكم.

وقد بينا ضوابط ذلك في الفتوى رقم: 8283، كما سبق بيان أنواع الغناء وحكم كل نوع والأدلة عليه وأقوال أهل العلم فيه، في الفتوى رقم: 5282 ، فنرجو أن تطلعي عليها.

وخلاصة المباح منه: أن ما كان بين النساء، أو بين الرجال، أو بين الزوجين، وبكلام مباح ليس فيه فحش ولا بذاءة وبدون مزاميرأو موسيقى فهو مباح، وما عدا ذلك فإنه لا يجوز.

أما الغزل فقد أباحه أهل العلم بشرط أن لا يكون فيه فحش، وأن تكون المتغزل بها مبهمة أو زوجة للمتغزل، ولم يتعرض فيه لذكر ما حقه الإخفاء من أعضائها، وقد بينا حكم الغزل والتشبيب بالمرأة: الجائز منه والممنوع، في الفتويين رقم: 64626، ورقم: 104246 . فنرجو الاطلاع عليهما.

ولذلك فإذا أزيلت الأشياء الممنوعة وخلا منها الغناء اعتبر مباحا، كما سبقت الإشارة إليه في الحديث.

هذا وبإمكانك أن تطلعي على المزيد من الفائدة عن ضوابط العرس الإسلامي في الفتوى: 75095 .

والله أعلم .


المفتـــي: مركز الفتوى

المصدر : موقع اسلام ويب

NinJa
01-10-2011, 11:46 AM
رقـم الفتوى : 8283
عنوان الفتوى : العرس الإسلامي...ومحاولة تذليل العقبات المعترضة
تاريخ الفتوى : 29 صفر 1422 / 23-05-2001

السؤال

أريد إقامة حفل عرس إسلامي وأهلي غير موافقين أريد استشارة حول إمكانية إقناعهم بذلك ؟


الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فإن من أراد طاعة الله تعالى في امتثال أوامره واجتناب نواهيه مخلصاً وسعى لذلك أعانه ‏الله تعالى، ويسر له سلوك السبيل لأداء الطاعات، قال تعالى: ( والذين اهتدوا زادهم هدىً ‏وآتاهم تقواهم ) [محمد:17]. وأنت تريد الطاعة في أن يكون عرسك وحفلُه شرعيان، ‏فالله يعينك ويوفقك لفعل الخير. ولكي تقنع أهلك بذلك عليك:‏

أولاً: أن تصلي صلاة الحاجة بأن يشرح الله صدور أهلك لما فيه الحق من مرادك، وأن ‏تجتهد بالدعاء لذلك.‏

ثانياً: أن تبين لهم أن الإسلام يدعو إلى الفرحة والسرور والاجتماع في مناسبة الزواج، ‏فشرع الوليمة، والغناء المباح بضرب الدف، وشرع التهنئة فيما بين المسلمين في هذه ‏المناسبة، وشرع التهادي فقد روى الشيخان وغيرهما أنه صلى الله عليه وسلم أولم وأمر ‏بالوليمة للعرس.
وروى أبو داود والترمذي وابن ماجه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه ‏أنه قال:إن النبي صلى الله عليه وسلم إذا رَفَّأَ الإنسان إذا تزوج قال: " بارك الله لك، ‏وبارك عليك، وجمع بينكما في خير،" وأما بالنسبة إلى الغناء وضرب الدف فقد روى ‏الترمذي وابن ماجه من حديث عائشة رضي الله عنها أنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه ‏وسلم: " أعلنوا هذا النكاح، واجعلوه في المساجد، واضربوا عليه بالدف"،
وأخرج ‏النسائي من طريق عامر بن سعد عن قرظة بن كعب وأبي مسعود الأنصاريين رضي الله ‏عنهما قالا: ( إنه رخص لنا في اللهو عند العرس..) وروى البخاري وابن ماجه والطبراني ‏من حديث عائشة رضي الله عنها أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار، فقال صلى الله ‏عليه وسلم:" يا عائشة ما كان معكم لهو، فإن الأنصار يعجبهم اللهو"، وفي رواية:" فهل ‏بعثتم معها جارية تضرب الدف وتغني".‏
فتبين لهم ذلك، وتقول لهم: إن هذا لا بد أن يكون في حدود ما شرع الله، وباجتناب ‏ما نهى عنه سبحانه، فلا اختلاط ولا تبرج ولا موسيقى ولا رقص، ولا غناء فاحش أو ‏بذيء، ولا أي منكر. هذا هو الممنوع، وما عداه فلي ولكم فيه فسحة.‏

والله أعلم.‏



المفتـــي: مركز الفتوى

المصدر : موقع اسلام ويب

NinJa
01-10-2011, 11:47 AM
نص السؤال:

سئل فضيلة الشيخ : إذا استعاذ الإنسان من عذاب جهنم فهل المراد أن يعوذ بالله من المعاصي المؤدية إلى جهنم أو يتعوذ بالله من جهنم؟
الجواب:

فأجاب بقوله:
يشمل الأمرين، فهو يستعيذ بالله من عذاب جهنم أي من فعل الأسباب المؤدية إلى عذاب جهنم، ومن عذاب جهنم أي من عقوبة جهنم إذا فعل الأسباب التي توجب ذلك؛ لأن الإنسان بين أمرين إما عصمة من الذنوب فهذه إعاذة من فعل السبب، وإما عفو من الذنوب وهذه إعاذة من العذاب، وقولنا العصمة من الذنوب ليس معناه العصمة المطلقة؛ لأن النبي، صلى الله عليه وسلم، قال: ((كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون)) وقال : ((لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم يذنبون فيستغفرون الله فيغفر لهم)).


العثيمين

NinJa
01-10-2011, 11:48 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




فضيلة الشيخ،،

إن من عاداتنا وتقاليدنا أن نحتفل في منتصف الشهر الفضيل بالقرنقعوه؛ حيث يتجمع الأهل ويلبسون الملابس التقليدية من ثوب النشل والبخنق وغيره من الملابس، ويدور الأطفال من منزلٍ إلى آخر لجمع القرنقعوه ( المكسرات والحلويات )، فما حكم ذلك؟


وسمعتُ أن بداية القرنقعوه، كانت عبارة عن أطفال كانوا يتفقون على زيارة المنازل في رمضان، فيطرقون الأبواب، وعندما يفتح الأهالي الأبواب، يقوم الأطفال بالدعاء لأهل المنزل، فيفرح الأهل بذلك ويقومون بتقديم الحلويات والمكسرات للأطفال.


حكاية صديقتي والقرنقعوة.
صديقتي متزوجة حديثاً وزوجــها متشدد، وقال لها أن القرنقعوه بدعة، فأخذها إلى السوق في ذلك اليوم، مع العلم أن أهله وأهلها يحتفلون بهذا اليوم، قالت لي هذا وشعرتُ بأن في قلبها حسرة من نبرة صوتها، فإنعقد لساني ولم أعرف ماذا أقول لها، فغيرتُ الموضوع، حتى لا يبدُر مني شيء يؤول إلى شجار بينهما.

فهل فعلاً هو بدعة؟ أو يعتبر عيداً؟

ولكن ليس فيه زيادة في العبادة؟!...


أرجوا التوضيح، وجزاك الله خيراً.



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ووفقك الله لما فيه الخير

فتوى اللجنة الدائمة حول الموضوع

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد

فتوى رقم (15532) بتاريخ 24/ 11/1413هـ

فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة الرئيس العام من المستفتي / مدير مركز الدعوة بالدمام بالنيابة والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (5054) وتاريخ 6/10/1413هـ وقد سأل المستفتي سؤالا هذا نصه:

أنه جرت العادة في دول الخليج وشرق المملكة أن يكون هناك مهرجان (القرقيعان) وهذا يكون في منتصف شهر رمضان أو قبله وكان يقوم به الأطفال يتجولون على البيوت يرددون أناشيد ومن الناس من يعطيهم حلوى أو مكسرات أو قليل من النقود وكانت لا ضابط لها إلا أنه في الوقت الحاضر بدأت العناية بها وصار لها احتفال في بعض المواقع والمدارس وغيرها وصارت ليست للأطفال وحدهم وصارت تجمع لها الأموال .. ؟

وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء المذكور أجابت عنه بأن الاحتفال في ليلة الخامس عشر من رمضان أو في غيرها بمناسبة ما يسمى مهرجان القرقيعان بدعة لا أصل لها في الإسلام (وكل بدعة ضلالة) فيجب تركها والتحذير منها ولا تجوز إقامتها في أي مكان لا في المدارس ولا في المؤسسات أو غيرها والمشروع في ليالي رمضان بعد العناية بالفرائض الاجتهاد بالقيام وتلاوة القرآن والدعاء .

والله الموفق
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

NinJa
01-10-2011, 11:48 AM
ما حكم كتابة شعر الزنديق نزار قباني

--------------------------------------



السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
أسعد الله (صباحكم_ مساؤكم) بكل خير

الشيخ / عبدالرحمن السحيم
والشيخ / نبيل الارشادي
والقائمين على هذا العلم النافع
اشكركم كثير على جهودكم وأسأل الله ان يجعل عملكم خالصاً لوجهه الكريم
وأبارك لكم على هذة الحُـلّة الجديدة فماشاء الله تبارك الله

وددت ان اوضح لكم:

نزار قباني شاعر سوري زنديق ولدية أشعار تقشعر منها الابدان ويشيب منها الرأس لما فيها من الاستهزاء بالله والدين والكفر الصريح وقد جمع فيه الشيخ ممدوح الحربي كتاب اسمة (السيف البتار في نحر الشيطان نزار ومن وراءه المعتدين الفجار) وافق على نشره العلامة الفاضل بن باز وغيره من المشايخ وقد إطلعت انا على هذا الكتاب وقرأتة كذلك قرأت عدة من الفتاوى من مركز الفتوى على ان نزار كافر زنديق ....إلى اخره

سؤالى لكم
ما حكم كتابة شعر نزار قباني في المنتديات أو تداولها عبر رسائل الجوال وانا لا اقصد جميع شعره وإنما الشعر الذي لا قبيح ولا إستهزاء فيه , كذلك أحد الاخوة يقول انه لا شيء في ذلك وإننا ما نأخذه من شعرة هو الطيب منه وليس القبيح وضرب لي مثل ذلك بأننا نأخذ من الغرب والنصارى الشيء المفيد والذي لا يتعدى حدود الشرعية واما غير ذلك فلا نأخذ
هذا ما جعلني اشك بألامر واطلب منكم الايضاح بشكل واضح مفيد كذلك يقول الاخ ما حكم نشر هذا المقطع من القصيدة وليس القصيده كاملة
إذا مر يوم. ولم أتذكر

به أن أقول: صباحك سكر ..

ورحت أخط كطفل صغير

كلاماً غريباً على وجه دفتر

فلا تضجري من ذهولي و صمتي

ولا تحسبي أن شيئا تغير

فحين أنا لا أقول :أحبك...

فمعناه أني أحبك أكثر...

كذلـــــك قصيدته:

أحبك جدا
واعرف ان الطريق الى المستحيل طويل
واعرف انك ست النساء
وليس لدي بديل
واعرف أن زمان الحبيب انتهى
ومات الكلام الجميل
لست النساء ماذا نقول..
احبك جدا..
احبك جدا وأعرف اني أعيش بمنفى
وأنت بمنفى..وبيني وبينك
ريح وبرق وغيم ورعد وثلج ونار.
واعرف أن الوصول اليك..اليك انتحار
ويسعدني..
أن امزق نفسي لأجلك أيتها الغالية
ولو..ولو خيروني لكررت حبك للمرة الثانية..
يا من غزلت قميصك من ورقات الشجر
أيا من حميتك بالصبر من قطرات المطر
أحبك جدا واعرف أني أسافر في بحر عينيك دون يقين
وأترك عقلي ورأيي وأركض..أركض..خلف جنوني
أيا امرأة..تمسك القلب بين يديها
سألتك باله ..لا تتركيني
لا تتركيني..
فما أكون أنا اذا لم تكوني
أحبك..
أحبك جدا ..وجدا وجدا وأرفض من نار حبك أن أستقيلا
وهل يستطيع المتيم بالحب أن يستقيلا . .
وما همني..ان خرجت من الحب حيا
وما همني ان خرجت قتيلا .

أرجو التوضيح الواضح

وأعانكم الله على الخير وجزاكم خير الجزاء

أخـــوكــم
وليد السلفي السلمي


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولكم بمثل ما دعوتم .

الأمر كما ذكرت ونقلت ، له أشعار فيها زندقة عليه من الله ما يستحقّ .. ولا يجوز نشر شعره ولا تناقله بين الناس ؛ لِعدّة أسباب :

الأول : لأن مِـن شأن هذا أن يتـساهل الناس فـي أمْره وأمْرِ مَـن هو على شاكلتـه .

الثاني : تهوين الزندقة في عيون الناس ، وتلميع ذلك الزنديق .

الثالث : أن هذا قد يتضمّن التغرير بِمن لا يعرفه ، فقد ينقل أو يقرأ مِن شِعْرِه ما فيه زندقة وكُفر ، فَيَحْمِل الذي سوّغ له ذلك إثمه وضلاله .

الرابع : أن الحيّ لا تُؤمن عليه الفتنة – كما قال الصحابة رضي الله عنهم - ، فقد يُفتن الحيُّ بالهالكِ الزنديق ، ويُعجَب بِشِعْرِه ، فربما حَمله ذلك على تسويغ ما وقع فيه من زندقة ، أو التماس العُذر له !

وهذا أمْر مُشاهَد في حال الإعجاب ؛ فإن الإعجاب بالشخص – أيـًّا كان – ربما حَمَل الْمُعْجَب إلى التماس الأعذار لِمن أُعْجِب به .

وربما جعله ينظر إلى سيئاته العِظام وكُفره على أنها أمور غير مُهمّة !

ألا ترى إلى بعض الكُتّاب اليوم كيف حملهم الإعجاب بالغرب إلى مُحاولة تلميع الكُفر ؟! حتى أصبحنا نقرأ ونسمع عن تسمية الكافر بـ " الآخر " تلميعا وتهوينا من شأن الكُفر !

والله تعالى أعلم .


عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض
****************

سؤال اخر


ممكن أن ترسلوا لي ديوان الشاعر نزار القباني ؟ و ما رأيكم بأقواله .



الجواب/ الحمد لله. أما بعد :

أخي الكريم نحذرك من ديوان هذا الرجل . فقد احتوى ديوانه على انحرافات خلقية وعقدية . وإليك طائفة من ذلك :

يقول : بأنَّ الله تعالى قد مات وأن الأصنام والأنصاب قد عادت، فيقول : (من أين يأتي الشعر يا قرطاجة.. والله مات وعادت الأنصاب) [الأعمال الشعرية الكاملة (3/637)] كما يُعلن ويُقر بضياع إيمانه فيقول : (ماذا تشعرين الآن ؟ هل ضيعتِ إيمانك مثلي، بجميع الآلهة) [المصدر السابق (2/338)]

ويقول : بأنه قد رأى الله في عمّان مذبوحاً على أيدي رجال البادية فيقول في مجموعة (لا) في (دفاتر فلسطينية) صفحة 119: (حين رأيت الله.. في عمّان مذبوحاً.. على أيدي رجال البادية غطيت وجهي بيدي.. وصحت : يا تاريخ ! هذي كربلاء الثانية..)

ويقول : بأن الله تعالى قد مات مشنوقاً على باب المدينة، وأن الصلوات لا قيمة لها، بل الإيمان والكفر لا قيمة لهما فيقول في مجموعة (لا) أيضاً في (خطاب شخصي إلى شهر حزيران) صفحة 124: (أطلق على الماضي الرصاص.. كن المسدس والجريمة.. من بعد موت الله، مشنوقاً، على باب المدينة. لم تبق للصلوات قيمة.. لم يبق للإيمان أو للكفر قيمة..)

كما أن نزار قباني قد سئِمَ وملَّ من رقابة الله عز وجل حين يقول : (أريد البحث عن وطن.. جديد غير مسكون ورب لا يطاردني وأرض لا تعاديني) [(يوميات امرأة لا مبالية) صفحة 597]

ويعترف نزار قباني بأنه من ربع قرن وهو يمارس الركوع والسجود والقيام والقعود وأن الصلوات الخمس لا يقطعها !! وخطبة الجمعة لا تفوته، إلا أنه اكتشف بعد ذلك أنه كان يعيش في حظيرة من الأغنام، يُعلف وينام ويبول كالأغنام،

فيقول في ديوانه (الممثلون) صفحة 36-39: الصلوات الخمس لا أقطعها يا سادتي الكرام وخطبة الجمعة لا تفوتني يا سادتي الكرام وغير ثدي زوجتي لا أعرف الحرام أمارس الركوع والسجود أمارس القيام والقعود أمارس التشخيص خلف حضرة الإمام وهكذا يا سادتي الكرام قضيت عشرين سنة.. أعيش في حظيرة الأغنام أُعلَفُ كالأغنام أنام كالأغنام أبولُ كالأغنام

فهذا شاعر الإلحاد والكفر لا يجوز قراءة ديوانه . وننصحك بكتاب : السيف البتار في نحر الشيطان نزار ومن وراءه من المرتدين الفجار والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ صالح بن مقبل العصيمي
عضو الجمعية الفقهية السعودية

NinJa
01-10-2011, 11:49 AM
ما حكم موضوع (سجل حضورك بكذبة) ؟
بسم الله الرحمن الرحيم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل حفظكم الله ورعاكم
ما رأيكم بارك الله فيكم في هذا الموضوع الذي انتشر في بعض المنتديات ؟؟
" سجل حضورك بكذبه"
وهذا نص الموضوع وقد يختلف كل حسب طريقته بعرض الموضوع

"السلام عليكم
تعودنا نسجل حضور بالتالي:
بالعضو اللي تعزه
بحالتك النفسيه
ببيت شعر
واليوم التسجيل مختلف عن العادة
سجل حضورك بكذبه
ومن لديه كذبه فليأتي بها
وبالتوفيق للكذابين

.......................

ارجو ان تفدينا شيخنا الكريم
ونسال الله ان يجعل اعمالكم وما تقومون به من الخير في ميزان حسناتكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

أعوذ بالله من الكذب وأحوال الكذّابين .
هذه مُخالفة صريحة لهديه عليه الصلاة والسلام في التعامل مع مَن كذَب ، فكيف بالكذّابين ؟
والكذب أبغض الأخلاق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .
قالت عائشة رضي الله عنها : ما كان خُلُق أبغض إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم مِن الكذب ، فإن كان الرجل يَكذب عنده الكذبة فما يَزال في نفسه عليه حتى يَعلم أنه قد أحدث منها توبة . رواه عبد الرزاق ومِن طريقه الترمذي وابن حبان .
وهذا الفعل (سجِّل حضورك بكذبة ) تشجيع للكَذِب الذي كان النبي صلى الله عليه وسلم يُحذِّر ويُنفِّر منه .
وفي رؤيا النبي صلى الله عليه وسلم : رَأَيْتُ اللَّيْلَةَ رَجُلَيْنِ أَتَيَانِي فَأَخَذَا بِيَدِي فَأَخْرَجَانِي إِلَى الأَرْضِ الْمُقَدَّسَةِ ، فَإِذَا رَجُلٌ جَالِسٌ وَرَجُلٌ قَائِمٌ بِيَدِهِ كَلُّوبٌ مِنْ حَدِيدٍ ، يُدْخِلُ ذَلِكَ الْكَلُّوبَ فِي شِدْقِهِ حَتَّى يَبْلُغَ قَفَاهُ ، ثُمَّ يَفْعَلُ بِشِدْقِهِ الآخَرِ مِثْلَ ذَلِكَ وَيَلْتَئِمُ شِدْقُهُ هَذَا ، فَيَعُودُ فَيَصْنَعُ مِثْلَهُ ، قُلْتُ مَا هَذَا ؟
فقيل له : الرجل الذي أتيت عليه يُشْرَشْر شِدْقه إلى قَفَاه ، ومنخره إلى قفاه ، وعينه إلى قفاه ؛ فإنه الرجل يَغدو من بيته فيكذب الكِذبة تَبلغ الآفاق . رواه البخاري .
وقد نَهَى النبي صلى الله عليه وسلم عن الكذب ، وإن كان مع الأطفال .
عن عبد الله بن عامر أنه قال : دعتني أمي يوما ورسول الله صلى الله عليه و سلم قاعد في بيتنا ، فقالت : ها تعال أعطيك ! فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : وما أرَدتِ أن تُعطيه ؟ قالت : أعطيه تمرا ، فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : أما إنك لو لم تعطيه شيئا كتبت عليك كذبة . رواه الإمام أحمد وأبو داود ، وحسنه الألباني . وقال الأرنؤوط : حسن لغيره .

مَهَانَةُ نَفْس !


والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 11:49 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما حكم قول ( صنعة ايديا وحياة عينيا ) ؟
وجزاكم الله خيرا

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

لا يجوز ؛ لأنه مُتضمِّن للقسم بِغير الله ، وهو القسم بِحياة عينيه أو عينيها ! وهو شِرْك أصغر واقع في اللفظ إن لم يقصد صاحبه التعظيم ، وإلاّ شِرْك أكبر إن قَصَد تعظيم المحلوف به .

وقد قال عليه الصلاة والسلام : مَنْ كَانَ حَالِفًا فَلْيَحْلِفْ بِاللَّهِ أَوْ لِيَصْمُتْ . رواه البخاري ومسلم .

وقال عليه الصلاة والسلام : مَن حَلَف بِغير الله فقد كَفَر أوْ أشْرَك . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي .

والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض
****************

NinJa
01-10-2011, 11:50 AM
السلام عليكم

إحدى الاخوات تسال : هل تقبيل الزوجة في شفتيها جائز ؟ وما حكم بلع ريقها ؟ بارك الله لك وجعلها في ميزان حسناتك .
http://up.graaam.com/uploads/imag-1/graaam-2da2b7acb8d.gif


الجواب: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا أدري هل هي تسأل عن حُـكـم ذلك أثناء الصيام أو في جميع الأحوال ؟ ولكن يجوز تقبيل الزوجة في شفتيها حتى في حال الصيام

أما إذا كان هذا التقبيل سوف يُحرّك شهوة الصائم فإنه مأمور باجتناب ما يُحرّك شهوته، وأما بلع ريقها، فالذي فهمت منه أن المقصود به أن يبلع الزوج ريق زوجته أو العكس

فهذا لا يجوز أثناء الصيام ، ويجوز في غير الصيام . ويجوز للشخص أن يبلع ريقه هو لا ريق غيره أثناء الصيام، وكرِه بعض العلماء أن يجمع الصائم ريقه في فمه ثم يبلعه، وهذا مجرد كراهة فيما يتعلق بريق الصائم نفسه .

ولا يُوجد دليل على منع تقبيل الزوج لشفتي زوجته ؛ لأن هذا من الاستمتاع بالزوجة ، وللزوج أن يستمتع بزوجته إلا في موضعين :

الدُّبُـر، وحال الحيض

فقد روى مسلم من حديث أنس رضي الله عنه أن اليهود كانوا إذا حاضت المرأة فيهم لم يؤاكلوها ولم يجامعوهن في البيوت ، فسأل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم النبي صلى الله عليه وسلم فأنزل الله تعالى : ( وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ ) إلى آخر الآية ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اصنعوا كل شيء إلا النكاح ، فبلغ ذلك اليهود فقالوا : ما يريد هذا الرجل أن يدع من أمرنا شيئا إلا خالفنا فيه .

فقوله عليه الصلاة والسلام : " اصنعوا كل شيء إلا النكاح " يدل على جواز الاستمتاع فيما عدا المنهي عنه من محلّ الحيض في وقت الحيض والدّبر . والمقصود بالنكاح هنا : الجِماع . والله أعلم
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:51 AM
موضوع مفيد ومحرج نوعا ما بس بنات انتبهوا اذا جاكم علم وماطبقتوة تكسبوا ذنب مضاعف
كثيـــر مناا يالبناات ما تعرف ايش تصلي اذا جتـها الدوره وايش تصلي اذا خلصت .!!.كلنا عندنا معلومه انو اذا جتنا وقفنا صلااة واذا راحت عننا رجعنا نصلي ...؟؟

صــح.!!...

انا جااني هالايميل وعرفت انو في صلواات لازم نصليهااا

بليـــز بناات ارجعووا ارسلوا هالايميل لان في بناات كثيييييييير مايعرفوون :):)


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

من مبدأحديث ' من كتم علماً ألجمه الله بلجام من نار '


***

بسم الله الرحمن الرحيم

س:ماهي الصلوات التي تجب على المرأة قضاءها بعد طهرها من الحيض او النفاس؟

اجاب فضيلة الشيخ عبدالله بن جبرين بقوله:

-اذا طهرت المرأة قبل دخول وقت صلاة المغرب فتصلي الظهر والعصر.

-اذا طهرت بعد دخول وقت صلاة المغرب فتصلي المغرب فقط .

-اذا طهرت قبل صلاة الظهر فلا تصلي شيئا .

-اذا طهرت بعد صلاة العشاء و قبل دخول وقت الفجر فتصلي المغرب والعشاء .

-اذا حاضت بعد دخول وقت الصلاة فعليها قضاء تلك الصلاة بعد طهرها .
-اذا طهرت المرأة قبل خروج وقت صلاة الفجر فعليها قضاء تلك الصلاة .

اي اذا اذن المؤذن لأي صلاة ودخل الوقت ثم حاضت بعد الاذان بقيت الصلاة دينا عليها حتى تطهر فتقضي .




قال الشيخ ابن باز رحمه الله :

" إذا طهرت الحائض أو النفساء قبل غروب الشمس وجب عليها أن تصلي الظهر والعصر في أصح قولي العلماء , وهكذا إذا طهرت قبل طلوع الفجر وجب عليها أن تصلي المغرب والعشاء ؛ لأن وقتهما واحد في حق المعذور ، كالمريض ، والمسافر " انتهى بتصرف .
"مجموع الفتاوى" (10/217) .

وجاء في فتاوى اللجنة الدائمة للإفتاء (6/158) :


" إذا طهرت المرأة من الحيض أو النفاس قبل خروج وقت الصلاة الضروري لزمتها تلك الصلاة وما يجمع إليها قبلها ، فمن طهرت قبل غروب الشمس لزمتها صلاة العصر والظهر، ومن طهرت قبل طلوع الفجر الثاني لزمتها صلاة العشاء والمغرب ، ومن طهرت قبل طلوع الشمس لزمتها صلاة الفجر " انتهى .

هذا والله اعلم .
أرجو منكم بعد قراءته نشره لأهميته...
لكم فائق احترامى

NinJa
01-10-2011, 11:51 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يا شيخ ماحكم لبس الميدي وهو فستآن أو تيور يكون فوق الكعب بقليل أو على حد الكعب ..؟؟؟!!!



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

يجوز للمرأة أن تلبس ما فوق الكعب بين النساء وأمام المحارِم ؛ لأن عورة المرأة مع المرأة مثل عورة المرأة مع محارمها ، على القول الصحيح . وضابِط ما تُبديه المرأة للنساء وللمَحَارِم : مواضِع الزينة ومواضع الوضوء .

وأما أمام الرجال الأجانب فلا يجوز للمرأة أن تُبدي شيئا مِن جسدها ، لا في لونه ولا في حجمه ، لقوله عليه الصلاة والسلام : المرأة عورة ، فإذا خرجت استشرفها الشيطان . رواه الترمذي وغيره ، وهو حديث صحيح .

ولقوله عليه الصلاة والسلام عن ثياب النساء : يُرخينه شِبرًا . قالت : إذا تنكشف أقدامهن ! قال : يُرخينه ذراعا ، لا يَزِدْن عليه . رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي .

وسبق :
حدود وضوابط لباس المرأة أمام النساء .
ضوابط لباس المرأة أمام محارمها وأمام النساء - منتديات الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .

المجيب فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:52 AM
الـــســـلام علــيـــكم





كثير من الناس يقراء القرآن بدون ما يحرك الشفتين
إليكم الحكم
7
7
7



حكم قراءة القرأن دون تحريك الشفتين ؟‏



للشيخ بن عثيمين رحمه الله تعالى


السؤال: يقول هل يجوز لي أن أقرأ القراءن بدون النطق بالحروف ولكن بالمتابعة بالنظر والقلب من المصحف طبعا فهل يحصل الأجر بذلك؟

الجواب


الشيخ: لا ليس في ذلك أجر يعني لا يحصل الإنسان أجر القراءة إلا إذا نطق بالقراءن ولا نطق إلا بتحريك الشفتين واللسان وأما من جعل ينظر إلى الأسطر والحروف بعينه ويتابع بقلبه فإن هذا ليس بقارئ ولا ينبغي للإنسان أن يُعَوِّد نفسه هذا لأنه إذا اعتاد ذلك صارت قراءته كلها على هذا الوجه كما هو مشاهد من بعض الناس تجده يقلب الصفحة ويومئ هكذا برأسه يمينا وشمالا ليتابع الأسطر وإذا به قد قلب الصفحة الثانية في مدة يسيرة تعلم علم اليقين أنه لم يقرأ قراءة نطق والخلاصة أن مَنْ لم يقرأ قراءةً ينطق بها فإنه لا يُثاب ثواب القارئ هذا واحد، ثانيا ننصح إخواننا عن هذه الطريق أعني أن يقراؤا بأعينهم وقلوبهم فقط لأنهم إذا اعتادوا ذلك حرموا خيرا كثيرا.

http://a-s3.com/vb/redirect-to/?redi...cle_6933.shtml

==========


السؤال : سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز سلمه الله، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد:


فإن بعض الناس يأخذون المصحف ويطالعون فيه دون تحريك شفتيهم، هل هذه الحالة ينطبق عليها اسم قراءة القرآن، أم لا بد من التلفظ بها والإسماع لكي يستحقوا بذلك ثواب قراءة القرآن؟ وهل المرء يثاب على النظر في المصحف؟ أفتونا جزاكم الله خيراً.


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
لا مانع من النظر في القرآن من دون قراءة للتدبر والتعقل وفهم المعنى، لكن لا يعتبر قارئاً ولا يحصل له فضل القراءة إلا إذا تلفظ بالقرآن ولو لم يسمع من حوله، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه)) رواه مسلم. ومراده صلى الله عليه وسلم بأصحابه الذين يعملون به، كما في الأحاديث الأخرى، وقال صلى الله عليه وسلم: ((من قرأ حرفاً من القرآن فله به حسنة والحسنة بعشر أمثالها)) خرجه الترمذي، والدارمي بإسناد صحيح، ولا يعتبر قارئاً إلا إذا تلفظ بذلك، كما نص على ذلك أهل العلم، والله ولي التوفيق.



المصدر :
مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء الثامن.

NinJa
01-10-2011, 11:53 AM
بسم الله الرحمن الرحيم تفضلووووووووووووووووووبسم الله الرحمن الرحيم

نعم هذا ماتبين لي بعد البحث في بحور الانترنت عن حكم الاناشيد واليكم أقوال العلماء في حكم الاناشيد :

سئل فضيلة الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله تعالى:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
هل يجوز للرجال الإنشاد الإسلامي؟
وهل يجوز مع الإنشاد الضرب بالدف لهم؟
وهل الإنشاد جائز في غير الأعياد والأفراح؟



فأجاب:


بسم الله الرحمن الرحيم، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

الإنشاد الإسلامي إنشاد مبتدع مما ابتدعه الصوفية، ولهذا ينبغي العدول عنه إلى مواعظ القرآن والسنة، اللهم إلا أن يكون في مواطن الحرب ليستعان به على الإقدام والجهاد في سبيل الله فهذا حسن، وإذا اجتمع معه الدف كان أبعد عن الصواب
( من فتاوى العقيدة ص 651 رقم 369 مكتبة السنة)




______________




كلام فضيلة الشيخ بكر أبو زيد حفظه الله

في كتابه تصحيح الدعاء ص 93 تحت عنوان ( الذكر والدعاء بالشعر والإنشاد ):

من المحدثات: التعبد بالأشعار في الأدعية والأذكار، فرادى او جماعة، ويسمونه : (نظم الصوت) و ( السماع)، لتضليل العوام، ويقولون: السماع شبكة يصاد بها العوام، حتى ترق القلوب، وتمتلئ بمحبة الله تعالى، وتحصل لهم منزلة ( السكر ) و (الغلبة)، وكل هذا أمر محدث مبتدع، ومن استبدال الأدنى بالذي هو خير، ومن اتباع الظن والهوى، فهو جامع لعرض الشبهة والشهوة، فانظر كيف يتلاعب الشيطان من جهة، والمتأكلون البطالون من جهة أخرى، بكثير من حطمة الخلق، فيصرفونهم عن الأدعية والأذكار المشروعة الثابتة عن المعصوم صلى الله عليه وسلم، وينشدون لهم هذه الأشعار على وجه التعبد بها ابتداعا في دين الله، وهجرا للمشروع من سيد الانبياء والمرسلين




______________





قال الشيخ الألباني في كتابه تحريم آلات الطرب:

كلمة في الاناشيد الإسلامية:


فقد تبين من الفصل السابع ما يجوز التغني به من الشعر وما لا يجوز. كما تبين من قبله تحريم آلات الطرب كلها إلا الدف في العيد والعرس للنساء.
ومن هذا الفصل الأخير أنه لا يجوز التقرب إلا الله تعالى إلا بما شرع الله، فكيف يجوز التقرب إليه بما حرم؟ وأنه من أجل ذلك حرم العلماء الغناء الصوفي.
واشتد انكارهم على مستحليه، فإذا استحضر القارئ في باله هذه الأصول القوية تبين له بكل وضوح أنه لا فرق من حيث الحكم بين الغناء الصوفي والأناشيد الدينية.
بل قد يكون في هذه آفة أخرى، وهي أنها قد تلحن على ألحان الأغاني الماجنة، وتوقع على القوانين الموسيقية الشرقية أو الغربية التي تطرب السامعين وترقصهم وتخرجهم عن طورهم، فيكون المقصود هو اللحن والطرب، وليس النشيد بالذات وهذه مخالفة جديدة وهي التشبه بالكفار والمجان.
وقد ينتج من ذلك مخالفة أخرى، وهي التشبه بهم في إعراضهم عن القرآن وهجرهم إياه، فيدخلون في عموم شكوى النبي صلى الله عليه وسلم من قومه كما في قوله تعالى: ( وقال الرسول يا رب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا).
وإني لأذكر جيدا أنني لما كنت بدمشق قبل هجرتي إلى (عمّان) بسنتين، أن بعضا الشباب المسلم بدأ يتغنى ببعض الأناشيد السليمة المعنى قاصدا بذلك معارضة غناء الصوفية بمثل قصائد البوصيري وغيره، وسجل ذلك في شريط، فلم يلبث إلا قليلا حتى قرن معه الضرب على الدف ثم استعملوه أول في الأمر في حفلات الأعراس، على أساس أن (الدف) جائز فيها، ثم شاع الشريط واستنسخت منه نسخ وانتشر استعماله في كثير من البيوت، وأخذوا يستمعون إليها ليلاً ونهاراً بمناسبة وبغير مناسبة، وصار ذلك سلواهم وهجيراهم، وما ذلك إلا من غلبة الهوى والجهل بمكائد الشيطان، فصرفهم عن الاهتمام بالقرآن وسماعه فضلاً عن دراسته، وصار عندهم مهجوراً كما جاء في الآية الكريمة. قال ابن كثير في تفسيرها 3/317 (يقول تعالى مخبراً عن رسوله ونبيه محمد صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( يا رب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجوراً) وذلك أن المشركين كانوا لا يسمعون القرآن ولا يستمعونه، كما قال تعالى: ( وقال الذين كفروا لا تسمعوا لهذا القرآن والغوا فيه) فصلت:26.
فكانوا إذا تلي عليهم القرآن أكثروا اللغط والكلام في غيره حتى لا يسمعوه، فهذا من هجرانه وترك الإيمان به. وترك تصديقه من هجرانه، وترك تدبره وتفهمه من هجرانه، وترك العمل به وامتثال أوامره واجتناب زواجره من هجرانه، والعدول عنه إلى غيره من شعر أو قول أو غناء أو لهو أو كلام أو طريقة مأخوذة من غيره من هجرانه. فنسأل الله الكريم المنان القادر على ما يشاء أن يخلصنا من سخطه ويستعملنا فيما يرضيه من حفظ كتابه وفهمه والقيام بمقتضاه أناء الليل وأطراف النهار على الوجه الذي يحبه ويرضاه إنه كريم وهاب)
وقبل ذلك في عنوان ( الغناء الصوفي والأناشيد الإسلامية) :
ذكر الشيخ مقدمة طيبة في أنه لا يعبد إلا الله وحده ولا يعبد إلا بما شرع، وهذه من مقتضيات المحبة والتي يجد بها العبد حلاوة الإيمان.

ثم قال: إذا عرف هذا فإني أرى لزاما عليّ انطلاقاً من قوله صلى الله عليه وسلم: " الدين النصيحة" أن أذكر من ابتلي من إخوننا المسلمين - من كانوا وحيثما كانوا - بالغناء الصوفي أو ما بما يسمونه ب(الأناشيد الدينية) اسماعاً واستماعاً بما يلي:
- أن الغناء المذكر محدث لم يكن معروفا في القرون المشهود لهم بالخيريه. قال شيخ الإسلام ابن تيمية: ( البدعة أحب إلى ابليس من المعصية، ولهذا من حضر السماع للعبٍ أو لهوٍ لا يعده من صالح عمله، ولا يرجو به الثاواب.
- وأما من فعله على أنه طريق إلى الله تعالى فإنه يتخذه دينا ورأى أنه قد انقطع عن الله، وحُرم نصيبه من الله إذا تركه.
فهؤلاء ضلال باتفاق علماء المسلمين، ولا يقول أحد من الأئمة أن اتخاذ هذا ديناً طريقا إلى الله أمر مباح، بل من جعل هذا ديناً وطريقاً إلى الله تعالى فهو ضال مضل، مخالف لإجماع المسلمين.
ومن نظر إلى ظاهر العمل وتكلم عليه، ولم ينظر إلى فعل العامل ونيته، كان جاهلا متعلما في الدين بلا علم) اه من مجموع الفاوى (11/621-623)
ثالثا: لا يجوز التقرب إلى الله بما لم يشرعه، ولو كان أصله مشروعا كالأذان لصلاة العيدين.
هذا فيما أصله مشروع فكيف بما يحرم وما فيه مشابهة للنصارى ممن قال الله عنهم: ( اتخذوا دينهم لهوا ولعبا ) وبالمشركين الذين قال الله تعالى عنهم: ( وما كان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصدية )، والمكاء الصفير والتصدية التصفيق.
- قال الشافعي: تركت بالعراق شيئا يقال له: التغبير أحدثته الزنادقة يصدون به الناس عن القرآن.
- وسئل عنه أحمد فقال : بدعة
- وفي رواية أنكره ونهى عن استعماله.
والتغبير شعر يزهد في الدنيا، يغني به مغن فيضرب الحاضرين بقضيب على نطع أو مخدة على توقيع غنائه كما قال ابن القيم وغيره.
وقال ابن تيمية في المجموع 11/570:
( وما ذكره الشافعي من أنه من احداث الزنادقة فهو كلام إمام خبير بأصول الدين، فإن هذا السماع لم يرغب فيه ويدعو إليه في الأصل إلا من هو متهم بالزندقة كابن الراوندي، والفارابي وابن سينا وأمثالهم. كما ذكر أبو عبدالرحمن السلمي في مسأله السماع).
وقال شيخ الإسلام أيضا:
( وقد عرف بالاضطرار من دين الإسلام أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يشرع لصالحي أمته وعبادهم وزهّادهم أن يجتمعوا على استماع الأبيات الملحنة، مع ضرب الكف أو ضرب بالقضيب أو الدف. كما لم يبح لأحد أن يخرج عن متابعته واتباع ما جاء به الكتاب والحكمة، لا في باطن الأمر ولا في ظاهره ولا لعامي ولا لخاصي)
ثم قال شيخ الإسلام ص573-576:
( ومن كان له خبرة بحقائق الدين وأحوال القلوب ومعارفها وأذواقها ومواجيدها، عرف أن سماع المكاء والتصدية لا يجلب للقلوب منفعة ولا مصلحة إلا وفي ضمن ذلك من الضرر والمفسدة ما هو أعظم منه)
وقال فضيلة الشيح: محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله في محاضرة له مسجلة في شريط بعنوان ( حكم الأناشيد الإسلامية) :
(... العالم الإسلامي فعلا استيقظ من غفلته ومن نومته العميقة الطويلة أخذ يعود إلى الإسلام، رويداً رويداً. وانتبه أصحاب المصالح بأن هناك أحكاما تخالف الشريعة فأخذوا يبررونها ويلونونها ومن ذلك يسمونها بغير اسمها، فيجب أن ننتبه لهذه الحقيقة، من تغيير الحقائق بتغيير الأسماء، منها الأناشيد الإسلامية.
- لا يوجد في الإسلام طيلة أربعة عشر قرنا، أناشيد تسمى بالأناشيد الإسلامية.
هذا من مخترعات لعصر الحاضر، تسليك لما كان سالكا في طيلة القرون الماضية، ولكن مع إنكار طائفة من كبار العلماء لذلك الأمر السالك، وهو أغاني الصوفية في مجالسهم التي يسمونها بمجالس الذكر.





______________





كلام فضيلة الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ :

أما سماع الألحان المطربة والقصائد الزهديات فهذا هو الذي كان يسمى في العصر الأول بالتغبير كان بنوع ضرب على الجلود، وفيه إنشاد للقصائد الزهدية، استعمله طائفة من الصوفية من أجل اشغال الناس بالقصائد التي تحث على الدار الآخرة وتزهد في الدنيا عن الغناء والفجور.
والعلماء أنكروا التغبير وأنكروا سماع القصائد الملحنة يعني بألحان مبتدعة، الألحان التي يستخدمها أهل التصوف بما يشبه الغناء. ورأوا ذلك من البدع المحدثة. ووجه كون ذلك بدعة ظاهرة، لأنه يقصد به التقرب إلى الله، ومعلوم أن التقرب إلى الله لا يكون إلا بما شرع، وهذه القصائد على هذا النحو الذي كان يلقى في الماضي، ويلقيه المتصوفة في الحاضر، هذا مبتدع محدث لا يجوز ترقيق القلوب به.




____________________





كثر الحديث عن الأناشيد الإسلامية، وهناك من أفتى بجوازها، وهناك من قال إنها بديل للأشرطة الغنائية فما رأي فضيلتكم؟

فأجاب فضيلة الشيخ صالح الفوزان حفظه الله :


هذي التسمية غير صحيحة، وهي تسمية حادثة فليس هناك ما يسمى بالأناشيد الإسلامية في كتب السلف ومن يعتقد بقولهم من أهل العلم، والمعروف أن الصوفية هم الذين يتخذون الأناشيد دينا لهم وهو ما يسمونه بالسماع، وفي وقتنا لما كثرت الأحزاب والجماعات، صار لكل حزب أو جماعة أناشيد حماسية قد يسمونها بالأناشيد الإسلامية، هذي التسمية لا صحة لها، فلا يجوز اتخاذ هذه الأناشيد وترويجها بين الناس، وبالله التوفيق.




____________________





يقولون ( إن كثيرا من الشباب الذين كانت حياتهم مليئة بالفجور، وسماع الغناء، وعند سماعهم الأناشيد حصلت لهم توبة وإنابة، واهتدى خلق منهم بهذه الطريقة التي تنكرونها علينا)

وأدع الجواب هنا لشيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى، فقد سئل عن مثل هذا فأجاب جوابا طويلا اختصره لك هنا بعد ايراد السؤال:

سئل عن جماعة يجتمعون على قصد الكبائر: من القتل وقطع الطريق، والسرقة وشرب الخمر، وغير ذلك. ثم أن شيخا من المشايخ المعروفين بالخير واتباع السنة قصد منع المذكورين من ذلك، فلم يمكنه إلا ان يقيم لهم سماعا يجتمعون فيه بهذه النية، وهو بدف بلا صلاصل وغناء المغني بشعر مباح بغير شبابة، فلما فعل هذا تاب منهم جماعة. وأصبح من لا يصلي ويسرق ولا يزكي، يتورع الشبهات، ويؤدي المفروضات ويجتنب المحرمات، فهل يباح هذا السماع لهذا الشيخ على هذا الوجه لما يترتب عليه من مصالح؟ مع أنه لا يمكن دعوتهم إلا بهذا؟
فأجاب رحمه الله تعالى بجواب جاء فيه:
الحمد لله رب العالمين
أصل جواب هذه المسألة وما أشبهها: أن يعلم أن الله بعث محمدا صلى الله عليه وسلم بالهدى ودين الحق، ليظهره على الدين كله، وكفى بالله شهيدا، وأنه أكمل له ولأمته الدين، وبشر بالسعادة لمن أطاعه، والشقاوة لمن عصاه، وأمر الخلق أن يردوا ما تنازعوا فيه من دينهم إلى ما بعثه الله به كما قال تعالى: ( فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله ورسوله)
وشواهد هذا الأصل العظيم الجامع كثيرة وترجم عليه أهل العلم في الكتب (كتاب الاعتصام بالكتاب والسنة) وكان السلف كمالك وغيره يقولون: (السنة كسفينة نوح من ركبها نجا، ومن تخلف عنها غرق) وقال الزهري: (كان من مضى من علمائنا يقولون: الاعتصام بالسنة نجاة).
إذا علم هذا فمعلوم إنما يهدي به الله الضالين ويرشد به الغاوين، ويتوب له على العاصين، لا بد أن يكون فيما بعث الله به رسوله من الكتاب والسنة، وإلا فإنه لو كان ما بعث الله به الرسول صلى الله عليه وسلم لا يكفي في ذلك لكان دين الرسول ناقصا، محتاجا تتمة..
والعمل إذا اشتمل على مصلحة ومفسدة فإن غلبت مصلحته على مفسدته شرعه، وإن غلبت مفسدته على مصلحته لم يشرعه، بل نهى عنه
وهذا ما يراه الناس من الأعمال مقربا إلى الله، ولم يشرعه الله ورسوله: فلا بد أن يكون ضرره أعظم من نفعه، وإلا فلو كان نفعه أعظم غالبا على ضرره لم يهمله الشارع.
فإنه صلى الله عليه وسلم حكيم، لا يهمل مصالح الدين، ولا يفوت المؤمنين ما يقربهم إلى رب العالمين.
إذا تبين هذا فنقول للسائل: إن الشيخ المذكور قصد أن يتوب المجتمعون على الكبائر، فلم يمكنه ذلك إلا بما ذكره من الطريق البدعي. يدل على أن الشيخ جاهل بالطرق الشرعية التي بها تتوب العصاة أو عاجز عنها، فإن الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين كانوا يدعون ما هو أشر من هؤلاء من أهل الكفر والفسوق والعصيان بالطرق الشرعية التي أغناهم الله بها عن الطرق البدعية.
فلا يجوز أن يقال: (أنه ليس من الطرق الشرعية التي بعث الله بها نبيه ما يتوب به العصاة، فإنه قد علم بالاضطرار والنقل المتواتر أنه قد تاب من الكفر والفسوق والعصيان من لا يحصيه إلا الله تعالى من الأمم بالطرق الشرعية، التي ليس فيها ما ذكر من الاجتماع البدعي، بل السابقون الأولون من المهاجرين والأنصار، والذين اتبعوهم باحسان -وهم خير أولياء الله المتقين من هذه الأمة- تابوا إلى الله جميعا بالطرق الشرعية، لا بهذه الطرق البدعية، وأمصار المسلمين وقراهم قديما وحديثا مملوءة ممن تاب إلى الله واتقاه، وفعل ما يحبه الله ويرضاه بالطرق الشرعية، لا بهذه الطرق البدعية...) إلى آخر ما ذكره رحمه الله تعالى ويحسن مراجعته فإنه مهم جدا. الفتاوى(11/620-625)




______________




فضيلة الشيخ أحمد بن يحيى النجمي حفظه الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
فضيلة الشيخ كثر في الآونة الأخيرة الحديث عما يسمى بالأناشيد الإسلامية، والناس بين مؤيد لها ومعارض، نرجو من فضيلتكم إعطاءنا قولا مفصلا في هذا الموضوع، وما نصيحتكم لمن يربي الناشئة على هذه الأناشيد، ويحثهم على الاستماع إليها، ويقول بأنها أحسن من الأغاني، أفيدونا في هذه المسألة؟ وجزاكم الله خيرا

ج. الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، وبعد:
ما يسمونه بالأناشيد الإسلامية بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار، كما أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم لأنهم يذهبون فيها مذهب الصوفية في سماعهم، وللشيخ ابن القيم كلام كثير في نقدهم، منه شعر ومنه نثر، وكذلك ابن الجوزي في كتابه "نقد العلم والعلماء" وللشيخ حمود التويجري رحمه الله رسالة في التمثيل، وأظنه تعرض لذكر الأناشيد، وحكى ابن الجوزي في كتابه المذكور سابقا عن الشافعي أنه قال: ( خلفت أقواما من الزنادقة بالعراق أحدثوا شيئا يسمونه التغيير يلهون به الناس عن القرآن) انتهى.
وهؤلاء يسمون المغيّرة عندهم أناشيد في الزهد، يزعمون بأنهم يغيرون بها أحوال الناس أي يرغبونهم في الزهد والعبادة، ويحذرونهم من الغفلة، وقد سماهم الشافعي زنادقة، وذكر أنهم يلهون الناس بتلك الأناشيد، وهؤلاء دخلت عليهم الأناشيد من النحلة الصوفية، التي ينتحلها حسن البنا وأخذ به البيعة، ثم انتقلت إلى أتباعه بطريقة الوراثة والمتابعة، فمن كان من أهل البدع، كان وارثا لأهل البدع، وحشر معهم، ومن كان من أهل السنة، كان وارثا لأهل السنة وحشر معهم، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لذلك الرجل الذي سأله عن الساعة، قال له:" ما أعددت لها" قال ما أعددت لها كثير عمل إلا أني أحب الله ورسوله قال له النبي صلى الله عليه وسلم: "أنت مع من أحببت"، فمن كان يحب الله ورسوله، ويحب الصحابة ويأخذ بالسنة، وهي الطريقة التي كان عليها الصحابة، ومن كان يحب المبتدعة فسيحشر معهم، قال الله عز وجل: ( احشروا الذين ظلموا وأزوجهم وما كانوا يعبدون من دون الله فاهدوهم إلى صراط الجحيم وقفوهم إنهم مسؤولون، ما لكم لا تناصرون بل هم اليوم مستسلمون) (الصافات:22-26) ومعنى أزواجاهم: أشكالهم، فكل شكل يضم إلى شكله فالمشركون يضمُّون إلى المشركين، والمبتدعون يضمون إلى المبتدعين، فالخوارج الذين يرون الخروج على الولاة المسلمين، ويكفرون بالكبيرة، ويخلدون بها في النار، يضمُّون إلى أشكالهم، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم في الخوارج: "أنهم كلاب النار"، وقد روى عبدالله بن أحمد بن حنبل في كتاب السنة له رقم الأثر 1509 ج2 ص634 حدثني أبي حدثنا أبو كامل حدثنا حماد يعني ابن سلمة عن سعيد بن جهمان قال: كانت الخوارج تدعوني حتى كدت أن أدخل معهم، فرأت أخت أبي بلال في النوم أن أبا بلال كلب أهلب -أي كثير الشعر- أسود عيناه تذرفان فقالت بأبي أنت يا أبا بلال ما شأنك هكذا قال جُعلنا بعدكم كلاب النار، وكان أبو بلال من رؤوس الخوارج، انتهى. والمهم أن كل نحلة يجمعون مع من هم مثلهم، ثم يساقون إلى النار، وأصحاب السنة، ومتبعو الأثر الذين يمشون مع الدليل، فيسيرون معه حيث سار، ويقفون معه حي وقف، هؤلاء يكونون مع نبيهم وأصحاب نبيهم حتى يدخلون الجنة، فيا معشر الشباب لا يغرنكم الغرارون، ويمكر بكم المكارون فيحرمونكم من السنة، يحرمونكم استنشاق عبيرها، والاستظلال بظلها، والشرب من رحيقها، بالله عليكم ارحموا أنفسكم، عودوا إلى ربكم، وإلى منهج نبيكم، ففيه الخير، وفيه النجاة، وما سواه ضلال ووبال، هذه نصيحتي لكم، فاقبلوها إن شئتم أو ارفضوها، فأنا متأكد أنكم ستندمون إن رفضتموها، قال الله تعالى: (ويوم يعض الظالم على يديه يقول يا ليتني اتخذت مع الرسول سبيلا، يا ويلتي ليتني لم أتخذ فلانا خليلا، لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جاءني وكان الشيطان للإنسان خذولا) (الفرقان:27-29)، أما الذين يدعونهم إلى هذه البدع، فيكفيهم أنهم دعاة إلى النار. وأما قولهم أنها أحسن من الأغاني فأقول: إن الأغاني معصية والمصر عليها فاسق، والأناشيد بدعة والمصر عليها مبتدع، والفاسق أخف شرا من المبتدع لأن الفاسق يعلم أنه على خطأ وربما يعود يوما ما، أما المبتدع فيظن أنه على حق وعلى خير، فلذلك تجده مستمرا على ما هو عليه حتى الموت إلا من شاء الله إنقاذه ويسر له من يبصره، وهداه للتوبة والرجوع إلى الله فهو يتوب وهذا الذي قلناه هو يحكم الغالب، والله من وراء القصد.

وفي سؤال آخر عن التمثيل كان من ضمن ما قاله الشيخ حفظه الله:

ثانيا: الأناشيد، فنحن نقول: إن الشعر غير المبتذل، والذي يكون فيه تشجيع على الجهاد، وإغراء بالفضائل وإشادة بالفضلاء، أو منع من الرذائل، وتنقص لأصحابها، والذي لا ينتهك فيه عرض المسلم بغير الحق، ولا يكون فيه اطراء بغير حق، هذا النوع من الشعر كان يقال عند النبي صلى الله عليه وسلم فيسمعه وقد سمعه في مسجده، لذلك فنحن نقول: إذا كان شعر الأناشيد من هذا القبيل، وغناه شخص واحد، وكان ذلك في بعض المناسبات غير مستكثر منه، ولا منشغل به عما هو أهم، فلا مانع أما إن اتخذ ديدنا، ولحنه ملحن، وتابعه فرقة، فقالوا بصوت جماعي، فهذا فيه ثلاث بدع:
الأولى: بدعة التلحين: وهو تكسير الصوت على نغمة موسيقية.
الثانية: بدعة الاجتماع على إنشاده، لأن السلف لم يكن عندهم ذلك.
الثالثة: أننا لا نعلم أحدا يدين الله تعالى بالغناء إلا الصوفية، وإني أخشى إن طال الزمان بعد ذلك أن يتخذوا الغناء عبادة، وقد بدأ الصوفية الغناء بتلحين أشعر الزهد، والتشويق إلى الجنة ثم أضافوا إليه الطقطقة قال الشافعي رحمه الله تعالى: ( خلّفت بالعراق شيئا أحدثته الزنادقة، يسمونه التغيير يشغلون به الناس عن القرآن) انتهى. قال ابن الجوزي بعد أن نفل عن الشافعي ما سبق، وقد ذكر أبو منصور الأزهري المغيّرة، وهم قوم يغيرون بذكر الله بدعاء، وتضرع، وقد سموا ما يطربون فيه من الشعر في ذكر الله عز وجل تغييرا" انتهى. وقال الزجاج:" سُموا مغيرين بتزهيدهم الناس في الفاني وترغيبهم في الآخرة" انتهى. وروى أبو الحارث عن الإمام أحمد أنه قال: " التغيير بدعة" فقيل له: إنه يرقق القلوب، فقال:" إنه بدعة" انتهى. وروى عنه يعقوب الهاشمي:" التغيير بدعة محدثة" انتهى. وروى عنه يعقوب بن بختان: " أكره التغيير" انتهى. وأنه نهى عن استماعه، وروى عنه اسماعيل بن اسحاق الثقفي أنه سئل عن استماع القصائد فقال: "أكرهه وهو بدعة ولا يجالسون" انتهى من المنتقى النفيس من تلبيس ابليس لابن الجوزي ص298 وما بعدها...
إذا علم هذا، فإني أخشى إن طال بالناس الزمان أن ينقلهم الشيطان إلى اتخاذه عبادة، وأن يخلطه لهم بغيره من المحرمات، كالضرب ، والرقص كما فعل ذلك مع الصوفية، أعاذنا الله تعالى مما ابتلاهم به وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.
( من كتاب الفتاوى الجليه عن المناهج الدعوية لفضيلة الشيخ أحمد بن يحيى النجمي)
ارجو انكم قد استفدتم

NinJa
01-10-2011, 11:54 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بعد ماأصلي صلاة العشاء وركعتي السنة اصلي ركعة الوتر هل هذا صحيح وهل يعتبر هذا من قيام الليل ام لابد من صلاة الوتر في السحر قبل الفجر بساعة ؟


جزاك الله خير ونفع الله بك المسلمين
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

نعم ، يُعتبر من قيام الليل ، وتقديم الوتر أوّل الليل أفضل لمن غلب على ظنّه أو خشي أن لا يقوم من آخر الليل .

قال عليه الصلاة والسلام : من خاف أن لا يقوم من آخر الليل فليوتر أوّله ، ومن طَمع أن يقوم آخره فليوتر آخر الليل ، فإن صلاة آخر الليل مشهودة وذلك أفضل . رواه مسلم .
وفي رواية له : أيكم خاف أن لا يقوم من آخر الليل فليوتر ثم ليرقد ، ومن وثق بقيام من الليل فليوتر من آخره ، فإن قراءة آخر الليل محضورة وذلك أفضل .

فصلاة آخر الليل أفضل لمن استطاع القيام .

والله تعالى أعلم .






عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:55 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل عبدالرحمن السحيم حفظك الله ورعاك

وصلني بالبريد الإلكتروني هذه الصوره ومكتوب عليها

الصخره التى عرج منها المصطفى صلي الله عليه وسلم..

ايضا اشاهدها منتشره في المنتديات بكثره

ماصحة هذه الصوره؟؟

وجزاك الله خير وبارك فيك..

الصوره
http://al-ershaad.com/vb4/image/0094180b5c.jpg

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

نسأل الله أن يُحرِّر المسجد الأقصى .
والذي وَرَد في الأحاديث أن النبي صلى الله عليه وسلم أُسْرِي به من المسجد الْحَرام إلى المسجد الأقصى ، ثم صلى في المسجد الأقصى ، ففي حديث أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : أُتيت بالبراق وهو دابة أبيض طويل فوق الحمار ودون البغل ، يضع حافره عند منتهى طَرْفه . قال : فركبته حتى أتيت بيت المقدس . قال : فربطته بالحلقة التي يربط به الأنبياء . قال : ثم دخلت المسجد فصليت فيه ركعتين ، ثم خرجت ، فجاءني جبريل عليه السلام بإناء من خمر وإناء من لبن ، فاخترت اللبن ، فقال جبريل صلى الله عليه وسلم : اخترت الفطرة ، ثم عُرِج بنا إلى السماء . رواه مسلم .

والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض

NinJa
01-10-2011, 11:55 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل هل يأثم الرجل اذا خلا بإمرأة في المصعد واذا كانت هي الداخلة ولا يسمح لي بالخروج من المصعد إلا في طابق معين فماذا افعل ومن هو الآثم الرجل ام المرأة ؟

أثابكم الله ونفع بعلمكم الإسلام والمسلمين



الجواب/

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا يجوز لرجل أن يخلو بامرأة أجنبية عنه . وإذا كان في مثل هذه الصورة المذكورة في السؤال ، فإن للرجل أن يمنعها من الدخول إلى المصعد

فإن لم تمتنع فله أن يخرج من المصعد ، وأمر الله وأمر رسوله صلى الله عليه وسلم أوجب في الطاعة ، فإذا كان لا يُسمح له بالخروج من المصعد إلا في طابق مُعيّن ، فهذا أمر بشر ، وأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم وحيّ.

كما قال اله تعالى عن رسوله صلى الله عليه وسلم : (وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى) . فيُطيع الله ورسوله ويَعصي أمر الناس .والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:56 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


السؤال : : بعض الناس يأخذون المصحف ويطالعون فيه دون تحريك شفتيهم هل هذه الحالة

ينطبق عليها اسم قراءة القرآن ؟ أم لابد من التلفظ بها والإسماع ، لكي يستحقوا بذلك ثواب قراءة القرآن ؟ وهل المرء يثاب على النظر في المصحف ؟ أفتونا جزاكم الله خيراًَ.




الجواب :

الحمد لله
لا مانع من النظر في القرآن من دون قراءة للتدبر والتعقل وفهم المعنى ، لكن لا يعتبر قارئاً ولا يحصل له فضل القراءة إلا إذا تلفظ بالقرآن ولو لم يسمع من حوله ، لقول النبي

صلى الله عليه وسلم : ( اقرأوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه ) رواه مسلم .
ومراده صلى الله عليه وسلم بأصحابه : الذين يعملون به ، كما في الأحاديث الأخرى ، وقال

صلى الله عليه وسلم : (من قرأ حرفاً من القرآن فله به حسنة ، والحسنة بعشر أمثالها ) خرجه الترمذي ، والدارمي بإسناد صحيح ، ولا يعتبر قارئاً إلا إذا تلفظ بذلك . والله ولي التوفيق .






كتاب مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله . م/8 ص / 363.

من موقع الاسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 11:56 AM
ما حكم قول الصلام عليكم بدلا من السلام عليكم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الكريم جزاكم الله عنا و عن المسلمين خير الجزاء
و اثابكم الله على ما تقدمون لخدمة هذا الدين العظيم
اسأل المولى عز وجل ان يجعلكم مع الصدقين و الشهداء
و الصالحين


كلنا نعلم يا شيخي ان السلام اسم من اسماء الله تعالى لكن يا شيخي
كثر بشكل غير طبيعي قول بعضهم بـ الصلام عليكم بدلا من السلام عليكم
بابدال حرف السين الى الصاد ايضا بعضهم يكتفي بقول سلامو او صلامو
او قول سلامز ..و بعضهم يرد بمثل ما قيل في السلام كقول وعليكم السلامو او الصلامو او السلامز
فما الحكم في ذلك افتونا مأجورين؟


بارك الله لكم و اثابكم الفردوس الاعلى
الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا يجوز هذا التحريف ؛ لِعدّة اعتبارات :

الاعتبار الأول : أن السلام مِن أسماء الله – كما ذكرتَ - ، ولا يجوز تغييره ولا تحريفه .

الاعتبار الثاني : أنه خِلاف تحية الإسلام .
ففي حديث عمران بن حصين رضي الله عنه أن رجلا جاء إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : السلام عليكم . قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : عَشْر . ثم جاء آخر ، فقال : السلام عليكم ورحمة الله . فقال النبي صلى الله عليه و سلم : عشرون . ثم جاء آخر ، فقال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . فقال النبي صلى الله عليه و سلم : ثلاثون . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي . وصححه الألباني .

الاعتبار الثالث : أن فاعل ذلك يُفوِّت على نفسه الأجر المترتِّب على إلقاء السلام وردّه بالصيغ المعروفة .
ومثل ذلك ما اعتاده كثير من الناس عند الاتصال الهاتفي أن يقولوا : ( ألو ) ! فيُفوِّتوا على أنفسهم الأجر ومُتَابعة النبي صلى الله عليه وسلم ، والاقتداء به ، والاهتداء بِهَدْيه عليه الصلاة والسلام .
بل ويتشبّهوا بأعداء دينه مِن الكفار !

الاعتبار الرابع : أن إلقاء السلام بالصيغة الشرعية إعلان للسلامة والسلام ، ولذلك قال عليه الصلاة والسلام : أفشوا السلام تَسْلَمُوا . رواه الإمام أحمد وابن حبان . وقال شعيب الأرنؤوط عن إسناد أحمد : إسناده حَسَن .


والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 11:57 AM
نسيان النذر ، وعدم الالتزام به

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


السؤال : إنني كلما أمر بأزمة أوعد نفسي ـ مثلا ـ أصلي ركعتين ، أو أستغفر 100 مره بعد كل صلاة ، ولكنني لم ألتزم . وأيضا فإنني أنسى ما نذرت وما وعدت ، ولم أذكر ، فماذا عليّ أن أفعله . وأيضا أنقذني الله تعالى من أزمه ، فقلت : كل يومين أصلي ركعتين له تعالى حمدا وشكرا إذا استطعت ، والتزمت بها لمده سنتين ، ولكني تخلفت عنها منذ أشهر ، لأن البعض يقول لا تجوز هذه الصلاة ، وإنما الحمد الله هو أن تسجد فقط له ؟! وأما من نذر صلاة أو صياما ـ مثلا ـ ونسي قدره ، فقد نقلت ما يوافق كلامه .

الجواب :

الحمد لله

أولا :

إن مجرد وعد النفس ، بتعبير السائل ، أو العزم على فعل معين ، أو تحديث النفس به ، كل ذلك لا يدخل في باب النذر ، ولا يلزم المكلف أن يفعل ما عزم عليه أو نواه ، إذا لم يجعله نذرا على نفسه ، بصيغة تدل على ذلك ؛ مثل أن يقول : إن ذلك نذر عليه ، أو : لله عليه أن يفعل كذا ، أو نحو من ذلك ؛ فمجرد النية لا تجعل الأمر المنوي نذرا ، ما لم يذكر معه قولا يدل على ذلك .

قال الشيخ زكريا الأنصاري رحمه الله في بيان أركان النذر :

"الرُّكْنُ الثَّانِي : الصِّيغَةُ ؛ فَلَا بُدَّ مِنْهَا فِي النَّذْرِ ؛ فَلَا يَنْعَقِدُ بِالنِّيَّةِ كَسَائِرِ الْعُقُودِ ، وَيَنْعَقِدُ بِإِشَارَةِ الْأَخْرَسِ الْمُفْهِمَةِ ، وَيَنْبَغِي انْعِقَادُهُ بِكِتَابَةِ النَّاطِقِ مَعَ النِّيَّةِ .. " انتهى .

"أسنى المطالب" (1/576) .

وقال المرداوي رحمه الله :

" ولا يصح إلا بالقول فإن نواه من غير قول لم يصح بلا نزاع " انتهى .

"الإنصاف" (11/90) .

وجاء في الموسوعة الفقهية :

" اعْتَبَرَ الْفُقَهَاءُ فِي صِيغَةِ النَّذْرِ أَنْ تَكُونَ بِاللَّفْظِ مِمَّنْ يَتَأَتَّى مِنْهُمُ التَّعْبِيرُ بِهِ ، وَأَنْ يَكُونَ هَذَا اللَّفْظُ مُشْعِرًا بِالاِلْتِزَامِ بِالْمَنْذُورِ ، وَذَلِكَ لأَِنَّ الْمُعَوَّل عَلَيْهِ فِي النَّذْرِ هُوَ اللَّفْظُ ، إِذْ هُوَ السَّبَبُ الشَّرْعِيُّ النَّاقِل لِذَلِكَ الْمَنْدُوبِ الْمَنْذُورِ إِلَى الْوُجُوبِ بِالنَّذْرِ ، فَلاَ يَكْفِي فِي ذَلِكَ النِّيَّةُ وَحْدَهَا بِدُونِهِ .

وَيَقُومُ مَقَامَ اللَّفْظِ الْكِتَابَةُ الْمَقْرُونَةُ بِنِيَّةِ النَّذْرِ ، أَوْ بِإِشَارَةِ الأَْخْرَسِ الْمُفْهِمَةِ الدَّالَّةِ أَوِ الْمُشْعِرَةِ بِالْتِزَامِ كَيْفِيَّةِ الْعُقُودِ " انتهى .

"الموسوعة الفقهية الكويتية" (40/140) .

فعلى ذلك لا يلزم السائل أن يفعل ما وعد نفسه به ، أو نواه ، ما لم يقترن بذلك صيغة تدل على النذر .



ثانيا :

من نذر طاعة من الطاعات ، صلاة أو زكاة أو غير ذلك ، سواء نذر ذلك ابتداء ، أو علقه على حصول أمر ، وحصل ما علق عليه نذره : وجب عليه الوفاء بذلك ، وحرم عليه الإخلال بما نذر به ؛ لمار ورى البخاري (6696) وغيره ، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ نَذَرَ أَنْ يُطِيعَ اللَّهَ فَلْيُطِعْهُ وَمَنْ نَذَرَ أَنْ يَعْصِيَهُ فَلَا يَعْصِهِ ) .

قال الحافظ ابن حجر رحمه الله :

" الطَّاعَة أَعَمُّ مِنْ أَنْ تَكُون فِي وَاجِب أَوْ مُسْتَحَبّ , وَيُتَصَوَّر النَّذْر فِي فِعْل الْوَاجِب بِأَنْ يُؤَقِّتَهُ , كَمَنْ يَنْذُر أَنْ يُصَلِّيَ الصَّلَاةَ فِي أَوَّل وَقْتهَا ، فَيَجِب عَلَيْهِ ذَلِكَ بِقَدْرِ مَا أَقَّتَهُ .

وَأَمَّا الْمُسْتَحَبّ مِنْ جَمِيع الْعِبَادَات الْمَالِيَّة وَالْبَدَنِيَّة فَيَنْقَلِب بِالنَّذْرِ وَاجِبًا ، وَيَتَقَيَّد بِمَا قَيَّدَهُ بِهِ النَّاذِر .

وَالْخَبَر صَرِيح فِي الْأَمْر بِوَفَاءِ النَّذْر إِذَا كَانَ فِي طَاعَة , وَفِي النَّهْي عَنْ تَرْك الْوَفَاء بِهِ إِذَا كَانَ فِي مَعْصِيَة . " انتهى . "فتح الباري" (11/582) .

قال ابن المنذر رحمه الله :

" وأجمعوا أن كل من قال : إن شفى الله عليلي ، أو قدم غائبي ، أو ما أشبه ذلك ، فعلي من الصوم كذا ، ومن الصلاة كذا ، فكان كما قال ، أن عليه الوفاء بنذره . " انتهى .

"الإجماع" لابن المنذر (157) .

قال ابن عبد البر رحمه الله :

" ولا خلاف بين العلماء أن النذر بالطاعة يلزم صاحبه الوفاء به ، ولا كفارة فيه " انتهى .

"الاستذكار" (15/41) .

فتبين بذلك أن نذر العبادات التي وضعها الشارع قربةً لعباده : صحيح في نفسه ، وأنه لازم للمكلف ، وأن من نذر أن يصلي لله كذا ركعة ، أو يستغفر كذا مرة ، أو يصوم أياما معينة ، أو غير ذلك من الطاعات : فعليه أن يوفي بنذره ، وليس له كفارة إلا الوفاء به ، وأن ما ذكره القائل في السؤال من عدم جواز هذه الصلاة المنذورة : خطأ ، مخالف لإجماع العلماء .



ثالثا :

من نذر ، ثم نسي ما نذره : هل كان صلاة أو صياما ، أو غير ذلك ؛ فإنه يجتهد في معرفة ما كان نذره ، إن كانت هناك قرينة أو علامة تدل عليه ، فإن لم يتذكر شيئا من ذلك ، فعليه كفارة يمين ، كما هو مذهب جمهور العلماء في النذر المبهم الذي لم يسم صاحبه ما يلتزمه من الأعمال .

ينظر ـ في حكم النذر المبهم ـ : "الموسوعة الفقهية" (40/158) .

وأما إن كان يذكر أنه نذر صلاة ، أو صياما ، أو غير ذلك ، لكنه نسي صفة ما نذره أو عدده ، فالواجب عليه أقل ما يصدق عليه ذلك النذر ؛ فيصلي ركعتين ، أو يصوم يوما ، أو نحو ذلك .

قال الشيخ مصطفى الرحيباني رحمه الله :

" ( وَ ) مَنْ أَحْرَمَ ( بِنُسُكٍ ) تَمَتُّعٍ ، أَوْ إفْرَادٍ أَوْ قِرَانٍ ، أَوْ أَحْرَمَ بِنَذْرٍ ( وَنَسِيَهُ ) ، أَيْ : مَا أَحْرَمَ بِهِ ، أَوْ نَسِيَ مَا نَذَرَهُ ( قَبْلَ طَوَافٍ ، صَرَفَهُ لِعُمْرَةٍ نَدْبًا ) ، لِأَنَّهَا الْيَقِينُ " انتهى .

"مطالب أولي النهى" (2/318) . وينظر : "الموسوعة الفقهية" (40/163-165) .



والله أعلم .





من موقع الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 11:58 AM
فتوى في تحريم اليوم الوطني لمجموعة من العلماء
بسم الله الرحمن الرحيم
أصحاب الفضيلة العلماء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
اعتادت الدول أن تجعل يوما معينا من السنة يعظم فيه الوطن من الحكومة والشعب يسمونه اليوم الوطني، فيعود بعود السنة فيحتفى به، ولم يكن معروفا في المملكة العربية السعودية ثم أحدث، وهو الثالث والعشرون من سبتمبر، وقد عبر عنه بواحد الميزان، ولم يكن له كبير شأن ولا ذكر إلا في وسائل الإعلام، ولم يكن أكثر الناس يعرفه تحديدا، ولم يكن يحتفى به في داخل المملكة حتى صدر قرار وزاري باعتبار ذلك اليوم إجازة عامة لموظفي الدولة والشركات والمؤسسات والطلاب، فسار الناس يفرحون به فرحهم بالعيد، فما حكم هذا اليوم؟ وما حكم تعظيمه؟ فقد كثر الخوض في ذلك وتكلم من تكلم فيه، فبينوا لنا الحق الذي تقتضيه أصول الشريعة ومقاصدها، فقد كثر من يُلبس على الناس، ويدافع عن الاحتفاء به وتعظيمه، ويزعم أن في ذلك مصلحة للوطن والمواطنين، سددكم الله وأجزل مثوبتكم.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
الجواب:
الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد: فقد روى أبو داوود والنسائي بإسناد صحيح عن أنس رضي الله عنه قال: قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ولهم يومان يلعبون فيهما، فقال صلى الله عليه وسلم: "قد أبدلكم الله بهما خيراً منهما: يوم الأضحى ويوم الفطر" في هذا الحديث دلالة على أنه كان لأهل المدينة في جاهليتهم يومان معيّنان يلعبون فيهما، فهما عيدان جاهليان، وقد أبطلهما النبي صلى الله عليه وسلم بما شرع الله من عيد الفطر وعيد الأضحى، وبين صلى الله عليه وسلم أن الله أغناهم عن عيدي الجاهلية بعيدين في الإسلام وقد ترك الصحابة عيدي الجاهلية وأهملوهما واستغنوا بعيد الفطر والأضحى، ونُسي ذانك العيدان، فلم يكن لهما ذكر في الإسلام، ومضى على ذلك التابعون وتابعو التابعين ومن تبعهم بإحسان، لا يعظمون من الأيام والشهور إلا ما عظّمه الله، فلم يتخذوا يوما من الأيام عيدا إلا ما شرع الله لهم.
وقد حدث في العصور المتأخرة بعد القرون المفضلة أن تشبه بعض المسلمين بالكفار في أعيادهم، إما بتعظيم أعياد الكفار ومشاركتهم فيها أو بإحداث أعياد على نحو أعياد الكفار من النصارى وغيرهم، كعيد مولد الرسول صلى الله عليه وسلم.
ومن عوائد الكفار في هذه الأعصار وما قبلها أن يجعلوا لكل حدث يتعلق بالأمة مناسبة فيجعلون له يوما يتذكرون فيه هذا الحدث سواء أكان فرحا أم ترحا كما ابتدعت الرافضة يوم عاشوراء يوم حزن وجزع على مقتل الحسين.
ومن أعياد الكفار ما يرتبط ببعض المعاني، كعيد الحب وعيد الزهور وعيد رأس السنة، وقد عظمت في المسلمين فتنة التشبه بالكفار في هذا وغيره، وشاركوا الكفار في أعيادهم وأحدثوا لهم أعيادا على نحو عادة الكفار، وهي أعياد ولو سميت أياما، فالعيد ما يعود ويتكرر، وهذه الأيام كذلك ولو غالط المغالطون، فإنه ينطبق عليها حقيقة العيد، ومن هذه الأعياد التي فيها مضاهاة للكفار والمتشبهين بهم ما يسمى باليوم الوطني أو العيد الوطني. فالاحتفاء بهذا اليوم وتعظيمه وإظهار الفرح به وفيه، وتخصيصه بأعمال ولباس وتفريغ للناس من أعمالهم كذلك بجعله إجازة وفرض ذلك على الناس بما في ذلك المؤسسات والشركات الخاصة، ومعاقبة من لم يلتزم به. كل ذلك من التشبه الظاهر بالكفار، الذي دلت نصوص الشرع وأصوله ومقاصده على تحريمه، وهو إحداث عيد نحو أعياد الجاهلية قديمها وحديثها، وهو مع ذلك يتضمن المفاسد التي يرتكبها الناس في أيام فرحهم، ويتضمن تعطيل مصالح المسلمين وظلم الشركات والمؤسسات الخاصة بفرض ذلك عليهم، ولذلك أفتى العلماء في المملكة العربية السعودية -ممن ماتوا قبل أن تتغير الأحوال- أفتوا بتحريم هذه الأعياد الجاهلية السنوية، ومن ذلك ما جاء في فتاوى الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ -رحمه الله- مفتي البلاد السعودية في رسالة له بعنوان ((العيد الوطني)) فإنه بعد ما ذكر ما يتميز به عيدا الفطر والأضحى قال: "وتعيين يوم ثالث من السنة للمسلمين فيه عدة محاذير شرعية، أحدها: المضاهاة بذلك للأعياد الشرعية. المحذور الثاني: أنه مشابهة للكفار من أهل الكتاب وغيرهم في إحداث أعياد لم تكن مشروعة أصلا، وتحريم ذلك معلوم بالبراهين والأدلة القاطعة من الكتاب والسنة... المحذور الثالث: أن ذلك اليوم الذي عُين للوطن الذي هو أول يوم من الميزان هو يوم المهرجان الذي هو عيد أهل الفرس المجوس، فيكون تعيين هذا اليوم وتعظيمه تشبها خاصا، وهو أبلغ في التحريم. المحذور الرابع: أن في ذلك من التعريج على السنة الشمسية وإيثارها على السنة القمرية التي أولها المحرم ما لا يخفى، ولو ساغ ذلك -وليس بسائغ ألبتة- لكان أول يوم من السنة القمرية أولى بذلك" أ.هـ (من مجموع فتاواه ورسائله ج3ص107).
وجاء في فتاوى اللجنة الدائمة (ج3 ص89) بتوقيع الشيخين عبدالعزيز ابن باز وعبدالرزاق عفيفي رحمهما الله: "أن الاحتفال بالعيد الوطني من التشبه بالكفار" أ.هـ
ولما تغيّرت الأحوال نشأ في الأمة مُفتون يُعرفون بالتساهل وتسويغ ما لم يرد نص بتحريمه، ولا يرعون الأصول والمقاصد الشرعية، وقد تغيب عنهم، ويغفلون عن منهج السلف الصالح من هذه الأمة في قرونها المفضلة، ومن ذلك الفتوى بجواز اليوم الوطني بناء على مصالح فيه ـ زعموا ـ مع الإعراض عن وجوه تحريمه عند من حرمه، وعن المفاسد المترتبة على إقامته، ومع ذلك قد يعيب بعضهم على من خالفه من أكابر العلماء ممن سبقه.
ومنهم من يفتي بجواز اليوم الوطني بحسن نية واجتهاد، وهو مخطئ قطعا، فغفر الله له وأثابه وألهمه الصواب، ومنهم من يفتي بهوى طلبا لرضى الناس، ألهمه الله رشده وهداه، والله أعلم بالسرائر والظواهر، قال الله تعالى: "ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون".
نسأل الله أن يوفق ولاة أمورنا إلى الرجوع عن هذا المنكر، فإن ذلك من تحقيق تحكيم الشريعة، كما نسأله أن يصلح أحوال المسلمين ويولي عليهم من يقيم فيهم أمر الله ويحكم شرعه. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


حرر في 25 شوال 1429




الموقعون


· الشيخ عبدالرحمن بن ناصر البراك (الأستاذ بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقا)
· الشيخ عبدالله بن محمد الغنيمان (الأستاذ بالجامعة الإسلامية سابقا والمدرس بالمسجد النبوي)
· الشيخ محمد بن ناصر السحيباني (الأستاذ بالجامعة الإسلامية سابقا)
· الشيخ علي بن سعيد الغامدي (الأستاذ بجامعة الإمام سابقا)
· الشيخ عبدالله بن حمود التويجري (رئيس قسم السنة بجامعة الإمام سابقا)
· الشيخ ناصر بن سليمان العمر (الأستاذ بجامعة الإمام سابقا)
· الشيخ عبدالرحمن بن صالح المحمود (الأستاذ بجامعة الإمام)
· الشيخ سعد بن عبدالله الحميّد (الأستاذ بجامعة الملك سعود)
· الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن السعد (المدرس بوزارة التربية والتعليم سابقا)
· الشيخ عبدالعزيز بن محمد آل عبد اللطيف (الأستاذ بجامعة الإمام)

NinJa
01-10-2011, 11:59 AM
/

ما حكم المسح على الخفاف والجوارب وما دليل مشروعية ذلك من الكتاب والسنة ؟

جـ / المسح عليهما هو السَّنُّة التي جاءت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فالمسح عليهما أفضل من خلعهما لغسل الرجل .ودليل ذلك : حديث المغيرة بن شعبة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم توضأ ، قال المغيرة : فاهويت لأنزع خفيه فقال : ( دعهما فإني أدخلتهما طاهرتين ) فمسح عليهما([1]) .

ومشروعية المسح على الخفين ثابتة في كتاب الله وسنة رسول الله صلى الله عليه سلم .

أما كتاب الله ففي قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وجُوهَكُمْ وأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وامْسَحُوا بِرُؤُوسِكُمْ وأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ)(المائدة: الآية6) فإن قوله تعالى : (وأَرْجُلَكُمْ ) فيها قراءتان سبعيتان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم :

إحداهما : (وأَرْجُلَكُمْ ) بالنصب عطفاً على قوله : (وجُوهَكُمْ ) فتكون الرجلان مغسولتين.

والثانية : (وأَرْجُلَكُمْ ) بالجر عطفاً على : (بِرُؤُوسِكُمْ ) فتكون الرجلان ممسوحتين . والذي بين أن الرجل ممسوحة أومغسولة هي السنة ، فكان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا كانت رجلاه مكشوفتين يغسلهما ، وإذا كانتا مستورتين بالخفاف يمسح عليهما .

وأما دلالة السنة على ذلك فالسنة متواترة في هذا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال الإمام أحمد رحمه الله : ليس في قلبي من المسح شيء . فيه أربعون حديثاً عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه ، ومما يذكر من النظم قول الناظم

مما تواتر حديث من كذب ومن بنى لله بيتاً واحتسب
ورؤيــة شفاعة والحوض ومسح خفين وهذي بعض

فهذا دليل مسحهما من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم .



محمد بن صآلح آلعثيمين

NinJa
01-10-2011, 11:59 AM
ما حُـكم عِبارتي " فكرة جهنمية " وَ " تحية ملائكية " ؟السلام عليكم
ماحكم قول
جهنميه مثلا فكره جهنميه
وتحيه ملائكيه
وجزاكم الله خير
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

أما اللفظ الأول ، فهو لفظ مُنكَر ؛ لأنه نسبة إلى جهنم ، وهو من أسماء النار ، وهي دار العذاب .

وأما اللفظ الثاني فإن له أصلاً ، لأن الله لَمَّا خَلَق آدم عليه الصلاة والسلام قال : اذهب فَسَلِّم على أولئك من الملائكة ، فاستمع ما يُحَيُّونك ، فإنها تحيتك وتحية ذريتك . قال : فَذَهَب فَقَال : السلام عليكم ، فقالوا : السلام عليك ورحمة الله ، فزادوه : ورحمة الله . رواه البخاري ومسلم .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 12:00 PM
هل يصِحّ القول عن الدنيا أنها فتاة أغرت العالم بجمالها ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل جزاك الله خير الجزاء هل يصح هذا الموضوع بتصور الدنيا فتاة اغرت العالم
نرجوا من فضيلتكم التوضيح وجزاك الله خير



صور فتاه أغرت معضم سكان العالم بجمالها!!


هذه الفتاة التي أغرت معظم سكان العالم بجمالها وفتنتهم بزينتها

وهذه صور من بعض الرجال والنساء الذين فتنو بها وماذا عملوا لأجلها:

1/ رجل أغرته هذه الفتاه وقام بجريمة قتل

2/ رجل أغرته وقام بالسرقة لأجلها

3/ رجل أغرته الفتاة وكفر بالله

4/ رجل تحول من منزلة المؤمنين إلى أرذل من منزلة الحيوانات

5/ رجل قتل أمه من أجلها

6/ شاب قتل صديقة الوفي من أجل أن يأتي بالمال لها

7/ رجل ترك زوجته وابنائه ارضائا لها



وحتى النساء فتنو بجمالها كذلك....

8/ أمرأة تركت والديها من أجلها

9/ أمرأة تركت الحجاب من أجل أرضائها

10/ صبي يشتم والده من أجل أن يرضي غرورها


وهناك الملايين التي لا تحصى من القصص على هذه الفتاة

والغريب في الامر ان اغلب من فتنتهم هذه الفتاه الملعونة يعلمون انها تخدعهم ولكنهم ماضون في تلبية طلباتها


وهذه الفتاة هي..


وهناك الملايين التي لا تحصى من القصص على هذه الفتاة

والغريب في الامر ان اغلب من فتنتهم هذه الفتاه الملعونة يعلمون انها تخدعهم ولكنهم ماضون في تلبية طلباتها


وهذه الفتاة هي..

الدنيا
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

جاء في الحديث على سبيل الإخبار : ألا إن الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلاَّ ذِكْر الله وما وَالاه أو عالم أو مُتَعَلِّم . رواه الترمذي وابن ماجه .

وليس صحيحا أن تلك المآثِم بسبب الدنيا وحدها ، وإنما يشترك فيها : الشيطان والنفس والهوى .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 12:01 PM
هل يجوز أن أحتفظ بجزء من صور النساء كالتسريحة أو جزء من اليد كالأظافر ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركآته


حيآكم الله شيخنآ الفآضل


كتب الله آجركم ونفع الله بكم ..


- هل يجوز آن أحتفظ جزء من صور النسآء :


فقط للتسريحة والآظافر اليد !!


من ناحية صورة التسريحة :


يعني صورة الوجة فقط !!


والوجة والرقبة مممسوحه بس يظهر الشعر ؟؟


وكذالك صور الآيآدي النسآء اللى بهآ آظآفر منآكير ومثل ذآلك !!


هل يجوز لي أن أسمح للبنات أن يطرحوآ مثل صور التسريحة والآظآفر والآيآدي في القسم ككوني مشرفة في قسم نسائي !!


وهل آآثم لو رآهآ رجآل المنتدى ؟؟؟


آفيدونآ جزيتم الجنة
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

يجوز لك الاحتفاظ بالصور إذا طُمِست معالم الصورة ، مثل صورة تسريحة مع طمس الوجه ، وصورة يد ، ونحو ذلك .
فإنه إذا ذهبت معالم الوَجه ، صار جزءا مِن الصورة ، مثل العين أو الأنف ، فهذا لا يأخذ حُكم الصورة ، ولكن يُخشى أن يقود إلى التساهل بالتصاوير .
وقد أمَرَ النبي صلى الله عليه وسلم أن يُقطع رأس الصورة حتى تكون مثل الشجرة . كما في مسند الإمام أحمد .

وأما نشرها مع رؤية الرجال لها ؛ فلا يجوز ، إلاّ أن تُطْمَس معالم الوجه ، على أن لا تكون صورة لجزء مِن امرأة مسلمة ، لقوله عليه الصلاة والسلام : المرأة عورة . رواه الترمذي .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 12:01 PM
حكم البطاقات الدعوية التي تحتوي على أحاديث وآيات قرآنية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كنت اكتب موضوع عن النقاب واردت ان اكتب الاحاديث الصحيحة والايات القرآنية فى تصاميم دعوية بالفوتوشوب لان الصورة تلفت الانتباه اكثر من كتابة الكلام واكثر انتشارا
وايضا يمكن استخدامها كتوقيع فى المنتديات وتكون رسالة الى كل من يتعدى على النقاب ويقول انه عادة وليس عبادة

لكن هناك من قال لى ان هذا لا يجوز وانه لا يليق بالقرآن ان يوضع على صورة لانه عبث بالقرآن ولم ينزل لتزين المواضيع

فإن كنا لا نقصد التزين.

فهل يجوز لنا استخدامها

وهذا نموذج منها
http://graphics.way2allah.com//hijab/hijab29.jpg
http://graphics.way2allah.com//hijab/hijab11.jpg
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أما الآيات القرآنية في مثل هذه التصاميم ، فلا تصلح .

NinJa
01-10-2011, 12:02 PM
وصف النساء أمام الزوج أو الأبناء وغيرهم ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته \

الشيخ الفاضل : جزاكم الله خيرا ..
ما حكم وصف الأم ... للنساء امام الزوج او الابناء .. مثل قولها : طويلة قصيرة سمراء بيضاء عيونها لونها كذا .. وهكذا ..
يعني ما الوصف الذي يجوز والوصف الذي لا يجوز ؟؟
لان احدى الاخوات انكرت على زوجها فغضب غضبا شديدا ووصلت للطلاق تقر يبا .. وقال : ما فيها شي .. وامي ما قالت شي غلط ..
نريد النصيحة الكافية .. رفع الله قدركم .. والسموحة ..
مع العلم طبع هذه الام هكذا .... نسأل الله العافية ..

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

نَهَى النبي صلى الله عليه وسلم عن أن تَصِف المرأة المرأة الأخرى لِزوجها ، فقال عليه الصلاة والسلام : لا تُبَاشِر المرأة المرأة فَتَنْعَتها لِزوجها كأنه ينظر إليها . رواه البخاري .
أي لا تَصِفُها لِزَوجها فتقع مِن قلبه موقعا فيُفتن بها .
وقد يكون هذا في حقّ من لا تَحِلّ له مع زوجته ، مثل : أن تَصِف أختها أو عمتها أو خالتها ، فيؤدِّي هذا إلى طلاق زوجته والزواج بها ، أو يُزيّنها الشيطان في عينه حتى يقع في الزنا – عِيَاذًا بالله – .

والمنهي عنه أن تُوصَف المرأة لِرجل أجنبي عنها بأوصاف دقيقة ، أو يتضمّن الوصف ذِكْر ملامح ، أو جَمَال ، ونحو ذلك مما يُرغّب الرجل في المرأة .

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 12:03 PM
خان الدهر //هل تعتبر سب للدهر؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤالي //

قرأت رساله مكتوب فيها هذه العباره ((إذا خان الدهر قلبك وصابك سهمه الطايش ))

خان الدهر //هل تعتبر سب للدهر؟؟

وجزاكم الله خيرا
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

لا يجوز وصْف الدهر بالخيانة .
المجيب الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 12:04 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

شيخنا الفاضل هل يجب إتلاف الرأس في الصور لزوال التحريم؟ أو يكفي فصله عن الجسم؟
وما حكم الصور التي في العلب والمجلات والصحف ورخص القيادة والدراهم ؟ وهل تمنع من دخول الملائكة؟


الجوآب :


إذا فصل الرأس عن الجسم فظاهر الحديث " مر برأس التمثال فليقطع" أنه لا يجب إتلاف الرأس ، لأنه لم يذكر في الحديث إتلافه وإن كان في ذلك شيء من التردد. وأما الجسم بلا رأس فهو كالشجرة لا شك في جوازه. أما بالنسبة لما يوجد في العلب والمجلات والصحف من الصور: فما يمكن التحرز منه فالورع تركه ، وأما ما لا يمكن التحرز منه ، والصورة فيه غير مقصودة فالظاهر أن التحريم يرتفع فيه بناء على القاعدة الشرعية ]وما جعل عليكم في الدين من حرج (1) والمشقة تجلب التيسير والبعد عنه أولى. وكذلك بالنسبة لما يوجد في رخص القيادة ، وحفائظ النفوس ، والشهادات والدراهم ، فهو ضرورة لا إثم فيه ، ولا يمنع ذلك من دخول الملائكة. وأما قوله ، صلى الله عليه وسلم ، : "وأن لا تدع صورة إلا طمستها" ففيه احتمال قوي ؛ أن المراد كل صورة مقصودة اتخذت لذاتها لا سيما في أوقاتهم ، فلا تجد صورة في الغالب إلا مقصودة لذاتها. ولا ريب أن الصور المقصودة لا يجوز اقتناؤها كالصور التي تتخذ للذكرى أو للتمتع بالنظر إليها أو للتلذذ بها ونحو ذلك


المصدر:فتاوى الشيخ العلامةابن عثيمين - رحمه الله -

NinJa
01-10-2011, 12:04 PM
كلمة توجيهية لِمن يقلب "الألف" إلى "ألف مد" و "السين" إلى "صاد"
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل ، بارك الله في علمكم وعملكم ووقتكم ، وأبعد عنكم كل سوء ومكروه ..
سؤالي جاء بخصوص ما انتشر بين الأخوات والإخوة -بحكم تواجدي في المنتديات- من كتابة بعض المصطلحات الشرعية بطريقة خاطئة ، وذلك بغيّة التجميّل أو {الستايل} كما يُقال ..!

فمثلاً في السلام يكتبونه (السلآم عليكم ورحمة آلله وبركآته)
بوضع الـ(آ) بدل الـ(ا) ..!

وأحيانا يكتبونها (صلام) بالصاد ! ، وما أعرفه أن [السلام] اسم من أسماء الله تعالى ، فكيف يُكتب على ذلك النحو ؟!
وأمر آخر ، حين يُكتب (يارب) فإن البعض يكتبها (ياآإأرب) !!
أحسُّ في الأمر امتهانٌ -والله المستعان- ..

الأمر الآخر في القسم بالله ، تقع الأخوات في خطأ عظيم -حسبما أرى- ..
فمثلاً ، حين يُحلف لا يكتبون (والله) بل يكتبون (واللهي)!
أو حين القسم يقولون (قَسَمْ قَسَمات)!!!

فأي شيء يُحلل لنا الإستخفاف في أمر خطير كالقسم !

وقس على ذلك ما تتصور ومالا تتصور من الأمور ..
إن كان الموضوع عادياً ولا يمس الدين -فلا مشكلة- بهذه الطريقة في الكتابة .. لكن حين يتعلق الأمر بالدين ، فتلك الطااااااامة الكبرى ..!
فهذه الطريقة في الكتابة أصبحت دارجة جداً ، وحقيقة في قلبي من هذا الأمر شيء ، فما حكم الشرع في ذلك !

أرجوكم يا شيخنا وجهونا بنصيحة ، وسأعمل على نشرها في كل ملتقى ولكل من أعرف من الأخوات ..
وأسأل الله لكم الجزاء الأوفى والثواب الجزيل ..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

يُخشى على كاتب ذلك أن يدخل في الاستهزاء بالدِّين .

وقد يتحوّل الكلام بسبب المدّ إلى استفهام ، ففرق كبير بين قول ( الله غفور رحيم ) وبين قول ( آلله غفور رحيم) ، فالأول تقرير ، والثاني استفهام .

ويتحوّل المعنى بتغيير حرف . ففي لسان العرب : والصَّلاَّم والصُّلاَّمُ : لُبُّ نَوَى النَّبِقِ .

وسبق :
ماحكم قول ( قصمن بالله و قصمن قصمات ) ....؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل (عبدالرحمن السحيم) بارك الله فيكم وكتب الله أجركم ...

[أنتشر كثيراً في الردود بالمنتديات وبرسائل الجوال بكثرة الحلف ولكن يبدلون في حرف السين في كلمة ( قسم ) إلى حرف الصاد بقولهم :

( قصمن بالله) و( قصمن قصمات ) و(قصم إني ماسويت سذا) و(قصمن لاأوريك) وقصمن وكثرة الحلف بالقصم ..!!



سؤالنا ياشيخ بارك الله فيكم :

هل يدخل هذا الحلف بتغير الصاد إلى الإستهانه والإستخفاف بالله تعالى بكثرة الحلف ،، ماحكم ذلك وهل علينا شيء إذا لم ننويها للحلف ..!!؟؟

وكيف ياشيخنا الفاضل ننصح من يقولهآ ..؟؟

بارك الله فيكم وكتب الله أجركم

ننتظر جوابكم ..
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

نعم ، يدخل هذا في الاستهزاء والاستهانة بالأيْمَان .
ولا يجوز الحلف بهذه الطريقة ؛ لأن ( القصَم ) غير ( القَسَم ) .
و( قَصَم ) بمعنى : كسَر وحَطَّمَ وهَشَم .

ولا يجوز الإكثار مِن الْحَلف من غير حاجة ، فكيف إذا تضمّن ذلك : كثرة الْحَلف ، وتغيير الصيغة إلى صيغة فيها استهزاء واستخفاف ؟

والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 12:05 PM
حكم قراءة أذكار الصباح بعد شروق الشمس
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
جزاكم الله خيرا شيخنا الفاضل و أحسن الله إليكم
سائل يسأل
ما حكم قراءة أذكار الصباح بعد شروق الشمس بساعات , إذا لم يستطع الشخص الإستيقاظ لصلاة الفجر , و كذلك أذكار المساء بعد صلاة المغرب مثلا
جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا ، وأحسن إليك .

إذا فات وقت الأذكار فيُشْرَع قولها بعد ذلك ، مثلها مثل السنن التي تُقضَى بعد فوات وقتها .
وسواء كان ذلك في أذكار الصباح ، أو في أذكار المساء .
وتُقال أذكار الصباح إلى قُبيل وقت صلاة الظهر .

وسبق :
جمع النية بين أذكار الصباح / المساء مع أذكار النوم ، هل أذكار النوم تقال في الليل فقط
هل يصح جمع النيه بين أذكار الصباح / المساء مع أذكار النوم
مثال
من أذكار النوم المعوذتين والإخلاص بالنفث
فهل تكفي بعدم ذكرها مرة أخرى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


هل أذكار النوم تقال في الليل فقط ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وجزاكم الله خير
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا يصح أن تُجمَع أذكار المساء مع أذكار النوم ؛ لأن الأصل في أذكار المساء أن تكون بعد العصر إلى غروب الشمس ، ويصحّ أن تكون بعد المغرب ممن نسيها أو شُغِل عنها .

وسبق :
حكم تعدد النية

ما هو حكم تعدد النية في النوافل والرواتب بأن يصلي المصلي بأكثر من نية في آن واحد

يجوز أن يجمع المسلم بين نيّات مُتعددة ، فيجوز أن يجمع في العمل الواحد بين أربع نيّـات أو أكثر .
وهذا ما يُسميه العلماء بـ " تداخل النيّـات " .
فيُمكن الجمع بين :
نيّـة السنة الراتبة قبل الفجر – مثلاً – .
ونيّـة تحية المسجد .
ونيّـة الصلاة بين الأذان والإقامة " بين كل أذانين صلاة . قال في الثالثة : لمن شاء " . رواه البخاري ومسلم . أي بين كل أذان وإقامة .
ونيّـة ركعتي الوضوء .
كما يُمكنه أن ينوي بهاتين الركعتين صلاة الاستخارة .

والدليل قوله عليه الصلاة والسلام : وإنما لكل امرئ ما نوى . رواه البخاري ومسلم .

وهذا في النوافل أكثر منه في الفرائض .

وقد حج النبي صلى الله عليه وسلم ونوى الحج والعمرة معاً ، فلبّى بالحج والعمرة معاً .
فيكون قد جمع بين نية الحج ونية العمرة عند التلبية .

ولو تزوج مسلم فنوى إعفاف نفسه ، وغض بصره ، وحصول الولد فإنه يؤجر على ذلك كله ؛ لأنه نوى ذلك .
وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : وفي بضع أحدكم صدقة . قالوا : يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر ؟ قال : أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر ؟ فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر . رواه مسلم .

ولو نام الإنسان فإنه يؤجر على نومه إذا نوى به نية صالحة ، ولما معاذ أبا موسى قال له : يا عبد الله كيف تقرأ القرآن ؟ قال : أتفوقه تفوّقا . قال : فكيف تقرأ أنت يا معاذ ؟ قال : أنام أول الليل فأقوم وقد قضيت جزئي من النوم فأقرأ ما كتب الله لي ، فأحتسب نومتي كما أحتسب قومتي . رواه البخاري ومسلم .
فإذا كان المسلم يؤجر في نومه إذا نوى به نية صالحة فإنه يؤجر على غيره إذا استحضر النية .

ومما يدل على جمع النيّات قوله صلى الله عليه وسلم : الغزو غزوان : فأما من ابتغى وجه الله وأطاع الإمام وأنفق الكريمة وياسَر الشريك واجتنب الفساد ، فإن نومه ونبهه أجر كله ، وأما من غزا رياء وسمعة وعصى الإمام وأفسد في الأرض فإنه لا يرجع بالكفاف . رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي .
فإن هذه الأعمال ( من غزو وطاعة وإنفاق ومياسرة واجتناب للفساد ، ونوم وانتباه ) تجمعها نية واحدة .

ومثله قوله عليه الصلاة والسلام : الخيل لثلاثة لرجل أجر ، ولرجل ستر ، وعلى رجل وزر ؛ أما الذي له أجر فرجل ربطها في سبيل الله ، فأطال لها في مرج أو روضة فما أصابت في طَيْلها ذلك من المرج أو الروضة كانت له حسنات ، ولو أنها قطعت طيلها فاستنّت شرفاً أو شرفين كانت أرواثها وآثارها حسنات له ، لو أنها مرّتْ بنهر فشربت منه ولم يُرد أن يسقيها كان ذلك حسنات له .. الحديث . رواه البخاري ومسلم .

فهذه الأعمال إنما أُجِـر عليها لأن النية الأولى صالحة وتبعتها هذه النوايا في نفس العمل ، فيؤجر على ذلك كله .
والله تعالى أعلم .

وسبق ما يتعلق بالأذكار
أذكار الصباح والمساء... هل يجزئ أن تدمج مع أذكار ما بعد صلاتي الفجر والعصر؟
أذكار الصباح والمساء... هل يجزئ أن تدمج مع أذكار ما بعد صلاتي الفجر والعصر؟ بمعنى آخر هل يجزئ مثلا قراءة آية الكرسي و (المعوذتين والإخلاص ثلاثا) بعد الفجر بنية أنها ذكر ما بعد الفجر وأنوي في نفس الوقت أنها أذكار الصباح ثم أشرع بعدها في إكمال بقية أذكار الصباح .. وهكذا بالنسبة لبعد صلاة العصر أقرأ الكرسي و (المعوذتين والإخلاص مرة واحدة) بنية أنها ذكر ما بعد العصر ثم أشرع في إكمال بقية أذكار المساء .. المعوذتين والإخلاص مرتين لإكمال الثالثة .. ثم بقية أذكار المساء ...

علما .. أن الشيء الذي حثني على ربط أدعية المساء والصباح بما بعد الصلاة هو حرصي على عدم نسيانها ... إذ كثيرا ما أنساها إذا تركتها بعد هاتين الصلاتين ...


شكر الله لكم شيخنا الجليل .. وجعل ما تقدمون في موازين أعمالكم
الجواب :

وجزاك الله خيرا

أما ما بعد الفجر فلا إشكال في جَعْل ما بعد الصلاة من الأذكار بداية لأذكار الصباح ، والأفضل أن تأتي بأذكار الصلاة أولاً ، ثم تأتي بأذكار الصباح .
وإذا قرأت آية الكرسي بعد الفجر مرة واحدة ، ثم قرأت المعوذات كل واحدة ثلاث مرات ، فيُجزئ عن أذكار الصلاة وعن أذكار الصباح ؛ لأنها وقعت بعد الصلاة وهي في أوّل الصباح .
وكذلك إذا فعلت ذلك بعد العصر ، فإنه يصدق عليك أنك قُلتها في المساء .

وسبق :
سؤال عن أوقات أذكار الصباح والمساء

وسبق :
سؤال عن أوقات أذكار الصباح والمساء
أذكار الصباح والمساء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بالنسبة لأذكار الصباح والمساء ما هو وقتها هل قبل الشروق ام بعده

واذكار المساء قبل الغروب ام بعده ؟


بارك الله فيكم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك

قال تعالى : ( وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آَنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى ) .
وقال سبحانه وتعالى : ( وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ) .

وجاء في تفسير الآيتين : المراد تسبيحه بالقول تَنْزِيهاً قبل طلوع الشمس وقبل الغروب . قاله عطاء الخرساني وأبو الأحوص .

فإذا كان كذلك فإن السنة أن تكون أذكار الصباح بعد صلاة الفجر وقبل طلوع الشمس ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا صلى الفجر تربّع في مجلسه حتى تطلع الشمس حسناء . رواه الإمام أحمد وأبو داود .

فإن نام عنها أو شُغِل أو نسيها ، فليَقُلها بعد ذلك ، أي بعد طلوع الشمس .

وأذكار المغرب تكون قبل غروب الشمس .
فإن نام عنها أو شُغِل أو نسيها ، فليَقُلها بعد ذلك ، أي بعد غروب الشمس .

والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 12:05 PM
السؤال : هل من يعتقد تصرف أحد في الكون سوى الله كافر؟

الجواب : من يعتقد ذلك كافر; لأنه أشرك مع الله غيره في الربوبية, بل هو أشد كفرا من كثير من المشركين الذين أشركوا مع الله غيره في الألوهية.
وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد, وآله وصحبه وسلم.

المصدر : فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

NinJa
01-10-2011, 12:06 PM
العنوان


من هم أولوا الأرحام؟

المجيب


د. يوسف بن أحمد القاسم عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء


التاريخ



الاربعاء 09 ربيع الأول 1425 الموافق 28 إبريل 2004



السؤال



هل معنى الرحم في الشريعة أو ذوو الأرحام شامل للأقارب من جهة الأبوين الأب والأم؟ أم أنه مختص بجهة الأب فقط؟ أي بكل قريب يشاركك في اللقب أو اسم العائلة، وهل هناك فرق في المدلول الشرعي بين الرحم والنسب؟ بارك الله فيكم وفي علمكم ونفع بكم المسلمين.



الجواب


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله وحده، وبعد:


فالأرحام جمع رحم، والرحم في اللغة هو: بيت منبت الولد، ووعاؤه في البطن، كما في لسان العرب(12/232)، ثم سميت القرابة من جهة الولادة رحماً.



والأرحام، أو ذوو الأرحام، المراد بهم في باب البر والصلة: هم الأقارب من النسب من جهة الأبوين، هذا هو المراد بهم شرعاً، وهؤلاء هم:



(1) الأب وإن علا (الأجداد).
(2) الأم وإن علت (الجدات).
(3) الإخوة والأخوات، وأولادهم وإن نزلوا.
(4) الأعمام والعمات وإن علوا، وأولادهم وإن نزلوا.
(5) الأخوال والخالات وإن علوا، وأولادهم وإن نزلوا.




هؤلاء هم الأرحام بالقرابة وبالنسب، ولا فرق. ويلاحظ هنا أن الأحق بالصلة والبر هو الأقرب فالأقرب، فليس حق الأب كالأم، وليس حق الأخ كالأب، وليس حق العم كالأخ...، وهكذا، كما يدل لذلك الحديث الوارد في صحيح مسلم(4/1974، رقم 2548)، أن رجلاً سأل رسول الله – صلى الله عليه وسلم- فقال: "من أحق الناس بحسن الصحبة؟ فقال – صلى الله عليه وسلم-: أمك، ثم أمك، ثم أمك، ثم أبوك، ثم أدناك أدناك". علماً بأن الفقهاء فرقوا في باب الفرائض وتوزيع التركات بين الأرحام وغيرهم، فأطلقوا ذوو الأرحام على كل قريب ليس بذي فرض ولا تعصيب، كالعمة والخالة،وابن البنت، وبنت الأخ...إلخ. ، كما صرح بذلك العيني في عمدة القاري(23/247)، وغيره.


وأما ذو النسب فأطلقوه على كل قريب وارث بالفرض أو التعصيب سوى الزوج والزوجة. والله أعلم.

NinJa
01-10-2011, 12:06 PM
ما حُـكم لِبس المرأة للدِبلة ؟السلام عليكم ورحمه الله ما حكم لبس الدبلة للمرأة ...سمعنا أنها بدعة لأنها تقليد للنصارى ولكن إن لبسناها بحكم العادات و التقاليد ... وجزاكم الله خيرا ..






الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا


لا يجوز للرجل ولا للمرأة لبس دبلة الخطوبة ، وإن لم تكن من الذَّهب لسبين :
الأول : لأنها من عادات النصارى ، فلبسها يدخل في التشبّه بالنصارى .
الثاني : ما يُصاحبها من اعتقاد ، من أنها تجلب المحبة ، ولذلك يلبسونها باليد اليسرى أقرب للقلب .
فإذا صاحبها هذا الاعتقاد فهذا مما يُلحقه العلماء بالصّرف والعَطف ، ويُلحقونه بـ ( الـتِّـوَلـة ) وهو نوع من السّحر يزعمون أنه يُحَبّب المرأة إلى زوجها !


ودبلة الخطوبة في الأصل من عادات النصارى ، بل ويتبعها مُعتقدات يَعتقدونها فيها .


قال الشيخ الألباني في عَـدّ بعض مخالفات الزواج :لبس بعض الرجال خاتم الذهب الذي يسمونه بـ(خاتم الخطبة)، فهذا مع ما فيه من تقليد الكفار أيضاً- لأن هذه العادة سَرَت إليهم من النصارى ، ويرجع ذلك إلى عادة قديمة لهم ، عندما كان العروس يضع الخاتم على رأس إبهام العروس اليسرى ، ويقول : باسم الأب . ثم ينقله واضعا له على رأس السبابة ، ويقول : وباسم الابن ، ثم يضعه على رأس الوسطى ، ويقول : وباسم روح القدس ، وعندما يقول آمين يضعه أخيرا في البنصر حيث يستقرّ !
ثم ذَكَرَ الشيخ رحمه الله ما يعتقده النصارى من علاقة بنصر اليد اليسرى بالقلب .


فهذه من عادات النصارى ، ولا يجوز للمسلم أن يتشبّـه بالنصارى ، ولو كان لا يقصد التّشبّه .


وإذا كانت الدبلة من ذهب تضمنت محظورا ثالثا ، وهو لبس الذهب الْمُحَرَّم على الرجال .
فالذهب حرام على الرجال لقوله صلى الله عليه وسلم : أُحِلّ الذهب والحرير لإناث أمتي ، وحُرِّم على ذكورها . رواه الإمام أحمد والنسائي .


والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:07 PM
ما حُـكم قص الشعر وصبغه ؟
ما حكم قص الشعر أو صبغه بالنسبة للمرأة ؟؟


الجواب :
الأصل أن الشَّعْر زينة للنساء .
وضابط قصّ الشعر بالنسبة للنساء أن لا يُشبه شَعْر الرِّجال .
وأن لا يُشبه قصّات الكافرات ولا الفاسقات وسَقَط المجتمعات مِن المومِسَات !

وصِفَة شعر الرجال على ثلاثة أنحاء ، كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم .
الأول : الوَفْرَة ، وهي : ما نزل إلى شحمة الأذنين .
والثاني : اللمَّة ، وهي : التي ألمت بالمنكبين .
والثالث : الْجَمّة ، وهي : الشعر الذي نزل إلى المنكبين .
ومما يُحذر منه أن تقصّ المرأة شعرها على هيئة شَعْر الكافرات أو الفاسقات ؛ لأن ذلك يُؤدِّي إلى المشاكَلَة ، وشِبْه الشيء مُنْجَذِب إليه .
ولذلك قال ابن مسعود : إذا شابَه الزيّ الزيّ شابَهَ القلب القلب .
يعني : أن المشابَهة في الظاهر تُورِث المشابَهة والمشاكَلة في الباطن .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية : المشابهة في الظاهر تُورِث نوع مَودة ومحبة ومُوالاة في الباطن ، كما أن المحبة في الباطن تُورِث المشابهة في الظاهر ، وهذا أمر يشهد به الحس والتجربة .
وقال أيضا : النَّاس كَأَسْرَابِ الْقَطَا ؛ مَجْبُولُونَ عَلَى تَشَبُّهِ بَعْضِهِمْ بِبَعْضِ . اهـ .
فينجذب القلب إلى من شابَهه ، وإلى من تشبّه به ، ويكتسب من أخلاقهم من غير أن يشعر بذلك .
وأقلّ ما يُقال في التشبه بالكفار التحريم ، وإلا فإن ظاهر قوله عليه الصلاة والسلام : " من تشبه بقوم فهو منهم" يقتضي الكُفر ، كما قال العلماء .

وأما الشعر ، فيجوز صبغه بشروط : أن لا يكون في الصبغ تدليس لإخفاء عيب ونحوه عن الخاطب .
أن لا يكون في الصبغ تشبّه بالكافرات .

قال الحافظ ابن حجر رحمه الله : اختار النووي أن الصبغ بالسواد يُكره كراهية تحريم ، وعن الْحَلِيمي : أن الكراهة خاصة بالرجال دون النساء ، فيجوز ذلك للمرأة ، لأجل زوجها . وقال مالك : الحناء والكتم واسع ، والصبغ بِغير السَّواد أحبّ إليّ . ويُستثني من ذلك المجاهد اتفاقا . اهـ .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:07 PM
حُـكم عِبارة " لا تكن أنت والزمان علي "
ما رأي فضيلتكم في هذه العبارة : ( لا تكون أنت والزمان علي )
حيث أن البعض يقولها إذا كان يمر بضغوط نفسية وظروف مالية حرجة ثم ألح عليه شخص بمطالبته بحقه والضغط عليه فيقول هذه العبارة ؟

الجواب :
الذي يَظهر أن هذا لا يخلو من نسبة التعاسة إلى الدّهر والزمان ، بل ونسبة الفقر والديون إليه ، وهذا خطأ من جهتين :


الأولى : نسبة الأفعال إلى الزمان ، وهذا قد يصِل بصاحبه إلى الشرك ، إذا اعتقد أن الزمان يفعل كذا . وهذا كَحَال الذين قالوا : (مَا هِيَ إِلاَّ حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلاَّ الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ) .


الثانية : أنه مُتضمّن لِسَبّ الدّهر المنهي عنه ، كما قال تعالى في الحديث القدسي : يَسُبّ بنو آدم الدهر ، وأنا الدهر بيدي الليل والنهار . رواه البخاري ومسلم .
وكما في قوله صلى الله عليه وسلم : قال الله عز وجل : يؤذيني بن آدم يقول : يا خيبة الدهر . فلا يقولن أحدكم يا خيبة الدهر ، فإني أنا الدهر ، أقلَّب ليله ونهاره ، فإذا شئت قبضتهما . رواه البخاري ومسلم .


قال ابن القيم رحمه الله : في هذا ثلاث مفاسد عظيمة :
إحداها : سَـبّه مَن ليس بأهل أن يُسَبّ ، فإن الدهر خَلْق مُسَخّر مِن خَلْق الله ، مُنْقَاد لأمْرِه ، مُذَلّل لتسخيره ؛ فَسَابّـه أولى بالذم والسب منه .
الثانية : أن سَـبّه مُتَضَمّن للشرك ، فإنه إنما سبه لظنه أنه يَضُرّ وينفع ، وأنه مع ذلك ظالم قد ضَرّ مَن لا يستحق الضرر ، وأعطى من لا يستحق العطاء ، ورفع من لا يستحق الرفعة ، وحَرَم مَن لا يستحق الحرمان ، وهو عند شاتميه مِن أظلم الظَّلَمة . وأشعار هؤلاء الظلمة الخونة في سَـبّه كثيرة جدا ، وكثير مِن الْجُهّال يُصَرّح بِلَعْنِه وتَقْبِيحِه .
الثالثة : أن السبّ منهم إنما يَقَع على مَن فَعل هذه الأفعال التي لو أتبع الحق فيها أهواءهم لَفَسَدَتِ السماوات والأرض ، وفي حقيقة الأمر فَرَبّ الدهر تعالى هو المعطي المانع ، الخافض الرافع ، الْمُعِزّ الْمُذِلّ ، والدهر ليس له من الأمر شيء ؛ فَمَسَبّتهم للدهر مَسَبّة لله عز وجل . اهـ .
مع ما فيه أيضا من سوء الأدب مع الله ، لأن هذا يُشبه حال الذي قال : أهانن ، كما في قوله تعالى : (وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ) .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : فليس كل مَن وُسّع عليه رزقه يكون مُكرَما ، ولا كل من قُدِر عليه رزقه يكون مُهانا ، بل قد يوسّع عليه رزقه إملاء واستدراجا ، وقد يقدر عليه رزقه حماية وصيانة له ، وضيق الرزق على عبدٍ من أهل الدِّين قد يكون لِمَالَه مِن ذُنوب وخطايا ، كما قال بعض السلف : إن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه . اهـ .
وقال الإمام القرطبي في تفسيره : فليس ضيق الرزق هَوانا ، ولا سَعة الرزق فضيلة .


والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:08 PM
هل يجوز قول " الله لا يضرّه " ؟
البعض إذا أراد أن يمدح أحداً أو أراد أن يعبر عن إعجابه به قال ( الله لا يضره) وسمعنا أن هذه العبارة خاطئة حيث إن الله لا يضر أحداً . فهل هذا صحيح ؟



الجواب :
النافع الضار هو الله سبحانه وتعالى .
قال ابن منظور في لسان العرب في مادة " ضرر " : في أسماء الله تعالى النافع الضار ، وهو الذي ينفع من يشاء من خَلْقه ويَضَرّه ، حيث هو خالق الأشياء كلها خيرها وشرها ، ونفعها وضرها . اهـ .

وليس صحيحا أن الله لا يضرّ أحدا ، إلاَّ أن الأدب مع الله يقتضي أن لا يُقال هذا القول على إطلاقه .

وقد بيَّن ابن القيم رحمه اللهأن مثل هذا الاسم " الضار " لا يُطلَق على الله إلاَّ في مُقابِله ، وذلك من باب الأدب مع الله تبارك وتعالى .
فقال في " بدائع الفوائد " في قواعد في الأسماء الحسنى : أن أسماءه تعالى منها ما يُطْلَق عليه مُفْرَدا ومُقْتَرِنا بِغيره ، وهو غالب الأسماء ، فالقدير والسميع والبصير والعزيز والحكيم ، وهذا يسوغ أن يُدَعى به مُفردا ومُقترِنا بِغيره ... ومنها ما لا يُطلق عليه بمفرده بل مقرونا بمقابِلِه كالمانع والضار والمنتقم ، فلا يجوز أن يُفْرَد هذا عن مُقَابِله ، فإنه مَقرون بالمعطي والنافع والعفو ، فهو المعطي المانع الضار النافع المنتقم العفو الْمُعِزّ الْمُذِل ؛ لأن الكمال في اقتران كل اسم من هذه بما يُقَابِله ، لأنه يُراد به أنه المنفرد بالربوبية وتدبير الخلق والتصرف فيهم عطاء ومنعا ونفعا وضرا وعفوا وانتقاما ، وأما أن يُثْنى عليه بمجرد المنع والانتقام والإضرار ، فلا يسوغ فهذه الأسماء المزدوجة تجري الأسماء منها مجرى الاسم الواحد الذي يمتنع فصل بعض حروفه عن بعض ، فهي وإن تعددت جارية مجرى الاسم الواحد ، ولذلك لم تجيء مُفْرَدة ، ولم تُطلق عليه إلاّ مُقترنة ، فاعلمه . اهـ .

أما الدعاء أن لا يضرّ الله فلانا ، ونحوه ، فلا بأس به ؛ لأنه من باب الدعاء ، وليس من باب الإخبار .
قال ابن القيم : فإن شاء أن يَضُرّ عبده ضَرّه ، وإن شاء أن يصرف عنه الضُّرّ صَرَفه ، بل إن شاء أن ينفعه بما هو من أسباب الضرر ، وَيَضُرّه بما هو من أسباب النفع ، فَعَل ؛ لِيَتَبين العباد أنه وحده الضار النافع ، وأن أسباب الضر والنفع بيديه ، وهو الذي جعلها أسبابا ، وإن شاء خلع منها سببيتها ، وإن شاء جعل ما تقتضيه بخلاف المعهود منها ، لِيُعْلَم أنه الفاعل المختار ، وأنه لا يَضُرّ شيء ولا ينفع إلاَّ بإذنه .

والله أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:09 PM
سـئل الشــيـــخ اللحيـــــدان
يسأل الشيخ عبدالله اللحيدان اللجنة الدائمة بقوله : ارفع
لسماحتكم ما وصل الي .. و يتداول حاليا بين الناس عامة و خاصة في بعض
المدارس و بعض المواقع من ان ...... اسماء الله الحسنى لها طاقة شفائية كبيرة
لعدد ضخم من الأمراض .
و أن لكل اسم من اسماء الله الحسنى طاقة تُحفز جهاز المناعة للعمل بكفاءة
مُثلى في عضو معين بجسم الإنسان .

و يذكر مثال على نجاح ذلك (الدكتورإبراهيم كريم ) على ابنه بترديد اسماء معينة لمدة عشر دقائق و عدد كبير من المتطوعين. و يذكر ايضا ... ان نفس اسماء الجلالة التي تعالج يمكن الإستفادة منها في الوقاية ايضا . إن طاقة الشفاء تتضاعف عند تلاوة ايات الشفاء بعد ذكر التسبيح بأسماء الله الحسنى . و يطلب كذلك ناشرها من الناس التجريب و الإفادة .

علية نأمل من سماحتكم حفظكم الله توضيح الأمر و تجليته للناس ليكونوا على هُدى من امر ربهم .

اللـجنـــة الدائمـــة تُجـــيـب
بعد دراسة اللجنة الدائمة للبحوث العلمية و الإفتاء للإستفتاء أجابت بما يلي :

قال الله تعالى ( و لله الأسماء الحسنى فادعوه بها و ذروا الذين يلحدون في اسماءه سيجزون ما كانوا يعملون ) ،

و قال النبي صلى الله علية و سلم : " إن لله تسعة و تسعون اسما من احصاها دخل الجنة " ..

و منها اسم الله الاعظم الذي إذا دُعي به اجاب و إذا سُئل به اعطى ،

فاسماء الله جل و علا لا يعلم عددها إلا هو سبحانة و تعالى ، و كُلها حُسنى ، و يجب اثباتها و إثبات ما تدل علية من كمال الله و جلاله و عظمته ،

و يحرم الإلحاد فيها بنفيها أو نفي شيء منها عن الله او نفي ما تدل عليه من الكمال أو نفي ما تتضمنه من صفات الله العظيمة .

و من الإلحاد في اسماء الله ما زعمه المدعي كريم سيد و تلميذه و ابنه في ورقة يوزعونها على الناس من ان اسماء الله الحسنى لها طاقة شفائية لعدد ضخم من الامراض ،

وأنه بواسطة اساليب القياس الدقيقة المختلفة في قياس الطاقة داخل جسم الإنسان اكتشف ان لكل اسم من اسماء الله الحسنى طاقة تحفز جهاز المناعة للعمل بكفاءة مثلى في عضو معين في جسم الإنسان ،

وان الدكتور ابراهيم كريم استطاع بواسطة تطبيق قانون الرنين أن يكتشف ان مجرد ذكر اسم من اسماء الله الحسنى يؤدي الى تحسين في مسارات الطاقة الحيوية في جسم الإنسان .

و قال : و المعروف ان الفراعنة أول من درس و وضع قياسات لمسارات الطاقة الحيوية بجسم الإنسان بواسطة البندول الفرعوني .

ثم ذكر جملة من اسماء الله الحسنى في جدول و زعم أن لكل اسم منها فائدة للجسم او علاج لنوع من امراض الجسم ، و وضح ذلك برسم لجسم الإنسان و وضع على كل عضو منها اسما من اسماء الله .

و هذا العمل بـاطــــل لأنه من الإلحاد في اسماء الله و فيه إمتهـــــــــان لها . لأن المشروع في اسماء الله دعاؤه بها كما قال تعالى : ( فادعوه بها ) و كذلك اثبات ما تتضمنه من الصفات العظيمة لله ....

لأن كل اسم منها يتضمن صفة لله جل جلالة ... لا يجوزأن تُستعمل في شيء من الأشياء غير الدعــــــــــــــاء بها ، إلا بدليل من الشرع .


ومن يزعم بأنها تُفيد كـذا و كـذا أو تُعالج كـذا و كـذا بدون دليل من الشرع فإنه قول على الله بلا علم. .

و قد قال تعالى : ( قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها و ما بطن و الإثم و البغي بغير الحق و ان تشركوا بالله مالم ينزل به سلطانا و أن تقولوا على الله مالا تعلمون ) .

فالواجب اتلاف هـــــذه الورقة .
والواجب على المذكورين وغيرهم التوبة الى الله من هذا العمل و عــــــدم العـــودة إلى شيء منه مما يتعلق بالعقيدة و الاحكام الشرعية . و بالله التوفيق
قاله / سماحة مفتي عام المملكة العربية السعودية الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ

NinJa
01-10-2011, 12:10 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ،،


جزاكما الله خيرًا أختاى ..

و إليكما الفتـوى /

[ هل للمرأة أن تخرج ببلوزة طويلة وتحتها بنطال ؟ ]

السؤال /أعلم أن البنطال محرم وكي لا أقع في المحرم أود أن أسأل : هل يجوز لي لبس البنطال مع بلوزة طويلة تصل إلى منتصف الأرداف أم لا يجوز ؟ علما أن البلوزة وسيعة وتغطي مفاتني؟ ومتى يسقط حكم تحريم البنطال ؟

الجواب / الحمد لله
أولا : خروج المرأة بالبنطال أمام الرجال الأجانب محرم ؛ لأنه لا يستر عورتها الستر الشرعي المطلوب ، بل يظهر مفاتنها ، مع ما فيه من التشبه بالرجال وبالكافرات ، وكل ذلك معلوم التحريم .
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : " أرى ألا ينساق المسلمون وراء هذه الموضة من أنواع الألبسة التي ترد إلينا من هنا وهناك ؛ وكثير منها لا يتلاءم مع الزي الإسلامي الذي يكون فيه الستر الكامل للمرأة مثل الألبسة القصيرة أو الضيقة جداً أو الخفيفة . ومن ذلك : البنطلون ، فإنه يصف حجم رِجْل المرأة وكذلك بطنها وخصرها ، فلابسته تدخل تحت الحديث الصحيح : ( صنفان من أهل النار لم أرهما : قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ، ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا ) . انتهى . والحديث رواه مسلم (2128) .
وقال أيضا : "الذي أراه تحريم لبس المرأة للبنطلون لأنه تشبه بالرجال ، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم المتشبهات من النساء بالرجال ، ولأنه يزيل الحياء من المرأة ، ولأنه يفتح باب لباس أهل النار حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( صنفان من أهل النار لم أرهما ) وذكر أحدهما : ( نساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها ) انتهى من "مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين".
وجاء في "فتاوى اللجنة الدائمة" (17/102) : " لا يجوز لها أن تلبس البنطلون ؛ لما فيه من تشبه النساء بالرجال " .
ثانيا :
يزول تحريم لبس البنطال إذا لبس تحت الثياب ، أما لبسه تحت البلوزة ولو وصلت إلى الركبتين فلا يجوز ؛ لأن علة التحريم باقية .
قال الشيخ عبد الرزاق عفيفي رحمه الله : " إذا لبست المرأة البنطلون وفوقه ملابس سابغة فلا تشبه فيه بالرجال ما دامت تلبسه أسفل ملابسها " انتهى من "فتاوى الشيخ عبد الرزاق عفيفي" ص 573 .
ونحمد الله تعالى أن وفقك لتحري الحلال والسؤال عنه ، ونسأله سبحانه أن يزيدك هدى وتقى ، وأن يجنبك الفتن ما ظهر منها وما بطن ، وأن يحفظ نساء المسلمين من كل شر وبلاء .
والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 12:11 PM
هل تختلف صلاة الوتر عن صلاة الليل


السـؤال / هل هناك فرق بين صلاة الوتر وصلاة الليل ؟

الجـواب / الحمد لله
صلاة الوتر هي من صلاة الليل ، ومع ذلك فهناك فرق بينهما .
قال الشيخ ابن باز رحمه الله :
" الوتر من صلاة الليل ، وهو سنة ، وهو ختامها ، ركعة واحدة يختم بها صلاة الليل في آخر الليل ، أو في وسط الليل ، أو في أول الليل بعد صلاة العشاء ، يصلي ما تيسر ثم يختم بواحدة " انتهى .
"فتاوى ابن باز" (11/309) .
وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
" والسنة قولاً وفعلاً قد فرقت بين صلاة الليل وبين الوتر ، وكذلك أهل العلم فرقوا بينهما حكماً ، وكيفية :
أما تفريق السنة بينهما قولاً : ففي حديث ابن عمر رضي الله عنهما أن رجلاً سال النبي صلى الله عليه وسلم كيف صلاة الليل ؟ قال : ( مثنى مثنى ، فإذا خفت الصبح فأوتر بواحدة ) رواه البخاري . وانظر "الفتح" (3/20) .
وأما تفريق السنة بينهما فعلاً : ففي حديث عائشة رضي الله عنها قالت : كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي وأنا راقدة معترضة على فراشه ، فإذا أراد أن يوتر أيقظني فأوتر . رواه البخاري . وانظر : "الفتح" (2/487) ، ورواه مسلم (1/51) بلفظ : ( كان يصلي صلاته بالليل وأنا معترضة بين يديه فإذا بقي الوتر أيقظها فأوترت ) . وروى (1/508) عنها قالت : ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل ثلاث عشرة ركعة يوتر من ذلك بخمس لا يجلس في شيء إلا في آخرها ) . وروى (1/513) عنها حين قال لها سعد بن هشام بن عامر : أنبئيني عن وتر رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قالت : ( ويصلي تسع ركعات لا يجلس فيها إلا في الثامنة فيذكر الله ويحمده ، ويدعوه ، ثم ينهض ولا يسلم ، ثم يقوم فيصلي التاسعة ، ثم يقعد فيذكر الله ، ويحمده ، ويدعوه ، ثم يسلم تسليماً يسمعنا ) .
وأما تفريق العلماء بين الوتر وصلاة الليل حكماً : فإن العلماء اختلفوا في وجوب الوتر ، فذهب أبو حنيفة إلى وجوبه ، وهو رواية عن أحمد ذكرها في "الإنصاف" و "الفروع" ، قال أحمد : من ترك الوتر عمداً فهو رجل سوء ولا ينبغي أن تقبل له شهادة .
والمشهور من المذهب أن الوتر سنة ، وهو مذهب مالك ؛ والشافعي .
وأما صلاة الليل فليس فيها هذا الخلاف ، ففي "فتح الباري" (3/27) : "ولم أر النقل في القول بإيجابه إلا عن بعض التابعين . قال ابن عبد البر : شذ بعض التابعين فأوجب قيام الليل ولو قدر حلب شاة ، والذي عليه جماعة العلماء أنه مندوب إليه " انتهى .
وأما تفريق العلماء بين الوتر وصلاة الليل في الكيفية : فقد صرح فقهاؤنا الحنابلة بالتفريق بينهما فقالوا : صلاة الليل مثنى مثنى ، وقالوا في الوتر : إن أوتر بخمس ، أو سبع لم يجلس إلا في آخرها ، وإن أوتر بتسع جلس عقب الثامنة فتشهد ، ثم قام قبل أن يسلم فيصلي التاسعة ، ثم يتشهد ويسلم ، هذا ما قاله صاحب "زاد المستقنع" " انتهى .
"مجموع فتاوى ابن عثيمين" (13/262-264) .
وبهذا يتبين أن صلاة الوتر من صلاة الليل ، ولكنها تخالف صلاة الليل في بعض الفروقات ، منها : الكيفية .
والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 12:12 PM
هل يجوز التسمية في المنتديات بِـ " سبحان الله " ونحو ذلك ؟
فضيلة الشيخ عبدالرحمن السحيم حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الفاضل هل يجوز أن نضع نِكّات في المنتدى بأسماء الله الحسنى أو أذكار مثل "سبحان الله وبحمده" أو "أستغفر الله" أو "الله أكبر" أو "ذكر الله بالجنة" ومن هالقبيل ؟؟
وفي نفس التوبيكات حق المنتدى مكتوب فوق لا إله إلا الله وسبحان الله وبحمده وأذكار المساء هل يجوز أم لا ؟؟
جزاكم الله خيرا



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا ، وحَفِظَك الله وَرَعَاك .

الاسم يدلّ على المسمّى .
فلا يصحّ أن يتسمّى شخص بأسماء الله الحسنى ، ولا بالأذكار نحو : سبحان الله ، أو " لا إله إلا الله " .

ويجوز أن يكون بشيء يُذكِّر الإنسان بالله وبالدار الآخرة ، مثل : " إن الله يراك " ، ونحو ذلك ؛ لأن مثل هذا كان في نقوش خواتيم بعض السلف .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:13 PM
هل تُعاد هدايا الخاطِب له إذا فُسخِت الخِطبة ؟

س/ فتاة تقدم لها شاب ففي زيارتهم لها قدمت الأم وبناتها هدية للفتاة والأم ، وبعد النظرة الشرعية والموافقة قام الشاب بزيارة أهل العروس في اليوم الذي يلي النظرة وقدم للفتاة هدية عن طريق الأم وذكرت الأم للفتاة بأنها من الشاب وكذلك قدم جزء من المهر وبعد أيام تراجع عن الارتباط بها وكتابة العقد ، السؤال : هل هدية الأم والفتاة التي قدمت في البداية يقومون بإعادتها للشاب مع المهر وهديته أم لا ؟



الجواب :
العُرف هنا مُعْتَبَر ؛ فإن كان جرى العُرف عندكم على أن الهدية تُرَدّ ، فَتُرَدّ إليه ، وإلا الأصل فيها أنها لا تُرَدّ ، إلاّ أن تكون ذات قيمة عالية ، مثل الذهب والهدايا الثمينة .


والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:13 PM
السؤال : ما حكم إذا عملت الفتاة دواءً لشعرها ليجعله ناعماً كصبغ الشعر بالسواد أو غيره هل هو حلال أم حرام؟

الجواب :
أما الدواء الذي يجعل الشعر ناعما فلا أعلم فيه بأساً ولا حرج فيه وأما الذي تصبغ به المرأة بياض شعرها ليكون أسود فهذا لا يجوز هذا لا يجوز وذلك لأنه ثبت في صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (غيروا هذا الشيب وجنبوه السواد) والأصل في الأمر الوجوب وقوله جنبوه هذا أمر الأصل أنه يجب علينا أن نجنبه السواد ولأن صبغه بالسواد في الحقيقة مناقض لحكمة الله سبحانه وتعالى فإن الله تعالى من حكمته أن الإنسان إذا بلغ سناً معيناً ظهر فيه الشيب فكونك تجعل هذا الشيب تحوله إلى أسود بحيث لا يتبين معنى ذلك أنك ضادت الله سبحانه وتعالى في حكمته في هذا الشيب، ومن المعلوم أن مضادة الله سبحانه وتعالى في أمره الكوني أو الشرعي لا يجوز للمسلم فالواجب على المسلم أن يتمشى فيما قدره الله تعالى وقضاه على حسب ما شرعه الله سبحانه وتعالى له والمشروع في هذا الأمر أن يصبغ الإنسان هذا البياض بلون غير أسود لون يكون بين السواد وبين الصفرة بحيث يكون ادهم لا يكون أسود خالصاً وبهذا يزول ما يريد الإنسان تجنبه أو ما يريد الإنسان ظهوره على شعره من البياض إلى لون لكنه ليس مما ورد النهي عنه وهو السواد

المجيب الشيخ / محمد بنت صالح العثيمين ( رحمه الله )

NinJa
01-10-2011, 12:14 PM
ما حُـكم عبارة " تبي الحق ولا ابن عمه " ؟

نسمع أحيانا من البعض يقول إذا سئل عن شيء ولم يرغب في الصدق فيه عبارة ( تبي الحق ولا ابن عمه ) يعني الكذب . فهل يجوز إطلاق مثل هذه العبارة ؟



الجواب :
الحق ضدّه الباطل .
والصِّدْق ضدّه الكذب .

فليس بينهما صِلّة ولا نِسبة ، بل يُقال : تُريد الحق أو عدوّه ! تريد الحق أو نقيضه ، ونحو ذلك .
ومثله في الصدق والكذب .

والحق ليس بعده إلا الضلال .
قال تعالى : (فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلاَّ الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ) .
قال الإمام الشاطبي : جَعل الله اتِّباع الهوى مُضَادا للحق وعَدّه قَسِيمًا له ، كما في قوله تعالى : (يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلا تَتَّبِعِ الْهَوَى فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ) ، فقد حَصَر الأمر في شيئين : الوحي ، وهو الشريعة ، والهوى ، فلا ثالث لهما ، وإذا كان كذلك فهما مُتَضَادّان ، وحِين تَعيّن الحق في الوحي ، تَوَجّه للهَوى ضِدّه ، فاتباع الهوى مُضَادّ للحق . اهـ .

ومن الخطأ قول بعض الناس : كِذْبة بيضاء !
فليس في الكذب أيضا كذب أبيض وأسود !

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:16 PM
حكم الصورة التي في التلفاز؟
السؤال : بعض الدعاة إلى الله لا زالوا يتحرجون من الصورة التي في التلفاز ، ولذلك لا يشاركون في برامجه ، فما رأيكم في ذلك؟


الجواب :

الحمد لله

"نعم ، لا شك أن هناك من يتحرج من ذلك وهو التصوير لأجل الإذاعة في التلفاز ، ومن نشر العلم في التلفاز وهذا يختلف بحسب ما أعطى الله الناس من العلم والإدراك والبصيرة ، والنظر في العواقب ، فمن شرح الله صدره واتسع أفق علمه ليعمل في التلفاز ويبلغ رسالات الله فله أجره وله ثوابه عند الله ، ومن اشتبه عليه الأمر ولم ينشرح صدره لذلك فنرجو أن يكون معذوراً .

أما أنا فأعتقد أن من شرح الله صدره لذلك وأعانه الله على ذلك ، فإن هذه المصلحة العظمى ـ وهي نشر الدين وتوجيه الناس إلى الخير ـ يغتفر في جنبها ما يقع من تصويره لهذا الأمر ، وكونه يصور لهذا الأمر فإنها مفسدة جزئية تنغمر في جنب المصلحة العظمى التي هي تبليغ الناس رسالات الله ، وتعليم الناس شرع الله ، وتوجيه الناس إلى الخير حتى لا يخلو المجال لأهل الباطل ، وحتى لا يتسع لأهل الباطل أفق دعواتهم إلى باطلهم ، ونسأل الله السلامة والتوفيق" انتهى .

سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله

"فتاوى نور على الدرب" (2/703) .





سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله "فتاوى نور على الدرب" (2/703) .

NinJa
01-10-2011, 12:16 PM
اين يذهب الملكان الموكلان بالعبد بعد موته؟؟؟
هناك موضوع يتداول في اغلبية المنتديات حول :


اين يذهب الملكان الموكلان بالعبد بعد موته؟؟؟
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين .والصلاة والسلام على رسول الله
روي عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال((إذا قبض الله روح عبده المؤمن صعد ملكاه إلى السماء.
فقالا:ربنا وكلتنا بعبدك المؤمن فلان نكتب عمله وقد قبضته إليك فأذن لنا ان نصعد إلى السماء.
فيقول الله عزوجل:سمائي مملوءة بملائكتي يسبحوني.
فيقولان فأذن لنا أن نسكن الأرض.
فيقول عز وجل : ارضي مملوءة من خلقي
فيقولان :ربنا أين نكون؟؟؟؟؟
فيقول عزوجل:قوما عند قبر عبدي فسبحاني واحمداني وهللاني واكتبا ثواب ذلك لعبدي إلى يوم القيامة...... ))
أيها الإخوة والأخوات :أليس هذا كرم من الله؟ أليس هذه رحمة من رحمات الله؟؟ أليس هذا يستحق منا الشكر لله والثناء عليه وطاعته.
فالحمد لله الذي جعلنا من امة محمد علية الصلاة والسلام التي فضلها وأكرمها بكثير من النعم فهي خير أمة أخرجت للناس يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر0



الجواب :

هذا حديث موضوع مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يجوز نشره ولا تناقله ولا نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم .
وهذا الحديث أورده ابن الجوزي في " الموضوعات " ، وقال : هذا لا يصح . وقد اتفقوا على تضعيف عثمان بن مطر ، وقال ابن حبان : يروى الموضوعات عن الأثبات ، لا يَحِلّ الاحتجاج به . اهـ .

والله أعلم .
الشيخ السحيم حفظه الله

NinJa
01-10-2011, 12:17 PM
مجاورة من لا يصلي الجماعة


رقم الفتوى (7791)
موضوع الفتوى مجاورة من لا يصلي الجماعة
السؤال س: يوجد لي جار لا يُصلي معنا في المسجد مع الجماعة، وقد نصحته عدة مرات ولم يجب وكلمت بعض أقربائه وأخبرتهم بأنه لا يُصلي معنا في المسجد، وقد وصلني خبر بأنه لا يذهب إلى صلاة الجمعة إلا بعد أن تترجاه والدته في الذهاب إلى المسجد، وحتى في شهر رمضان المبارك لم يؤد الصلاة مع الجماعة في المسجد إلا مرة واحدة، فأرجو إفادتي عن حكم حق الجوار معه؟ وهل يجوز لأهلي أن يذهبن لزيارة أهله؟ وهل يجوز لي أن أجب دعوته عندما يحضر له بعض أقاربه؟ وهل من حق صاحب المنزل إخراجه من المنزل حيث إنه مستأجر؟ وهل يجوز له أخذ الإيجار منه وهو لا يُصلي مع الجماعة في المسجد لكونه طلب مني السؤال عن ذلك أي صاحب المنزل ؟
الاجابـــة فعليك أن تكرر النصح لهذا الجار وترغيبه في الخير وبيان سهولة الصلاة وحضور المسجد وما فيه من الخير، ومتى أصر وعاند واستمر على التخلف ولم يتجاوب معكم فعليكم أن تهددوه بالمُقاطعة والهجران والطرد والإبعاد من جواركم، وإذا لم يقبل فأخبروا صاحب المحل بأنه لا يجوز له إبقاؤه في منزله وأن عليه إخراجه في أقرب وقت بعد أن يرفع أمره إلى مركز الهيئة ويحظر ويهدد بالسجن والتأديب، فإذا لم يفد ذلك فيه فعليكم مُقاطعته فلا تجيبوا دعوته إذا حضر عنده بعض أقاربه إلا أن تقصدوا نصحه عندهم وتوبيخه، وهكذا امنعوا نسائكم عن زيارة أهله إن كانوا مُقرين له ومحسنين حالته، أما إذا كانت أمه وزوجته يكرهان ما يفعله فلا مانع من زياراتهما، وأما أجرة المحل فتحل له لصاحبه لأنه عوض استعمال داره فلا مانع من أخذها ولو كان كافرًا، والله أعلم، وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم.


عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين

NinJa
01-10-2011, 12:17 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,,,


سؤال:
لماذا لا يستجيب الله لدعائنا ؟.

الجواب:

قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى : ( والأدعية والتعوذات بمنزلة السلاح ، والسلاح بضاربه ، لا بحده فقط ، فمتى كان السلاح سلاحا تاما لا آفة به ، والساعد ساعد قوي ، والمانع مفقود ، حصلت به النكاية في العدو . ومتى تخلف واحد من هذه الثلاثة تخلف التأثير ) الداء والدواء ص35 .



فيتبين من ذلك أن هناك أحوالا و آدابا و أحكاما يجب توفرها في الدعاء و في الداعي ، و أن هناك موانع و حواجب تحجب وصول الدعاء و استجابته يجب انتفاؤها عن الداعي و عن الدعاء ، فمتى تحقق ذلك تحققت الإجابة .




و من الأسباب المعينة للداعي على تحقيق الإجابة :



1 - الإخلاص في الدعاء ، وهو أهم الآداب وأعظمها وأمر الله عز و جل بالإخلاص في الدعاء فقال سبحانه : ( وادعوه مخلصين له الدين ) ، والإخلاص في الدعاء هو الاعتقاد الجازم بأن المدعو وهو الله عز وجل هو القادر وحده على قضاء حاجته و البعد عن مراءاة الخلق بذلك .



2 - التوبة والرجوع إلى الله تعالى ، فإن المعاصي من الأسباب الرئيسة لحجب الدعاء فينبغي للداعي أن يبادر للتوبة والاستغفار قبل دعائه قال الله عز وجل على لسان نوح عليه السلام : ( فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا ) .



3 - التضرع و الخشوع و التذلل و الرغبة و الرهبة ، و هذا هو روح الدعاء و لبه و مقصوده ، قال الله عز وجل : ( ادعوا ربكم تضرعا وخيفة إنه لا يحب المعتدين ) .



4 - الإلحاح والتكرار وعدم الضجر والملل : ويحصل الإلحاح بتكرار الدعاء مرتين أو ثلاث و الاقتصار على الثلاث أفضل اتباعا لسنة النبي صلى الله عليه وسلم فقد روى ابن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعجبه أن يدعو ثلاثا ويستغفر ثلاثا . رواه أبو داود و النسائي .



5 - الدعاء حال الرخاء والإكثار منه في وقت اليسر و السعة ، قال النبي صلى الله عليه و سلم : ( تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة ) رواه أحمد .



6 - التوسل إلى الله بأسمائه الحسنى و صفاته العليا في أول الدعاء أو آخره ، قال تعالى : ( و لله الأسماء الحسنى فادعوه بها ) .



7 - اختيار جوامع الكلم و أحسن الدعاء و أجمعه و أبينه ، و خير الدعاء دعاء النبي صلى الله عليه و سلم ، و يجوز الدعاء بغيره مما يخص الإنسان به نفسه من حاجات .



و من الآداب كذلك و ليست واجبة : استقبال القبلة و الدعاء على حال طهارة و افتتاح الدعاء بالثناء على الله عز و جل و حمده و الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم ، و يشرع رفع اليدين حال الدعاء .



و من الأمور المعينة على إجابة الدعاء تحري الأوقات و الأماكن الفاضلة .


فمن الأوقات الفاضلة : وقت السحر و هو ما قبل الفجر ، و منها الثلث الآخر من الليل ، و منها آخر ساعة من يوم الجمعة ، و منها وقت نزول المطر ، و منها بين الأذان و الإقامة .



و من الأماكن الفاضلة : المساجد عموما ، و المسجد الحرام خصوصا .


و من الأحوال التي يستجاب فيها الدعاء : دعوة المظلوم ، و دعوة المسافر ، و دعوة الصائم ، و دعوة المضطر ، و دعاء المسلم لأخيه بظهر الغيب .



أما موانع إجابة الدعاء فمنها :



1- أن يكون الدعاء ضعيفا في نفسه ، لما فيه من الاعتداء أو سوء الأدب مع الله عز و جل ، و الاعتداء هو سؤال الله عز وجل ما لا يجوز سؤاله كأن يدعو الإنسان أن يخلده في الدنيا أو أن يدعو بإثم أو محرم أو الدعاء على النفس بالموت و نحوه . فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( لا يزال يستجاب للعبد ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم ) رواه مسلم .



2 - أن يكون الداعي ضعيفا في نفسه ، لضعف قلبه في إقباله على الله تعالى . أما سوء الأدب مع الله تعالى فمثاله رفع الصوت في الدعاء أو دعاء الله عز و جل دعاء المستغني المنصرف عنه أو التكلف في اللفظ و الانشغال به عن المعنى ، أو تكلف البكاء و الصياح دون وجوده و المبالغة في ذلك .



3 - أن يكون المانع من حصول الإجابة : الوقوع في شيء من محارم الله مثل المال الحرام مأكلا و مشربا و ملبسا و مسكنا و مركبا و دخل الوظائف المحرمة ، و مثل رين المعاصي على القلوب ، و البدعة في الدين و استيلاء الغفلة على القلب .



4 - أكل المال الحرام ، و هو من أكبر موانع استجابة الدعاء ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( يا أيها الناس إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا ، و إن الله أمر المتقين بما أمر به المرسلين فقال : ( يا أيها الرسل كلوا من الطيبات و اعملوا صالحا إني بما تعملون عليم ) و قال : ( يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم ) ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر يمد يديه إلى السماء يا رب يا رب و مطعمه حرام و مشربه حرام و غذي بالحرام فأنى يستجاب لذلك !! ) رواه مسلم . فتوفر في الرجل الذي ذكره النبي صلى الله عليه وسلم بعض الأمور المعينة على الإجابة من كونه مسافرا مفتقرا إلى الله عز و جل لكن حجبت الاستجابة بسبب أكله للمال الحرام ، نسأل الله السلامة و العافية .



5 - استعجال الإجابة و الاستحسار بترك الدعاء ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( يستجاب لأحدكم ما لم يعجل ، يقول دعوت فلم يستجب لي ) رواه البخاري ومسلم .



6 - تعليق الدعاء ، مثل أن يقول اللهم اغفر لي إن شئت ، بل على الداعي أن يعزم في دعائه و يجد ويجتهد ويلح في دعائه قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا يقولن أحدكم اللهم اغفر لي إن شئت اللهم ارحمني إن شئت ، ليعزم المسألة فإنه لا مستكره له ) رواه البخاري و مسلم .



ولا يلزم لحصول الاستجابة أن يأتي الداعي بكل هذه الآداب و أن تنتفي عنه كل هذه الموانع فهذا أمر عز حصوله ، و لكن أن يجتهد الإنسان وسعه في الإتيان بها .



ومن الأمور المهمة أن يعلم العبد أن الاستجابة للدعاء تكون على أنواع : فإما أن يستجيب له الله عز وجل فيحقق مرغوبه من الدعاء ، أو أن يدفع عنه به شرا ، أو أن ييسر له ما هو خير منه ، أو أن يدخره له عنده يوم القيامة حيث يكون العبد إليه أحوج . والله تعالى أعلم .



الشيخ محمد صالح المنجد

NinJa
01-10-2011, 12:18 PM
حكم رسم ابليس بقصد التوعية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


في احد المنتديات رأيت موضوعا عن ابليس ( مجموعة من الكريكاتير )

اولها البطاقة الخاصة فيه ومن ثم مشاهد تبين وسوسته للناس مثل واحد نائم والمنبه يرن للصلاة وابليس بجانبه يقول له نم في عندك وقت

وصورة اخرى تبين احوال ابليس مع الناس

وصورة واحد يمشي ورائه ابليس يوسوس له وهو يقول اعوذ بالله

وصورة اخرى لرجل وامرأة وحوليهم مجموعة من الشياطين .....الخ


وابليس مرسوم بطريقة انه له قرون ولونه احمر

عندها تم الاعتراض على الموضوع لأنه يمثل عالم غيبي عنا ولأن فيه صور أرواح

فهل اعتراضنا في محله ؟

وهل هذا الهزل يخدم الدين ويوعي الناس ؟

افتونا مأجورين مشكورين

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وُفِّقْتُم وهُديتم .

الاعتراض في محلّه من عدة وجوه :
الأول : من الذي رأى إبليس فصوّره ؟!
الثاني : أن إبليس داخل في عموم ذوات الأرواح – هذا لو عُلِمتْ صورته – !
الثالث : أنه تكرّر في الكتاب والسنة التحذير من إبليس ، وبيان عداوته ، ولم يَحتَج الأمر إلى تصوير ! وموعظة القرآن أبلَغ .
الرابع : أن هذا الْهَزَل والْهُزال لا يَخدم دِين الله ، ولا يَخدم الدعوة إلى الله .

والله تعالى أعلم
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:19 PM
سئل الشيخ عبدالرحمن السحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نريد إيضاح حول حكم مثل هذه الرسائل البريدية مع العلم أن عنوان الرسالة كان (هاام وفي ذمتك) ؟ فنرجوا أعطائنا بحث أو حكم حول هذه الرسائل , حتى يا شيخ أنهُ وصل ببعضهم الحال أن يقوم بنشر أحاديث ضعيفة , ويطلب نشرها وتوزيعها , بزعمهم أن فيها أجر ؟

ــــــــــــــــ

مرة واحد رايح السوق يتسوق للسفر لأن الصيف جاي و الناس كلها برا مافي احد بيقعد بالديرة ،المهم و هو ماشي لقا مكتوب على جدار محل من المحلات و بخط كبير و عريض ((الله لا إلَه إلا هُو الحَيُّ القَيّومُ ))

كان يقراها و هو يقرا مر جنبه واحد كان يشوفه قاعد يقرا ولا يقوله تدري: انك حصلت على 240 حسنة ؟؟؟ و حتى الي كاتبها على الجدار حصل على 240 حسنة ؟؟؟ و حتى انا كاتب الموضوع حصلت على 240 حسنة ؟؟؟

شباب بذمتكم مأخذت منكم اقل من 3 دقايق ؟؟ و حتى انت يلي قاعد تقرا الموضوع طق على forward و حط ايميلات ربعك و طق على send علشان تحصل على 240 حسنة و انت قاعد بمكانك و شوف الاجر الي بيجيلك من غير ماتسوي شي خسرت شي ؟؟

اتمنى اني ما اكون ثقلت عليكم و اتمنى انكم تقرون الموضوع و ترسلونه حق غيركم حق فايدتكم والله

و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أما إلزام الناس بإرسال رسائل بريدية أو رسائل جوّال ، فإن هذا - بارك الله فيك - من باب إلزام الناس بما ليس بِلازم . وهذا من العبث ! ولا يجوز إلزام الناس بمثل هذا ، أو يُوضَع في ذِمم الناس ! ويُحمّل الناس مثل هذا .

أما المسألة الثانية ، وهي أن شخصاً مرّ بِمحلّ كَتَب صاحبه عليه أول آية الكرسي ... فما في هذه الرسالة خطأ من وُجوه :

الأول : أن كتابة الآيات على الجدران والمحلاّت خِلاف السنة ، ومن شرط قبول العمل أن يكون على السُّـنَّـة .

الثاني : أن القرآن أُنزِل للتدبّر والعمل ، لا لأن يُكتَب على الجدران ، ولا لأن تُزيّن به المجالس !

الثالث : أن العِبرة ليست بِالعمل بِقدْر ما هي بأمرين :

1 – قَبول العمل . ولذا لما جاء سائل إلى ابن عمر فقال لابنه : أعطه دينارا ، فلما انصرف قال له ابنه : تقبل الله منك يا أبتاه ، فقال : لو علمت أن الله يقبل مني سجدة واحدة وصدقة درهم لم يكن غائب أحب إليّ من الموت . أتدري ممن يتقبل ؟ (إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ) .

وقال فضالة بن عبيد : لأن أعلم أن الله تقبل مِنِّي مثقال حبة أحبّ إليّ من الدنيا وما فيها ، لأنه تعالى يقول : (إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ) .

وكان مُطَرِّف يقول : اللهم تَقَبّل مِنِّي صلاة يوم . اللهم تَقَبّل مِنِّي صوم يوم . اللهم اكتب لي حسنة ، ثم يقول : (إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ) . رواه ابن أبي شيبة .

2 – المحافظة على حسنات العمل ، وإن قَـلّ . فقد قيل للنبي صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله إن فلانة تقوم الليل ، وتصوم النهار ، وتفعل ، وتصّدّق ، وتؤذي جيرانـها بلسانـها ، فقال رسول الله صلى الله عليه على آله وسلم : لا خير فيها هي من أهل النار . قيل : وفلانة تصلى المكتوبة ، وتصّدق بأثوار ، ولا تؤذي أحداً ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هي من أهل الجنة . رواه البخاري في الأدب المفرد والحاكم في المستدرك . وهو حديث صحيح .

فليست العِبرة بأداء العمل ، بِقدر ما هي العِبرة بقبول العمل ، ثم المحافظة على حسنات ذلك العمل من أن تذهب أو تضيع !

الوجه الرابع : أن الذي يقول مثل هذا ، قد يَغترّ ، ويَظن أنه حصل على آلاف الحسنات ، ثم قد يَحمِله هذا ويَدفعه إلى فِعل السيئات ، أو الإدلال على الله بالعمل .

قال ابن القيم : وخَصّ الذِّكْر بالْْخُفْيَة لحاجة الذَّاكر إلى الخوف ، فإن الذِّكْر يستلزم المحبة ويثمرها ولا بُدّ ، فمن أكثر من ذِكر الله تعالى أثمر له ذلك محبته ، والمحبة ما لم تقرن بالخوف فإنها لا تنفع صاحبها بل قد تضرّه ، لأنها توجب الإدلال والانبساط ، وربما آلت بكثير من الجهال المغرورين إلى أنهم استغنوا بها عن الواجبات . اهـ .

فهذا قد يضرّ بصاحبه أكثر مما ينفعه ، وقد يشتغل بعض الناس بِحساب الحسنات عن حقيقة العمل ، فيكون يشتغل بِصورة العمل عن حقيقته ! وفرق بين إنسان عنده صورة العمل ، وآخر عنده حقيقة العمل ! والفرق بينهما كالفَرْق بين حقيقة الإنسان وصورته !

والمقصود أن لا يُشتَغل بِحساب الحسنات وعدِّها عن مسائل أهم ، من اتِّباع السنة إلى قبول العمل ، إلى غير ذلك . والله المستعان .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:20 PM
التخلص من وسوسة الشيطان .
سؤال 30:

يقول السائل: ما هي الأدعية التي تقال بغرض التخلص من وسوسة الشيطان ؟

الجواب :

يدعو الإنسان بما يسر الله له من الدعوات: ( اللهم أعذني من الشيطان، اللهم أجرني من الشيطان، اللهم احفظني من الشيطان، اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ، اللهم احفظني من مكائد عدوك الشيطان ) ويكثر من ذكر الله، ويكثر من قراءة القرآن، ويتعوذ بالله عند وجود الوسوسة، فإذا عرض له الوسواس يتعوذ بالله من الشيطان الرجيم، حتى ولو في الصلاة، وإذا غلب عليه في الصلاة ينفث عن يساره ثلاث مرات، ويتعوذ من الشيطان ثلاث مرات.

فقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم « أنه شكى إليه عثمان بن أبي العاص الثقفي رضي الله عنه ما يجده من الوساوس في الصلاة فأمره أن ينفث عن يساره ثلاث مرات ويستعيذ بالله من الشيطان وهو في الصلاة ففعل ذلك فأذهب الله عنه ما يجد » (1) فالحاصل أن المؤمن والمؤمنة إذا ابتليا بهذا الشيء فعليهما أن يجتهدا في سؤال الله العافية من ذلك، وأن يتعوذا بالله من الشيطان كثيرا، وأن يحرصا على مكافحته فلا يطاوعانه لا في الصلاة ولا في غيرها، فإذا توضأ يجزم أنه توضأ ولا يعيد الوضوء، وإذا صلى يجزم أنه صلى ولا يعيد الصلاة، وإذا كبر يجزم أنه كبر ولا يعيد التكبير مخالفة لعدو الله ومحاربة له.
__________
(1) صحيح مسلم السلام (2203),مسند أحمد بن حنبل (4/216).

فتاوى نور على الدرب لسماحة الشيخ أبن باز ـ رحمه الله تعالى ـ

NinJa
01-10-2011, 12:20 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل يمكن أن ندعو هذا الدعاء أم أنه خاص بالنبي صلي الله عليه وسلم فقط

اللهم ! إني أتخذ عندك عهدا لن تخلفنيه . فإنما أنا بشر . فأي المؤمنين آذيته ، شتمته ، لعنته ، جلدته . فاجعلها له صلاة وزكاة وقربة ، تقربه بها إليك يوم القيامة . وفي رواية : نحوه . إلا أنه قال : أو أجلده . قال أبو الزناد : وهي لغة أبي هريرة . وإنما هي : جلدته
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 2601
جزاكم الله خيرا





الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .


هذا خاص به عليه الصلاة والسلام ، فقد روى الإمام مسلم من حديث عَائِشَةَ رضي الله عنها قَالَتْ : دَخَلَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلانِ فَكَلَّمَاهُ بِشَيْءٍ - لا أَدْرِي مَا هُوَ - فَأَغْضَبَاهُ ، فَلَعَنَهُمَا وَسَبَّهُمَا ، فَلَمَّا خَرَجَا قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ مَنْ أَصَابَ مِنْ الْخَيْرِ شَيْئًا مَا أَصَابَهُ هَذَانِ . قَالَ : وَمَا ذَاكِ ؟ قَالَتْ : قُلْتُ : لَعَنْتَهُمَا وَسَبَبْتَهُمَا . قَالَ : أَوَ مَا عَلِمْتِ مَا شَارَطْتُ عَلَيْهِ رَبِّي ؟ قُلْتُ : اللَّهُمَّ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ ، فَأَيُّ الْمُسْلِمِينَ لَعَنْتُهُ أَوْ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْهُ لَهُ زَكَاةً وَأَجْرًا .
وفي حديث أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : اللَّهُمَّ فَأَيُّمَا مُؤْمِنٍ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْ ذَلِكَ لَهُ قُرْبَةً إِلَيْكَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ . رواه البخاري ومسلم .


فليس لأحد أن يُشارِط ربه على ذلك ؛ لأنه ليس إلى ذلك من سبيل ، ولأنه جاء النهي عن سِباب المسلم ، كما في قوله عليه الصلاة والسلام : سِباب المسلم فُسُوق ، وقِتاله كُفْر . رواه البخاري ومسلم .
وقال عليه الصلاة والسلام : لعن المؤمن كَقَتْلِه . رواه الإمام أحمد .


فيبقى ما في ذلك الحديث على أنه خاص بالنبي صلى الله عليه وسلم .


والله أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:21 PM
السلام عليكم

احد الاخوه يسألني عن هذه القصه ويرد فيها فتوى، فقلت اعرضها عليكم حفظكم الله ، القصه، أنا لاحظت أنتشار قصه في المنتديات
توفي أبي ...

وأحيانا كان يؤخر بعض الصلوات

فمرض والدي مرضاً شديداً ومات بعد ذلك وكان وقت موته قبل صلاة الظهر، فقمت بتغسيله وتكفينه وقلت انتظر حتى يحين موعد صلاة الظهر ويتجمع المصلين ثم نصلي عليه صلاة الجنازة، وللأسف كان وجه والدي عند تغسيله اسود اللون

وبينما أنا انتظر موعد الصلاة أخذتني غفوة ونمت ورأيت حلماً غريباً رأيت في المنام، أن رجلاً يرتدي ملابس بيضاء قد جاء من بعيد على فرس ابيض فنزل وجاء إلى والدي، وكشف الكفن ومسح على وجه والدي فإنقلب سواد وجهه إلى بياض ونور وغطى وجهه وهم بالذهاب

فسألته : يا هذا من أنت ؟؟

فرد وقال ألم تعرفني قلت له لا فقال أنا محمد بن عبدالله أنا رسول الله( عليه الصلاة والسلام ) كان والدك لا يخطو خطوة إلا ويصلي علي فهذه شفاعتي له في الدنيا وله شفاعة يوم القيامة إن شاء الله، فنهضت وأنا مندهش ولم اصدق ما أنا فيه

!!!!!!!!!!!!!!!!!

فقلت في نفسي اكشف وجه ابي وارى ولما كشف وجهه لم اصدق ما اراه هل يعقل ان هذا هو وجه والدي كيف انقلب سواده بياضاً ؟؟؟ ولكني عرفت ان ما رأيته لم يكن حلماً بل كانت رؤيا

وقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام من رأني في المنام فقد رأني لأن الشيطان لا يتمثل بي
فيا احبتي اكثروا من الصلاة على الحبيب محمد عليه وعلى آله وصحبه آجمعين اللهم صلى على محمد وعلى آل محمد عدد ما سبح طير وطار وعدد ما تعاقب ليل ونهار وصلي عليه عدد حبات الرمل والتراب وصلي عليه عدد ما أشرق شمس النهار وصلي عليه وسلم تسليما كثيرا ق

ال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من دعا إلى هدىً، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً، ومن دعا إلى ضلالةٍ، كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص من آثامهم شيئاً !

اللهم أغفر لي و أرحمني يا أرحم الراحمين



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا
وحفظك الله ورعاك .

النبي صلى الله عليه وسلم كُذِب عليه ، وقد زَعَم قوم أنهم يكذبون له وليس عليه ! والكذب على النبي صلى الله عليه وسلم ليس مثل الذب على غيره ؛ لأن الكذب على النبي صلى الله عليه وسلم يتضمّن تشريعا وحُكمًا ، وأن يُقَوّل النبي صلى الله عليه وسلم ما لَم يَقُلْه .

وهذه القصة واضح فيها الوضع والكذب .
فالنبي صلى الله عليه وسلم لم يأتِ إلى أحد بعد وفاته ، ولا صحّ ذلك عن أحد يُوثق به .ولو كان يأتي لأحد من بعده لأتى لأصحابه ولِزوجاته حينما وقع الخلاف في صَدْر هذه الأمة .

كما أن هذا القول فيه تَهْوين مِن شأن المعصية والتقصير في الطاعة ، وتأخير الصلوات ، في حين يُريد صاحب القصة – أو واضِعها – حثّ الناس على الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم !

وقديما رأى رجل انْصِرَاف الناس عن القرآن ، فَوَضع أحاديث ونسبها إلى النبي صلى الله عليه وسلم في فضائل سُور القرآن !

ولَمَّا سُئل عن ذلك قال : رأينا الناس قد رَغِبوا عن القرآن فَوَضَعْنَا لهم هذا الحديث ليَصْرِفُوا قُلوبهم إلى القرآن !

وأما الاستدلال بحديث : " من رآني في المنام ... " فهو استدلال بالحديث في غير محله ؛ لأن هذا يزعم أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى ولم يَعْرِفه !

ثم من هو الذي رأى تلك الرؤيا ؟
وما مدى صِدق الرجل ؟
وماذا رأى ؟

لأنه قد يكون رأى النبي صلى الله عليه وسلم ، وقد يكون رأى غيره – إذا ثبتت القصة من أصلها – !
فإن من رأى النبي صلى الله عليه وسلم : المقصود به : مَن رَآه في صورته المعروفة والمنقولة في كُتُب السِّيَر والشمائل .

ولا يُفَهم من هذا الجواب التقليل مِن شأن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، بل هي عظيمة الأثر ، بها تُفرَج الكروب ، وتنشرح بها الصدور .

فقد ثبت عند الترمذي أن النبي صلى الله عليه وسلم كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذهب ثلثا الليل قام فقال : يا أيها الناس اذكروا الله ، اذكروا الله ، جاءت الراجفة ، تتبعها الرادفة ، جاء الموت بما فيه ، جاء الموت بما فيه . قال أُبيّ : قلت : يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك ، فكم أجعل لك من صلاتي ؟ فقال : ما شئت . قال : قلت : الرُّبع ؟ قال : ما شئت ، فإن زِدت فهو خير لك . قلت : النصف ؟ قال : ما شئت ، فإن زِدت فهو خير لك . قال : قلت : فالثلثين ؟ قال : ما شئت ، فإن زِدت فهو خير لك . قلت : أجعل لك صلاتي كلها ؟ قال : إذاً تُـكْفَى هـمّـك ، ويُغفر لك ذنبك .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:24 PM
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


شيخنا في احدى المرات وانا اشاهد التلفاز واستمع لمحاظرات احد المشايخ سمعته يقول صيغة للصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم


وهو يقول المحاظرة قال


صلى الله عليه وسلم عدد خلقة ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته
هل تصح ؟




جزاك الله خيرا



الجواب :


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .


والإشكال في ذلك أن صيغة الذكر واردة في حقّ الله تبارك وتعالى ، فالعدد : عدد خَلْقه تبارك وتعالى ، والرضا : رِضا نفسه عَزّ وَجلّ ، والوزن : زِنة عرشه جلّ جلاله ، ومِداد كلماته تعالى وتقدّس .


وهذا لا يُمكن أن يُقال في حقّ غير الله تعالى .


ولو قال القائل : اللهم صلّ على محمد عدد خَلْق الله ، ومِداد كلماته ؛ لكان له وجْه .


أما الصيغة المذكورة في السؤال فهي خطأ ، وإن أراد صاحبها تكثير الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم .


والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنتشرت الآن فساتين العرائس يكون لها ذيل طويل بمقدار مترين وأكثر
طلبت عروس أن يقومون بإزالة الذيل حتى يكون فستان عادي لا ذيل له ولكن صاحب المحل رفض رفع الذيل بحجة أنه لو رفع الذيل سيتقطع الفستان وهي لا تستطيع تفصيل فستان خاص بها
فهل يجوز لها في هذه الحاله لبس هذا الفستان علما بأنه في المحل كااامل لا يوجد فستان بدون ذيل
والفستان ساتر ولا يوجد فيه خلل غير الذيل
وما حكم المسكه التي تمسكها العروس (مسكة ورد طبيعي أو صناعي ...وبعضهن يستبدلن مسكة الورد بمسكه كرستال بدون ورود ) وهل هي تشبه بالنصارى
أجيبونا نفع الله بعلمكم وثبتكم على طريق الحق



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا أعلم بالذيل بأسًا ، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لأم سلمة رضي الله عنها عن ذيول النساء : يُرخينه ذراعا ، لا يَزدن عليه . رواه الإمام أحمد وغيره .

وإذا كان طول ذيل ثوب العروس لأجل تلك المناسبة فلا أرى به بأسًا ؛ لأنه مؤقّت بِتلك الليلة .

ولا أعلم أن إمساك العروس للوَرْد أوْ لِغيره من عادات النصارى .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:25 PM
للتنبيه ولكل من يقول انت مبدع / ـــــه :
شيخنا الفاضل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هناك شخص فى منتدى يسمى نفسه مبدع قطر
فهل يجوز التسمية بهذا الاسم.
وفقكم الله لما فيه الخير للمسلمين



الجواب/

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ووفقك الله لكل خير .

لا يجوز التَّسَمِّي بذلك الاسم ؛ لأنه ليس هو الذي أبْدَع قَطَر !

قال ابن القيم : مُبْدِع الشيء وبديعه لا يصح إطلاقه إلاَّ على الرَّبّ ، كقوله : (بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ) .
والإبداع : إيجاد المبدَع على غير مثال سَبق . اهـ .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فضيلة الشيخ نفع الله بك وأثابك على ماتقوم به



مارايك ياشيخ يحصل بالمنتديات الخاصه أن يقوم بعض الاعضاء بالتسجيل بعضويتين أو أكثر والهدف منها
أن يتواجد باسم ويرد على الاعضاء ويتعرض لإيذاءهم والسخرية منهم ونقدهم

ثم يتواجد باسمه الثاني ويشكر ويثني ويرد على أسمه الاول
و يغالطه
أتمنى أن تعطينا الاجابة الشافيه والوافيه

وجزاك الله عنا كل خير ووفقك لخير الدارين


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

هذا من الخداع ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : المكر والخديعة في النار .

قال ابن حجر في فتح الباري : وأما حديث الخديعة في النار ، فرويناه في الكامل لابن عدي من حديث قيس بن سعد بن عبادة قال : لولا أني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : المكر والخديعة في النار ؛ لكنت من أمكر الناس . وإسناده لا بأس به . اه .

ويُخشى على صاحبه أن يدخل تحت قوله عليه الصلاة والسلام : إِنَّ شَرَّ النَّاسِ ذُو الْوَجْهَيْنِ ؛ الَّذِي يَأْتِي هَؤُلاءِ بِوَجْهٍ وَهَؤُلاءِ بِوَجْهٍ . رواه البخاري ومسلم .

ومن لا يسلم الناس من شرّه وأذاه ، فيُخشى عليه أن يدخل تحت قوله عليه الصلاة والسلام : إن شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة من تركه الناس اتِّقاء شرِّه . رواه البخاري ومسلم .
وفي رواية لمسلم : إن شر الناس منزلة عند الله يوم القيامة من وَدَعَه ، أو تَرَكَه الناس اتقاء فحشه .


والله تعالى أعلم .
عبد الرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد بالرياض

NinJa
01-10-2011, 12:26 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤال : مع تطور التقنية انتشرت ظاهرة إرسال الرسائل القصيرة عبر الهاتف الجوال ويقوم بعض الاخوة بإرسال رسائل من قبيل(صلي على محمد وآل محمد عشر مرات وأرسل هذه الرسالة لعشرة أشخاص، أمانة في عنقك ليوم القيامة) فهل هذه تعد أمانة حقاً؟

وما حكم عدم إرسال الرسالة لعشرة أشخاص مع العلم ان الرسالة تكلف شيئاً من المال ولسنا نتحدث عن كلفة الرسالة ولكن عن اصل العمل 00

ومن الرسايل التي تداولناها في الايام الاخيره (( وهي ان تكتب السوره من القران ويكتب بجانبها فائدة السوره ثم يجعلها امانه في ذمتك الى يوم القيامه ان توزعها لعشرة اشخاص))

فكيف تكون أمانة تفرض عليه؟

أفيدوني جزاكم الله خيرا

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب/ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

تحميل الناس مسؤولية نشر مثل هذه الرسالة وإلزامهم بما لم يُلزمهم به الله . كأن يقول المرسل : أمانة أن تُرسلها إلى عشرة أو يقول : أمانة في عنقك. ونحو هذه العبارات . وهذا كله من باب إلزام الناس بما ليس لازم .

ولا يجوز مثل هذا القول لما فيه من البدِعة، والأمانة شأنها عظيم، وسواء كان ذلك بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو كان ذلك بذِكرٍ أو بفضل سورة ونحو ذلك

والله أعلم

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:27 PM
تصلنى بعض الرسائل التى تتعلق بأمور متعددة البعض منها دينى والبعض سياسى وأجد فى نهاية الرسالة لو تحب الله أنشر هذه الرسالة..

ويعلم الله أنى أحبه ولكن فى بعض الأحيان لا اجد رغبة فى نشر تلك الرسائل إما لعدم إقتناعى بمضمونها او لعدم جدوى نشرها ......

فماذا أفعل فقد سؤلت بحبى لله؟؟

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب/ هذا - بارك الله فيك - من باب إلزام الناس بما ليس لازم، وليس هذا هو مقياس حب الله في قلب الشخص

بل المقياس ( قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ )

ولا يجب عليك أن تُجيب أو ترد على مثل هذه الرسالة، ومثلها بعض الرسائل التي يقول أصحابها : أمانة ! وبلّغها إلى عشرة !!

فكل هذا من العبث !

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:27 PM
صحة السجادة التي تصلي وتم تصويرها
السلام عليكم

شيخنا الكريم عبدالرحمن السحيم حفظكم الله، انتشر هذا الموضوع عن سجادة تصلي، فما تعليقكم على الموضوع

قبل فتره بسيطـه انتشرت مقـاطع فيديـو لسجاده تصـلي، يقـال إن المشهد التقط لها في مـدينة الفلوجة لما جو الناس يصـلون الفجر ( وجدوها تصلي ) البعض قالوا تركيب ، والبعض الآخـر يقولون سبحـان الله

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وأسعد الله جميع أوقاتك بكل خير .. ووفقك لكل خير

كُنت رأيت هذه الصورة الْمُتَحَرِّكَة قبل شهر ، أي في أواخِر شهر ذي الحجة من عام 1427 هـ ، وعلّقتُ بتعليق طريف قلت فيه : تعال إلى عالم الخرافة .. وصدق كل شيء كان يُقال :حَــدِّث العاقِل بما لا يُعقَل ، فإن صَـدَّق فلا عَــقْـل له ! ننعَى على الرافضة والصوفية تصديق الخرافة .. ثم نَقَع فيما وَقَعُوا فيه !!

إن هذا لشيء عُجَاب ..وأمْر آخر .. وهو هل السجادة مُكلَّفَة حتى تُصلِّي ؟ والصلاة مِن شأن الْمُكلَّفِين . ومن جهة ثالثة رأيت أمام السجادة يقِف أكثر من شخص .. فلو كانت الصورة حقيقة وليست ألعوبة .. هل كان هؤلاء سيقِفُون أم يَهْرُبُون ؟!

والْمُؤسِف أن مثل هذه الخرافات تُنسَب أحيانا إلى قُدْرَة الله ! فتجد من يُكثر التسبيح ! ويقول : الله قادِر ! ونحو ذلك من العِبارَات .. ويجب أن يُفرَّق بين الكرامة وبين الْخُرافة .. فالْكَرَامَة يُنَزِّلُها الله لِحُجَّـة أو لِحاجَة ، كما قرَّرَه أهل العِلْم . فالْحُجَّـة تُقام على أعداء الله ، والْحاجة لِتَثْبِيت أولياء الله .

وقد يَجْتَمِع الأمْرَان في الكرامة . ومثل ما يُزعَم أنه سُجادة تُصلي ليس فيه إقامة حُجّة ، وليس فيه حاجة ! وبالمناسبة فقد رأيت مِن هذا القَبِيل تُفاحة كُتِب عليها اسم الله .. فعقّبتُ على الموضوع بِقولي : أحيانا تبلغ بنا الغـفْـلة أن نُصدِّق كل شيء !

شجرة راكعة ! بطيخة كُتب عليها ( لا إله إلا الله ) السُّحُب تَشَكّلت على شكل صورة الشيخ ... !! اسم فلان على التمر !! لفظ الجلالة على تُفاحة .. إلى غير ذلك .. مما تُسْتَـغْـفل به العقول .. أو يُراد أن يُضحك بنا مِن خلالها !

والْمُتَقَرِّر عند أهل السنة والجماعة أن الله يُجري الكَرَامة لِحُجَّة أو لِحاجة . لِحُجَّة : لإقامة الْحُجّة على أعدائه. لِحَاجَة : لِتَثْبِيت أوليائه

فأي حُجّة أو حاجَة في تُفاحة أو بطيخة أو تمرة تُؤكَل ثم تذهب ؟؟ !

وهذه التفاحة يُقال إنها مِن الصِّين .. ثم رَدّ أحد الإخوة – وهو يعيش في الصِّين – ، فقال :كفاكم يا إخوان إطلاق عنان خيالكم ... الله الخالق غني عن كتابة إسمه على تفاحة .

عموما ... أخوكم أسامة مقيم في الصين منذ مايقرب 5 سنوات وقد أسترعى إنتباهي هذا الموضوع وبحكم معرفتي بالخضار والفواكه الصينية حيث يقوم المزارعون بإلصاق لصقة سوداء مكتوب عليها باللون الشفاق بالكلمات التي يريدون طباعتها على الفاكهة قبل أن تنضج ...

وهذا ماحصل ياإخوان وأردت تأكيد ذلك فقمت فورا بمخاطبة صديق صيني أعرفه وأرسلت له الصورة وطلبت منه أن يكتب لي المعنى لتلك الكلمة والتي هي بتدخل الإنسان أي بوضع اللصقة على الفاكهة قبل أن تنضج فرد على بهذا الرد :

Dear Mr.Shaban,
The words on that apple means" SELENIUM". Selenium is a trace mineral needed in small amounts for good health, but exposure to much higher levels can result in neurological effects.
Best wishes!

أي أنه حسب المذكور أن هذه التفاحة تحتوي على نسبة كافية صحيا من معدن السيلينيوم وهي بالطبع مظافة للفاكهة بطريقة ما... في السماد أم جينيا...

المهم هذا ليس هو موضوعنا وإنما الموضوع هو أن الكلمات الصينية متشابكة جدا ولو أردنا إطلاق عنان خيالنا لوجدنا الكثير والكثير من هذه الأشياء التي تؤدي إلى مفاهيم خاطئة .

والله يحفظك

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:28 PM
العنوان سؤال عن صِحّة ما يُقال عن ( ماذا يرى الجنين في بطنِ أمّـه )
الشيخ عبدالرحمن السحيم
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في وقتكم شيخنا الفاضل وأجزل لكم الثواب
أردت أن أتأكد من صحة هذه المعلومة لا حرمتم الأجر
***********
ماذا يرى الجنين وهو نائم في بطن أمه؟؟
ثبت علمياً .. أن الجنين في فترة نومه في بطن أمه
يرى دورة حياته منذ الولادة وحتى مماته , لذلك في أثناء ممارسة الحياة الطبيعية ، يصادف المرء مواقف يظن أنه قد رآها سابقاً !!!!!!
ولكن لا يذكر أين ؟؟ ومتى ؟؟
وكثيــراً ما تتكرر
فسبحان الله العظيم
************

وفقكم الله وبارك فيكم
الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

هذا ليس بصحيح ؛ لأن الجنين لا يُدرك ، وإن كان له إحساس ، وهو يتأثّر ببعض العوامل ، لكنه لا يُدرك ولا يعلم حقيقة الأمر ، ولا ما يُزعم ويُقال من أنه يرى مسيرة حياته .
وأوضح الأدلة على ذلك قوله تعالى : (وَاللَّهُ أَخْرَجَكُمْ مِنْ بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لا تَعْلَمُونَ شَيْئًا) . فـ (شَيْئًا) نَكَرة ، فَتَعُمّ .

والله تعالى أعلم

NinJa
01-10-2011, 12:29 PM
حكم نهاية العالم عام 2012
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الى فضيلة الشيخ

انتشر في الأونه الأخيره موضوع بالمنتديات
عنوانه نهاية العالم عام 2012

ونص الموضوع هو
قبل ان ابدأ كتابة هذا الموضوع اقول بأن علم الغيب علم لا يعلمه الا الله عز وجل وان زمن انتهاء الحياة البشرية في علم الغيب...
نهاية العالم في 2012 خبر تناقلته الصحف العلمية الامريكية حيث تم تسريب الخبر من وكالة الفضاء الامريكية ناسا في السنوات الاخيرة .
ويروي ناقل الخبر ما كشفته الوكالة ناسا عن تأكيد وجود كوكب اخر بالاضافة الى الكواكب الاحدى عشر المتعارف عليها .
حيث كشف احد التلسكوبات التابعه للوكالة في الفضاء ظهور كوكب يعادل حجم الشمس تقريبا واطلق عليه اسم nibiru ...
وقد قامت الوكالة بدراسة ذالك الكوكب الغامض فوجدت انه ذو قوة مغناطيسية هائلة تعادل ما تحمله الشمس وبالتالي وجدو ان هناك مخاطر كثيره لو اقترب من مسار الارض ..
ولكن هذا ما حصل فبعد اختبارات استمرت لاكثر من خمسة اعوام وجدو ان هذا الكوكب nibiru سوف يمر بالقرب من الكرة الارضية على مسافة تمكن سكان شرق اسيا من رؤيته بكل وضوح(2009) بل انه سوف يعترض مسار الارض وذالك في عام (2011) وفي هذا العام سيتمكن جميع سكان الارض من رؤيته وكانه شمس اخرى .
ونظرا لقوته المغناطيسية الهائلة فأنه سوف يعمل
على عكس القطبية اي ان القطب المغناطيسي الشمالي سيصبح
هو القطب المغناطيسي الجنوبي والعكس صحيح وبالتالي فان الكرة الارضية سوف تبقى تدور دورتها المعتادة حول نفسها ولكن بالعكس حتى يبدا الكوكب بالابتعاد عن الارض مكملا طريقه المساري حول الشمس .
كوكب nibiru هو كوكب يدور حول الشمس في نفس مسار الكواكب الاخرى ولكن على مدى ابعد حيث توصلو العلماء الى ان هذا الكوكب يستغرقه في دورانه 4100 سنه لاكمال دورة واحدة حول الشمس , اي انه قد حدث له وان اكمل دورته السابقة قبل 4100 سنة وهذا ما يشرح لنا سبب انقراض الديناصورات والحيوانات العملاقة قبل 4100 سنة تقريبا وانفصال القارت عن بعضها البعض ( ما عرفناه بالانفجارالكبير ) .
حيث انه بمرور هذا الكوكب بالقرب من الارض سوف يفقد الكرة الارضية قوتها المغناطسية وبالتالي سيكون هناك خلل في التوازن الارضي مما سينتج عنه زلال هائلة وفياضانات شاسعه وتغيرات مناخية مفاجئة حيث تقضي على 70 % من سكان العالم (كل شي بأذن الله)
كما انه حتى وان اكمل طريقه وصار على مقربة من الشمس فأنه سوف يأثر على قطبيتها وبالتالي ستحدث انفجارات هائلة في الحمم الهيدروجينية على سطح الشمس مما سيؤدي الى وصول بعض الحمم الى سطح الارض حيث ستؤدي الى كوارث بيئة عظيمة.
وهذا ما يفسر ارتباك الحكومة الامريكية ووكالة ناسا حيث قامو بعد مدة من اكتشاف الاضرار الناتجة من الكوكب nibiru بأدعائهم بأنهم ارتكبو خطأ عندما اعلنو عن ظهور كوكب اخر اضيف للمجموعه الشمسية وانه لا يوجد وانما كانت اخطاء علمية بحته .
وهذا ما يفسر بحث وكالة ناسا في العشر السنوات الماضية عن كوكب يكون شبيه بالكرة الارضية حيث يستطيعو البشر العيش فيه,وايضا قيامهم برحلات استكشافية بأستمرار .
وهذا ما يفسر التغيرات المناخية التي حدثت في العشر سنوات الاخيرة من زلال مستمرة وفياضانات هائلة وبراكين وانخفاض مشهود في درجات الحرارة وذوبان في القطبين الشمالي والجنوبي.
وهنا بعض ما نشر عن علماء من مختلف الدول عن هذه المسألة :-
-عالم الفلك الفرنسي (نوستراداموس) (سنة 1890):حيث تنبأ بأن الكواكب التابعة للمجموعه الشمسية سوف تظطرب بنهاية الالفية الثاني وستسبب دمار الحياة بعد 12 عاما فقط.
-عالم الرياضيات الياباني(هايدو ايناكاوا )(1950): حيث تنبأ بأن كواكب المجموعه الشمسية سوف تنظم في خط واحد خلف الشمس- وان هذه الظاهرة سوف تصاحب بتغيرات مناخية وخيمة تنهي الحياة على سطح الارض بحلول 2012 .
-علماء صينيون :بداية نهاية العالم ستكون في ديسمبر 21 من عام 2012 حيث يكون الكوكب المجهول في اقرب نقطة له من الارض وفي عام 2014 سيصل الى نقطة ينتهي فيها تأثيره على الارض مكملا مساره الشمسي حتى يعود مرة اخرى بعد 4100 سنة .
وأتمنى أن تفيدونا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

كذب الكفار ، ولو صدقوا !
ونحن نأخذ ديننا مِن كتاب ربنا ومِن سُنة نبينا صلى الله عليه وسلم ، ولا نأخذه مِن الكفار !
وما في هذا الموضوع ما هو إلاّ ظنون ، وتوقّعَات مستقبلية . بل وتخبّطات غربية !
كيف رأيناهم تخبّطوا في تنبّؤات " الألفية الثالثة " ، وكانوا يتوقّعون نهاية العالم في عام (2000) م
وانتحر منهم أناس ، لئلا يُدرِكوا نهاية العالم !!

ولو كان أحد يعلم متى تقوم الساعة لَكان الذي أُنْزِل عليه القرآن صلى الله عليه وسلم . ولكنه عليه الصلاة والسلام لم يعلم ذلك ، ولَمّا سُئل عنها أمَرَه الله أن يقول : (إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لا يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لا تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً يَسْأَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ) .
ولَمّا سأله جبريل عليه الصلاة والسلام عنها قال : ما المسئول عنها بأعلم من السائل ، ولكن سأحدثك عن أشراطها . رواه البخاري ومسلم مِن حديث أبي هريرة رضي الله عنه .
ولَمّا خسفت الشمس على عهد النبي صلى الله عليه وسلم قام النبي عليه الصلاة والسلام فَزِعا يخشى أن تكون الساعة ، فأتى المسجد فصلى . والحديث متفق عليه .
فإذا كان النبي صلى الله عليه وسلم لا يعلم متى الساعة فغيره من باب أولى .
بل إن ملكا من الملائكة العِظام وهو إسرافيل الذي وُكِّل بالنفخ في الصور لا يعلم متى يؤمر


والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:29 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الكريم

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك وعليك وحفظك منكل سوء
سؤالي هو:

هل يجوز للفتاة انها ترسل مواضيع دعوية مهمة للمسلمين كافة نافعة عبر الاميل للاميلات وتكون سواء للنساء اوالرجال ؟؟

0000000

في انتظار جوابكم
دمتم امنين مطمئنين

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب/

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا ، ولك بمثل ما دعوت .

إذا أُمِنت الفتنة فيجوز للمرأة أن تنصح الرجال ، إلاّ أن اقتصارها على بنات ***ها أوْلى ، لعموم حاجة النساء ، ومن أجل الابتعاد عن مواطن الفتنة .

والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

افيدنا في هذا يا شيخ بارك الله فيك واحسن الله اليك ..

فيديو منتشر بين المواقع والمنتديات على انه يعظ شباب وفتيات المسلمين ..

لكن لا نعلم هل يصح هذا النوع من الطرح محاضرة وفيها تصوير للمشاهد سوف تكون في يوم المحشر ....

تحتوي على نشيد عن (اهوال يوم القيامه) و فيه تصوير لبعض المواقف ، ويمكن ما يجوز تصوير مثل هذه المواقف على انها مشابهه للمواقف الي تحصل في يوم القيامه ( لاحظ الصورة الي يظهر فيها الناس وهم يمشون جماعات ) وكان تعليق الشيخ عن سير الناس للمحشر او شيء من هذا القبيل ..

وهذا الكلام انتشر بين المواقع والمنتديات :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يوم القيامة , يوم الفرار , يوم الطامة , يوم الفصل , يوم العرض , يوم الحسرة والندامة , يوم الحساب , يوم الجزع , انه يوم عصيب. كم تحب زوجتك وأطفالك ؟ كم تحب أمك وأباك ؟ كم تحب اخوانك ؟ كل هؤلاء ستفر منهم يوم القيامة , لن تهتم لهم , انه يوم يريد كل واحد ان ينجوا بنفسه , الكل بانتظار نتيجة اختبار العمر , اما النجاة واما الهلاك , انه يوم العدالة , يوم السؤال عن الكبيرة والصغيرة , يوم ستشهد عليك أعضاء جسدك , يوم ستحاسب به على كل شيئ فعلته في الدنيا , اهوال كثيرة في انتظارنا والحساب ليس بيسير , اللهم الطف بنا يا رب. في هذا الموضوع مقطع فيديو مؤثر جداً يصبحه تسجيل للشيخ خالد الراشد حفظه الله , شاهد المقطع وجدّد ايمانك.

وجزاكم الله خير وبارك الله فيكم

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب/

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

لا يجوز تصوير مشاهد يوم القيامة بمشاهد محسوسة ؛ لِعِدّة أسباب :
الأول : لأنه مهما بلغ عقل إنسان من تَصَوّر لأهوال ذلك اليوم فأهواله أعظم مما تتصوّره العقول .
الثاني : أنه قد يتضمّن تهوين لبعض تلك الأهوال ، وقد منع العلماء من تفسير أحاديث الوعيد ؛ لأنه أبلغ في الردع والزجر ، فكيف بأهوال يوم القيامة .
الثالث : أن بعض تلك المشاهد لا يُمكن تصويرها ، فيُضعف الردع والزجر بأهوال ذلك اليوم .
الرابع : ما يتضمّنه ذلك من تجسد للأعمال ولِثوابها .

وسبق :
ما حكم تمثيل يوم القيامة ؟؟
ما حكم تمثيل يوم القيامة ؟؟ - منتدى الفتاوى الشرعية

وسبق أيضا :
ما حكم التمثيل ؟
العمل في مجال التمثيل سواء رجل أو امرأة ؟ - منتدى الفتاوى الشرعية

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:31 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
ما حكم رسالة الجمعة المنتشرة حالياً ؟ حيث يرد فيها ما يتعلق بيوم الجمعة وفيها لفظ يا رسالة الجمعة أحياناً أو ما شابه ذلك ..
لا يوجد نص خاص و إنما أقصد أنها ترسل في الجُمع ...
همسة الجمعة : لا تكره أحدا مهما أخطأ في حقك ..عش في بساطة مهما علا شأنك ....إلخ
و رسالة أخرى ..همسة الجمعة : إذا أتعبتك آلام الدنيا فلا تحزني فربما اشتاق الله لسماع صوتك و أنت تدعينه ..إلخ
و أخرى ...أسعدك الرحمن بجمعة لا يضيق لك فيها صدر ، و لا يخيب لك أمر ....إلخ
و قد انتشرت في الآونة الأخيرة بشكل ملفت حتى خشينا أن تكون من البدع المحدثة..
وجزاكم الله خيراً

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

أما التذكير بِفضل الجمعة ، أو بِفضل ما يكون فيها ، مثل : قراءة سورة الكهف ، أو الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم .
أو إرسال دعوات في آخر ساعة من يوم الجمعة ؛ فهذا لا بأس به .

وأما تخصيص رسائل يُخصّ بها يوم الجمعة فهذا غير وارد ، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن قيام ليلة الجمعة ، وعن تخصيص يوم الجمعة بِصيام ؛ خشية أن تُتّخذ مَحلّ عناية بِمزيد عبادة لم تَرِد .

وفي بعض الرسائل التي ذكرت محاذير ، مثل :
- (لا تكره أحدا مهما أخطأ في حقك)
أما الكافر فيُكره ، ولو أحسن إلينا ؛ لأن بُغض الكافر دِيانة .

- (فربما اشتاق الله لسماع صوتك)
فإن الله عزَّ وَجَلّ لا يُوصف بالشوق ! ولو قيل : فربما أراد الله سماع صوتك .. أو سماع تضرّعك ، ونحو ذلك . لكان أسلم من المحذور .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:31 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الفاضل عبد الرحمن السحيم حمدًا لله على عودتك وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال
طرحت علي أحد الأخوات هذا السؤال فأرجو من فضيلتكم التكرم في إفادتي في هذا الموضوع
س: ما حكم الحيه بيه؟؟
توضيح الحيه بيه:
تتجمع فتيات الفريج "الحي"، على شواطئ الخليج الدافئة، وترمي الصغيرات الحيه في البحر، عادة وتقليد شعبي يجري في يوم التاسع من ذي الحجة، أي يوم عرفة.
و"الحيه بيه " تقليد شعبي في بعض دول منطقة الخليج حيث تتجمع الفتيات منذ حلول شهر ذي الحجة، وتأتي كل فتاة بالخامات التي تحتاجها لزراعة الحيه؛ وهي عبارة عن علبة أطعمة محفوظة فارغة ، أو سلال الخوص الصغيرة، تُزرع فيها بعض حبوب الش*** والحبة حمرة.
تتنافس الصغيرات بالعناية بهذه النبتة من أول ذي الحجة، بالري وتعليقها في مكان معرض للهواء الطلق ، وتصله الشمس بشكل مباشر.وفي اليوم التاسع من ذي الحجة، تتجمع الفتيات لإلقاء الحيه في البحر، ويشدون بأرجوزة الحيه ، وتحاول بعض الجمعيات إحياء هذه العادة الآن.
وجزاكم الله خير الجزاء وأحسن إليكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

هذه اعتقادات خرافية ! وبدعية في نفس الوقت !
أما كونها خرافية فلأنها تُصنع ثم تُرمى في البحر !
وأما كونها بِدعية ؛ فلأنها ترتبط بيوم مُعين ، وهو مُضاهاة للأعياد الشرعية ، فيدخل في الأعياد البدعية ، وهو وإن لم يُطلق عليه اسم ( عيد ) إلاّ أنه يعود ويتكرر .

فلا يجوز عمل مثل هذه الأمور ، ولا يجوز إحياؤها .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:32 PM
بسم الله الرحمن الرحيم..
أثابك الله فضيلة الشيخ ..
أود معرفة حكم التسمي بهذه الأسماء..
(حياالله - ضيف الله - غرم الله - جار الله - نصر الله - فتح الله ) وغيرها من الأسماء التي من هذا القبيل.
وإن كانت جائزه فما هو تأويلها وإن كانت غير ذلك فماذا تنصحون م تسمى بها..
وجزاكم الله خير الجزاء..

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وأثابك الله ، وجزاك الله خيرا

أما ( ضيف الله ، و جار الله ) فهي معروفة معلومة المعنى .
فـ ضيف الله من الضيافة ، وجار الله من الْجِوَار ، كما قال تعالى : (وَهُوَ يُجِيرُ وَلا يُجَارُ عَلَيْهِ)
وكذلك : (نصر الله - فتح الله) .

وأما ( حيا الله ) فلا أعلم أن أحدا تسمّى به !

وأما (غرم الله) ، فإن شيخنا الشيخ ابن باز رحمه الله كان يقول : في الـنَّفْس منه شيء .
وذلك لأن الغُرْم معناه : الخسارة . وهو ضِدّ الغُنْم ، وهو الرِّبْح .

قال ابن قُتيبة في " غريب الحديث " : الغُرم في اللغة الخسران ، ومنه قيل في الرهن : له غُنمه وعليه غُرمه ، أي : رِبحه له ، وخسرانه أو هلاكه عليه .

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:33 PM
سمعت نشيدًا جميلا لكن فيه عبارة يساورني شك منها , فما رأيكم فيها ؟

ولولا الهدى ، ربنا واليقين *** لضاعت زهور الجراح سدى
جراحي وماذا تكون الجراح*** أليست جراحي هدايا القدر

بارك الله في علمكم

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وبارك الله فيك .

هذا وإن كان قصده صحيحا ، إلاّ أنه يُوهِم أن الأقدار لا تأتي إلاَّ بالجراح ، ومن عقيدة أهل السنة : الإيمان بالقَدَر خيره وشرِّه .
ومن عقيدتهم أيضا : أن الله لم يَخلُق شَرًّا مَحضًا ، يعني : خَالِصًا .
فقد كان من دُعائه صلى الله عليه وسلم : والخير كله في يديك ، والشر ليس إليك . رواه مسلم .
بِخِلاف المقضيّات فقد يكون فيها الشر بالنسبة للإنسان ، ولذا جاء في دعاء القنوت : وَقِنِي شَرّ ما قضيت ، فإنك تقضى ولا يقضى عليك . رواه الإمام أحمد وغيره .

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:33 PM
ما صحة أن جحا من التابعين؟
الشيخ عبد الرحمن هل هذا الخبر صحيح ؟؟؟
جُحَا من التابعين .. فاحفظوا عرضه

أذكر أن أحد الأفاضل قال لي: إنه يتوقع أن جحا من أهل الجنة، فقلت له: ولم؟ قال: لم يبق أحد من الناس إلا وقد اغتابه وأعطاه شيئا من حسناته !!

تأملت في عبارته كثيراً ودفعتني للبحث عن هذه الشخصية التي لطالما أثارت الجدل والأقاويل، ثم لما تبين لي أمره رأيت انطلاقاً من قوله صلى الله عليه وسلم :

" من ردّ عن عرض أخيه رد الله عن وجهه النار يوم القيامة " رواه أحمد والترمذي ، وحفاظاً على مكانة من عُرف بالإسلام والصلاح، وإدراك القرون المفضلة أن أعرّف الناس به ، ليحفظوا عرضه ويكفّوا عن ذكره بما لا يليق بمكانته.

أقول : إن ( جحا ) ليس أسطورة ، بل هو حقيقة ، واسمه ( دُجين بن ثابت الفزاري – رحمه الله - )، أدرك ورأى أنس بن مالك رضي الله عنه ، وروى عن أسلم مولى عمر بن الخطاب، وهشام بن عروة، وعبد الله بن المبارك، وآخرون.

قال الشيرازي: جُحا لقب له ، وكان ظريفاً، والذي يقال فيه مكذوب عليه.

قال الحافظ ابن عساكر: عاش أكثر من مائة سنه. وهذا كله تجد ه مسطوراً في كتاب "عيون التواريخ" لابن شاكر الكتبي ( ص 373 وما بعدها).

وفي ميزان الاعتدال للذهبي (المجلد الأول، ص 326) ما نصه: جُحا هو تابعي، وكانت أمه خادمة لأنس بن مالك، وكان الغالب عليه السماحة، وصفاء السريرة، فلا ينبغي لأحد أن يسخر به إذا سمع ما يضاف إليه من الحكايات المضحكة، بل يسأل الله أن ينفعه ببركاته. وقال الجلال السيوطي: وغالب ما يذكر عنه من الحكايات لا أصل له.

ونقل الذهبي أيضاً في ترجمته له: قال عباد بن صهيب : حدثنا أبو الغصن جُحا – وما رأيت ً أعقل منه - .

وقال عنه أيضاً : لعله كان يمزح أيام الشبيبة ، فلما شاخ ، أقبل على شأنه ، وأخذ عنه المُحدثون .

وقال الحافظ ابن الجوزي - رحمه الله - :" ... و منهم ( جُحا ) و يُكنى أبا الغصن ، و قد روي عنه ما يدل على فطنةٍٍ و ذكاء ، إلا أن الغالب عليه التَّغفيل ، و قد قيل : إنَّ بعض من كان يعاديه وضع له حكايات .. و الله أعلم .

وأيّاً كان الأمر:

- فإن كان جحا صالحاً وأدرك بعض الصحابة ويخرج بهذه الصورة فهذا منكرٌ وجرمٌ كبير ..

- وإن كان من عامة المسلمين فلماذا الكلام فيه، والكذب عليه، وتصويره بصورة خيالية ؟ كيف وهو متوفى ؟ وقد جاء في الحديث عنه صلى الله عليه وسلم " أذكروا محاسن موتاكم وكفوا عن مساويهم " رواه الترمذي ..

وهذه دعوة للجميع بالحرص والدقة والتأمّل فيما يُسمع أو يُقال، وفي الحديث:
" كفى بالمرء كذباً (وفي رواية إثماً) أن يُحدّث بكل ما سمع "
وفق الله الجميع لخيري الدنيا والآخرة

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

الكاتب خَلَط بين شخصيتين ، والأمر يحتاج إلى تحقيق وتدقيق .
فالذي تُنسب إليه النوادر والطرائف ليس هو التابعي .
وهذا الاسم اُطلِق على شخصين ، أحدهما بغدادي والآخر كوفي .
والبغدادي مُتأخِّر ، والكوفي مُتقدِّم .
أحدهما يُقال له دُجين ، والآخر ثابت .

قال الإمام البخاري في " التاريخ الكبير " : دُجين بن ثابت ، أبو الغصن اليربوعي ، بصري سمع منه مسلم وابن المبارك . قال علي : سُئل عبد الرحمن عن دُجين ، فقال : قال لنا دجين أول مرة حدّثني مولى لعمر بن عبد العزيز . لم يُدرك عمر بن الخطاب ، فتركه فما زالوا يُلقنونه حتى قال : أسلم مولى عمر بن الخطاب ! ولا يُعْتَدّ به ، كان يَتوهم ، ولا يُدْرَى ما هو !

وضعفّه ابن أبي حاتم في " لجرح والتعديل " .

وروى ابن عدي في " الكامل " من طريق يوسف بن بحر قال : سمعت يحيى بن معين يقول : الدجين بن ثابت أبو الغصن صاحب حديث عمر " من كذب علي متعمدا " ، هو جُحا . وهذه الحكاية التي حَكى عن يحيى أن الدجين هذا هو جحا أخطأ عليه من حكاه عنه ؛ لأن يحيى أعلم بالرجال من أن يقول هذا ، والدجين بن ثابت إذا روى عنه بن المبارك ووكيع وعبد الصمد ومسلم بن إبراهيم وغيرهم ، وهؤلاء أعلم بالله من أن يَرووا عن جُحا ! والدجين أعرابي .

وتَرجَم ابن الجوزي في " الضعفاء والمتروكين " لِـ " دُجين بن ثابت ، أبي الغصن اليربوعي البصري " ، فقال : ويَتوَهَّم أحداث أصحابنا أنه جحا ، وليس كذلك .

وقد ترجم الإمام الذهبي في " سِير أعلام النبلاء " للمتقدِّم فقال :
أبو الغصن : هو الشيخ العالم الصادق المعمر ، بقية المشيخة ، أبو الغصن ، ثابت بن قيس الغفاري ، مولاهم المدني : عِداده في صِغار التابعين .
يَرْوِي عن : أنس بن مالك ، وسعيد بن المسيب ، ونافع بن جبير ، وخارجة بن زيد الفقيه ، وأبي سعيد كيسان المقبري ، والقدماء ، ورأى جابر بن عبد الله فيما اعترف به أبو حاتم.
حدث عنه : معن بن عيسى، وعبد الرحمن بن مهدي ، وبشر بن عمر الزهراني ، والقعنبي، وإسماعيل بن أبي أويس ، وجماعة.
وأخطأ من زعم أنه جحا صاحب تيك النوادر.
قال يحيى بن معين والنسائي : ليس به بأس.
وقال ابن معين أيضا في رواية عباس: هو صالح ، ليس حديثه بذاك ، وروى أحمد بن أبي خيثمة عن يحيى : ضعيف.
قال ابن حبان : هو من موالي عثمان بن عفان .
وكان قليل الحديث ، كثير الوهم فيما يَروي ، لا يُحْتَجّ بِخَبَره إذا لم يتابعه غيره عليه.
وقال ابن عدي : يُكتب حديثه .
قال ابن سعد : عاش ثابت بن قيس مئة وخمس سنين ، ومات سنة ثمان وستين ومئة . اهـ .
وترجم الذهبي لِثابت بن قيس هذا في " ميزان الاعتدال " ، وقال فيه : مات سنة ثمان وستين ومائة، وله مائة سنة .
وقال ابن عدى : هو ممن يُكتب حديثه .
وقال البخاري : رأى أنسا.
حَدَّث عنه عبد الرحمن بن مهدي . اهـ .


وترجم لآخر في " السِّيَر " ، فقال : جحا أبو الغصن ، صاحب النوادر ، دُجين بن ثابت ، اليربوعي ، البصري .
وقيل : هذا آخر .
رأى دجين أنسًا ، وروى عن أسلم ، وهشام بن عروة شيئا يسيرا .
وعنه : ابن المبارك ، ومسلم بن إبراهيم ، وأبو جابر محمد بن عبد الملك ، والأصعمي ، وبشر بن محمد السكري ، وأبو عمر الحوضي .
قال النسائي : ليس بثقة.
وقال ابن عدي : ما يرويه ليس بمحفوظ.
وروي عن ابن معين قال : دجين بن ثابت هو جحا .
وخطّأ ابن عدي مَن حَكى هذا عن يحيى ، وقال : لأنه أعلم بالرجال من أن يقول هذا ، والدُّجين إذا روى عنه ابن المبارك ، ووكيع ، وعبد الصمد ، فهؤلاء أعلم بالله من أن يَرْووا عن جحا.
وأما أحمد الشيرازي ، فَذَكر في " الألقاب " أنه جُحا ، ثم رَوى عن مكي بن إبراهيم قال : رأيت جحا الذي يقال فيه : مكذوب عليه ، وكان فتى ظريفا ، وكان له جيران مُخَنَّثُون يُمَازِحُونه ! ويَزيدون عليه .
قال عباد بن صهيب : حدثنا أبو الغصن جحا ، وما رأيت أعقل منه . قال كاتبه : لعله كان يمزح أيام الشبيبة ، فلما شاخ ، أقبل على شأنه ، وأخذ عنه المحدِّثون .
وقد قيل : إن جحا المتماجِن أصغر مِن دُجين ، لأن عثمان بن أبي شيبة لَحِق جحا ، فالله أعلم.
وكذلك وَهِم من قال : إن أبا الغصن ثابت بن قيس المدني ، هو جحا . اهـ .

وفي " الأعلام " للزركلي : كان أبو الغصن جحا البغدادي صاحب مُداعبة ومزاح ونوادر ، توفي في خلافة المهدي العباسي .

وقال في ترجمته : جحا الكوفي الفزاري ، أبو الغصن : صاحب النوادر .
يُضرب به المثل في الحمق والغفلة .
كانت أمه خادمة لام (أنس بن مالك) . اهـ .

فأنت ترى الإمام الذهبي يقول فيمن روى عنه ابن المبارك ، ووكيع ، وعبد الصمد ؛ يقول : فهؤلاء أعلم بالله من أن يَرْووا عن جحا .

وقال ابن حجر في " تعجيل المنفعة " : دجين بن ثابت اليربوعي أبو الغصن البصري ... وقال ابن مهدي : كان الدجين يقول : حدثني مولى عمر بن عبد العزيز ، فلم يزالوا به يُلَقِّنونه حتى قال : حدثني أسلم مولى عمر ! يعني أنه يَصغر عن إدراكه . اهـ .

وعلى كُلّ فإن الناس إذا رووا طرائف أو مُضحِكات عن جُحا ، لا يقصدون شخصا بِعينه يُلصقون به تلك الطرائف ؛ لأن أكثر الناس اليوم يتصوّرون أن " جحا " شخصية وهمية ! بِدليل أنهم يَروون عنه طرائف ومُضحِكات مُتعلِّقَة بالمخترعات الحديثة !

وإذا كان جحا الذي تُروى عنه تلك الطرائف وُصِف بما وُصِف به ، وكان يُضرب به المثل في الحمق والغفلة ؛ فنقل أخباره وطرائفه لا يدخل في ذِكر مساوئ الموتى .


والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:34 PM
سؤال الله الجنة 8 مرات والتعوذ من النار 7 مرات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل سؤال الله الجنة 8 مرات والتعوذ من النار 7 مرات

بعد صلاة الصبح والمغرب بدعة ؟ أم ورد في الشرع؟

وجزاكم الله خيرا

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

تقييد ذلك بصلاتي الصبح والمغرب والْتِزام ذلك يُعتبر مِن البدع .
والحديث الوارد في التعوذ بالله من النار سبع مرات ضعيف ، ولم يَرِد – فيما أعلم – سؤال الله الجنة ثماني مرات .
وإنما ورد سؤال الله الجنة ثلاث مرات في غير تحديد بِوقت مُعين ، ففي الحديث : مَنْ سَأَلَ اللَّهَ الْجَنَّةَ ثَلاثَ مَرَّاتٍ ، قَالَتْ الْجَنَّةُ : اللَّهُمَّ أَدْخِلْهُ الْجَنَّةَ ، وَمَنْ اسْتَجَارَ مِنْ النَّارِ ثَلاثَ مَرَّاتٍ ، قَالَتْ النَّارُ : اللَّهُمَّ أَجِرْهُ مِنْ النَّارِ . رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجه ، وصححه الألباني والأرنؤوط .


والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:35 PM
الاحتفال بيوم الصداقة العالمي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شيخنا الااضل
احد الاخوات في الله تسال عن يوم الصداقة العالمي
حيث يتم تبادل الهدايا بالاضافة الى بعض مظاهر الاحتفال الاخرى
فما حكم ذلك
و جزاك ربي الف خير

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

هذا إحداث في دِين الله ، وهو مُضاهاة ومُشابهة للأعياد الشرعية ، ولا يجوز إحداث الأعياد ، سواء سُمّيت أعيادا أو أياما أو أسابيع ، أو غير ذلك .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:35 PM
ما صحة موضوع انتشر فى المنتديات(زواج في الجنة)؟
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على خير خلق الله
سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين،،

موضوع انتشر بشكل كبير في المنتديات ..فما تعليقكم شيخنا الفاضل على نشر مثل هذا الموضوع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زواج في الجنة
×× الزمــــــــان والمكــــــــان ××

الزمان : يوم القيامـة ،، بعد العرض والحساب على الله سبحانه وتعالى
المكان : الجنة بعد المرور على الصراط !!
للموقع ثمانية أبواب ،، يسهل عليك الدخول من أيها شئت ..
للأبواب خزنة يلقون عليك السلام عند دخولك ..
مجهز بدرجات وغرف.. أعلاها الفردوس
يخرج من هذه الدرجه أربعة أنهار
غرف عليين بها قصور متعددة ،، ثم غرف من الجواهر الشفافه ..
للموقع حدائق وبساتين وعيون ..
يمكنك المرور عليها والشرب منها والوقوف بها ..
لك أن تتخيل الموقع ،،،
فيها مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر

×× صفـــــــات العـــــروس ××

حوريـة الجنه هذا أسمها !!
قال الله تعالى (( وزوجناهم بحـور عين ))
قال صلى الله عليه وسلم : ولو أن امرأة أطلعت الى أهل الأرض لأضاءت مابينهما ولملأته ريحا

صفـاتهـــــا

غادة ذات دلال ومرح يجد الناعت فيها ماأقترح ..
زانها الله بوجه جمعت فيه أوصاف غريبات الملح ..
وبعين كحلها من غنجها وبخد مسكه فيه رشح ..
ناعم تجري فيه نظرة الملك ولألاء الفرح ..
ليس هذا فحسب ..
بل تولد نور النور من نور وجهها ..
ومازج طيب الطيب من خالص العطر ..
فلو وطأت بالنعل منها على الحصى ..
لأعشبت الأحجار من غير ما قطر ..
ولو شئت عقد الخصرمنها عقدته ..
كغصن من الريحان ذي ورق خضر ..
ولو بصقت في البحر شهد لعابها ..
لطاب لأهل البر شرب من البحر ..
قصرت طرفها عليك فلم تنظر سواك ..
تحببت اليك بكل ماوافق هواك ..
لو برز ظفرها لطمس بدر التمام ..
ولو ظهر سوارها ليلا لم يبق في الكون ظلام ..
ولو بدا معصمها لسبى كل الأنام ..
حوراء عيناء ،،، جميلة حسناء ،،، بكر عذراء ،،، كأنها الياقوت ..
كلامها رخيم ،،، وقدها قويم ،،، وشعرها بهيم وقدرها عظيم ..
جفنها فاتر ،،، وحسنها باهر ،،، وجمالها زاهر ،،، ريحها المسك ..
كحيل طرفها ،،، جميل ظرفها ،،، عذب نطقها ،،، عجيب خلقها ..
زاهية الحلى ،،، بهية الحلل ،،، كثيرة الود ،،، عديمة الملل ..

ياخطـــــــــــاب الحور ،،،، هل من مشمر ؟؟

للرجل منكم أثنتان ،،، وللشهيد أثنان وسبعون حوريه !!

×× صفـــــات العـــــريس ××


رجـل الجنه،، هذا اسمه
قال صلى الله عليه وسلم : أول زمرة يدخلون الجنه على صورة القمر ليلة البدر

فيا من أعجبتها نظرات الشباب لها وباعت نفسها لهم
اتستبدلين الذي هو أدنى بالذي هو خير

×× لحظـــــات مع اللقـــــاء ××

يروى أن رجل من أهل عليين يخرج فيسير في ملكه فلا تبقى خيمه من خيام الجنه إلا ودخلها ضوء وجهه
ويستبشرون بريحه ويقولون .. واهـا واها لهذا الريح
فيقال هذا رجل الجنة يتمشى في ملكه
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم :
يعطى الرجل في الجنة قوة كذا وكذا من الجماع ،، قالوا : يارسول الله أو يستطيع ، قال : يعطى قوة مائة رجل
فينتظرها هناك على سرير من زبرجد أحمر عليه قبة من نور
دخـولهـــــا عليه واذا بدت في حلة من لبسها وتمايلت كتمايل النشوان ..
تهتز كالغصن الرطيب وحمله ورد وتفاح على رمان ..
وتبخترت في مشيها ويحق ذاك لمثلها في جنة الرضوان ..
ووصائف من خلفها وأمامها وعن شمائلها وعن ايمان ..
كالبدر ليلة حف في غسق الدجى بكواكب الميزان ..
فيتقابــــلا

والقلب قبل زفافه فالعرس اثر العرس متصلان ..
حتى اذا ماواجهته تقابلا ارأيت اذ يتقابل القمران ..
فتسلب عقولهما من جمالهما ..
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم :
سطع نور في الجنة ،، فيقال : ما هذا النور ؟
فإذا بها امرأة من أهل الجنة ابتسمت لزوجها
فتتكلم معـه ..
وكلامها يسبي العقول بنغمة زادت على الأوتار والعيدان ..
يبني لها الله طريقين تمشي وتتغنج فيه لزوجها بسبعمائة الف لون ..

خلفــوا ورائــهم التعــب ..
الآن يتلـــذذون ..
إنهم كانوا قبل ذلك محسنين
انها جنــة فسل المتيم اين خلف صبـره ..
في أي واد أو بأي مكان ..

×× بطــــــاقة الدعـــــــوة ××

الدعوة عامــة

الداعـي

ملك الملوك الرحمن الرحيم

المدعوون ..
كل من وحد قلبه بالشهادتين

لا إله إلا الله ...محمد رسول الله

بطاقـة الدعوة ..

أن تبيع نفسك التي بين جنبيك لله ..
ويمنع دخول الهوى والشيطان
والثمن

(( فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون ))

تاقت النفوس لجنات النعيم وللقاء الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم

أدعو الله ان يجمعنا وإياكم في جنات الفردوس

انتهى الموضوع ..
وجزاكم الله خير الجزاء..أرجو الرد للأهمية .
أسأل الله لنا ولكم العلم النافع والعمل الصالح ،،


http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

أغلب هذا الموضوع مأخوذ من كلام ابن القيم ومن قصيدته النونية المشهورة .
إلاّ ما كان في صياغة هذا الموضوع .
وهي ما بَدَت عليه هذه الملحوظات :
أولها : قوله : ( للموقع ثمانية أبواب ،، يسهل عليك الدخول من أيها شئت .. )
وليس كل أحد يدخل من تلك الأبواب باختياره .
ولَمَّا قال النبي صلى الله عليه وسلم : من أنفق زوجين في سبيل الله نُودي من أبواب الجنة يا عبد الله هذا خير ؛ فمن كان من أهل الصلاة دُعِي من باب الصلاة ، ومن كان من أهل الجهاد دُعِي من باب الجهاد ، ومن كان من أهل الصيام دُعِي من باب الريان ، ومن كان من أهل الصدقة دُعي من باب الصدقة . فقال أبو بكر رضي الله عنه : بأبي وأمي يا رسول الله ! ما على مَن دُعي من تلك الأبواب مِن ضرورة ، فهل يُدْعى أحدٌ من تلك الأبواب كلها ؟ قال : نعم ، وأرجو أن تكون منهم . رواه البخاري ومسلم .
وهذا دال على أنه ليس كل أحد يُدْعَى من تلك الأبواب إلاّ القليل .

ثانيها : تشبيه ذلك العرس في الجنة بالدعوة إلى وليمة النكاح في الدنيا ، وليس بينهما تشابه .

ثالثها : الزعم بأن الدعوة عامة ، وهذا يحتاج إلى دليل إلى دعوة أهل الجنة إلى عرس أحد منهم !

رابعها : ما نُسِب إلى النبي صلى الله عليه وسلم من قول : (يقول الرسول صلى الله عليه وسلم :
سطع نور في الجنة ،، فيقال : ما هذا النور ؟
فإذا بها امرأة من أهل الجنة ابتسمت لزوجها) .

فقد أورده ابن عدي في ترجمة : حلبس بن محمد الكلابي ، قال ابن عدي : مُنْكَر الحديث عن الثقات . وقال عن هذا الحديث : وهذا حديثا منكر عن سفيان .
وقال الذهبي : هذا باطل .
وقال الألباني : موضوع .
يعني : أنه حديث مكذوب ، لا تجوز روايته ولا تَحِلّ نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم .

والله تعالى أعلم .




المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:36 PM
هل يجوز أن يدعو الإنسان لأبيه وأمه ؟ ويقرأ القرآن عنهما ، سواء كانوا أحياء أم أموات ؟

وهل ما يفعله البعض من قرأت القرآن ويقول : ما قرأت عن أبي المتوفى . اللهم أجعل ثواب ما قرأت لأبي . فما في هذا ؟

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب/ الدعاء للميت من أنفع ما يكون ، خاصة إذا كان الداعي من أولاد الْمَيّت ، لقوله عليه الصلاة والسلام : إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة : إلا من صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صالح يدعو له . رواه مسلم .

ولا يجوز الدعاء لمن مات على غير ملة الإسلام لقوله تعالى : ( مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُوْلِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ )

وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : استأذنت ربي أن أستغفر لأمي فلم يأذن لي ، واستأذنته أن أزور قبرها فأذن لي . رواه مسلم .

فالدعاء للوالدين اللذين ماتا على الإسلام مِن أنفع ما يكون ، ثم يأتي من بعد ذلك الصدقة عنهما وبرّ صديقهما وصِلة الرَّحِم التي لا تُوصَل إلاَّ بهما .

أما إهداء ثواب القراءة ونحوها فلم يكن من عمل السلف ولا عليه العمل . فهو مُحدث لا أصل له في الشريعة .

وسبق :إهداء ثواب العمل


والله أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:37 PM
هل عمل ال***وكة أو ما يطلق عليها البعض " القفل"يدخل في دائرة التحريم
بسم الله الرحمن الرحيم

فضيلة الشيخ ..

يسأل شاب عما إذا كان عمل ال***وكة أو ما يطلق عليها البعض " القفل " يدخل في دائرة التحريم كحلق اللحية ..

جزاكم الله خيرا

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب/

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

هذا من العبث !
والأصل أن لا يُقصّ مِن شعر اللحية شيئا ، وهذا ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم ، فإنه أمَر بإعفاء الحية وتوفيرها ، ولم يَصِحّ عنه عليه الصلاة والسلام أنه أخذ من لِحيته لا مِن طولها ولا مِن عَرْضِها .
قال الإمام النووي : فَحَصَل خمس روايات : " أعْفُوا " و " أوْفُوا " و " أرْخُوا " و" ارْجُوا " و"وَفِّرُوا " ومعناها كلها تركها على حالها ، هذا هو الظاهر من الحديث الذي تقتضيه ألفاظه ، وهو الذي قاله جماعة من أصحابنا وغيرهم من العلماء . اهـ .


وقد سبق لي كتابة مقال بعنوان :
أمَـا آن لهذه أن تُـعتَـق ؟!
أمَـا آن لهذه أن تُـعتَـق ؟!

والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:38 PM
أحس بضعف الإيمان لا أدرى مالسبب وأريد الجنة؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوانى الاعزاء
الآن انا أصلى الصلوات فى وفتها وفى المسجد
الا عندما اكون بالمدرسة اصليهن بالمدرسة
واحيانا اقيم الليل
ولكن أحس بضعف الايمان لا أدرى ليه
لكنى اريد الجنة
بعض الناس يسألونى سؤال عن الدين
اجاوبهم مثلا عن بدعة وانا اقول بدعة نقلا عن الشيخ ابن باز وابن عثيمين وعن موقع اسلام سؤال وجواب
واسئلة أخرى ولكن ايظا احس نفسى افتى بغير علم
ساعدنى يا شيخ الله يرزقك الجنة

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ولك بمثل ما دعوت .

الإحساس بضعف الإيمان قد يكون له أسباب ، مثل : ارتِكاب معاصي ، أو البُعد عن الله ، أو التقصير في الطاعات وإن أدّها الشخص مُجرّد تأدية تبرأ بها الذِّمّة .
وقد يكون الشعور بِضعف الإيمان بعلامة على حياة القَلْب ، وذلك أن القلب الحيّ هو الذي يشعر بالضعف والنقص ، أما القلب الميت فلا حياة فيه ولا شُعور بالضعف والنقص ، ولذلك لا يُحاول التصحيح ولا الإفاقة !

وإذا أردت أن يحيا قلبك ويزداد إيمانك فأكثر من قراءة القرآن بِتدبّر ..
واقرأ في كتاب " مفتاح دار السعادة " لابن القيم ، الجزء الثاني خاصة ، ففيه فوائد تُحرّك الإيمان .

والسؤال الثاني يُوضع على حِدّة .

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:40 PM
ما صِحّة موضوع (ما هي الحكمة من دعاء النوم ) ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤل:ما صحة هذا الموضوع؟
ما هي الحكمة من دعاء النوم ......؟!!
لقد علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم كل شيء في حياتنا اليومية.وعند النوم هنالك وضعية يجب على المؤمن أن يتقيد بها، وهي أن ينام على جنبه الأيمن.
يقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم :
(إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة ثم اضطجع على شقك الأيمن ثم قل: اللهم أسلمت نفسي إليك ووجهت وجهي إليك وفوضت أمري إليك وألجأت ظهري إليك رغبة ورهبة إليك لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيِّك الذي أرسلت فإن مت من ليلتك فأنت على الفطرة واجعلهن آخر ما تتكلم به) . [رواه البخاري ومسلم].
في هذا الحديث عدة معجزات كشفت عنها الأبحاث العلمية حديثاً علمياً ونفسياً :
1ـ هنالك فوائد عظيمة للوضوء :
فكما نعلم عندما يأوي الإنسان إلى فراشه للنوم فإنه سيبقى عدة ساعات نائماً، وهذه الفترة مناسبة لنموّ وتكاثر مختلف أنواع الجراثيم التي علقت في جسمه خلال اليوم.
لذلك فإن الوضوء يقوم بتنظيف معظم هذه الجراثيم.
إن مضمضة الفم أثناء الوضوء تخلص الفم من ملايين الجراثيم الموجودة فيه، والتي لو تركت لزاد عددها أضعافاً خلال فترة النوم.
كما أن تنظيف الأنف باستنشاق الماء يخلصه من عدد كبير من الغبار والجراثيم العالقة به.
كما أن غسل الوجه واليدين في عملية الوضوء يزيل معظم الغبار والجراثيم العالقة على الجسد
والتي تعيق عمل خلايا الجلد وتسدّ مساماته.
إذن نظافة الجسم قبل النوم ضرورية للوقاية من العديد من أمراض الفم والأنف والجلد وغيرها.

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

مثل هذه الأشياء يُستأنس بها ولا يُعوّل عليها ، لِعدّة اعتبارات :
الأول : أن الوضوء قبل النوم سُـنَّة ، ولو كان يترتّب على تركه مثل هذه الْمَضَارّ لكان الوضوء قبل النوم واجبا .
ولو كان الأمر كذلك لكانت المضمضة والاستنشاق واجبة قبل النوم أيضا .

الثاني : أن النبي صلى الله عليه وسلم يتوضأ قبل النوم ، وربما ترك ذلك ، كما قالت عائشة رضي الله عنها : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُجْنِبُ ثُمَّ يَنَامُ وَلا يَمَسُّ مَاءً حَتَّى يَقُومَ بَعْدَ ذَلِكَ فَيَغْتَسِلَ . رواه الإمام أحمد وابن ماجه والنسائي في الكبرى ، وصححه الألباني .

الثالث : أن التعويل على مثل هذا القول يُنسي الفائدة الشرعية ، مِن كَون الوضوء قُربة وطاعة لله ، لقوله عليه الصلاة والسلام : وَلا يُحَافِظُ عَلَى الْوُضُوءِ إِلاَّ مُؤْمِنٌ . رواه الإمام وأحمد وابن ماجه ، وصححه الألباني والأرنؤوط .
ولذلك فإن الوضوء حِماية من الشيطان .

وسبق :
ما حقيقة الإعجاز في ( وضع الكف الأيمن تحت الخد الأيمن عند النوم ) ؟


والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:40 PM
ما حُكم الاحتفال باليوم الوطني في المدارس ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سؤالي هو تعلمون أنه عندنا في السعودية اليوم الوطني في هذا الشهر المبارك
ووالله إني في هذا اليوم يضيق صدري لما يحدث فيه فهل صحيح أنه بدعة لأني دائما أريد أن أهدأ نفسي أقول ليس في تاريخ معين فالعام الماضي أظن لم يكن في نفس هذا اليوم وأيضا أقول إذا اتخذوه يوم وطني ولم يقصدوا به العبادة قد يكون جائز لأن باب المباحات واسع
المهم استشكالات كثيرة تراودني فياشيخنا فصل لي الحكم الله يبارك فيك وما واجبنا وهل على
المدرسين إذا أعطوا قرار بوضع حفل لهذا اليوم يتخلون عن ذلك؟ لأني في السابق قمت بالاتصال
على المدارس ونصحتهم وقلت تقولون هذا قرار جاءنا من فوق ألا تخافون ممن حكم من هو فوق
عرشه؟
وجزاك الله خيراً

http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

أولاً : فيما أعلم أن الاحتفال باليوم الوطني تصرّفات شخصية ، وليست توجيها رسميا .

ثانيا : فتوى مشايخنا على المنع من الاحتفاء باليوم الوطني أو الاحتفال به .
ففي فتاوى الشيخ محمد بن إبراهيم رحمه اللهتحت عنوان : العيد الوطني
قال رحمه الله:
الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .
أما بعد :ـ فإن تخصيص يوم من أيام السنة بخصيصة دون غيره من الأيام يكون به ذلك اليوم عيداً ، علاوة على ذلك أنه بدعة في نفسه ومحرم وشرع دِين لم يأذن به الله ، والواقع أصدق شاهد ، وشهادة الشرع المطهر فوق ذلك وأصدق ، إذ العيد اسم لما يعود مجيئه ويتكرر ، سواء كان عائداً يعود السنة أو الشهر أو الأسبوع ، كما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله . اهـ .

وفي فتاوى اللجنة الدائمة حول الأعياد الْمُحْدَثَة :
العيد اسم لما يعود من الاجتماع على وجه معتاد ، إما بِعَوْد السنة أو الشهر أو الأسبوع أو نحو ذلك ، فالعيد يجمع أمورا منها : يوم عائد كيوم عيد الفطر ويوم الجمعة ، ومنها : الاجتماع في ذلك اليوم ، ومنها : الأعمال التي يُقام بها في ذلك اليوم من عبادات وعادات .ثانيا : ما كان من ذلك مقصودا به التنسك والتقرب أو التعظيم كسبا للأجر ، أو كان فيه تشبه بأهل الجاهلية أو نحوهم من طوائف الكفار فهو بدعة محدثة ممنوعة داخلة في عموم قول النبي صلى الله عليه وسلم " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد " رواه البخاري ومسلم . مثال ذلك الاحتفال بعيد المولد وعيد الأم والعيد الوطني ، لِمَا في الأول من إحداث عبادة لم يأذن بها الله ، وكما في ذلك التشبه بالنصارى ونحوهم من الكفرة ، ولِمَا في الثاني والثالث من التشبه بالكفار . اهـ .

وقال الشيخ ابن باز رحمه الله: ويلتحق بهذا التخصيص والابتداع ما يفعله كثير من الناس من الاحتفال بالموالد وذكرى استقلال البلاد أو الاعتلاء على عرش الملك وأشباه ذلك ، فإن هذه كلها مِن الْمُحْدَثَات التي قَلَّد فيها كثير من المسلمين غيرهم من أعداء الله ، وغَفَلُوا عَمَّا جاء به الشرع المطهر من التحذير من ذلك والنهي عنه ، وهذا مصداق الحديث الصحيح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال : لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة ، حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه . قالوا : يا رسول الله اليهود والنصارى ؟ قال : فمن ؟ وفي لفظ آخر : لتأخذن أمتي مأخذ الأمم قبلها شبرا بشبر وذراعا بذراع . قالوا : يا رسول الله فارس والروم؟ قال : فمن ؟ والمعنى فمن المراد إلاَّ أولئك . فقد وقع ما أخبر به الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم من متابعة هذه الأمة إلا من شاء الله منها لمن كان قبلهم من اليهود والنصارى والمجوس وغيرهم من الكفرة في كثير من أخلاقهم وأعمالهم حتى استحكمت غربة الإسلام وصار هدي الكفار وما هم عليه من الأخلاق والأعمال أحسن عند الكثير من الناس مما جاء به الإسلام ، وحتى صار المعروف منكرا والمنكر معروفا ، والسنة بدعة والبدعة سنة ، عند أكثر الخلق؛ بسبب الجهل والإعراض عما جاء به الإسلام من الأخلاق الكريمة والأعمال الصالحة المستقيمة فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ونسأل الله أن يوفق المسلمين للفقه في الدين وأن يصلح أحوالهم ويهدي قادتهم وأن يوفق علماءنا وكُتّابنا لنشر محاسن ديننا والتحذير من البدع والمحدثات التي تشوه سمعته وتنفر منه ، إنه على كل شيء قدير ، وصلى الله وسلم على عبده ورسوله محمد وآله وصحبه ومن سلك سبيله واتبع سنته إلى يوم الدين . اهـ .

فلا يجوز الاحتفال باليوم الوطني ، ولا رفع شعارات فيه .

والله أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:43 PM
موضوع تتحدث فيه الجنة عن نفسها وتصف نفسها بأنها عروس

اليــــــــومـ..جيتكم وإن شاء الله أكــــون عـــروس على ذوقكمـ...!
يمكــن تستغــــربون فــي البـــداية علـــى جرئتـــي..
لكــن هــــذه الحقيـــقة
وأنــا أبصــمـ بأنكــم تـــريدوننـــــي بل تعشقـــــونني و إذا سمعتـــــوا عنــي أكـــثر راح تطلبـــون يـــــدي وراح تتوسلــون رضــــاي
يمكن.. بل متأكـــــــدة بأنكـــمـ راح تصيحــــون عشـــان أرضــــى وطبعــــا جمالـــي راح يغـريكمـ أكثر وأكثر ويهــــز رجـــولتكمـ ... لا تتضـــايقــون
راح تقـولـــــون مغـــــرورة متكبــــــــرة..
أقـــول قـولــــوا اللــــي تقــــولونه.. يحــق لــي أغتـــــر وأتكبــــــر وأفتخــــر
أنـــا واثقــــة مــــن نفســـــي وجمالـــي لــو تتخيلــــونه
لا لا ما تقــــدرون تتخيلــونه
أصـــلا يعجـــز عقلكــمـ عـــن التخـــيل والتفكـــــير ومهمـــا فكـــرتكمـ.. أو تخيلــــتمـ تأكــــدوا إنـــه قلــــيل بالنســــبة لجمـــالي وروعتــــي..
علـــى فكـــرة يــا أحبابــــي أعطـــي معلـــومة حلـــوة للطمّــاع والفقيـــر..
تراني غنـــــــــــــــــية وايد.والحمــد لله عنـــدي كــل شــــيء وفـــــوق ما تتصـــورون وما ناقصنـــــي شيء ..
عنــدي القصــــر والخــــدم والبســــاتين و....الخ..
الصراحة مـــا أقــــدر أحصـــــيه!!!
وعلـــى سبـــيل المــــثال حتـــى المتــــزوج أربعـــة يبـــــي يطلـــب يـــــدي.. وبينــــي وبينكمـ... حتـــى البــــنات يبــــون يتــــــزوجوني..
تصــــدقون....حتى المتــــــــزوجات!
وطبعــــــــــــا لـــــــــي شروط؟!
وشــرطي هـــو إنكــمـ تطيعـــون ربكــمـ ورســـولكمـ وراح تــلاقــــوني قدّامــكمـ.. بــــإذن الله..
مـــــع أجمــــــل تحيــــة:
عروستكمـ..(((الجنــة)))..إن شاء الله
وإن شــاء الله نزفــها لــكل مسلــمـ ومسلـــمة.. ولا تفـــــوتكمـ تـــراها حلـــوة وروعـــــة ويــا حظـــه ميــــن اللـــي بيـــتزوجها ...
تـــرى الشــــرع محــــلل لهــا عــــدد غيــــر محصـــور واللـــي عنــــده 4 حــــــلال عليـــــه الخــــامسة.. ((وهــــي الجـــــنة))وإن شـــــاء اللـــه عجبتـــكمـ العــــــروس..
لا تكابـــــرون ..عجبتـــكمـ صح وأنــــا أبصــمـ.. بــل أوقــــع بعد..
وإن شـــاء الله جميــــعنا نفــــوز بـــها

http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

الجواب :
لا يجوز الحديث عن دار الكرامة بهذه الطريقة ، خاصة مثل قولهم : (أقـــول قـولــــوا اللــــي تقــــولونه..
يحــق لــي...أغتـــــر...وأتكبــــــر...وأفتخــــر )

فإن الجنة دار مِن أراد الله كرامته .
والجنة أعظم مما يتخيّله بشر ، ففيها : ما لا عين رأت ، ولا أذُن سَمِعت ، ولم يخطر على قلب بَشَر .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:43 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بـســم الله الـــرحـمــن الرحيـــــم

السؤال : ما قولكم في كلمة ( ونستهديه ) في مقـدمة الكــلام ( إن الحمد لله ، نحمده . . )

وما هي الأصح ؟


الجواب : هذه اللفظـة ( ونستهديه ) لم تصح

عــن رسول الله صلى الله عليه وسلــم ، ولم
تثبت في أحاديث خطبة الحــاجة التي ذكرها

أئمة الحديث ،وإنما الوارد في خطبة الحاجة
ما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
عنــد أئمـة الحديث ، كالإمام مسلم ، والإمام
أحـمــد وأبي داود والنســـائي وابن ماجــــه
والدارمـي ، ولفــظ أحـمـد عن عـــبد الله بن
مسعــود عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه

قال«علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

خطبة الحاجة"الحمد لله نستعينه ونستغفره

ونعوذ بالله من شرور أنفسنا من يهده الله

فلا مضــل له ، ومـن يضلل فلا هادي له ،

وأشهد أن لا إله إلا الله ،وأشهـد أن محمدا

عبده ورسوله ثم يقرأ ثلاث آيات ( يَا أَيُّهَا

الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ)» الحديث

ولفظ مسلم عن ابن عباس « إن الحمد لله
نحمده ونستعينه من يهده الله فلا مضــــل

لـــه ومــــن يضـــلـل فـــلا هـــادي لــه ،
أما بعد . .» الحديث، ، ورواه بقية أئمة
الحديث بنحو هذه الألفاظ .وبالله التوفيق

وصلـــى الله علـــى نبينا محمد وآله

وصحبه وسلم

اللجنـــة الدائمــة للبحـــوث العلمــية والإفتاء

موقع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء

NinJa
01-10-2011, 12:44 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركااته

مااهو حكم قول الله لايهينك؟؟
جزاكم الله كل خيرر. . .

بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمة الله

الحمدلله
‏ هذه العبارة صحيحة، والله ـ سبحانه وتعالى ـ قد يهين العبد ويذله، وقد قال الله تعالى في عذاب الكفار‏:‏ إنهم يجزون عذاب الهون بما كانوا يستكبرون في الأرض، فأذاقهم الله الهوان والذل بكبريائهم واستكبارهم في الأرض بغير الحق‏.‏ وقال‏:‏ ‏{‏وَمَن يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِن مُّكْرِمٍ‏}‏ ‏[‏الحج‏:‏ 18‏]‏ والإنسان إذا أمرك فقد تشعر بأن هذا إذلال وهوان لك فيقول‏:‏ ‏"‏الله لا يهينك‏"‏‏.‏

شيخنا الوالد العلامة ابن عثيمين رحمه الله
والله أعلم
وبالله التوفيق


أنا الفقير إلى رب البريات
اللهم وفقني لنشر علم مشائخنا ابن باز وابن عثيمين وابن جبرين(رحمهم الله).

NinJa
01-10-2011, 12:44 PM
السلاام عليكم ورحمه الله وبركاته>>

""هل يجووز سماع الاغاني بدون موسيقى؟؟؟؟
’’’ وجزاك الله ياشيخنا عنا كل خير’’’
على جهوودك المبذووله,,,
وشكراً...
http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا خير في الأغاني ، ولا في كلماتها ؛ لأنها لا تدعو إلى الفضيلة ولا إلى العفاف ، وإنما تدعو إلى ضدّ ذلك !
مع ما في سماعها مِن تذكير وحنين مَن كان يستمع إلى الأغاني ، فربما عاد التائب مِن سماع الأغاني إلى سماعها بسبب استماعه إلى كلمات الأغاني .

NinJa
01-10-2011, 12:45 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركااته

ممكن سؤال...؟
يجوز إذا جيت بدعي تكون معآي ورقــــــهـ فيهآ الدعاء وأقرأ من الورقــــــه
يعني مثلآ في أدعيه طويله وماني حفظتهآ
يجوز أقرأهآ من الورقـــــــــهـ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


الجواب:

الحمد لله


"لا مانع أن يقرأ الإنسان الدعاء من الورقة إذا كان لا يحفظ وكتب الدعاء في ورقة وقرأه في الأوقات التي يحب أن يدعو فيها ، مثل آخر الليل ، أو أثناء الليل ، أو غيرها من الأوقات ، ولكن لو تيسر حفظ ذلك, وأن يقرأه عن حضور قلب وعن خشوع كان ذلك أكمل .


أما في الصلاة فالأولى أن يكون عن ظهر قلب, وأن تكون دعوات مختصرة موجزة ، ولو قرئت من ورقة في التشهد مثلا أو بين السجدتين فلا حرج في ذلك ، لكن كون الداعي يحفظ الدعاء فإنه يكون أقرب إلى الخشوع، والله ولي التوفيق" انتهى .


"مجموع فتاوى ابن باز" (26/136) .

NinJa
01-10-2011, 12:46 PM
حديث ( من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ) حديثُ ضعيف الإسناد صحيح المعنى
السؤال: ( من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ، ومن كل ضيق مخرجا ، ورزقه من حيث لا يحتسب )


الجواب :
الحمد لله
أولا :
روي هذا الحديث عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قَال : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَنْ لَزِمَ الِاسْتِغْفَارَ جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجًا ، وَمِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجًا ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ) رواه أبو داود (1518) وابن ماجه (3819) ، وأحمد في "المسند" (1/248) ، والطبراني في "المعجم الأوسط" (6/240)، والبيهقي في "السنن الكبرى" (3/351) ، وغيرهم .
جميعهم من طريق الحكم بن مصعب ، ثنا محمد بن علي بن عبد الله بن عباس ، عن أبيه ، أنه حدثه عن ابن عباس به .
وهذا السند ضعيف بسبب الحكم بن مصعب ، لم يوثقه أحد ، إنما قال فيه أبو حاتم : هو شيخ للوليد بن مسلم ، لا أعلم روى عنه أحد غيره ، وحكم عليه كل من الذهبي وابن حجر بالجهالة ، بل ذكره ابن حبان في "الثقات" (6/187) ، وقال : يخطئ ، وذكره في "المجروحين" (1/249) ، وقال : ينفرد بالأشياء التي لا ينكر نفي صحتها من عني بهذا الشأن ، لا يحل الاحتجاج به ، ولا الرواية عنه إلا على سبيل الاعتبار .
لذلك ضعفه البغوي في "شرح السنة" (3/100) ، والذهبي في "المهذب" (3/1278) وفي تعقبه على الحاكم في المستدرك ، والألباني في "السلسلة الضعيفة" (رقم/705) .

ثانيا :
ورغم ضعف الحديث ، فإن معناه مقبول له ما يشهد له من الأدلة الصحيحة ، فقد قال الله تعالى في فضل الاستغفار : ( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا . يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا . وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا ) نوح/10-12.
ويقول سبحانه وتعالى : ( وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعاً حَسَناً إِلَى أَجَلٍ مُسَمّىً وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِير ) هود/3.
ولذلك ذكر العلامة ابن القيم في كتابه "الوابل الصيب" في الفصل الثامن عشر : الاستغفار ، ضمن الأذكار الجالبة للرزق ، الدافعة للضيق والأذى .
وهو على كل حال من تقوى الله عز وجل ، التي هي سبب كل خير يصيب المتقين .
يقول الله سبحانه : ( وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا . وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ) الطلاق/2-3
قال الشيخ ابن باز رحمه الله : " الحديث المذكور رواه أبو داود وابن ماجه ، وهذا ضعيف ؛ لأن في إسناده الحكم بن مصعب وهو مجهول .
ولكن الأدلة الكثيرة من الآيات والأحاديث تدل على فضل الاستغفار والترغيب فيه ، مثل قول الله سبحانه : ( وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ ) الآية من سورة هود ، وقوله سبحانه في آخر المزمل : ( وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) والله ولي التوفيق " انتهى .
"مجموع فتاوى ابن باز" (26/90) .
وقال أيضا رحمه الله :
" على كل حال فالحديث المذكور يصلح ذكره في الترغيب والترهيب ؛ لكثرة شواهده الدالة على فضل الاستغفار ، ولأن أكثر أئمة الحديث قد سهلوا في رواية الضعيف في باب الترغيب والترهيب ، لكن يُروى بصيغة التمريض كـ " يُروى " ، و " يُذكر " ، ونحوهما ، لا بصيغة الجزم ، قال الحافظ العراقي في ألفيته ، رحمه الله :

وإن ترد نقلا لواه أو لما ... يشك فيه لا بإسنادهما

فأت بتمريض كيروى واجزم ... بنقل ما صح كقال فاعلم

وسهلوا في غير موضوع رووا ... من غير تبيين لضعف ورأوا

بيانه في الحكم والعقائد ... عن ابن مهدي وغير واحد " انتهى .

"مجموع فتاوى ابن باز" (26/259) .
وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
" هذا الحديث ضعيف ، ولكن معناه صحيح ؛ لأن الله تعالى قال : ( وَأَنْ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعاً حَسَناً إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ ) ، وقال تعالى عن هود : ( وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلْ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَاراً وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ وَلا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ ) ، ولا شك أن الاستغفار سبب لمحو الذنوب ، وإذا محيت الذنوب تخلفت آثارها المرتبة عليها ، وحينئذٍ يحصل للإنسان الرزق والفرج من كل كرب ، ومن كل هم ، فالحديث ضعيف السند ، لكنه صحيح المعنى " انتهى .
"فتاوى نور على الدرب" (شروح الحديث والحكم عليها) ( شريط 238 ، وجه أ )
والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 12:46 PM
حكم قول : اللي عطاك بالكريك يعطينا بالملعقه


السؤال

ماحكم قول هذه الاقوال ( يجيب الله مطر, اللي عطاك بالكريك يعطينا بالملعقة , الله لايهينك )


الجواب :

قول : (الله لا يهينك) ليس فيها محذور ؛ لأن الله يُهين ويُكرِم ، كما قال تعالى : (وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ) .
وفي الحديث : مَن يُرِد هَوان قريش أهانه الله . رواه الإمام أحمد والترمذي ، وصححه الألباني ، وقال الأرنؤوط : حسن لغيره .

فالذي يقول : الله لا يهينك . يدعو لصاحبه أن لا يُهينه الله بالمعصية .

وقول : (اللي عطاك بالكريك يعطينا بالملعقة) فيه اعتراض على الله ، وسوء أدب معه سبحانه وتعالى .

وأما قول : (يجيب الله مطر) ، فعلى حسب قصد القائل ، إن قصد الفَرَج ، فهو مؤمّل ، وغن قصد الاستبعاد ، فهو ممنوع .

والله تعالى أعلم .

عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 12:47 PM
وضع دعاء أو قرآن أو أذان لانتظار الرد على الاتصال


ما حكم ( خدمة صدى ) وأقصد تحديدا وضع دعاء أو قرآن أو أذان لانتظار الرد أثناء الاتصال بشخص ما ؟




الحمد لله
خدمة "صدى" تسمح باختيار صوت معين يسمعه المتصل فقط ، وبعض الناس يختار أن يكون هذا الصوت قرآناً أو أذاناً ، أو دعاء ًَ، أو نشيداً مفيداً ، وبعضهم يختار أن يكون أغنية أو موسيقى ..... إلخ .
ولا بأس من حيث الأصل بهذه الخدمة ، على أن يكون الصوت المختار ليسمعه المتصل شيئاً مباحاً أو مفيداً .
ولا يجوز أن يكون هذا الصوت موسيقى أو أغنية هابطة ، لما ثبت من تحريم الأغاني والموسيقى ، وقد سبق بيان ذلك في جواب السؤال رقم (5000) .
وأما اختيار صوت قارئ يقرأ القرآن ، فهذا قد يكون فيه نوع امتهان للقرآن الكريم ، فإن الله تعالى أنزل القرآن ليُقرأ ويُتدبر ويُتعبد بتلاوته ويُعمل بما فيه .
وكلام الله تعالى أعظم من أن نجعله مجرد وسيلة لشغل الفراغ أو التنبيه .
وكذلك الأذان فإنه شرع للإعلام بأفضل وأهم عبادات الإسلام وهي الصلاة ، فله من التعظيم والإجلال ما يليق به ، فلا ينبغي استعماله في هذه الخدمة .
أما الدعاء فالأمر فيه أهون .
وقد سئل الشيخ صالح الفوزان حفظه الله : ما رأيكم فيمن يضع في الجوال بدلا من الموسيقى أذان أو قراءة القرآن الكريم ؟
فأجاب : "هذا امتهان للأذان والذكر والقرآن الكريم ، فلا يتخذ لأجل التنبيه ، ما يتخذ القرآن لأجل التنبيه .
يقال : هذا خير من الموسيقى ! فهل الموسيقى أنت ملزم بها ؟! اترك الموسيقى ، ضع شيئا منبها ، لا فيه موسيقى ولا فيه قرآن ، منبه فقط " انتهى من "مجلة الدعوة" عدد 2097.
وينظر جواب السؤال رقم (34494) .
والله أعلم .






الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 12:48 PM
للتوضيــــح :

أقوال العلماء في حكم قول كلمة [صدفه]:

سئل الشيخ ابن باز-رحمه الله تعالى-:

عبارة حصل صدفة

تسأل أختنا عن كلمة صدفة، وقولهم: ما صدقت على الله!!؟

هذه لا حرج فيها، صدفة يعني من غير موعد إذا صادفه في الطريق أو عند فلان من دون موعد، ما بينهما موعد. سماها صدفة، وما صدقت على الله، يعني ما كنت أظن أن هذا يقع، ما صدقت على الله أن هذا يقع، يعني ما صدقت أن هذا يقع، عبارةً عامية ما فيها شيء، مقصودهم أنه لم يظن أن هذا يقع أو يحصل.



وسئل أيضا:

القول حصل هذا الشيء صدفة

ما حكم قول الإنسان: حصل هذا الشيء صدفة؟!

ليس فيه شيء؛ لأن المراد: حصل من دون ميعاد له، مثل: وافق فلان في الطريق سلَّم عليه ما وعده، وافق عند إنسان زاره ففرح به، ليس عن موعد، الصدفة عن غير ميعاد، يعني حصل الشيء عن غير ميعاد، بينه وبين زيد أو عمرو وفلان أو فلان، هذا معنى الصدفة يعني من غير ميعاد.


................................

الشيخ الألباني-رحمه الله تعالى-: قول

هل يجوز هذا التعبير : " حدَثَ هذا صُدفة " ؟.

الجواب: هذه الكلمة في حد ذاتها ما فيه إشكال مثل كلمة الحظ فالمتكلم بها هو ونيته فإن كان يقصد صدفة بمعنى لا قدر فهو كفر وإن كان يقصد بلفظة الحظ بمعنى لا قدر, كذلك كلمة نصيب مع أنه مذكور في القرآن , يقصد لا قدر فهو كفر .أما إن كان يقصد أن هذا كله بأمر الله وتقديره فما فيه شيء.

سلسلة الهدى والنور | شريط رقم -216-

.................................

قول الشيخ ابن عثيمين-رحمه الله تعالى-:


وسئل ما رأي فضيلتكم في استعمال كلمة (صدفة) ؟.
فأجاب بقوله : رأينا في هذا القول أنه لا بأس به وهذا أمر متعارف وأظن أن فيه أحاديث بهذا التعبير صادفنا رسول الله صادفنا رسول الله لكن لا يحضرني الآن حديث معين بهذا الخصوص .
والمصادفة والصدفة بالنسبة لفعل الإنسان أمر واقع ، لأن الإنسان لا يعلم الغيب فقد يصادفه الشيء من غير شعور به ومن غير مقدمات له ولا توقع له ، ولكن بالنسبة لفعل الله لا يقع هذا ، فإن كل شئ عند الله معلوم وكل شئ عنده بمقدار وهو – سبحانه وتعالى – لا تقع الأشياء بالنسبة إليه صدفة أبدا ، ولكن بالنسبة لي أنا وأنت نتقابل بدون ميعاد وبدون شعور وبدون مقدمات فهذا يقال له صدفة ، ولا حرج فيه ، أما بالنسبة لأمر الله فهذا فعل ممتنع لا يجوز .

NinJa
01-10-2011, 12:48 PM
السؤال:

هل تعد الكتابة في المنتديات من العلم الذي ينتفع به ،
سواء كان الموضوع إسلاميا أم موضوعا عاما .

الجواب :

الحمد لله

الكتابة في المنتديات إن كانت لبيان حكم ، أو دلالة على خير ، أو إرشاد لأمر نافع من أمور الدين أو الدنيا ، فهي داخلة في " علم ينتفع به " إذ هذا يشمل العلم الدنيوي والأخروي .

سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : " قوله عليه الصلاة والسلام: ( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به ) هل المراد به العلم الشرعي أم العلم الدنيوي؟
فأجاب : الظاهر أن الحديث عام , كل علم ينتفع به فإنه يحصل له الأجر , لكن على رأسها وقمتها العلم الشرعي , فلو فرضنا أن الإنسان توفي وقد علم بعض الناس صنعة من الصنائع المباحة , وانتفع بها هذا الذي تعلمها فإنه ينال الأجر ، ويؤجر على هذا " انتهى من "لقاء الباب المفتوح" (117/ 16).

وينظر للفائدة : سؤال رقم (111562)

والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 12:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبوكاته

قرات قبل فترة في موضوع (( انه يحرم قول دمتم برعاية الرحمن او بحفظ الرحمن او بتوفيقِ من الرحمن ))

وانا دائما في مواضيع او ردودي لاتخلو من هذي الجملة (( دمتم بحفظ الرحمن او دمتم برعاية الرحمن ))

فهل تبين لنا حكمها ..؟؟

وجزاك الله خيرا



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

هذا الدعاء ليس فيه محذور ، وإنما كَرِه العلماء مثل قول : " أطال الله بقاءك " ، أو " أبقاك الله " .

سُئل شيخنا الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله :
ما حكم قول : (أطال الله بقاءك ) ( طال عمرك ) ؟
فأجاب رحمه الله : لا ينبغي أن يطلق القول بطول البقاء ، لأن طول البقاء قد يكون خيراً وقد يكون شراً ، فإن شر الناس من طال عمره وساء عمله ، وعلى هذا فلو قال أطال بقاءك على طاعته ونحوه فلا بأس بذلك . اهـ .

وفي مُعجم المناهي للشيخ بكر أبو زيد رحمه الله :
قال السفاريني : قال الخلال في الآداب : كراهية قوله في السلام : أبقاك الله . أخبرنا عبد الله بن الإمام أحمد بن حنبل قال : رأيت أبي إذا دُعي له بالبقاء يكرهه . يقول : هذا شيء قد فرغ منه .
وذكر شيخ الإسلام - قدَّس الله روحه - : أنه يُكْره ذلك ، وأنه نص عليه أحمد وغيره من الأئمة .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:49 PM
هل صوت المرأة عورة؟


صوتها ليس بعورة، وقد كان النساء يسألن النبي - صلى الله عليه وسلم - ويسألن الصحابة ولم ينكر عليهن النبي - صلى الله عليه وسلم - ذلك، وإنما العورة هو خضوعها بالقول وتغنجها، لقوله سبحانه: يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ فالمشروع لها أن يكون صوتها وسطاً، لا خضوع فيه، ولا فحش فيه، ولهذا قال: وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا فهكذا ينبغي للمرأة أن تكون متوسطة في كلامها، لا مفحشة في القول ولا خاضعة فيطمع الذي في قلبه مرض.




//

( 2 )

هل صوت المرأة عورة ؟
هل صحيح ما يقال بأن صوت المرأة عورة ؟.


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .. وبعد :
ليس صوت المرأة عورة بإطلاق , فإن النساء كن يشتكين إلى النبي صلى الله عليه وسلم ويسألنه عن شئون الإسلام , ويفعلن ذلك مع الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم وولاة الأمور بعدهم , ويسلمن على الأجانب ويردون السلام , ولم ينكر ذلك عليهن أحد من أئمة الإسلام , ولكن لا يجوز لها أن تتكسر في الكلام , ولا تخضع في القول , لقول تعالى : ( يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا ) الأحزاب/32 لأن ذلك يغري بها الرجال ويكون فتنة لهم كما دلت عليه الآية المذكورة . وبالله التوفيق .ا.هـ .

من فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء ( 6 / 83 ) .

وتجد في السؤال رقم ( 1121 ) حدود وضوابط الكلام مع المرأة الأجنبية ؛فراجعه للأهمية .


الشيخ محمد صالح المنجد

NinJa
01-10-2011, 12:50 PM
هــــــــام
الحكم في الصور الشخصيه لدى الاعضاء بملفات الزوار
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فضيلة الشيخ ماهو رأيك وجزاك الله اعالي الجنان
انا مشتركه ببعض المنتديات ومضيفه بملفي الشخصي
قائمة من الأصدقاء ( بنات )
البعض منهم هداهم الله صورهم الشخصيه لنساء وطبعاً
تظهر هذه الصور بملفي لكل الزوار
؛
هل اكون شاركتهم بالإثم لتواجد صورهم بملفي ؟


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

السلامة لا يعدلها شيء ، ولا يدري الإنسان ماذا يُسبب لغيره مِن النظر إلى صور النساء .
فالرأي أن لا تتم إضافة مِن تضع صورتها الشخصية صور نسائية .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:50 PM
حكم عمل المرأة

ما حكم الإسلام في عمل المرأة وخروجها بزيها الذي نراه في الشارع والمدرسة والبيت هكذا. وعمل المرأة الريفية مع زوجها في الحقل؟


لا ريب أن الإسلام جاء بإكرام المرأة والحفاظ عليها وصيانتها عن ذئاب بني الإنسان، وحفظ حقوقها ورفع شأنها، فجعلها شريكة الذكر في الميراث وحرم وأدها وأوجب استئذانها في النكاح وجعل لها مطلق التصرف في مالها إذا كانت رشيدة وأوجب لها على زوجها حقوقا كثيرة وأوجب على أبيها وقراباتها الإنفاق عليها عند حاجتها وأوجب عليها الحجاب عن نظر الأجانب إليها لئلا تكون سلعة رخيصة يتمتع بها كل أحد، قال تعالى في سورة الأحزاب: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ[1] الآية، وقال سبحانه في السورة المذكورة: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا[2]، وقال تعالى في سورة النور: قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ[3] الآية .. فقوله سبحانه: إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا فسره الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود رضي الله عنه بأن المراد بذلك الملابس الظاهرة؛ لأن ذلك لا يمكن ستره إلا بحرج كبير، وفسره ابن عباس رضي الله عنهما في المشهور عنه بالوجه والكفين، والأرجح في ذلك قول ابن مسعود؛ لأن آية الحجاب المتقدمة تدل على وجوب سترهما ولكونهما من أعظم الزينة فسترهما مهم جدا، وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (كان كشفهما في أول الإسلام ثم نزلت آية الحجاب بوجوب سترهما)، ولأن كشفهما لدى غير المحارم من أعظم أسباب الفتنة ومن أعظم الأسباب لكشف غيرهما، وإذا كان الوجه والكفان مزينين بالكحل والأصباغ ونحو ذلك من أنواع التجميل كان كشفهما محرما بالإجماع، والغالب على النساء اليوم تحسينهما وتجميلهما، فتحريم كشفهما متعين على القولين جميعا، وأما ما يفعله النساء اليوم من كشف الرأس والعنق والصدر والذراعين والساقين وبعض الفخذين فهذا منكر بإجماع المسلمين لا يرتاب فيه من له أدنى بصيرة والفتنة في ذلك عظيمة والفساد المترتب عليه كبير جدا.
فنسأل الله أن يوفق قادة المسلمين لمنع ذلك والقضاء عليه والرجوع بالمرأة إلى ما أوجب الله عليها من الحجاب والبعد عن أسباب الفتنة.
ومما ورد في هذا الباب قوله سبحانه: وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى[4]، وقوله سبحانه: وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللاتِي لا يَرْجُونَ نِكَاحًا فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَنْ يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ وَأَنْ يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَهُنَّ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ[5] فأمر الله سبحانه النساء في الآية الأولى بلزوم البيوت. لأن خروجهن غالبا من أسباب الفتنة، وقد دلت الأدلة الشرعية على جواز الخروج للحاجة مع الحجاب والبعد عن أسباب الريبة، ولكن لزومهن للبيوت هو الأصل وهو خير لهن وأصلح وأبعد عن الفتنة، ثم نهاهن عن تبرج الجاهلية وذلك بإظهار المحاسن والمفاتن وأباح في الآية الثانية للقواعد وهن العجائز اللاتي لا يرجون نكاحا وضع الثياب بمعنى عدم الحجاب بشرط عدم تبرجهن بزينة، وإذا كان العجائز يلزمن بالحجاب عند وجود الزينة ولا يسمح لهن بتركه إلا عند عدمها وهن لا يفتن ولا مطمع فيهن فكيف بالشابات الفاتنات، ثم أخبر سبحانه أن استعفاف القواعد بالحجاب خير لهن ولو لم يتبرجن بالزينة وهذا كله واضح في حث النساء على الحجاب والبعد عن السفور وأسباب الفتنة والله المستعان.
أما عمل المرأة مع زوجها في الحقل والمصنع والبيت فلا حرج في ذلك وهكذا مع محارمها إذا لم يكن معهم أجنبي منها، وهكذا مع النساء، وإنما المحرم عملها مع الرجال غير محارمها. لأن ذلك يفضي إلى فساد كبير وفتنة عظيمة كما أنه يفضي إلى الخلوة بها وإلى رؤية بعض محاسنها، والشريعة الإسلامية الكاملة جاءت بتحصيل المصالح وتكميلها ودرء المفاسد وتقليلها وسد الذرائع الموصلة إلى ما حرم الله في مواضع كثيرة، ولا سبيل إلى السعادة والعزة والكراهة والنجاة في الدنيا والآخرة إلا بالتمسك بالشريعة والتقيد بأحكامها والحذر مما خالفهما والدعوة إلى ذلك والصبر عليه. وفقنا الله وإياكم وسائر إخواننا إلى ما فيه رضاه، وأعاذنا جميعا من مضلات الفتن إنه جواد كريم.
؛؛
المصدر/ فتاوى الشيخ عبدالعزيز ابن باز رحمه الله

NinJa
01-10-2011, 12:52 PM
ما حكم الاشتراك في موقع الفيس بوك ؟

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

حياك الله فضيله الشيخ

اريد ان اسئال سؤال

هو

هل الاشتراك فى الفيس بوك حلال ام حرام ؟

مع العلم انى مشتركه فيه بغرض الدعوه الى الله وليس بغرض التعارف

وهل اضافه البنت ولد عندها فى قائمه الاصدقاء حرام ؟

مع العلم انه لغيه الدردشه والتواصل مع الاصدقاء ولم تتحدث مع احد قط ولكن الغرض من الاضافه هى الدعوه والاسفاده من الفيديوهات الاسلاميه

ارجوا التوضيح وجزاكم الله خيراااا
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

سمعت بأن القائمين على موقع (الفيس بوك) مِن اليهود !
وإذا كان الأمر كذلك فيجب التحرّز مِن الموقع ، وعدم إيداعه معلومات خاصة ولا عامة .

ولا يجوز للفتاة أن تُضيف عندها شخصا ليس مِن محارمها ؛ لأن الحي لا تُؤمَن عليه الفتنة .
وكونها تُضيفه للدعوة لا يُسوّغ لها ذلك ؛ لأن هناك من الفتيات من هُنّ بحاجة إلى الدعوة ، والشباب يجدون مِن أمثالهم من الشباب من يدعوهم .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:53 PM
ما حُـكم كلمات أنشودة (جرح المدينة) ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أريد الفتوى بخصوص كلمات هذه الأنشودة والتي تسمي بجرح المدينة
يا صباح الجرح يا جرح المدينة
من سمو ّ العيد لحياض المنايا
يا صباح الموت يا موت الغبينة
من لحاف ٍ ترف لبيوت ٍ عرايا
يا صباح النوح من بعد السكينة
مثل طرق الباب بكفوف البلايا
عيد الأضحى للضحايا خابرينه
ما خبرت أرواحنا لعيده ضحايا
أو هدايا العيد كالعادة ثمينة
و أضحت أرواح البشر مثل الهدايا
آه يا جمرٍ سلب عيني رهينه
لين ذابت و أضرم النار فحشايا
أسأل الماء و الشبابيك الحزينة
و المواتر لو بقا منها بقايا
ليه تغفى العين و الأيدي أمينة
و الأمانة تاهت بسيل الخطايا
من هو شب ّ الضو ّ قُرب الياسمينة
و احتفى بالدمّ في حفل الرزايا
غدر بحر ٍ و لا ّ عيب ٍبالسفينة
أو مغيب الشمس سوّى له سوايا
طفل يتلفت عن يساره يمينه
ذاك كم صمّت على صمته زوايا
و ذيك هي طفلة مدري شي طينة
الأهم أن الدُمى ما هي حكايا
صوتك اللي تصرخينه سامعينه
ضجّ بأركان الشوارع والحنايا
يا مليك ٍيسهر النجم فجبينه
لا يهمّك وأنت جفنٍ للرعايا
يا عريف الحق يا مرسى يقينه
ما تغمّك و أنت حلّال القضايا
خالي الغالي عسى ربي يعينه
في ذرا جدة تبلّلّه المزايا
صرت أخاف السيل يعلو حاجبينه
و أنا من صغري نقشته فالمرايا
ليت عُمري ينتصف بيني و بينه
أرض ٍ لروحه و هو بدر لسمايا
ما معايا غير خالي أستعينه
لاستضاقت غير خالي من معايا
و البقا للعيد والوشم بيمينه
كل ما سلّم بدا كحل النوايا
يا صباح العيد من أجدب سنينه
كيف يعشب فرح من جدب البرايا
س2: أريد كلمة توجيهية منكم بخصوص كثرت الأناشيد التي فيها اعتراض على قضاء الله وقدره ؟ وجزاكم الله خير



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا تجوز مثل هذه العبارات التي فيها اعتراض على قضاء الله وقَدَرِه ، والواجب على العبد – رجلا كان أو امرأة – أن يُسَلِّم لله عَزّ وَجلّ في مواضِع القضاء والقَدَر ، وأن لا يعترِض على ما قدّره الله وقَضَاه ؛ لأن الله أحكم الحاكمين ، فلا يُقدِّر شيئا إلاّ لِحِكْمة ، وهو سبحانه وتعالى أرْحَم بالْخَلْق مِن أمهاتهم .

ولا يجوز وصف الأيام والزمان بالغَدْر ولا بالخيانة ؛ لأن الأيام لا تفعل شيئا ، ومُجري الأمور ومُقدِّر المقادير هو الله تبارك وتعالى ، وسبّ الأيام والزمان والدهر منهيّ عنه ؛ لأن السبّ يَقَع على مَن قَدّر الأقدار وأجراها في الزمان .
قال ابن القيم رحمه الله : وقد كان بعض السلف يُحَاسِب أحدهم نفسه في قوله : يوم حار ، ويوم بارد . اهـ .
وقال الشيخ بكر أبو زيد رحمه الله : وقد أصبح مِن المعتاد لدى الناس تتبّع تَقَلّبات الجو ومقياس درجاته : حرارة ، وبرودة ، وما أكثر لِهَجَهم بذلك ، وإتباعه بالتأفيف والتألُّم مِن شِدّة الحر وشِدّة البرد ... ويَجْمُل بالمسلم التوقِّي عن متابعة مثل هذا واتِّخَاذِه حديثًا في المجالس . اهـ .
ومما يُلْحَظ على بعض القصائد المبالغة في الممدوح حتى تُضفَى عليه صِفات لا تليق بالبشَر ! مثل أن يُقال عن الإنسان : أنه سَنَدُ مَن لا سَنَد له ، أو أنه ملجأ للبشر عند ضِيق الأحوال !
ومثله ما جاء في هذه القصيدة :
(ما معايا غير خالي أستعينه
لاستضاقت غير خالي من معايا)

والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : إذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله . رواه الإمام أحمد والترمذي .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:54 PM
ما حُـكم نشر صورة فيها تصوير لمعنى الآية (ولا يغتب بعضكم بعضا ) ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما رأيكم في الصورة وهل انشرها للعظة والعبرة
http://forums.graaam.com/images/images_thumbs/b6b2e16668d34b5c09258a3a2887b38e.gif

http://al-ershaad.com/vb4/image/bsmlaa.gif

الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا يجوز مثل هذا التصوير لأسباب ثلاثة :
الأول : لِمَا في هذا التصوير مِن ابتذال للقرآن .
الثاني : أن التصوير القرآني أبلَغ مما رُسِم في الصورة ؛ لأن غاية ما في الصورة التلطيخ بالدم ، بينما الصورة في الآية ابلغ من ذلك بكثير ، حيث تم تصوير المغتاب بصورة آكِل لحم أخيه الميّت ، فقال عزّ وَجَلّ : (وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ) ، والغَرَض من هذا التصوير – والله أعلم – أعظَم من هذه الصورة الظاهرة .
قال ابن كثير : أي: كما تَكْرَهون هذا طَبْعًا ، فاكْرَهُوا ذاك شرعا ؛ فإن عقوبته أشدّ مِن هذا ، وهذا من التنفير عنها والتحذير منها . اهـ .

الثالث : أن العلماء يَرون أن آيات وأحاديث الوعيد يجب أن تُبْقَى على ظاهرها ؛ لأنه أبلغ في الزجر وأقوى في الردع عن الآثام .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية : وَقَدْ نُقِلَ كَرَاهَةُ تَأْوِيلِ أَحَادِيثِ الْوَعِيدِ عَنْ سُفْيَانَ ، وَأَحْمَد بْنِ حَنْبَلٍ - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ - وَجَمَاعَةٍ كَثِيرَةٍ مِنْ الْعُلَمَاءِ . اهـ .


والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 12:55 PM
يكبر ابن آدم ويكبر معه اثنان


السؤال ؟

ما مدى صحة هذا الكلام
ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملك الموت ليقبض روح امرأة من الناس
فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيع لها ترضعه وهما في صحراء قاحلة ليس حولهما أحد ،
عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبض روحها،
هنا لم يتمالك نفسه فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ،
غير أنه مأمور للمضي لما أرسل له،
فقبض روح الأم ومضى ;كما أمره ربه: لايعصون الله ماأمرهم. ويفعلون مايؤمرون

بعد هذا الموقف- لملك الموت - بسنوات طويلة أرسله الله ليقبض روح رجل من الناس ،
فلما أتى ملك الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شيخاً طاعناً في السن متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحداد أن يصنع له قاعدة من الحديد يضعها في أسفل العصى حتى لاتحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكون قوية لتبقى عصاه سنين طويلة .
عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شدة تمسك وحرص هذا الشيخ وطول أمله بالعيش بعد هذا العمر المديد ، ولم يعلم بأنه لم يتبق من عمره إلاَّ لحظات .
فأوحى الله إلى ملك الموت قائلاً: فبعزتي وجلالي إنَّ الذي أبكاك هو الذي أضحكك.~~~~ سبحانك ربي ما أحكمك سبحانك ربي ماأعدلك سبحانك ربي ماأرحمك ~~~~
نعم!! ذلك الرضيع الذي بكى ملك الموت عندما قبض روح أمه هو ذلك الشيخ الذي ضحك ملك الموت من شدة حرصه وطول أمله

الإجابة :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فلم نقف على هذه القصة فيما بين أيدينا من الكتب، وأما معناها فصحيح، إذ فيها عناية الله عز وجل بخلقه، وفيها طول أمل الإنسان كلما طال عمره،
ففي صحيح البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(يكبر ابن آدم ويكبر معه اثنان: حب المال، وطول الأمل.)
وفي البخاري أيضاً عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:( لا يزال قلب الكبير شاباً في اثنتين: في حب الدنيا وطول الأمل.)
والله أعلم.

المفتي:
مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

المصدر:
الشبكة الإسلاميه

NinJa
01-10-2011, 01:05 PM
حكم وضع القرآن الكريم على الأرض

ما حكم وضع القرآن الكريم على الأرض لفترة قصيرة أو طويلة؟ وهل يجب وضعه في مكان مرتفع عن الأرض بمقدار شبر على الأقل؟


وضعه على محل مرتفع أفضل مثل الكرسي أو الرف في الجدار ونحو ذلك مما يكون مرفوعاً به عن الأرض، وإن وضعه على الأرض للحاجة لا لقصد الامتهان على أرض طاهرة بسبب الحاجة لذلك ككونه يصلي وليس عنده محل مرتفع أو أراد السجود للتلاوة فلا حرج في ذلك إن شاء الله، ولا أعلم بأساً في ذلك، لكنه إذا وضعه على كرسي أو على وسادة ونحو ذلك أو في رف كان ذلك أحوط، فقد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم عندما طلب التوراة لمراجعتها بسبب إنكار اليهود حد الرجم طلب التوراة وطلب كرسياً ووضعت التوراة عليه وأمر من يراجع التوراة حتى وجدوا الآية الدالة على الرجم وعلى كذب اليهود. فإذا كانت التوراة يشرع وضعها على كرسي لما فيها من كلام الله سبحانه، فالقرآن أولى بأن يوضع على الكرسي؛ لأنه أفضل من التوراة. والخلاصة أن وضع القرآن على محل مرتفع ككرسي، أو بشت مجموع ملفوف يوضع فوقه، أو رف في جدار أو فرجة هو الأولى والذي ينبغي، وفيه رفع للقرآن وتعظيم له واحترام لكلام الله، ولا نعلم دليلاً يمنع من وضع القرآن فوق الأرض الطاهرة الطيبة عند الحاجة لذلك.

المصدر فتاوى الشيخ ابن باز رحمه الله..

NinJa
01-10-2011, 01:05 PM
حكم ركوب النساء مع السائق داخل المدينة

سائلة تقول: نحن عائلة كبيرة، ولدينا سائق يقوم بإيصالنا إلى المدارس والأسواق.. والأقارب فما حكم ركوبنا معه داخل المدينة وخارجها .. علما بأنه لا يوجد معنا رجال في السيارة؟


لا حرج في ذلك مع السائق إذا كان الموجود ثنتين فأكثر، وليس هناك ريبة، فلا بأس من الخروج معه إلى المدرسة أو غيرها للحاجة على وجه لا ريبة فيه، وإذا تيسر أن يكون معهن رجل فذلك خير وأصلح، ولكن لا يجب ذلك، بل يكفي ما يزيل الخلوة، وهو وجود امرأة ثانية فأكثر.. أو رجل آخر غير السائق مع توافر عدم الريبة؛ لأن وجود المحرم قد لا يتيسر في كل وقت لكل أحد، أما إذا كانت المسافة تعتبر سفراً فلا يجوز سفرها بدون محرم؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم)) متفق على صحته.
ولابد من الحجاب والبعد عن أسباب الفتنة حتى لا يقع شر بينها وبينه.

المصدر فتاوى الشيخ ابن باز رحمه الله..

NinJa
01-10-2011, 01:06 PM
الــسلامـ عليكمـ ورحمة الله وبركاتهـ

هل صحيح أن هذا الدعاء ( اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك) دعاء تحتار الملائكة فى حمل ثوابه,,


الشيخ عبد الرحمن السحيم
الجواب :-


الحديث الوارد في ذلك رواه ابن ماجه ، وهو حديث ضعيف .
وروى البخاري من حديث عن رفاعة بن رافع الزرقي قال : كنا يوما نصلي وراء النبي صلى الله عليه وسلم فلما رفع رأسه من الركعة قال : سمع الله لمن حمده . قال رجل وراءه : ربنا ولك الحمد حمدا طيبا مباركا فيه . فلما انصرف قال : مَن المتكلم ؟ قال : أنا . قال : رأيت بضعة وثلاثين ملكا يبتدرونها أيهم يكتبها أول .ورواه مسلم من حديث أنس رضي الله عنه .

والله تعالى أعلم .


المصدر :-
موقع دعوة , شبكة المشكاة الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 01:06 PM
إذا وصل المسافر البلد فلا يصلي وحده
إذا سافر الإنسان إلى جدة مثلا ، فهل يحق له أن يصلي ويقصر أم لا بد أن يصلي مع الجماعة في المسجد؟


إذا كان المسافر في الطريق فلا بأس ، أما إذا وصل البلد فلا يصلي وحده ، بل عليه أن يصلي مع الناس ويتم ، أما في الطريق إذا كان وحده وحضرت الصلاة فلا بأس أن يصلي في السفر وحده ويقصر الرباعية اثنتين .
؛؛؛
الواجب على المسافر إذا صلى خلف المقيم أن يتم الصلاة
كنت مسافرا وفي إحدى الاستراحات أدركت صلاة الظهر في مسجد الاستراحة وكانوا متمين، وحين دخلت في الصلاة كان الإمام في التشهد الأول وعندما سلم الإمام سلمت معه حيث أني مسافر فهل عملي هذا صواب وإذا كان الأمر خلاف ذلك فهل أعيد الصلاة؟ أفتونا مأجورين.


عليك أن تعيد الصلاة؛ لأن الواجب على المسافر إذا صلى خلف المقيم أن يصلي أربعاً؛ لأن السنة قد صحت عن النبي صلى الله عليه وسلم بذلك. والله ولي التوفيق.
؛؛؛
مقدار المدة والمسافة التي يجوز فيها الجمع والقصر
إلى فضيلة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز مفتي المملكة العربية السعودية ورئيس إدارة البحوث العلمية والإفتاء حفظه الله وأبقاه. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد: أتقدم لفضيلتكم مفيداً أنني وإخواني نملك مزرعة تقع على طريق الخرج حرض، فهي تبعد عن الخرج حوالي 65 كم، وعن الرياض حوالي 140 كم، ونحن لا نقيم بها بل نسكن في مدينة الرياض، ولكننا نذهب وباستمرار إلى المزرعة لتفقد العمل بها ومراقبة سير العمل. آمل من فضيلتكم إرشادنا وإفادتنا وفقكم الله إلى الحكم الشرعي عن جمع الصلاة وقصرها بالنسبة لنا، وكذلك الفطر في نهار رمضان في الحالات التالية التي تمثل واقع ذهابنا باستمرار للمزرعة:
1- عندما نذهب لقضاء يوم أو بعض يوم في المزرعة لمتابعة سير العمل؟
2- عندما نذهب لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في المزرعة للراحة والاطلاع على العمل؟
3ـ عندما نذهب لقضاء عطلة منتصف العام الدراسي في المزرعة للراحة، علما بأن العطلة في الغالب تكون أسبوعين؟
4- عندما نذهب للمزرعة في نهار رمضان هل يصح لنا الفطر مع العلم أنه لا يوجد مشقة، وفي المزرعة مساكن لنا بها جميع ما نحتاج إليه من وسائل الراحة؟
5- ما الحكم بالنسبة لمن يرافقنا في طلوعنا للمزرعة من الأقارب والأصدقاء، وهل ينطبق عليهم ما ينطبق علينا من أحكام؟
راجين أن نتلقى إجابتكم كتابيا وفقكم الله لما يحبه ويرضاه وسدد على طريق الخير خطاكم إنه سميع مجيب. م. ع. ص. من الرياض.


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، بعده: لا حرج في قصركم وجمعكم وفطركم في رمضان أنتم ومن معكم إذا ذهبتم إلى المزرعة إذا كان الواقع هو ما ذكرتم أعلاه، إلا في حالة واحدة وهي: ما إذا أجمعتم على الإقامة في المزرعة أكثر من أربعة أيام فإنكم لا تقصرون ولا تجمعون ولا تفطرون في رمضان. وفق الله الجميع والسلام.
؛؛؛
المصدر..فتاوى الشيخ ابن باز رحمه الله..

NinJa
01-10-2011, 01:07 PM
صفة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم





سماحة الشيخ: كيف تكون الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عند ذكره، وأيضاً في ختام محاضراتنا أو كلماتنا هل نقول: وصلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين، أو نقول: صلى الله عليه وسلم، وهل لا بد من ذكر الأصحاب والآل، فصِّلوا لنا ذلك مأجورين؟


بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين، أما بعد : فإن الله جل وعلا شرع لعباده الصلاة والسلام على نبيه، عليه الصلاة والسلام، في القرآن الكريم، قال الله جل وعلا : إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا (56) سورة الأحزاب، اللهم صلِّ عليه وسلم، فالصلاة عليه والسلام عليه معناه الدعاء له بالصلاة والسلام عليه، فإذا قلت: اللهم صل على رسول الله هذا دعاء له بالصلاة، وإذا قلت اللهم سلم على رسول الله هذا دعاء له بالسلامة، وأفضل ما ورد في ذلك ما رواه الشيخان البخاري ومسلم في الصحيحين من حديث كعب بن عجرة رضي الله عنه أنه قال للصحابة: ألا أهدي لكم هدية؟ قالوا: بلى، قال: خرج علينا رسول صلى الله عليه وسلم فقال: (قولوا اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آله إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آله محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد)، هذا أفضل ما ورد في هذا وأكمل، اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آله محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، يقول هذا في آخر الصلاة قبل أن يسلم، وقبل الدعاء، ثم يدعو، ويشرع أن يقول هذا أيضاً في التشهد الأول لعموم الأحاديث، بعض أهل العلم يقول : يقال في التشهد الأخير فقط، ولكن ظاهر الأحاديث العموم وأنه يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد الأول، ثم يقوم إلى الثالثة، لكن في التشهد الأخير بعد الصلاة يدعو يقول: (اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدجال) ثم يدعو بما يسر الله من الدعاء مثل: (اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك)، (اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيرا ولا يغفر الذنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرةً من عندك، وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم)، (اللهم إني أعوذ بك من البخل وأعوذ بك من الجبن وأعوذ بك أن أرد إلى أرذل العمر وأعوذ بك من فتنة الدنيا، وأعوذ بك من عذاب القبر)، (اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت، وما أسرفت، وما أنت أعلم به مني أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت)، كل هذا ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقوله في آخر الصلاة قبل أن يسلم، بعد أن يصلي على النبي -صلى الله عليه وسلم- في التشهد. وإذا أراد أن يدعو في غير الصلاة كذلك، يشرع له أن يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم قبل ذلك، لما ثبت من حديث فضالة بن عبيد رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم سمع رجلاً يدعو ولم يحمد لله ولم يصل على النبي صلى الله عليه وسلم فقال : (عجل هذا) ثم قال: (إذا دعا أحدكم فليبدأ بتحميد ربه والثناء عليه، ثم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ثم يدعو بما شاء)، فهذا هو الأفضل أن يبدأ الدعاء بالحمد والثناء، ثم بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، ثم يدعو، وفي الخطب والمحاضرات يصلي على النبي في أثناء الخطبة إذا حمد الله وشهد يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بأي نوعٍ من أنواع الصلاة الواردة، وهكذا إذا ختمها بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كله طيب، في المحاضرات وفي الدروس، في المساجد، وفي المدارس، كل ذلك حسن، فالإكثار من الصلاة والسلام عليه أمر مطلوب، والبداءة بالصلاة عليه بعد الحمد لله والثناء عليه في الخطبة، خطبة الجمعة وفي الخطب وفي المحاضرات كل هذا مشروع، ومن أسباب إجابة الدعاء، وقد جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنواع من الصلاة، منها: ما ذكرنا سابقاً في حديث كعب بن عجرة: (اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آله محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد). ومنها نوع آخر: جاء من حديث أبي حميد الساعدي وهو أنه قال صلى الله عليه وسلم: (قولوا اللهم صلِّ على محمد وعلى أزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم، وبارك على محمدٍ وعلى أزواجه وذريته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد) أخرجه البخاري في الصحيح. ومنها نوع ثالث أيضاً: جاء في الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (قولوا اللهم صلِّ على محمد عبدك ورسولك كما صليت على إبراهيم، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم). ونوع رابع أيضاً : جاء في الصحيح، صحيح مسلم من حديث أبي مسعود البدري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (قولوا اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد)، قال: (والسلام كما علمتم)، وهو قول: السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته. كل هذا مشروع، مثل ما هو مشروع في الصلاة في التشهد الأخير، وفي التشهد الأول مشروع على الأصح أيضاً، كذلك في الخطب والمحاضرات والدروس وقبل الدعاء، قبل أن يدعو. يقول مقدم البرنامج: بارك الله فيكم، سماحة الشيخ لو قال: وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين؟ ج/ هذا مختصر لا بأس به، لكن إذا أتى بالألفاظ الواردة يكون أكمل، وإن اختصر وقال: اللهم صلِّ على محمد وعلى آله وأصحابه فلا بأس، اختصار، فالآل يشمل أهل البيت ويشمل الأتباع، كما قال تعالى: ..أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ (46) سورة غافر، يعني أتباع فرعون، فإذا قال: اللهم صلِّ على محمد وعلى آله، معناه أتباعه على دينه من أهل البيت وغيرهم، يعم الصحابة ويعم المؤمنين من أهل البيت ويعم من بعدهم من المؤمنين كلهم يدخلون في آله، الآل يشمل أهل البيت من بني هاشم، الذين آمنوا به واتبعوه كعلي والحسن والحسين والعباس وابن عباس وغيرهم من أهل البيت، ويشمل أتباعه على دينه من جميع الطوائف من الصحابة ومن بعدهم، كلهم داخلين في الآل، وإذا جاء بينهم وقال: على محمد وآله وأصحابه، كان الآل لأهل البيت، وأصحابه عموم الصحابة، ويدخل في الآل الأتباع أيضاً، الأتباع على دينه مطلقاً. اللهم صلِّ عليه وسلم.

NinJa
01-10-2011, 01:07 PM
زيارة مقام السيدة زينب والرؤيا التي شاهدتها المرأه

السؤال :


ما قولكم في هذه النشرة التي توزع بين الناس ويعتقد بها بعضهم، وهذا نصها:

"أحبائي إخواني، المؤمنين والمؤمنات/ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أما بعد أنا فتاة في الثالثة عشرة من عمري، عجز الأطباء عن علاجي عند ذلك زرت مقام السيدة زينب - رضي الله عنها - أخت الإمام الحسين - رضي الله عنه - حامل راية كربلاء، لما طلبت من الله شفائي وبقيت حتى غالبني النوم في مقام السيدة زينب - رضي الله عنها - وفي منامي جاءتني السيدة زينب - رضي الله عنها - فسكبت الماء في حلقي وقالت لي: "قومي قد شفيت بإذن الله"، وأوصتني كتابة الواقعة (12) مرة وتوزيعها على الناس، ووضعت الورقة في يد رجل فقير؛ فقام بتوزيعها على الناس وبعد (12) يوماً أصبح غنياً، ووضعت الورقة في يد رجل موظف؛ فلم يهتم بها وبعد (12) يوم فقد وظيفته.

ووضعت الورقة في يد رجل عجوز؛ فلم يهتم بها وبعد (12) يوم وضع في السجن، ووضعت الورقة في يد رجل غني؛ فلم يهتم بها وبعد (12) يوم فقد ثروته؛ فعلى كل رجل وامرأة أن يصور الورقة (12) مرة يحصل بإذن الله وبركات السيدة زينب - رضي الله عنها – ما يتمناه بعد (12) يوم فإن لم يفعل فسوف تصيبه مصيبة بعد (12) يوماً".

فأرجو أن تفيدونا ببيان مشروعية أو عدم مشروعية هذه الوصية.


الجواب :


الحمدلله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فهذه الوصية المزعومة كــذب لا أساس لها من الصحة، وعلى المسلم الذي تقع في يديه مثل هذه الوصية المزعومة أن يمزقها، ويحذر الناس منها، وأن يتوكل على الله تعالى، وقد أهملها أهل الخير والصلاح فما رأوا إلا كل خير والحمد لله.
وقد يفتن الشيطان العبد إن حدث له شيء بعد ذلك بقدر الله؛ فيظن أن ما حدث له من مكروه كان بسبب ما قام به من إتلاف لتلك الوصية، فعليه أن يعلم أن ما أصابه إنما هو بقدر الله تعالى، وما وجده في نفسه إنما هو من تزيين الشيطان.

وليعلم أيضاً أن من كتبها أو شارك في توزيعها فقد ارتكب إثماً مبيناً وتعاون مع كتابها على الإثم والعدوان، والله جل وعلا يقول: {وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ} [المائدة:2].

وقد سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز - رحمه الله - تعالى عن وصية منسوبة إلى شخص يدعى أحمد حامل مفاتيح حرم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إلى المسلمين من مشارق الأرض ومغاربها؛ يقول السائل: "فلما قرأتها وجدتها تنافي العقيدة الإسلامية، ولما ناقشته فيها لم يستمع إلى نصحي، وقرر توزيع أكبر عدد من تلك الوصية. فما رأي فضيلتكم في هذه المسالة جزاكم الله خيراً؟"

فأجاب رحمه الله: "هذه النشرة وما يترتب عليها من الفوائد - بزعم من كتبها - وما يترتب على إهمالها من الخطر - كذب لا أساس له من الصحة، بل هي من مفتريات الكذابين، ولا يجوز توزيعها لا في الداخل ولا في الخارج، بل ذلك منكر يأثم من فعله، ويستحق عليه العقوبة العاجلة والآجلة؛ لأن البدع شرها عظيم وعواقبها وخيمة.

وهذه النشرة على هذا الوجه من البدع المنكرة، ومن الكذب على الله سبحانه وقد قال الله سبحانه: {إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَأُوْلـئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ} [النحل:105]، وقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو ردّ)). متفق عليه. وقال عليه الصلاة والسلام: ((من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو ردّ))؛ رواه مسلم في صحيحه.

فالواجب على جميع المسلمين الذين تقع في أيديهم أمثال هذه النشرة تمزيقها وإتلافها وتحذير الناس منها، وقد أهملناها وأهملها غيرنا من أهل الإيمان فما رأينا إلا خيراً.

وإن من كتبها ومن وزعها ومن دعا إليها ومن روجها بين الناس فإنه يأثم؛ لأن ذلك كله من باب التعاون على الإثم والعدوان، ومن باب ترويج البدع والترغيب في الأخذ بها.

نسأل الله لنا وللمسلمين العافية من كل شر، وحسبنا الله على من وضعها، ونسأل الله أن يعامله بما يستحق؛ لكذبه على الله، وترويجه الكذب، وإشغاله الناس بما يضرهم ولا ينفعهم، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه" .انتهى من كتاب "فتاوى إسلامية" ص 501،، والله أعلم.


الشيخ خالد بن عبدالمنعم الرفاعي


المصدر
كتاب "فتاوى إسلامية" لـ خالد الرفاعي

NinJa
01-10-2011, 01:08 PM
سئل الشيخ ابن باز رحمة الله

فقيل له: يكثر بين الناس عندنا "الحلف بالطـلاق والحرام"فما حكم ذلك ؟ ؟
فأجاب بقوله اما الحلف بالطلاق فهو مكروه ولاينبغي فعله لأنه وسيله إلى فراق بين الاهل ـ عند بعض اهل العلم ـ
لأن الطلاق أبغض الحلال عند الله فينبغي للمسلم حفظ لسانه من ذلك إلى عند الحاجه عند الطلاق والعزم عليه في غير حال الغضب ..
والأولــــى الاكتفاء باليمين بالله ..
أذا احب الانسان أن يؤكد ع أحد من ضيوفه للنزول عنده للضيافه ..
اما في حالة الغضب فينبغي له ان يتعوذ بالله من الشيطاان وان يحفظ لسااانه وجووارحه عما لا ينبغي ..
أما التحريم فلا يجووز سواء كان بصيغة اليمين او غيرها لقول الله تعالى {ياأيها النبي لم تحرم ماأحل الله لك}..
لأنه ليس للمسلم ان يحرم ما احل الله له

NinJa
01-10-2011, 01:10 PM
تنبيه وتوضيح لبعض المسميات :

ما حُـكم وصف الزمان بأنه مجنون أو قاسي أوجارِح ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أسعد الله اوقااتكم بالخير شيخنا الكريم .. عبدالرحمن السحيم
سؤالي عن بعض الأسماء المستعارة في المنتديات فبحكم إشرافي عليها أخشى أن يكون سكوتي عنها محط لإثم فأسأل فضيلتكم عن حكم التسمي بـ
حنون في زمن مجنون
زماني جرحني
عايش في زمن قاسي
وهل ذكر الزمن هنا : سب او ذم او وصف !
جزاكم الله كل خير



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

ما يتعلّق بنحو تلك الألفاظ يكون على قسمين :
الأول : ذمّ الزمن أو الوقت أو الدَّهر .
الثاني : مُجرّد وصف .

فالأول منهي عنه ، وقد يصِل بصاحبه إلى الشرك بالله ، إذا نَسَب الفعل إلى غير الله .
فَنِسْبَة التعاسة إلى الدّهر والزمان ، بل ونسبة الفقر والديون إليه ، خطأ مِن جِهتين :

الأولى : نسبة الأفعال إلى الزمان ، وهذا قد يصِل بصاحبه إلى الشرك ، إذا اعتقد أن الزمان يفعل كذا . وهذا كَحَال الذين قالوا : (مَا هِيَ إِلاَّ حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلاَّ الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ) .

الثانية : أنه مُتضمّن لِسَبّ الدّهر المنهي عنه ، كما قال تعالى في الحديث القدسي : يَسُبّ بنو آدم الدهر ، وأنا الدهر بيدي الليل والنهار . رواه البخاري ومسلم .
وكما في قوله صلى الله عليه وسلم : قال الله عز وجل : يؤذيني بن آدم يقول : يا خيبة الدهر . فلا يقولن أحدكم يا خيبة الدهر ، فإني أنا الدهر ، أقلَّب ليله ونهاره ، فإذا شئت قبضتهما . رواه البخاري ومسلم .

قال ابن القيم رحمه الله : في هذا ثلاث مفاسد عظيمة :
إحداها : سَـبّه مَن ليس بأهل أن يُسَبّ ، فإن الدهر خَلْق مُسَخّر مِن خَلْق الله ، مُنْقَاد لأمْرِه ، مُذَلّل لتسخيره ؛ فَسَابّـه أولى بالذم والسب منه .
الثانية : أن سَـبّه مُتَضَمّن للشرك ، فإنه إنما سبه لظنه أنه يَضُرّ وينفع ، وأنه مع ذلك ظالم قد ضَرّ مَن لا يستحق الضرر ، وأعطى من لا يستحق العطاء ، ورفع من لا يستحق الرفعة ، وحَرَم مَن لا يستحق الحرمان ، وهو عند شاتميه مِن أظلم الظَّلَمة . وأشعار هؤلاء الظلمة الخونة في سَـبّه كثيرة جدا ، وكثير مِن الْجُهّال يُصَرّح بِلَعْنِه وتَقْبِيحِه .
الثالثة : أن السبّ منهم إنما يَقَع على مَن فَعل هذه الأفعال التي لو أتبع الحق فيها أهواءهم لَفَسَدَتِ السماوات والأرض ، وفي حقيقة الأمر فَرَبّ الدهر تعالى هو المعطي المانع ، الخافض الرافع ، الْمُعِزّ الْمُذِلّ ، والدهر ليس له من الأمر شيء ؛ فَمَسَبّتهم للدهر مَسَبّة لله عز وجل . اهـ .

مع ما فيه أيضا من سوء الأدب مع الله ، لأن هذا يُشبه حال الذي قال : أهانن ، كما في قوله تعالى : (وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ) .

وأما الوَصْف الخالي من الذم ، فإنه لا يُمنع منه ، فقد وصف الله الأيام بالنَّحس وبالشؤم ، فقال عن عاد : (فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ لِنُذِيقَهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا) .
وقال عنهم : (سَخَّرَهَا عَلَيْهِمْ سَبْعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ حُسُومًا) .

قال أهل العلم بتأويل القرآن في قول الله عز وجل : (فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ) قالوا : مشائيم . قال أبو عبيدة : نحسات ذوات نحوس مشائيم . قاله ابن عبد البر في التمهيد .
وقال البغوي : (نَحِسَاتٍ) أي نكدات مشؤمات ذات نحوس . اهـ .

وقال تعالى عن عاد أيضا : (إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي يَوْمِ نَحْسٍ مُسْتَمِرٍّ)
قال القرطبي : أي دائم الشؤم استمر عليهم بِنُحُوسِه ، واستمرّ عليهم فيه العذاب إلى الهلاك . اهـ .

فهذا من باب الوصف ، لا من باب الذمّ .

وليس من الأدب وصف الزمن بالقسوة ، ولا بالخيانة ، ولا بالْجَرْح ؛ لأن الزمن هو الوقت الذي يُجري الله عزّ وَجَلّ فيه الأفعال .
فالزمن ليس منه شيء ، ولا يُنسب إليه شيء .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 01:28 PM
السؤال
هل صيام يوم الاسراء والمعراج واجب أم بدعة أم مستحب؟ ولكم أعظم الأجر.

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فمن الصيام ما هو واجب كصيام شهر رمضان، ومنه ما هو دون ذلك كصيام يومي تاسوعاء، وعاشوراء، ويوم عرفة، وقد أرشدنا النبي صلى الله عليه وسلم إلى هذه المواطن، كما أرشد إلى صيام ثلاثة أيام من كل شهر، ويومي الاثنين والخميس. والصيام في هذه الأوقات من سنة النبي صلى الله عليه وسلم. لكن يوم الإسراء والمعراج لا يجب ولا يستحب، ولا يسن صيامه، لأنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه صامه أو أمر بصيامه، ولو كان صومه مندوباً أو مسنوناً لبينه النبي صلى الله عليه وسلم، كما بين فضل الصيام في يوم عرفة، وعاشوراء.. الخ.
وعلى هذا فلا يصح أن يقال بصيام هذا اليوم، بل إنه يوم مختلف في تعيينه على أقوال كثيرة قال عنها الحافظ ابن حجر في الفتح بأنها تزيد على عشرة أقوال. فتح الباري (7/254) باب المعراج: كتاب مناقب الأنصار. وهذا الاختلاف دليل على أن هذا اليوم ليس له فضيلة خاصة بصيام، ولا تخص ليلته بقيام، ولو كان خيراً لسبقنا إليه النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام، وبناءً على هذا فإن صوم يوم الإسراء والمعراج (27 من رجب) على أحد الأقوال بدعة محدثة لا يصح التمسك بها، لكن إن وافق هذا اليوم سنة أخرى في الصيام كيوم الاثنين، أو الخميس أو وافق عادة امرئ في الصيام، كمن يصوم يوماً ويفطر يوماً فعندئذ يجوز صيامه لكونه يوم الاثنين أو الخميس أو اليوم الذي يصومه - مثلا- لا لكونه يوم الإسراء والمعراج. وعلى المسلم أن يتحرى السنن و يبتعد عن البدع، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد" رواه البخاري ومسلم، ومعنى (رد) أي: مردود على صاحبه غير مقبول منه.
والله تعالى أعلم.


المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

NinJa
01-10-2011, 01:29 PM
السؤال
هل صيام يوم الاسراء والمعراج واجب أم بدعة أم مستحب؟ ولكم أعظم الأجر.


الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

لم يثبت بدليل صحيح تعيين ليلة الإسراء والمعراج، وعلى تقدير كونها ليلة السابع والعشرين من رجب فإنه لا يشرع تخصيصها بشيء من العبادات كقيامها أو صوم نهارها، لعدم ورود ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من أصحابه، وهم أولى الناس بالخير والحرص عليه، وقد قال صلى الله عليه وسلم: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد" رواه مسلم. فما لم يكن عندهم دينا فلن يكون اليوم دينا. لكن لو وافق يوم السابع والعشرين صياما كان يعتاده الإنسان كيومي الاثنين والخميس فصامه لأجل ذلك فلا حرج.



المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

NinJa
01-10-2011, 01:31 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاكم الله يا شيخ وبارك فيكم وفي علمكم ونفع بكم الإسلام والمسلمين
انتشرت في المنتديات كثير من الكلمات ولا ندري ما حكمها لجهلنا والله المستعان
سؤالي يا فضيلة الشيخ
ما حكم قول : " الله يلوم اللي يلومنا في كذا "
أو بصيغه أخرى " الله يلوم اللي يلومك في شيء " وهذا الشيء تافه مثل اختيار فريق كورة معين أو شيء تافه
بارك الله فيكم


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

ورد في الحديث " إن الله يلوم على العجز " ، إلاّ أن مدار إسناده على " بقية بن الوليد " وهو ضعيف . ولذا ضعفه الأئمة .

ولو صحّ الحديث لكان مما يُستدلّ به في هذا الموضع .

ولا يصحّ أن يُنسب هذا الفعل إلى الله لِعدم ثبوته .
فلا يُقال : الله يلوم اللي يلومك .

والله تعالى أعلم


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 01:35 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أثابكم الله وضاعف أجركم بغير حساب شيخنا الفاضل عبد الرحمن السحيم وجزاكم عنا وعن المسلمين خير الجزاء
ما هو الحكم في وضع كلمة (بن) بين اسم الشخص ووالده هل يجب ذلك ؟
وبارك الله فيكم وجزاكم خير الجزاء .



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

إذا لم تُوضَع علامة النسبة ( ابن ) بين اسم الشخص واسْم أبيه فإنه يُوهِم أنه اسْم مُركَّب !

كما أن أصل إهمال هذه النسبة تقليد غربي ؛ لأنهم يَتَبنَّون مِن ليسوا بأبنائهم ، وتُنسَب إليهم زوجاتهم ! فلا يَنْسبون الشخص الْمُتَبَنّى إلى غير أبيه !

وللفائدة :
(ابن) تُكتَب بغير ألف إذا كانت بين عَلَمين ، وتُنطَق بألف ( ابن )
وتُكتب بألف إذا كانت نسبة الشخص إلى أمه ، مثل ( عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام )
وإذا كان اسم العَلَم في آخر السطر واسْم أبيه في أول السطر الذي يليه ، فتُكتب في أول السطر بإثبات الألف ( ابن )
وكذلك إذا نُسِب الشخص إلى أبيه أو إلى قبيلة أو غير ذلك دون ذِكْر اسمه الأول ، مثل ( ابن الخطاب ) .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 01:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل صحيح أن الأصدقاء الذين يجـتمعون على ذنب ومعصية يوم القيامة يكـونون خصوم ضد بعض وكل طرف يطالب بعقاب الطرف الآخر لأنه سبب المعصية
جزاك الله خير ونفع الله بما تقدم وقدمت وجعلها في موازين حسناتك



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

نعم ، قال الله تعالى : (الأَخِلاَّءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلاَّ الْمُتَّقِينَ) .
قال البغوي في تفسير الآية : (الأخِلاءُ) على المعصية في الدنيا، (يَوْمَئِذٍ) يوم القيامة، (بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلا الْمُتَّقِينَ) إلاَّ الْمُتَحَابِّين في الله عز وجل على طاعة الله عز وجل .

وقال تعالى : (وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلا (27) يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلاً) .
قال ابن جرير في تفسيره : يَقُولُ تَعَالَى ذِكْرُهُ : وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ نَفْسَهُ الْمُشْرِكُ بِرَبِّهِ عَلَى يَدَيْهِ نَدَمًا وَأَسَفًا عَلَى مَا فَرَّطَ فِي جَنْبِ اللَّهِ وَأَوْبَقَ نَفْسَهُ بِالْكُفْرِ بِهِ فِي طَاعَةِ خَلِيلِهِ الَّذِي صَدَّهُ عَنْ سَبِيلِ رَبِّهِ . اهـ .


ويوم القيامة يَقَع التلاوم بين الأصحاب على ما فعلوه في الدنيا ، ويلوم الضعفاء المستكبرين ، كما قال الله عَزّ وَجَلّ : (وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ مَوْقُوفُونَ عِنْدَ رَبِّهِمْ يَرْجِعُ بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ الْقَوْلَ يَقُولُ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا لَوْلا أَنْتُمْ لَكُنَّا مُؤْمِنِينَ (31) قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا لِلَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا أَنَحْنُ صَدَدْنَاكُمْ عَنِ الْهُدَى بَعْدَ إِذْ جَاءَكُمْ بَلْ كُنْتُمْ مُجْرِمِينَ (32) وَقَالَ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا بَلْ مَكْرُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ إِذْ تَأْمُرُونَنَا أَنْ نَكْفُرَ بِاللَّهِ وَنَجْعَلَ لَهُ أَنْدَادًا وَأَسَرُّوا النَّدَامَةَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ وَجَعَلْنَا الأَغْلالَ فِي أَعْنَاقِ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ يُجْزَوْنَ إِلاَّ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) .

وقال الله جَلّ جلاله : (كُلَّمَا دَخَلَتْ أُمَّةٌ لَعَنَتْ أُخْتَهَا حَتَّى إِذَا ادَّارَكُوا فِيهَا جَمِيعًا قَالَتْ أُخْرَاهُمْ لِأُولَاهُمْ رَبَّنَا هَؤُلاءِ أَضَلُّونَا فَآَتِهِمْ عَذَابًا ضِعْفًا مِنَ النَّارِ قَالَ لِكُلٍّ ضِعْفٌ وَلَكِنْ لا تَعْلَمُونَ (38) وَقَالَتْ أُولاهُمْ لأُخْرَاهُمْ فَمَا كَانَ لَكُمْ عَلَيْنَا مِنْ فَضْلٍ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْسِبُونَ) .

وقال الله تبارك وتعالى : (هَذَا وَإِنَّ لِلطَّاغِينَ لَشَرَّ مَآَبٍ (55) جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا فَبِئْسَ الْمِهَادُ (56) هَذَا فَلْيَذُوقُوهُ حَمِيمٌ وَغَسَّاقٌ (57) وَآَخَرُ مِنْ شَكْلِهِ أَزْوَاجٌ (58) هَذَا فَوْجٌ مُقْتَحِمٌ مَعَكُمْ لا مَرْحَبًا بِهِمْ إِنَّهُمْ صَالُوا النَّارِ (59) قَالُوا بَلْ أَنْتُمْ لا مَرْحَبًا بِكُمْ أَنْتُمْ قَدَّمْتُمُوهُ لَنَا فَبِئْسَ الْقَرَارُ (60) قَالُوا رَبَّنَا مَنْ قَدَّمَ لَنَا هَذَا فَزِدْهُ عَذَابًا ضِعْفًا فِي النَّارِ) .

أما من لم يُطِع صاحبه في المعصية فهو الناجي ، كما قال الله عَزّ وَجَلّ عن المؤمنين : (فَأَقْبَلَ بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ يَتَسَاءَلُونَ (50) قَالَ قَائِلٌ مِنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ (51) يَقُولُ أَئِنَّكَ لَمِنَ الْمُصَدِّقِينَ (52) أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَئِنَّا لَمَدِينُونَ (53) قَالَ هَلْ أَنْتُمْ مُطَّلِعُونَ (54) فَاطَّلَعَ فَرَآَهُ فِي سَوَاءِ الْجَحِيمِ (55) قَالَ تَاللَّهِ إِنْ كِدْتَ لَتُرْدِينِ (56) وَلَوْلا نِعْمَةُ رَبِّي لَكُنْتُ مِنَ الْمُحْضَرِينَ) .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 01:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل أثابكم الله و نفع بكم
ما حكم هذا الموضوع

محتاجين 30 مليون توقيع لوضع شعار رمضان على جوجل والفيس بوك
نرجو المشاركة لدعوة الأصدقاء
الوقت يداهمنا فرمضان يبدا فى يوم 11-8 ونحتاج للتوقيع قبل ذلك
نرجو من امه محمد المساعده فى تجميع هذا العدد من التواقيع لانه بوضع شعار رمضان كشعار لموقع جوجل سيساعد كثيرا فانتشار الاسلام وسؤال الغرب عن الاسلام ومحاوله معرفته
ساعد فى نشر هذه الرساله وتجميع هذا العدد ولتكن صدقه جاريه لك بعد وافاتك ساعد فى انتشار الدين الاسلامى
نرجو نشرها على جميع المواقع والمنتديات لتجميع عدد التوقيعات المطلوب فى اسرع وقت وجزاكم الله خير الجزاء ياامه الاسلام




الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

هذا أشْبَه ما يكون بالأحلام !
هل يوجد ثلاثين مليون مسلم يستخدمون الشبكة ( الإنترنت ) ؟ أو حتى نصف هذا العدد ؟!
وإن افترضنا وجودهم ، فكم هم الذين يهمّهم أمْر الإسلام مِن تلك الأعداد ؟!
ومثل هذا العدد يظهر أنه من أجل التحدّي والتعجيز .
ومن يستطيع أن يجمع مثل هذا العدد من التواقيع ؟

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 01:40 PM
هل يجوز وضع صورة مصحف مغلق في التصميم ؟
هل يجوز ياشيخ وضع صورة مصحف مغلق وليس مفتوح في تصميم
لجواب :

إذا كان وَضْع صورة مُصحف ، أي : صورة غِلاف مصحف ، فيجوز .

أما العبث الذي يفعله بعض الْمُصَمِّمِين ، مِن نحو وضْع صورة بعض الآيات ، أو جزء مِن آية ، أو صورة المصحف مفتوحا ، فلا يجوز ؛ لِمَا فيه مِن امتهان القرآن .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 01:42 PM
دعاء يحتار الملائكة في مقدار الأجر الذي يمنح لقائله

السؤال :-




هل صحيح أن هذا الدعاء ( اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك) دعاء تحتار الملائكة فى حمل ثوابه,,

الشيخ عبد الرحمن السحيم
الجواب :-


الحديث الوارد في ذلك رواه ابن ماجه ، وهو حديث ضعيف .

وروى البخاري من حديث عن رفاعة بن رافع الزرقي قال : كنا يوما نصلي وراء النبي صلى الله عليه وسلم فلما رفع رأسه من الركعة قال : سمع الله لمن حمده . قال رجل وراءه : ربنا ولك الحمد حمدا طيبا مباركا فيه . فلما انصرف قال : مَن المتكلم ؟ قال : أنا . قال : رأيت بضعة وثلاثين ملكا يبتدرونها أيهم يكتبها أول .
ورواه مسلم من حديث أنس رضي الله عنه .

والله تعالى أعلم .

المصدر :-
موقع دعوة , شبكة المشكاة الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 01:43 PM
أريد أن أسأل عن حديث ( الجنة تحت أقدام الأمهات )

وحديث ( الزم رجلها فثم الجنة )


الشيخ عبد الرحمـن السحـيم
الجواب:-


الأول ( الجنة تحت أقدام الأمهـات ) هذا اللفظ لا يصح
وورد بلفظ " الجنه تحت أقدام الأمهات ، من شئن أدخلن ، و من شئن أخرجن " وهو موضوع مكذوب .

والثاني ( إلزم رجلها فثم الجنـة )) صحيح ، وقد رواه ابن ماجه
ورواه النسائي بلفظ : هل لك من أم ؟ قال: نعم ، قال : فالزمها ، فإن الجنة تحت رجليها .
والله تعالى أعلى وأعلم .


المصدر :-
دعوة , شبكة المشكاة الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 01:44 PM
من قاله مرة واحدة سخر الله له 70 ألف ملك يستغفرون له يوم القيامة ,,!


السؤال ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخي الفاضل

أحببت أن أستفيد منكم بالتأكد من صحة هذا الدعاء

---------------------

الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته . الحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته . الحمد لله الذي ذلّ كل شيء لعزّته . الحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه .

يُقال : من قالها مرة واحدة سخر الله له 70 ألف ملك يستغفرون له يوم القيامة

---------------------

هل هذا الدعاء صحيح؟ وكيف أبحث عن صحته ؟

الرجاء الرد على سؤالي لهذا لأهميته

وشكرا


الجواب :

الحديث ضعيف .

وقد ضعّفه الحافظ ابن حجر في لسان الميزان ، فَحَكم عليه بالنّكارة ، والحديث المنكَر من أقسام الحديث الضعيف .

وكذلك ضعّفه الشيخ الألباني في ضعيف الترغيب برقم 965

والله تعالى أعلم .

المصدر: شبكة المشكاة الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 01:45 PM
التعليق على ما انتشر في المنتديات باسم"وصية إبليس قبل اعتقاله"


السؤال ؟

انتشر في كثير من المنتديات ما عرف باسم " رسالة إبليس " ، وهي مذيلة باسمه ! وفيها خطابات للناس ولشياطين الإنس ، فنرجو النظر فيها والتعليق عليها .


الجواب:

الحمد لله

قد وقفنا على تلك النشرة ، ورأيناها في كثير من المنتديات ، وتعرف باسم " وصية إبليس " أو " وصيتي قبل الاعتقال " أو " رسالة إبليس " وهي مذكورة على لسان الشيطان يخاطب فيها الناس قبل تصفيده في رمضان ، ويحث فيها شياطين الإنس على القيام بمهماته ، وسنذكر نص هذه الرسالة ، وما يتيسر من التعليق عليها .

نص الرسالة :

" يقول إبليس في الرسالة : أبعث إليكم بأشواقي وتحياتي قبل سويعات من الاعتقال الذي تأكد لي خبره وطار أمره .

ثلاثون يوماً بعيداً عنكم بعد أن كنت معكم على مدار العام ، ولعل عزائي أن فيكم من سيعوض غيابي ويسد فراغي من اللئام .

لا يخفاكم ما حدث في رمضان الماضي ، فعلى الرغم من كل الجهود الذي بذلتها معكم ،

وكل الأفكار التي صببتها في آذانكم : فقد رأينا الملايين من كل مكان يرتادون المساجد ،

والملايين يرتدين الحجاب ، وكنت أنا وقتها في معتقلي أكتوي بنار الغضب .

فهذا جهدُ عامٍ مع تلك الفتاة الضائعة يضيع في ليلة القدر ، وهذا الذي ما تركت كبيرة إلا وأوقعته فيها تنزل من عينه دمعة تطفئ غضب الرب عليه ، وتفتح باب التوبة إليه .

يا شياطين الإنس : في خضم غياب فارسكم أمامكم دور كبير ، فافعلوا ما تؤمرون ، أريدهم في رمضان لا يعرفون سوى السهر حتى الصباح في الخيام الرمضانية ،

والنوم حتى موعد وجبة الإفطار الشهية حتى تمتلأ بطونهم وكروشهم المتدليّة ،

ثم أتموا عليهم بنعمة البرامج التلفزيونية ، نريد رقصا ، نريد هجصا ،

نريد شهوة ، نريد نزوة ، نريد أفكاراً إبليسية ، ولا تنسوا حتى تكتمل التمثيلية : اختموا بثَّكم بالتلاوات القرآنية !

يا شياطين الإنس : أكثروا من اللقاءات مع الفنانات والراقصات ، وكل جميلة فتيّة ليحدثوهم عن روحانية رمضان وما يقمن به من نضال على عتبات المسارح والمراقص الهرمية ،

نريد الجميع أن يتحدث عن ذلك المسلسل اليومي ، والفيلم الأسبوعي ، والمسرحية النصف شهرية ، نريد مباريات كروية ، وأغان عربية ، وقنوات فضائية ، لا أريد أن أرى أحدكم يتوقف ولو لثانية ، فكما تعلمون وقتنا غال وأهدافنا دنيّة .

يا شياطين الإنس : أتريدون لهم أن يدخلوا الجنة التي حُرمنا حتى من شم رائحتها النديّة ؟

أتريدون أن تمرَّ عليهم لحظات توبة فيضيع كل ما بذلناه في عشرات السنين الضنيّة ، أما حذرتكم أن من أدرك منهم ليلة القدر غفر له كل ماضيه والبقية ، لا وألف لا ، خبتم وخسرتم إذا فعلتم .

ستستبدلون بغيركم أيها الأباليس الغثائية ، ألا تريدون للجحيم سكاناً ؟ وللدرك الأسفل رعيّة ؟ أما من أحباب لسقر والشجرة الزقومية ؟ أين قلوبكم الميتة ؟ وعقولكم الشيطانية ؟

أما أنت يا حواء : فدورك في الأمة فعّال ، فأنت أقوى مخدّر للرجال ، أعلق عليك الآمال ، فأنت الجواب لكل سؤال ، نريد سهرة ، نريد رقصة وضحكة ، نريدها - باختصار - إثارة ومتعة ، اطرحي التراويح جانبا ، وانسَيْ ثواب القائمة ، ألا يكفي يا حبيبتي أنك صائمة ؟!

يا بني آدم أجمعين : اسمعوا لي فما أنا لكم إلا ناصح أمين ، لا تهتموا في رمضان إلا بكل لذيذ سمين ، ولتنسوا الصلاة لرب العالمين ، وإياكم وقراءة آيات الذكر الحكيم ؛ فإنه المنكر الأثيم في منطق سكان الجحيم ، رمضان سيتكرر سنين بعد سنين فتوبوا حينها لرب غفور رحيم ، أما الآن فامضوا وقتكم تسبحون بحمد بوش وبنيامين عليهم رحمة الأبالسة أجمعين .

التوقيع : إبليس اللعين " .

ولنا على هذه الرسالة ملاحظات ، ومنها :

1. أنها طريقة مبتدعة في الدعوة والوعظ ، فيمكن للداعية والواعظ أن يوصل رسائل للعصاة لترك معاصيهم ، وللطائعين للازدياد من طاعاتهم بغير تلك الرسالة السمجة الهزلية ، التي حويت أصنافا من الجهل والتكلف والهزل .

2. أن هذه الطريقة في الوعظ والتذكير تفتح الباب للكلام على لسان غير إبليس كالملائكة أو الأنبياء أو الشهداء أو الدجال أو الجنة أو النار وغيرها ، وهو مما يجعل الأمر فوضى ، ويفتح الباب لكل عابث بتوجيه تلك الرسائل على لسان من يشاء ، فتنقلب الدعوة إلى مباريات كتابية خيالية ، ويصير الوعظ تنافساً في اختيار الشخصية التي يتكلمون بلسان حالها .

3. ونحن نجزم أن كاتبها ليس عالما ولا طالب علم ، ولم نرَ هذه الرسالة إلا في منتديات يرتادها العامة ، ومن شروط الدعوة إلى الله أن يكون المتكلم صاحب علم يعرف ما يقول لأنه يوقع عن رب العالمين ، ويتكلم باسم الدين ، فلا يجوز أن يكون هذا المجال لكل صاحب خيال واسع .

4. وهذه الرسالة ليس فيها آية ولا حديث ، ففيها صرف الناس عن الوعظ بالقرآن ، وكأن الشرع المطهَّر ليس فيه ما يُخاطب به الناس من القوارع والزلازل من الآيات البينات والأحاديث الصحيحة الواضحات ، والأحكام الشرعية البيِّنة .

5. وفي الرسالة تعظيم للشيطان ؛ حيث جُعل هو المتكلم والناس تستمع وتنقل رسائله المذيلة بتوقيعه ! ولا شك أن في هذا تشريفاً لذلك المطرود من رحمة الله ، والذي شأنه أحقر من أن يكون صاحب رسائل ينقلها المسلمون في منتدياتهم وجوالاتهم ، ويمكن لأحد الدعاة أو طلبة العلم أن يكتب رسالة يوضح فيها حال الشيطان مع العصاة ، وحاله مع العبَّاد ، وأن يجعل بين الحالين مقارنة ، ويوضح ذلك بالآيات والأحاديث دون أن يجعل المتكلم هو الشيطان ، ويكون بذلك أدَّى الغرض الذي من أجله كُتبت هذه الرسالة .

6. وفي الرسالة جهل بالأحكام الشرعية ، وافتراء على الشرع ، ومنه قوله " أما حذرتكم أن من أدرك منهم ليلة القدر غفر له كل ماضيه والبقية " ، وفي هذه الجملة جهل من وجهين : الأول : أن المعلوم أن مجرد إدراك ليلة القدر ليس فيه فضل ، وقد نصَّ الحديث الصحيح على فضل من قام ليلة القدر ، لا من أدركها ، والثاني : أن الفضل لمن قام ليلة القدر أنه يغفر له ما تقدم من ذنبه دون " البقية " أي : ما تأخر ، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ قَامَ لَيْلَةَ الْقَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ ) رواه البخاري ( 1802 ) ولم يقل النبي صلى الله عليه وسلم : وما تأخر .

7. وفي الرسالة بيان أن شياطين الجن جميعها تصفَّد وتسلسل ، والظاهر أن الذي يصفَّد هو مردتهم ، كما جاء في بعض الروايات الصحيحة ، وقد بيَّنا هذا في أجوبة كثيرة ، منها ( 39736 ) و ( 12653 ) و ( 14253 ) ، وفي بعض تلك الأجوبة أن تصفيد أولئك المردة لا يعني عدم وسوستهم ، وهو ما يقضي على الرسالة من أصلها .

والخلاصة :

أننا لا نرى جواز نشر هذه الرسالة ؛ لما فيها من مخالفات للشرع ؛ ولما فيها من سماجة وهزلية ، ونرى أن مثل هذه الأساليب فيها صرف للناس عن القرآن والسنة ، وأن نفعها المزعوم قد يتركز في الفكرة والأسلوب دون المعنى والمضمون .

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 01:45 PM
( عَلَم الدانمارك ) يَحمِل الصليب !

وكان من هدْيِه صلى الله عليه وسلم نَقْض الصليب

روى البخاري عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن يترك في بيته شيئا فيه تَصاليب إلا نَقَضَه .

ورأت عائشة رضي الله عنها على امرأة بُرْداً فيه تصليب ، فقالت : اطرحيه اطرحيه ، فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا رأى نحو هذا قضبه . رواه الإمام أحمد . ومعنى قَضَبَه : أي قَطَعَه .

فيجب أن يُنقَض لا أن يُظهَر !

لذا .. فَعلى من وضع ( عَلم الدانمارك ) أو غيرها من دُول الصليب في توقيعه أن يَقوم بمسحه من توقيعه ..

والله يحفظكم

الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 01:46 PM
ما حكم هذه الرسالة : بيت للتمليك .. لا يفوتك ! يُطلّ على ثلاث واجهات؟


السؤال ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما حكم هذه الرسالة :

بيت للتمليك .. لا يفوتك !

يُطلّ على ثلاث واجهات :

1 – عرش الرحمن

2 – قصر الرسول

3 – نهر الكوثر

المكان :

جنة عرضها السماوات والأرض

والثمن زهيد جدا :

فقط 12 ركعة سنة في اليوم والليلة .


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا يَجوز تناقل مثل هذه الرسالة ، ولو سَلِم مقصد المرسِل .

وسلامة المقصد لا تُسوِّغ العمل .

ومن أين أتى كاتب هذه الرسالة بهذا القول ؟

من قال إن القصر الذي يُبنى لمن صلى لله ثنتي عشرة ركعة في اليوم والليلة يكون تحت عرش الرحمن ، ويُقابِل قصر النبي صلى الله عليه وسلم ، ويُقابِل أيضا نهر الكوثر ؟

هذا من جهة .

ومن جهة أخرى فإن هذا من تجسيد الثواب ، والثواب أمر غيبي لا يَعلمه إلا الله ، ولا يَجوز تجسيد ثواب الأعمال ، ولا تصويرها بصورة محسوسة .

لأن عالم الغيب لا عَهْد للإنسان به حتى يُصوّره أو يَتصوّره .

وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم عن الجنة : قال الله تعالى : أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ، ولا أذن سمعت ، ولا خَطَرَ على قلب بشر . رواه البخاري ومسلم .

فنعيم الجنة لم يَخطُر على قلب بشر ، فكيف يُمكن تصويره ؟

والله تعالى أعلم .

شبكة مشكاة الإسلامية

NinJa
01-10-2011, 01:48 PM
هل يجوز قول عبارة " إلا رسول الله "؟


ما حكم قول العبارة : " إلا رسول الله " ؟


الحمد لله
تتابع كثير من الناس على استعمال هذه العبارة للدفاع عن نبينا محمد صلَّ الله عليه وسلم ، وجعلوها شعاراً لمقاطعتهم الدول التي وقفت مع من أساء إلى نبينا محمد صلَّ الله عليه وسلم.


ولا شك في حسن قصد من استعملها وأطلقها ، ولكن هذه العبارة من حيث معناها فيها إشكال ، وهو أنه ذكر فيها المستثنى ولم يذكر المستثنى منه .


وعلى أي تقدير للمستثنى منه ، يكون معنى العبارة غير مستقيم ، فإن ظاهرها أننا نقبل أو نسكت عن الإساءة إلى أي شيء إلا رسول الله صلَّ الله عليه وسلم , وهذا المعنى باطل ، فإننا لا نقبل ولا نسكت على الإساءة إلى الله تعالى ، ولا إلى القرآن ، أو الإسلام ، أو أحد من الأنبياء والمرسلين ، أو الملائكة ، أو الصحابة رضي الله عنهم ، أو أمهات المؤمنين ، أو إخواننا المؤمنين ، فظهر بذلك أن معنى العبارة غير صحيح ، وهو ما جعل بعض علمائنا يفتون بأنها غير جائزة .


فقد سئل الشيخ عبد الرحمن البراك حفظه الله :



انتشر في هذه الأيام كتابة عبارة " إلا رسول الله " ، فهل ترون جواز استعمال هذه العبارة ؟ .

فأجاب :

"لا أرى جوازها ؛ لأنها لا تُفيد شيئاً ، هي عندي تشبه ذِكر الصوفية

" الله ، الله " ! .

لكن نعلم أن مقصود الذين يكتبونها هو : " كل شيء إلا الرسول ، لا تقربون حماه ، ومقامه ، وحرمته ، هذا مُراد من كتبها ، لكن إذا نظرنا لتحديد لفظة " إلا رسول الله " :

( صار المعنى ) : سبُّوا كلَّ أحدٍ إلا رسول الله !

هل هذا صحيح ؟ وهل يستقيم الكلام ؟ .


سبُّوا كلَّ أحدٍ إلا رسول الله . فهي غلط"

انتهى .





" شرح مقدمة أصول التفسير " الدرس الرابع ، السؤال الأول .
وهذا رابط المادة الصوتية :

http://www.liveislam.net/browsearchi...?sid=&id=48708



وسئل الشيخ عبد المحسن العبَّاد حفظه الله :



عن تعليقه علي قول هذه العبارة .


فأجاب :


"أما " إلا رسول الله " :
فهذا كلام غير صحيح ؛ لا بد أن يؤتى بالمستثنى منه , ولا شك أن الإساءة لله تعالى أعظم من الإساءة إلى رسول الله صلَّ الله عليه وسلم ، فهي عبارة غير مستقيمة ، ولا تصح"

انتهى .


" شرح سنن ابن ماجه " .


والله أعلم

NinJa
01-10-2011, 01:48 PM
حكم قول رمضان كريم ؟؟



سئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ‏:‏

حينما يقع الصائم في معصية من المعاصي وينهى عنها يقول‏:‏ ‏‏رمضان كريم‏‏ فما حكم هذه الكلمة‏؟‏ وما حكم هذا التصرف‏؟‏ فأجاب فضيلته بقوله‏:‏

حكم ذلك أن هذه الكلمة ‏‏رمضان كريم‏‏ غير صحيحة
وإنما يقال‏:‏ ‏‏رمضان مبارك‏‏ وما أشبه ذلك، لأن رمضان ليس هو الذي يعطي
حتى يكون كريماً، وإنما الله تعالى هو الذي وضع فيه الفضل، وجعله شهراً
فاضلاً، ووقتاً لأداء ركن من أركان الإسلام، وكأن هذا القائل يظن أنه لشرف

الزمان يجوز فيه فعل المعاصي، وهذا خلاف ما قاله أهل العلم بأن السيئات تعظم
في الزمان والمكان الفاضل، عكس ما يتصوره هذا القائل، وقالوا‏:‏ يجب على
الإنسان أن يتقي الله عز وجل في كل وقت وفي كل مكان، لاسيما في الأوقات

الفاضلة والأماكن الفاضلة، وقد قال الله عز وجل‏:‏ ‏{‏ يا أيها الذين آمنوا كتب
عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ‏******‏ فالحكمة من
فرض الصوم تقوى الله عز وجل بفعل أوامره واجتناب نواهيه، وثبت عن النبي
صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏ ‏‏من لم يدع قول الزور، والعمل به، والجهل،
فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه‏‏ فالصيام عبادة لله، وتربية للنفس
وصيانة لها عن محارم الله، وليس كما قال هذا الجاهل‏:‏ إن هذا الشهر لشرفه
وبركته يسوغ فيه فعل المعاصي‏.‏

والله أعلم

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين

( 20 / السؤال رقم 254 )

NinJa
01-10-2011, 01:49 PM
ما هو حكم الشرع في الاحتفال بمولد الرسول صلى الله عليه وسلم ، وبعيد مولد الأطفال ، وعيد الأم ، وأسبوع الشجرة ، واليوم الوطني ؟


المفتي: فتاوى اللجنة الدائمة بالسعودية
الإجابة:

الحمد لله
أولًا: العيد اسم لما يعود من الاجتماع على وجه معتاد إما بعود السنة أو الشهر أو الأسبوع أو نحو ذلك فالعيد يجمع أموراً منها: يوم عائد كيوم عيد الفطر ويوم الجمعة، ومنها: الاجتماع في ذلك اليوم، ومنها: الأعمال التي يقام بها في ذلك اليوم من عبادات وعادات.
ثانيًا: ما كان من ذلك مقصوداً به التنسك والتقرب أو التعظيم كسبًا للأجر، أو كان فيه تشبه بأهل الجاهلية أو نحوهم من طوائف الكفار فهو بدعة محدثة ممنوعة داخلة في عموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد" رواه البخاري ومسلم، مثال ذلك الاحتفال بعيد المولد وعيد الأم والعيد الوطني لما في الأول من إحداث عبادة لم يأذن بها الله، وكما في ذلك التشبه بالنصارى ونحوهم من الكفرة، ولما في الثاني والثالث من التشبه بالكفار، وما كان المقصود منه تنظيم الأعمال مثلًا لمصلحة الأمة وضبط أمورها، وتنظيم مواعيد الدراسة والاجتماع بالموظفين للعمل ونحو ذلك مما لا يفضي به التقرب والعبادة والتعظيم بالأصالة، فهو من البدع العادية التي لا يشملها قوله صلى الله عليه وسلم: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد" فلا حرج فيه بل يكون مشروعًا.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


المصدر
http://www.islamway.com/?iw_s=Fatawa...&fatwa_id=3570

NinJa
01-10-2011, 01:49 PM
مقدار الفدية التي في آية الصيام


ما مقدار الفدية التي ذكرت في آية الصيام ؟.

الحمد لله

أولاً :


من أدركه رمضان وهو لا يستطيع الصيام لكونه شيخاً كبيراً ، أو مريضاً لا يُرجى له الشفاء فإنه لا يجب عليه الصيام لعدم استطاعته ، فيفطر ويطعم عن كل يوم مسكيناً .

قال الله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * أَيَّاماً مَعْدُودَاتٍ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْراً فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ ) البقرة/183-184.

وروى البخاري (4505) عن ابْن عَبَّاسٍ قال : ( لَيْسَتْ بِمَنْسُوخَةٍ هُوَ الشَّيْخُ الْكَبِيرُ وَالْمَرْأَةُ الْكَبِيرَةُ لا يَسْتَطِيعَانِ أَنْ يَصُومَا فَيُطْعِمَانِ مَكَانَ كُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا ) .

وقال ابن قدامة في "المغني" (4/396) :

"الشَّيْخُ الْكَبِيرَ وَالْعَجُوزَ إذَا كَانَ يُجْهِدُهُمَا الصَّوْمُ , وَيَشُقُّ عَلَيْهِمَا مَشَقَّةً شَدِيدَةً , فَلَهُمَا أَنْ يُفْطِرَا وَيُطْعِمَا لِكُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا . . . فَإِنْ كَانَ عَاجِزًا عَنْ الإِطْعَامِ أَيْضًا فَلَا شَيْءَ عَلَيْهِ , وَ ( لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إلا وُسْعَهَا ) . . . وَالْمَرِيضُ الَّذِي لا يُرْجَى بُرْؤُهُ , يُفْطِرُ , وَيُطْعِمُ لِكُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا ; لأَنَّهُ فِي مَعْنَى الشَّيْخِ اهـ باختصار .

وفي الموسوعة الفقهية (5/117) :

"اتَّفَقَ الْحَنَفِيَّةُ وَالشَّافِعِيَّةُ وَالْحَنَابِلَةُ عَلَى أَنَّهُ يُصَارُ إلَى الْفِدْيَةِ فِي الصِّيَامِ عِنْدَ الْيَأْسِ مِنْ إمْكَانِ قَضَاءِ الأَيَّامِ الَّتِي أَفْطَرَهَا لِشَيْخُوخَةٍ لا يَقْدِرُ مَعَهَا عَلَى الصِّيَامِ , أَوْ مَرَضٍ لا يُرْجَى بُرْؤُهُ , لقوله تعالى : ( وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ) وَالْمُرَادُ مَنْ يَشُقُّ عَلَيْهِمْ الصِّيَامُ اهـ .

وقال الشيخ ابن عثيمين في فتاوى الصيام (ص111) :

"لا بد أن نعرف أن المريض ينقسم إلى قسمين :

القسم الأول:

مريض يرجى برؤه مثل ذوي الأمراض الطارئة التي يرجى أن يشفى منها، فهذا حكمه كما قال الله تعالى : (فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ) . ليس عليه إلا أن ينتظر البرء ثم يصوم، فإذا قدر أنه استمر به المرض في هذه الحال، ومات قبل أن يشفى فإنه ليس عليه شيء؛ لأن الله إنما أوجب عليه القضاء في أيام أخر وقد مات قبل إدراكها، فهو كالذي يموت في شعبان قبل أن يدخل رمضان لا يقضى عنه.

القسم الثاني :

أ ن يكون المرض ملازماً للإنسان مثل مرض السرطان ـ والعياذ بالله ـ ومرض الكلى، ومرض السكر وما أشبهها من الأمراض الملازمة التي لا يرجى انفكاك المريض منها، فهذه يفطر صاحبها في رمضان، ويلزمه أن يطعم عن كل يوم مسكيناً كالكبير والكبيرة اللذين لا يطيقان الصيام يفطران ويطعمان عن كل يوم مسكيناً ، ودليل ذلك من القرآن قوله تعالى: (وَعَلَى ٱلَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ)" اهـ .

ثانياً :


أما صفة الإطعام فيخير بين أن يعطي كل مسكين نصف صاع من الطعام كالأرز ونحوه (أي كيلو جرام ونصف تقريباً) ، أو يصنع طعاماً ويدعو إليه المساكين .

قال البخاري : وَأَمَّا الشَّيْخُ الْكَبِيرُ إِذَا لَمْ يُطِقْ الصِّيَامَ فَقَدْ أَطْعَمَ أَنَسٌ بَعْدَ مَا كَبِرَ عَامًا أَوْ عَامَيْنِ كُلَّ يَوْمٍ مِسْكِينًا خُبْزًا وَلَحْمًا وَأَفْطَرَ اهـ .

وسئل الشيخ ابن باز عن امرأة كبيرة في السن ولا تطيق الصوم فماذا تفعل ؟


فأجاب :

عليها أن تطعم مسكيناً عن كل يوم نصف صاع من قوت البلد من تمر أو أرز أو غيرهما ، ومقداره بالوزن كيلو ونصف على سبيل التقريب . كما أفتى بذلك جماعة من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ومنهم ابن عباس رضي الله عنه وعنهم ، فإن كانت فقيرة لا تستطيع الإطعام فلا شيء عليها ، وهذه الكفارة يجوز دفعها لواحد أو أكثر في أول الشهر أو وسطه أو آخره ، وبالله التوفيق" اهـ .

"مجموع فتاوى ابن باز" (15/203) .

وقال الشيخ ابن عثيمين في فتاوى الصيام (ص111) :

"فيجب على المريض المستمر مرضه، وعلى الكبير من ذكر وأنثى إذا عجزوا عن الصوم أن يطعموا عن كل يوم مسكيناً، سواء إطعاماً بتمليك بأن يدفع إلى الفقراء هذا الإطعام، أو كان الإطعام بالدعوة يدعو مساكين بعدد أيام الشهر فيعشيهم كما كان أنس بن مالك رضي الله عنه يفعل حين كبر صار يجمع ثلاثين مسكيناً فيعشيهم فيكون ذلك بدلاً عن صوم الشهر" اهـ .

وسئلت اللجنة الدائمة (11/164) : عن الإطعام للعاجز في رمضان كالشيخ العاجز والمرأة العاجزة من كبر، والمريض الذي لا يشفى .

فأجابت :

"من عجز عن صوم رمضان لكبر سن كالشيخ الكبير والمرأة العجوز أو شق عليه الصوم مشقة شديدة رخص له في الفطر، ووجب عليه أن يطعم عن كل يوم مسكيناً، نصف صاع من بر (قمح) أو تمر أو أرز أو نحو ذلك مما يطعمه أهله، وكذا المريض الذي عجز عن الصوم أو شق عليه مشقة شديدة ولا يرجى برؤه لقوله تعالى : (لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلا وُسْعَهَا ) البقرة/286 . وقوله : ( وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ ) الحج/78 . وقوله : ( وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ) البقرة/184" اهـ .

والله أعلم .

NinJa
01-10-2011, 01:51 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السؤال: فضيلة الشيخ هل إعطاء الصدقات للمتسولين يعتبر زكاة نرجو بهذا إفادة مأجورين؟

الشيخ: المتسولين الذين يمرون بالناس ويسألونهم المال لا تخلو أحوالهم من أمرين الأمر الأول إذ يغلب على الظن صدقهم وأنهم في حاجة فهؤلاء يعطون من الزكاة ومن صدقة التطوع ولا حرج على الإنسان في إعطائهم ولكن لا ينبغي أن يتخذوا المساجد مكاناً للسؤال بل تكون أماكن سؤالهم عند أبواب المساجد من خارجها والأمر الثاني أن يغلب على الظن أنهم غير صادقين فيما ادعوه من الفقر والحاجة بل يغلب على الظن أنهم كاذبون وأنهم يسألون الناس أموالهم تكثراً فهؤلاء لا ينبغي أن يعطوا لا من الزكاة ولا من الصدقة الواجبة لأن في ذلك تشجيعاً لهم على السؤال المحرم والإنسان يحرم عليه أن يسأل الناس أموالهم تكثراً بل سؤال الناس أموالهم تكثراً من كبائر الذنوب لقول النبي صلى الله عليه وسلم من سأل الناس أموالهم تكثراً فإنما يسأل جمراً فليستقل أو ليستكثر ولقد سمعنا كثيراً عن بعض هؤلاء المتسولين أنهم إذا ماتوا وجدت عندهم أموالٌ كثيرة حتى من الذهب ومن الفضة من النقود وهذا يدل على أن بعضهم يسأل الناس تكثراً لا لدفع حاجةٍ أو ضرورة.

محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالي " باب الصيام / نور على الدرب "

NinJa
01-10-2011, 01:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


السؤال / ما الحكم إذا طهرت الحائض في أثناء نهار رمضان ؟

الجواب / عليها الإمساك في أصح قولي العلماء لزوال العذر الشرعي ، وعليها قضاء ذلك اليوم كما لو ثبتت رؤية رمضان نهاراً ، فإن المسلمين يمسكون بقية اليوم ، ويقضون ذلك اليوم عند جمهور أهل العلم ، ومثلها المسافر إذا قدم في أثناء النهار في رمضان إلى بلده فإن عليه الإمساك في أصح قولي العلماء لزوال حكم السفر مع قضاء ذلك اليوم . والله ولي التوفيق.

NinJa
01-10-2011, 02:07 PM
هل يجوز للطالب النظر لعورة المريض بنية التعلم ؟


سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل أنا طالبة بكلية الطب و مبتغاي أن أصير طبيبة لأستر نساء أمتي لأننا في حاجة ماسة لطبيبات مسلمات
لكن في خلال دراستي نتعرض لدراسة بعض الأمراض المتعلقة بالرجال ويتم وضع صور لدراسة و فهم أعراض المرض فهل يجوز لي النظر لهذه الصور علما أنها تكون أحيانا صور لمناطق العورة
ونفس المشكل أتعرض له في التدريب بالمستشفى نضطر أحيانا للكشف على الرجال فهل يجوز ذلك
علما أنني مستقبلا إن قدر الله لي و تخرجت سأتخصص في تطبيب النساء و الأطفال وليس الرجال
نرجوا الإفادة و جزاكم الله خيرا
الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

في فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء :
لا يجوز الاطلاع على عورة المريض إلا للضرورة ، والضرورة تقدر بقدرها ، فلا يرى إلا ما يحتاج إلى علاجه ، وليس ذلك إلا للطبيب أو الجراح الذي يباشر العلاج ، ولا يجوز لغيره أن يطلع معه إلا إذا كان مضطرا إليه لمباشرة العلاج بالاشتراك .

وسُئل علماؤنا في اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء :
هل يجوز للممرضة أن تكشف على عورة الرجل لعلاجه ، مثل تضميد جروحه أو غسل دبره للبواسير ، أو تركيب قسطرة للبول ؟
فأجابوا : لا يجوز للممرضة أن تكشف عورة الرجل لعلاجه إلاّ إذا اضطر إليها بأن لم يوجد في المستشفى غيرها من الرجال ، ويجب عدم التساهل في هذا الأمر . اهـ .

وقال شيخنا العثيمين رحمه الله : نَظَر الطبيب للمريضة ، أو عورة المريض للضرورة لا يُبيح النظر مُطلقا بل القَدْر الذي تندفع به الضرورة .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:08 PM
رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا

فائدة من كتاب "المناهي اللفظية" لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله: وسئل غفر الله له : عن قول بعض الناس ( يعلم الله كذا وكذا ) ؟ فأجاب بقوله: قول (يعلم الله ) هذه مسألة خطيرة حتى رأيت في كتب الحنفية أن من قال عن شئ يعلم الله والأمر بخلافه صار كافرا خارجا عن الملة، فإن قلت (يعلم أني ما فعلت هذا) وأنت فاعله فمقتضى ذلك أن الله يجهل الأمر، (يعلم الله أني ما زرت فلانا) وأنت زائره صار الله لا يعلم بما يقع، ومعلوم أن من نفى عن الله العلم فقد كفر، ولهذا قال الشافعي رحمه الله في القَدَرِيَّة قال: ( جادلوهم بالعلم فإن أنكروه كفروا، وإن أقروا خصموا) أ . هـ. والحاصل أن قول القائل (يعلم الله) إذا قالها والأمر على خلاف ما قال فإن ذلك خطير جدا وهو حرام بلا شك. أما إذا كان مصيبا، والأمر على وفق ما قال فلا بأس بذلك، لأنه صادق في قوله ولأن الله بكل شئ عليم كما قالت الرسل في سورة يس: (قالوا ربنا يعلم إنا إليكم لمرسلون) (76). نشكر الأخ "محب للسنة" لنقله لهذا الموضوع المفيد.

المصــدر : بلّغوا عنّي ولو آية

NinJa
01-10-2011, 02:10 PM
........... (( للأهــــــمـــــــيه )).......

سؤال:
قرأت لبعض العلماء أنه لا يجوز أن تقول في دعائك إن شاء الله كأن تقول لشخص مثلاً : وفقك الله إن شاء الله لحديث فيما معناه ليعزم أحدكم المسألة ولا يقل اللهم اغفر لي إن شئت فإن الله لا مكره له ، ولكن ورد في حديث آخر أنه يقال للمريض (طهور إن شاء الله) فكيف نجمع بينهما ؟

الجواب :-

‏عَنْ ‏‏أَنَسٍ ‏‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ‏‏قَالَ ‏: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏" ‏إِذَا دَعَا أَحَدُكُمْ فَلْيَعْزِمْ الْمَسْأَلَةَ ، وَلَا يَقُولَنَّ : اللَّهُمَّ إِنْ شِئْتَ فَأَعْطِنِي ، فَإِنَّهُ لَا مُسْتَكْرِهَ لَهُ " . رواه البخاري (6338) ، ومسلم (2678) . ‏عَنْ ‏‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏‏قَالَ ‏: ‏قَالَ النَّبِيُّ ‏‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : "‏ ‏لَا يَقُولَنَّ أَحَدُكُمْ : اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي إِنْ شِئْتَ ، اللَّهُمَّ ارْحَمْنِي إِنْ شِئْتَ ‏، ‏لِيَعْزِمْ ‏ ‏فِي الدُّعَاءِ فَإِنَّ اللَّهَ صَانِعٌ مَا شَاءَ لَا مُكْرِهَ لَهُ . رواه البخاري (6339) ، ومسلم (2679) . ‏عَنْ ‏‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏: ‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏‏قَالَ :‏ ‏إِذَا دَعَا أَحَدُكُمْ فَلَا يَقُلْ : اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي إِنْ شِئْتَ ، وَلَكِنْ ‏ ‏لِيَعْزِمْ ‏‏الْمَسْأَلَةَ ‏‏، وَلْيُعَظِّمْ الرَّغْبَةَ ؛ فَإِنَّ اللَّهَ لَا ‏ ‏يَتَعَاظَمُهُ ‏ ‏شَيْءٌ أَعْطَاهُ . ‏قَوْلُهُ : ( لِيَعْزِمْ الْمَسْأَلَةَ ) ‏ ‏الْمُرَادُ بِالْمَسْأَلَةِ الدُّعَاءُ قَالَ الْعُلَمَاءُ : عَزْمُ الْمَسْأَلَةِ الشِّدَّةُ فِي طَلَبِهَا وَالْحَزْمُ بِهِ مِنْ غَيْرِ ضَعْفٍ فِي الطَّلَبِ وَلَا تَعْلِيقٍ عَلَى مَشِيئَةٍ وَنَحْوِهَا : وَقِيلَ هُوَ حُسْنُ الظَّنِّ بِاَللَّهِ تَعَالَى فِي الْإِجَابَةِ . وَمَعْنَى الْحَدِيثِ اِسْتِحْبَابُ الْجَزْمِ فِي الطَّلَبِ وَكَرَاهَةُ التَّعْلِيقِ عَلَى الْمَشِيئَةِ .

وفي لفظ لمسلم :

قال صاحب تحفة الأحوذي :

قَالَ الْعُلَمَاءُ سَبَبُ كَرَاهَتِهِ أَنَّهُ لَا يَتَحَقَّقُ اِسْتِعْمَالُ الْمَشِيئَةِ إِلَّا فِي حَقِّ مَنْ يَتَوَجَّهُ عَلَيْهِ الْإِكْرَاهُ وَاَللَّهُ تَعَالَى مُنَزَّهٌ عَنْ ذَلِكَ وَهُوَ مَعْنَى قَوْلِهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي آخِرِ الْحَدِيثِ فَإِنَّهُ ‏لَا مُسْتَكْرِهَ لَهُ .
وَقِيلَ سَبَبُ الْكَرَاهَةِ أَنَّ فِي هَذَا اللَّفْظِ صُورَةَ الِاسْتِغْنَاءِ عَنْ الْمَطْلُوبِ وَالْمَطْلُوبِ مِنْهُ قَالَ النَّوَوِيُّ .ا.هـ.
وبخصوص الجمع :
سُئل الشيخ عبد الرحمن البراك - حفظه الله - :
لماذا نهى النبي - عليه السلام - عن تعليق الدعاء بالمشيئة ، وورد عنه قول: "لا بأس طهور إن شاء الله"؟
الجواب : ورد النهي عن تعليق الدعاء بالمشيئة في قوله صلى الله عليه وسلم : " لا يقل أحدكم اللهم اغفر لي إن شئت ، ارحمني إن شئت ، ارزقني إن شئت ، وليعزم مسألته ، إنه يفعل ما يشاء ، لا مكره له " أخرجه البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه (7477) .
ولمسلم: "... وليعظم الرغبة فإن الله لا يتعاظمه شيء أعطاه" (2678) .
وهذا على إطلاقه ، فإنّ تعليق الدعاء بالمشيئة يدلّ على ضعف في العزم ، أو أن الداعي يخشى أن يُكره المدعو، والله سبحانه وتعالى لا مكره له ، كما في الحديث .
وأمّا الحديث الذي أخرجه البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما : أنّ النبي صلى الله عليه وسلم دخل على أعرابي يعوده ، قال : وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل على مريض يعوده قال : " لا بأس طهور إن شاء الله ... الحديث " (3616) .
فهذا الأسلوب أسلوب خبر ، والخبر في مثل هذا يحسن تعليقه على المشيئة ، مثال ذلك أن تقول : فلان رحمه الله ، أو اللهم ارحمه ، فلا يصح أن تُقيّد ذلك بالمشيئة .
بخلاف ما إذا قلت : فلان مرحوم ، أو فلان في الجنّة ، فإنه لابدّ من التقييد بالمشيئة ؛ لأن الأوّل دعاء ، والثاني خبر ، ولا يملك الإنسان الإخبار عن الغيب ، فإن أخبر عن ما يرجوه وجب تقييد ذلك بالمشيئة ،، والله أعلم ..


سمعنا أيام العيد بعض التهاني ومنها تقبل الله منا ومنكم إن شاء الله، أو غفر الله لنا ولكم إن شاء الله، السؤال: ما حكم قول إن شاء الله في مثل هذا؟ وهل هو داخل في النهي (اللهم اغفر لي إن شئت) أم لا ؟؟

الجواب :-

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه، وبعد:
فلا شك أن قول:"تقبل الله منا ومنكم" و"غفر الله لنا ولكم" وإن كان ظاهره الخير إلا أن المراد منه الدعاء.
وقد ورد النهي الصريح في تعليق الدعاء بالمشيئة لما ورد في حديث أبي هريرة المخرج في الصحيحين البخاري (6339)، ومسلم (2679) أن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- قال:"لا يقل أحدكم اللهم اغفر لي إن شئت، اللهم ارحمني إن شئت ليعزم المسألة فإن الله لا مكره له" ولمسلم"وليعظم الرغبة، فإن الله لا يتعاظمه شيء أعطاه".
وفي رواية لأنس عند البخاري (6338):"إذا دعوتم الله فاعزموا في الدعاء، ولا يقل أحدكم: إن شئت فأعطني، فإن الله لا مستكره له".
لكن ثبت في البخاري أيضاً أن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال للأعرابي الذي زاره في مرضه:"لا بأس عليك طهور إن شاء الله" قال الحافظ في الفتح:"وقوله: إن شاء الله، يدل على أن قوله:"دعاء لا خبر" (الفتح 10/111)، بينما قال الشيخ ابن عثيمين في (المجموع الثمين 1/121):"لا يظهر أنه ليس من باب الدعاء، وإنما هو من باب الخبر والرجاء ليس دعاء" وعليه فهذه الصيغة "تقبل الله..." تحتمل أن تكون للرجاء أيضاً.
فالذي يظهر –والله تعالى أعلم- أنه لا ينبغي تعليق مثل هذه الصيغة بالمشيئة، ولا نخطئ من علقها لأن له وجهاً قوياً خاصة إذا حمل على معنى الرجاء، والله تعالى أعلم ..

NinJa
01-10-2011, 02:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تنــويه عن أنــشودة


سئل فضيلة الشيخ / عبدالرحمن السحيم عن حكم انشودة سكنتم فؤادي ورب العباد وهذه كلمااتها

سلام سلام كمسك الختام
عليكم احبابنا ياكرام
ومن ذكرهم أنسنا في الظلام
ونورلنا بين هذا الانام
سكنتم فؤادي ورب العباد
وأنتم منائي وأقصى المراد
فهل تسعدوني بصفو الوداد
وهل تمنحوني شريف المقام
فلا تسقموني بطول الجفا
ومنوا بوصل ولو في المنام
أموت واحيا على حبكم
وذلي لديكم وعزي بكم
وراحات روحي رجا قربكم
وعزمي وقصدي اليكم دوام
فلا عشت ان كان قلبي سكن
الى البعد عن اهله والوطن
ومن حبهم في الحشا قد قطن
وخامر مني جميع العطام
اذا مر بالقلب ذكر الحبيب
ووادي العقيق وذاك الكثيب
يميل كميل القضيب الرطيب
ويهتز من شوقه والفرام


فأجــاب ,,

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . .
في هذه النشيدة معاني لا تجوز أن تُقال إلاّ في حق الله تعالى ...
من مثل قول ( أنا عبدكم .. )
( وذلي لديكم وعزّي بكم )
( وانتم منائي وأقصى المراد ) !!
فإذا كانت هذه المعنى تمنح للبشر فماذا بقي لله جل وتعالى إذا كان أحد البشر هو المنى وأقصى المراد ؟!

اللهم أصلح أحوالنا واحفظ علينا ديننا ..

الشيخ / عبد الرحمن السحيم .

والله أعلم ونسبة العلم إليه أسلم

NinJa
01-10-2011, 02:11 PM
يقول السائل: كيف نوفق بين الحديثين التاليين، قول النبي صلى الله عليه وسلم:( أسألك اللهم بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك)، وقوله صلى الله عليه وسلم:( إن لله تسعة وتسعين اسماً، من حفظها دخل الجنة)، أفيدونا.

الجواب: أما الحديث الأول فهو ثابت من حديث ابن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:( ما أصاب أحداً قط همٌ ولا حَزَنٌ،فقال: اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ فيَّ حكمك، عدلٌ فيَّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سمَّيت به نفسك، أو علمته أحداً من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حَزَني وذهاب همي. إلا أذهب الله همه وحَزَنَه وأبدله مكانه فرجاً.قال: فقيل: يا رسول الله ألا نتعلمها ؟ فقال بلى ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها) رواه الإمام أحمد وابن حبان والحاكم وصححه، وهو حديث صحيح كما قال العلامة الألباني في السلسلة الصحيحة 1/337. وأما الحديث الثاني فقد ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( إن لله تسعةً وتسعين اسماً، من حفظها دخل الجنة، والله وتر يحب الوتر ).وفي رواية:( من أحصاها) رواه البخاري ومسلم. وقد قرر أهل العلم أن لا تعارض بين الحديثين، وقالوا إن أسماء الله الحسنى ليست محصورة في تسعة وتسعين اسماً، بل أسماء الله الحسنى لا يحصرها العدد، وهذا مذهب جماهير أهل العلم، قال الإمام البيهقي [باب بيان أن لله جل ثناؤه أسماء أخرى،وليس في قول النبي صلى الله عليه وسلم: لله تسعة وتسعون اسماً نفي غيرها ] الأسماء والصفات 1/27. وقال الإمام النووي:[واتفق العلماء على أن هذا الحديث – أي حديث إن لله تسعةً وتسعين اسماً- ليس فيه حصر لأسمائه سبحانه وتعالى، فليس معناه أنه ليس له أسماء غير هذه التسعة والتسعين، وانما مقصود الحديث أن هذه التسعة والتسعين من أحصاها دخل الجنة، فالمراد الإخبار عن دخول الجنة بإحصائها لا الإخبار بحصر الأسماء، ولهذا جاء في الحديث الآخر: (أسألك بكل اسم سميت به نفسك أو استأثرت به في علم الغيب عندك )، وقد ذكر الحافظ أبو بكر بن العربي المالكي عن بعضهم أنه قال: لله تعالى ألف اسم، قال ابن العربي: وهذا قليل فيها والله أعلم] شرح النووي على صحيح مسلم 6/177.وقال الحافظ ابن حجر العسقلاني:[ وقد اختلف في هذا العدد هل المراد به حصر الأسماء الحسنى في هذه العدة أو أنها أكثر من ذلك ولكن اختصت هذه بأن من أحصاها دخل الجنة ؟ فذهب الجمهور إلى الثاني - ثم نقل كلام النووي السابق- ثم قال:وقال الخطابي: في هذا الحديث إثبات هذه الأسماء المخصوصة بهذا العدد وليس فيه منع ما عداها من الزيادة، وإنما للتخصيص لكونها أكثر الأسماء وأبينها معاني، وخبر المبتدأ في الحديث هو قوله " من أحصاها " لا قوله " لله " وهو كقولك لزيد ألف درهم أعدها للصدقة، أو لعمرو مائة ثوب من زاره ألبسه إياها. وقال القرطبي في " المفهم " نحو ذلك، ونقل ابن بطال عن القاضي أبي بكر بن الطيب قال: ليس في الحديث دليل على أنه ليس لله من الأسماء إلا هذه العدة، وإنما معنى الحديث أن من أحصاها دخل الجنة، ويدل على عدم الحصر أن أكثرها صفات وصفات الله لا تتناهى ...] فتح الباري 9/263-264. [وسـئل شيخ الإسلام ابن تيمية عمن قال‏:‏ لا يجـوز الدعاء إلا بالتسعة والتسعين اسماً، ولا يقول‏:‏ يا حنان، يا منان، ولا يقول‏:‏ يا دليل الحائرين، فهل له أن يقول ذلك‏؟‏ فأجاب‏:‏ الحمد لله، هذا القول وإن كان قد قاله طائفة من المتأخرين كأبي محمد ابن حزم وغيره، فإن جمهور العلماء على خلافه، وعلي ذلك مضي سلف الأمة وأئمتها، وهو الصواب لوجوه‏:‏ أحدها‏:‏ أن التسعة والتسعين اسماً لم يرد في تعيينها حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم، وأشهر ما عند الناس فيها حديث الترمذي الذي رواه الوليد بن مسلم عن شعيب عن أبي حمزة، وحفاظ أهل الحديث يقولون‏:‏ هذه الزيادة مما جمعه الوليد بن مسلم عن شيوخه من أهل الحديث، وفيها حديث ثان أضعف من هذا‏.‏ رواه ابن ماجة‏.‏ وقد روي في عددها غير هذين النوعين من جمع بعض السلف‏.‏ وهذا القائل الذي حصر أسماء الله في تسعة وتسعين، لم يمكنه استخراجها من القرآن، وإذا لم يقم على تعيينها دليل يجب القول به لم يمكن أن يقال‏:‏ هي التي يجوز الدعاء بها دون غيرها؛ لأنه لا سبيل إلى تمييز المأمور من المحظور‏.‏ فكل اسم يجهل حاله، يمكن أن يكون من المأمور، ويمكن أن يكون من المحظور‏.‏ وإن قيل‏:‏ لا تدعوا إلا باسم له ذكر في الكتاب والسنة، قيل‏:‏ هذا أكثر من تسعة وتسعين‏.‏ الوجه الثاني‏:‏ أنه إذا قيل تعيينها على ما في حديث الترمذي مثلاً، ففي الكتاب والسنة أسماء ليست في ذلك الحديث، مثل اسم ‏الرب‏‏، فإنه ليس في حديث الترمذي، وأكثر الدعاء المشروع إنما هو بهذا الاسم، كقول آدم‏:‏ ‏{‏رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا‏}‏ ‏‏الأعراف‏:‏ 23‏، وقول نوح‏:‏‏{‏قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ‏}‏‏‏هود‏:‏ 47‏، وقول إبراهيم‏:‏{‏رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ‏}‏‏إبراهيم‏:‏ 41‏، وقول موسى‏:‏{‏قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي‏}‏ القصص‏:‏ 16‏، وقول المسيح‏:‏{‏رَبَّنَا أَنزِلْ عَلَيْنَا مَآئِدَةً مِّنَ السَّمَاء‏}‏ المائدة‏:‏ 114‏‏، وأمثال ذلك‏.‏ حتى إنه يذكر عن مالك وغيره، أنهم كرهوا أن يقال‏:‏ يا سيدي، بل يقال‏:‏ يا رب، لأنه دعاء النبيين، وغيرهم، كما ذكر الله في القرآن‏.‏ وكذلك اسم ‏‏المنان‏،‏ ففي الحديث الذي رواه أهل السنن أن النبي صلى الله عليه وسلم سمع داعياً يدعو‏:‏ اللهم إني أسألك بأن لك الملك، أنت الله المنان، بديع السموات والأرض، يا ذا الجلال والإكرام، يا حي يا قيوم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏لقد دعا الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى‏)‏، وهذا ردٌ لقول من زعم أنه لا يمكن في أسمائه المنان‏.‏ وقد قال الإمام أحمد لرجلٍ ودَّعه، قل‏:‏ يا دليل الحائرين، دلني على طريق الصادقين، واجعلني من عبادك الصالحين‏.‏ وقد أنكر طائفة من أهل الكلام‏:‏ كالقاضي أبي بكر، وأبي الوفاء ابن عقيل، أن يكون من أسمائه الدليل؛ لأنهم ظنوا أن الدليل هو الدلالة التي يستدل بها، والصواب ما عليه الجمهور؛ لأن الدليل في الأصل هو المعرف للمدلول، ولو كان الدليل ما يستدل به، فالعبد يستدل به أيضاً فهو دليل من الوجهين جميعاً‏. ‏وأيضاً، فقد ثبت في الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏ ‏(‏إن الله وترٌ يحب الوتر‏)‏‏.‏ وليس هذا الاسم في هذه التسعة والتسعين، وثبت عنه في الصحيح أنه قال‏:‏ ‏(‏إن الله جميل يحب الجمال‏)‏ وليس هو فيها‏.‏ وفي الترمذي وغيره أنه قال‏:‏‏(‏إن الله نظيف يحب النظافة‏)،‏ وليس هذا فيها، وفي الصحيح عنه أنه قال‏:‏ (‏إن الله طيب لا يقبل إلا طيبًا‏)‏ وليس هذا فيها‏.‏ وتتبع هذا يطول‏.‏ ولفظ التسعة والتسعين المشهورة عند الناس في الترمذي‏:‏‏(‏الله‏.‏ الرحمن‏.‏ الرحيم‏.‏ الملك‏.‏ القدوس‏.‏ السلام‏.‏ المؤمن‏.‏ المهيمن‏.‏ العزيز‏.‏ الجبار‏.‏ المتكبر‏.‏ الخالق‏.‏ البارئ‏.‏ المصور‏.‏ الغفَّار‏.‏ القهَّار‏.‏ الوهاب‏.‏ الرزاق‏.‏ الفتاح‏.‏ العليم‏.‏ القابض‏.‏ الباسط‏.‏ الخافض‏.‏ الرافع‏.‏ المعز‏.‏ المذل‏.‏ السميع‏.‏ البصير‏.‏ الحكم‏.‏ العدل‏.‏ اللطيف‏.‏ الخبير‏.‏ الحليم‏.‏ العظيم‏.‏ الغفور‏.‏ الشكور‏.‏ العلي‏.‏ الكبير‏.‏ الحفيظ‏.‏ المقيت‏.‏ الحسيب‏.‏ الجليل‏.‏ الكريم‏.‏ الرقيب‏.‏ المجيب‏.‏ الواسع‏.‏ الحكيم‏.‏ الودود‏.‏ المجيد‏.‏ الباعث‏.‏ الشهيد‏.‏ الحق‏.‏ الوكيل‏.‏ القوي‏.‏المتين‏.‏ الولي‏.‏ الحميد‏.‏ المحصي‏.‏ المبدئ‏.‏ المعيد‏.‏ المحيي‏.‏ المميت‏.‏ الحي‏.‏ القيوم‏.‏ الواجد‏.‏ الماجد‏.‏ الأحد ـ ويروي الواحد ـ الصمد‏.‏ القادر‏.‏ المقتدر‏.‏ المقدم‏.‏ المؤخر‏.‏ الأول‏.‏ الآخر‏.‏ الظاهر‏.‏ الباطن‏.‏ الوالي‏.‏ المتعالي‏.‏ البر‏.‏ التواب‏.‏ المنتقم‏.‏ العفو‏.‏ الرؤوف‏.‏ مالك الملك ذو الجلال والإكرام‏.‏ المقسط‏.‏ الجامع‏.‏ الغني‏.‏ المغني‏.‏ المعطي‏.‏ المانع‏.‏ الضار‏.‏ النافع‏.‏ النور‏.‏ الهادي‏.‏ البديع‏.‏ الباقي‏.‏ الوارث‏.‏ الرشيد‏.‏ الصبور‏.‏ الذي ليس كمثله شيء وهو السميع البصير‏)‏‏.‏ ومن أسمائه التي ليست في هذه التسعة والتسعين، اسمه‏:‏ السبوح، وفي الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول‏:‏ ‏(‏سبوح قدوس‏)‏‏.‏ واسمه ‏‏الشافي‏‏ كما ثبت في الصحيح أنه صلى الله عليه وسلم كان يقول‏:‏(‏أذهب البأس رب الناس، واشف أنت الشافي، لا شافي إلا أنت شفاء لا يغادر سقماً‏)‏‏.‏ وكذلك أسماؤه المضافة مثل‏:‏ أرحم الراحمين، وخير الغافرين، ورب العالمين، ومالك يوم الدين، وأحسن الخالقين، وجامع الناس ليوم لا ريب فيه، ومقلب القلوب، وغير ذلك مما ثبت في الكتاب والسنة، وثبت في الدعاء بها بإجماع المسلمين، وليس من هذه التسعة والتسعين‏.‏

الوجه الثالث‏:‏ ما احتج به الخطابي وغيره، وهو حديث ابن مسعود –وذكر الحديث السابق – ثم قال: والله في القرآن قال‏:‏‏{‏وَلِلّهِ الأَسْمَاء الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا‏}‏الأعراف‏:‏ 180‏، فأمر أن يدعى بأسمائه الحسني مطلقًا، ولم يقل‏:‏ ليست أسماؤه الحسنى إلا تسعة وتسعين اسمًا، والحديث قد سلم معناه‏.‏ والله أعلم‏.‏] مجموع الفتاوى 22/481-482. وللعلماء كلام طويل في المسألة لا يحتمله المقام.

وخلاصة الأمر أن أسماء الله الحسنى ليست محصورة في تسعة والتسعين اسماً، وخاصة أن التسعة والتسعين الواردة في حديث الترمذي وغيره ليست ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم، بل الحديث ضعيف، وعليه فلا تعارض بين الحديثين المذكورين في السؤال، فيجوز الدعاء بكل اسم ثبت أنه من أسماء الله تعالى الحسنى.

NinJa
01-10-2011, 02:12 PM
السلام عليكم ورحمة الله ..
فضيلة الشيخ بارك الله فيك ..

ماحكم أنشـودة إلا صلاتي ما أخليها

وجزاكم الله خير
..
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا يَصِحّ قول : (إلاّ صلاتي ما أخلّيها) ؛ لأنه يتضمّن : تَرْك التوحيد الذي هو أعظم مِن الصلاة ؟ أو ترك الصيام مِن غير عُذر ؟ أو ترك الحج وهو مُستطيع ؟!

وهو مثل قول : ( إلاّ رسول الله ) ؛ لأنه مُتضمّن للحصر ، فهل يجوز النيل مِن غير رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
ولو قيل : نفسي لنفسك الفداء ، ونحوها من العبارات التي لا تتضمن محذورا .
كما كان حسّان رضي الله عنه يقول :
أتهجوه ولست له بكـفء ... فشركما لخيركما الفداء
فإن أبي ووالدتي وعرضي ... لعرض محمد منكم وقاء

والله تعالى أعلم .





المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:14 PM
فتــاوي مهمة لبعض الأسماء المستعارة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


السؤال1:
فضيلة الشيخ جزاك الله خيراً لدي سؤال وهو ما حكم التسمّي بهذه الاسماء :
حبيبة الله - حبيبة الرحمن - حبيبة المصطفى- نفع الله بعلمك يا شيخ وجزاك عنا خير الجزاء

الجواب :
لا يجوز التسمّي بهذه الأسماء .
أما الأسماء الأولى (حبيبة الله - حبيبة الرحمن - حبيبة المصطفى) فلِما فيها مِن الـتَّزْكِيَة ؛ لأن من يتسمّى بها يَزعم أنه حبيب الله ، أو حبيب النبي صلى الله عليه وسلم فلا يجوز التسمية بحبيبة الله.فإن التسمي بـ (حبيبة الله ) مكروه وقد سمت صحابية ابنتها برة أي تقيةـ فأمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يغير الاسم إلى زينب.
فالاسم ينبغي أن لا يشعر بأن الإنسان يزكي نفسه
، وقد سبق بيان أدلة ذلك في الجواب رقم:
9253.
ولمعرفة جماع الأسماء المكروهة والممنوعة، راجع فتوى رقم:
12614.
والله أعلم.
المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه
وأين له صِحّة هذه الدعاوى ؟

--------------------

السؤال2:
هل يجوز إطلاق العشق في حق الله ؟ كقول بعضهم "إني أعشق الله" أو "قلبي عاشق لله"

الفتوى :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فلا ينبغي إطلاق لفظ العشق في حق الله تعالى، لأن الألفاظ الشرعية ينبغي أن يقتصر فيها على ما جاء في كتاب الله تعالى أو في سنة رسوله صلى الله عليه وسلم، ولم يرد هذا اللفظ في شيء من نصوص الوحي ولا على لسان أحد من الصحابة رضوان الله عليهم .
وإنما جاء بلفظ المحبة، كقوله تعالى: وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبّاً لِلَّه [البقرة: ة165] .
وقوله تعالى: فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَه [المائدة: 54] .
وقوله صلى الله عليه وسلم: ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان: أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما... الحديث رواه البخاري ومسلم .
وقال ابن القيم في إغاثة اللهفان : ولما كانت المحبة ***ا تحته أنواع متفاوتة في القدر والوصف، كان أغلب ما يذكر فيها في حق الله تعالى ما يختص به ويليق به، كالعبادة والإنابة والإخبات، ولهذا لا يذكر فيها العشق والغرام والصبابة والشغف والهوى.. وقد يذكر لفظ المحبة كقوله تعالى: يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَه [المائدة: 54] .
والحاصل، أن المسلم ينبغي له أن يتقيد بالألفاظ الشرعية ولا يجوز له أن يطلق ألفاظا في حق الله تعالى لم ترد في الكتاب ولا في السنة.
وبإمكانك أن تطلع على المزيد من الفائدة في الفتوى رقم: 22296.
والله أعلم.

المفتي : مركز الفتوى بإشراف د . عبدالله الفقيه

--------------------

السؤال3:
ما حكم التسمي بهذه الأسماء المستعارة عبر المنتديات ؟
عاشقة الجنة - عاشقة الفاروق,عاشق الشهادة/عاشق الجنة/ عاشق الرسول / عاشق النبي / عاشق القرآن/ عاشق المدينة / عاشق مكة/ عاشق قطر/ عاشق الكويت / عاشق المجد / عاشق الرياضيات / عاشق العلم/ عاشق الإسلام/عاشق الشهادة -عاشقة الدعوة
أي كل مايتعلق بكلمة عاشق وعشق ؟
هل يجوز إطلاق العشق في حق الله ؟ كقول بعضهم "إني أعشق الله" أو "قلبي عاشق لله" أرجو الإفادة وجزاكم الله خيرا.

الجواب :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالعشق هو إلافراط في الحب، ويكون في عفاف الحب ودعارته، والأصل فيه الرجل يعشق المرأة.
قال ابن القيم: العشق والشرك متلازمان وإنما حكاه الله عن المشركين من قوم لوط، وعن امرأة العزيز ، وذكر الشيخ بكر أبو زيد عن أكثر أهل العلم المنع من إطلاقه على الله أو على رسوله خلا فا للصوفية ( راجع معجم المناهي اللفظية ) ، أما حب البلدان وغيرها فالأولى التعبير عنه بالحب لا العشق ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في حق مكة: ما أطيبك من بلد وأحبك إلي ) رواه الترمذي وصححه الألباني . وقوله: أحد جبل يحبنا ونحبه. رواه البخاري.
والله أعلم.

المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

--------------------

السؤال4 :
إحدى الأخوات في ساحات الركن الحوارية تسمت بـ "كتكوتة الجنة" فهل في هذا بأس؟

الإجابة:
خيال خصب وظريف!! لكن فيه إشكال أن الجنة من أمر الغيب، ونسبة شيء إليها بغير دليل -حتى لو كان اسم- فيه ما فيه. أنصحها أن تغيره تأدبا على الأقل؛ أعني تأدبًا فيما يتعلق بإيماننا بالغيب.
والله أعلم.

المفتي: حامد بن عبد الله العلي

--------------------

السؤال5:
إحدى الأخوات في ساحات الركن الحوارية تسمت بـ "حفيدة المصطفى". فهل في ذلك شيء قياساً على "حفيدة عائشة" أو "أحفاد خالد وصلاح الدين" ؟


الإجابة:
لا. لا يجوز هذا؛ لأنه يوهم الناس أنه من أهل البيت، لكن عندما يقول أحفاد خالد بن الوليد أو صلاح الدين يعلم المخاطب أنه يقصد الانتساب إلى البطولة الإسلامية المتمثلة في رمزية الاسم. والتسمي بـ "حفيدة عائشة" لا بأس بذلك، لأن المخاطبين يعلمون أنها ليست حفيدة نسب، بل هي نسبة رمزية، ولأن عائشة رضي الله عنها لم تنجب وهذا معروف، فليس لها أولاد من النسب أصلاً. والله أعلم.

المفتي: حامد بن عبد الله العلي

--------------------


السؤال :6
ما حُـكم التّسمّي بأسماء مستعارة خاصة إذا كانت لأعلام ، كالصحابة والعلماء ؟
كأن يُسمّي الشخص نفسه ( ابن تيمية ) ونحو ذلك ؟

الجواب:
التّسمِّي بأسماء مستعارة كأسماء الصحابة رضي الله عنهم وأسماء العلماء لا يخلو من محاذير :
الأول : أن هذا من الانتساب إلى غير الأب ، وهذا أمر في غاية الخطورة .
فقد قال النبي عليه الصلاة والسلام : من انتسب إلى غير أبيه أو تولى غير مواليه فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين . رواه ابن ماجه ، والحديث في صحيح الجامع .
الثاني : أن هذا الانتساب إلى ذلك العالم ربما كان سببا في الإساءة إليه ، فإذا أخطأ هذا الشخص توجّـه الكلام إلى اسم ذلك العلم .
فيُخطّـأ الصحابي أو العالم باسم الرد على هذا الكاتب .
فينبغي أن تُصان أسماء الصحابة رضي الله عنهم وأسماء العلماء عن الامتهان في التمثيل أو التسمّي بأسمائهم وأسماء آبائهم في آن واحد ، أو باسم الصحابي ولقبه ، كما يُسمّي بعضهم نفسه بـ ( عمر الفاروق ) ونحو ذلك .
ولا أظن أن هناك حرجاً أن يتسمّى الشخص باسمه الحقيقي .
فإذا كان اسمه أحمد – مثلاً – لِـمَ لا يتسمّى باسم ( أحمد ) ؟
أو يختار له كُنية يُنادى بها .
والله أعلم .

--------------------

السؤال7:
التسميه باسماء مستعاره بخالطها مثلا((الحلو -- المزيون--الدلوعه --المزيونه))
على نطاق الرجال والنساء ايضا ماحكمها ومااثرها على ال***ين
وأيضا حكم ترحيب النساء بالرجال والعكس ايضا
كقول البعض للاخر نورت المنتدى ومالى ذالك
الرجاء التفصيل في هذا
بارك الله فيكم وسدد الله خطاكم وجزاكم الله جناته

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة لله وبركاته
هذا كله يخالف الآداب التي أمرنا بها في العلاقة بين ال***ين ذلك أن الله تعالى قد بين في آيتين من كتابه تلك الآداب : ـ
الآية الأولى قوله تعالى ( وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن ) والآية الثانية قوله تعالى ( فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض ) وتدل الآيتان على ثلاثة آداب ، وهدفين مقصودين من تشريع
هذه الآداب :
الأدب الأول : أن يكون الخطاب عند الحاجة ( إذا سألتموهن متاعا ).ـ
والأدب الثاني : يكون من وراء حجاب أي تكون المرأة متحجبة غير متبرجة.ـ
والأدب الثالث : أن تتحدث المرأة حديثا جادا محتشما ليس فيه تمييع ولا تجميلى وترقيق للصوت.
أما الهدفان المقصودان من هذه الآداب ، فهما : تطهير قلوب المؤمنين من دنس الفواحش ، وتحذير المرأة المحتشمة من الذين في قلوبهم مرض
إذن يجب أن يكون الحديث عند الحاجة فقط ، وعلى قدرها ، ومن وراء حجاب ، وبلا خضوع من القول
فالواجب أن يتحلى المسلم وكذا المسلمة بالادب والوقار والحشمة والاسماء الدالة على ذلك ، والابتعاد عما يثير الشبهة والريبة ، وما يستميل القلوب من الكلمات والالفاظ التي يزينها الشيطان ، ولو تذكر الانسان أنه لايرضى لاخته أو ابنته أن تخاطب بلفظ ما أو حتى بطريقة ما فيها إثارة ، لأحجمه ذلك أن يسلك هذا السبيل مع بنات الناس
وننوه هنا إلى أن الرجل الذي يعرف معنى العفة ، والذي تلقى أدب الاسلام وعرف قيمة الأخت المسلمة ومكانتها في الإسلام ، يترفع بفطرته عن أن يبدو منه أي لفظ أو لهجة أو أسلوب خطاب يبدو فيه أنه يستميل بخضوع وميوعة فتاة أو أمرأة لاتحل له ، وكذلك المرأة ، ولايسلك هذا السبيل المشين إلا من في قلبه مرض ومن انحطت مرتبته في العفة ، فهو يتطلع بقلب مريض زين فيه الشيطان حب المعصية والله المستعان .

الشيخ حامد العلي

--------------------

السؤال8:
لدي سؤال عن امرأة أطلقت على نفسها اسماً في أحد المنتديات العامة، هذا الاسم أثار في نفسي نوعاً من الشك من ناحية جوازه من عدمه، والاسم هو (أسيرة القرآن)، فما الحكم في ذلك؟ جزاكم الله خير الجزاء، ونفع بكم وبعلمكم الإسلام والمسلمين.

الجواب:
لا ينبغي أن تتسمى بهذا الاسم؛ لأنه لفظ محتمل لما يُحمد وما يُذم، فأسيرة القرآن تعني أن القرآن أسرها، وما معنى أن القرآن أسرها، هل ذلك على وجه التبرم بما في القرآن من أوامر ونواهي تقيد الإنسان عن الانطلاق في شهواته أم أن ذلك مقول على وجه التمدّح بالعمل بالقرآن، فيكون ذلك من الإعجاب بالعمل والاغترار، وكل هذا وذاك مذموم، فالواجب ترك التكلف وترك الدعاوى الباطلة التي تحتمل الغلو والمبالغة، نسأل الله أن يهدينا سواء السبيل، والله أعلم.

الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك

--------------------

السؤال9:
الأعضاء يستخدمون أسماء مستعارة، ولكن بعضهم يستخدم أسماء كافرة، فما ردكم؟

الجواب:
أما ما يتعلق بالتسمي بأسماء مستعارة كافرة فلا يجوز التسمي بأسماء الكفار ، سواء كان مستعاراً أو حقيقياً بل يجب البعد عنها ، فإن ذلك دليل على محبتهم ، بل يجب التسمي بأسماء المسلمين ، وقد قال -سبحانه- : ( هو سماكم المسلمين من قبل ) ، وعلى أصحاب المواقع التنبيه على ذلك.
نسأل المولى - عز وجل- التوفيق للجميع . والله أعلم.

د. خالد القاسم
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود

--------------------


السؤال10:
هل يوجد محذور شرعي في مشاركة الفتيات في المنتديات بأسماء رجال أو مشاركة الرجال بأسماء نسائيه ؟؟

الجواب:
لا يجوز للمراة أن تتسمّى بأسماء الرِّجال ، ولا الرّجل بأسماء النساء ؛ لأن هذا نوع من التّشبّه ، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم الرَّجُلَة من النساء . رواه أبو داود وغيره ، وصححه الألباني
ولعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المتشبهين من الرجال بالنساء ، والمتشبهات من النساء بالرجال . رواه البخاري .
وقال ابن عباس رضي الله عنهما : لعن النبي صلى الله عليه وسلم المخنثين من الرجال ، والمترجِّلات من النساء ، وقال : أخرجوهم من بيوتكم . رواه البخاري .
والله تعالى أعلم .

--------------------

السؤال12 :
هل يعد التسجيل في المنتديات باسم مستعار والمشاركة بهذا الاسم كذب خاصة وهذا الاسم لايمت لك بصله ككنية او لقب؟
ياثم صاحب هذ الاسم المستعار عندما يسب ويشتم ويغتاب؟


الجواب :
بالنسبة للتسجيل باسم مُستَعار المحذور أن ينتسب الشخص إلى غير أبيه
وهذا سبقت فيه فتاوى
وأما مُجرّد اسم مُستعار فلا يأثم صاحبه .
والكُنية أولى وأحسن ، لأنها من السنة
وسبق الجواب عن سؤال :
هل اتخاذ الكُنى من السنة ؟
والإنسان مُؤاخَذ بما يقول ويَكتُب ، ولو كَتَب ذلك تحت اسم مُستعار .
والله أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم

--------------------

السؤال13:
ما حكم التسمي بمثل هذه الأسماء في المنتديات ؟
زعفران الجنة وعصفورة الجنة وأمثالها .. ( الأسماء التي فيها نسب للجنة )
هل في مثل هذه الأسماء تزكية أو شبهة أم لا حرج فيها ؟

الجواب:
يُشمّ منها ذلك ، لأنها تنسب نفسها إلى الجنة .
فكأن في ذلك تزكية أنها من أهل الجنة .
نعم . التفاؤل مطلوب والرجاء كذلك ، وكذلك الخوف والوجل .
ولما مات طفل صغير في زمن النبي صلى الله عليه وسلم قالت عائشة أم المؤمنين : فقلتُ : طوبى له ! عصفور من عصافير الجنة . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أوَ لا تدرين أن الله خلق الجنة وخلق النار ، فَخَلَق لهذه أهْلاً ، ولهذه أهلا ؟ رواه مسلم .
وفي رواية له : قالت : دُعِي رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى جنازة صَبي من الأنصار ، فقلت : يا رسول الله طُوبى لهذا ! عصفور من عصافير الجنة لم يَعمل السوء ولم يُدْركه . قال : أو غير ذلك يا عائشة ؟ إن الله خَلق للجنة أهلاً خَلَقهم لها وهم في أصلاب آبائهم ، وخَلَق للنار أهلا خَلقهم لها وهم في أصلاب آبائهم .
والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم

--------------------

السؤال14:
هل يجوز استعمال آيات قرآنية أو بعض منها كأسماء مستعارة في المنتديات أو في أي مكان آخر؟ وجزاكم الله خيراً.

الفتوى:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن الله سبحانه وتعالى أنزل القرآن للتدبر والتفكر والعمل بما فيه واتباعه، قال الله تعالى: كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ [صّ:29]. وقال الله تعالى: وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ [الأنعام:155]. والآيات في هذا كثيرة معلومة، فينبغي توقير القرآن وإنزاله المنزلة اللائقة به واحترامه وتعظيمه لأنه كلام الله جل وعلا. واستعمال الآيات القرآنية كأسماء مستعارة في المنتديات ونحوها قد يفضي إلى امتهان القرآن الكريم، فمثلاً لو سمى إنسان نفسه في المنتدى "وتوكل على الحي الذي لا يموت"، وقام مشارك آخر في المنتدى للرد عليه في مسألة ما وتخطئته، فإنه سيرد على هذا الاسم "وتوكل على الحي الذي لا يموت"، وهذا فيه ما لا يخفى من وضع كتاب الله عز وجل في قائمة الرد والامتهان. فعلى هذا لا يجوز استعمال آيات قرآنية كأسماء مستعارة في المنتديات ولا في غيرها صيانة لكتاب الله عز وجل. والله أعلم.

المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه



هذا والله أعلم ونسبة العلم إليه أسلم
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه وسلم

NinJa
01-10-2011, 02:14 PM
ما حكم العاب العرائس ذات الوجوه البارزة ؟؟ اتمنى معرفة الحكم الشرعي في ذلك وفي وجودها بالمنزل



الجواب : سئل فضيلة شيخنا الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله :

هناك أنواع كثيرة من العرائس منها ما هو مصنوع من القطن ، و هو عبارة عن كيس مفصل برأس ويدين ورجلين ، ومنها ما يشبه الإنسان تماماً ، ومنها ما يتكلم أو يبكي أو يمشي ، فما حكم صنع أو شراء مثل هذه الأنواع للبنات الصغار للتعليم والتسلية ؟

فأجاب رحمه الله بقوله : أما الذي لا يوجد فيه تخطيط كامل وإنما يوجد فيه شيء من الأعضاء والرأس ولكن لم تتبين فيه الْخِلْقة فهذا لا شك في جوازه ، وأنه من *** البنات اللاتي كانت عائشة – رضي الله عنها – تلعب بهن .

وأما إذا كان كامل الخلقة وكأنما تشاهد إنساناً ولا سيما إن كان له حركة أو صوت فإن في نفسي من جواز هذه شيئاً ، لأنه يضاهي خلق الله تماماً ، والظاهر أن اللعب التي كانت عائشة تلعب بهن ليست على هذا الوصف ، فاجتنابها أولى ، ولكني لا أقطع بالتحريم نظراً لأن الصغار يرخص لهم ما لا يرخص للكبار في مثل هذه الأمور ،

فإن الصغير مجبول على اللعب والتسالي ، وليس مكلفاً بشيء من العبادات حتى نقول : إن وقته يضيع عليه لهواً وعبثاً ، وإذا أراد الإنسان الاحتياط في مثل هذا فليقلع الرأس أو يحميه على النار حتى يلين ثم يضغطه حتى تزول معالمه .

وسئل رحمه الله : هل هناك فرق بين أن يصنع الأطفال تلك اللعب وبين أن نصنعها نحن لهم أو نشتريها لهم ؟

فأجاب رحمه الله بقوله : أنا أرى أن صنعها على وجه يضاهي خلق الله حرام ، لأن هذا من التصوير الذي لا شك في تحريمه ، لكن إذا جاءتنا من النصارى أو غيرهم من غير المسلمين فإن اقتناءها كما قلت أولاً .

لكن بالنسبة للشراء بدلاً من أن نشتريها ينبغي أن نشتري أشياء ليست فيها صور ، كالدراجات أو السيارات أو الرافعات وما أشبهها .

أما مسألة القطن والذي ما تتبين له صورة على الرغم مما هناك من أنه أعضاء ورأس ورقبة ولكن ليس فيه عيون ولا أنف فما فيه بأس ، لأن هذه لا يضاهي خلق الله .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك ياشيخ عبدالرحمن

ياشيخ انا عندي سؤال يخص التصميم

وهو اذا وضعت رابط صور او اي شيء يخص التصميم ليستفاد منها وما فيها اي شيء مخالف لكن لو تصفح الشخص في الاقسام والروابط الاخرى من الصفحة ربما وجد صور نساء ومقاطع فيديو غير مناسبة وغيرها

هل إذا رآها أحدهم علي إثم أو لا ؟


الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا .

حاول أن تنتقي ما تضع مِن روابط ، وإذا لم تجد فقم بِتحميلها على مركز تحميل المنتدى أو غيره من مراكز التحميل .

وإذا لم تستطع ووضعت رابط لبرنامج مثلا ، أو أشياء تخصّ التصميم ، أو غيرها ، فلا إثم عليك إذا فتح أحدهم غير الرابط الذي وضعت ؛ لأن الأصل أن الإنسان مأمور بِحفظ جوارحه ، وإذا عَرَض له عارِض صَرَف بصره ، أو أغلق سمعه .

فكيف يذهب الإنسان يُقلِّب في الصفحات ليرى ما لا يسرّه في القيامة رؤيته .

والله أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:16 PM
ماحكم تحريك السبابة في التشهد؟



السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن في المغرب اقولك يا شيخ 96% من المصلين يقومون بتحريك السبابة هل له اثر في السنة النبوية



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

نعم ، رَفْع السبابة وتحريكها في التشهّد له أصل في السنة .

والسنة في التشهد أن ينظر إلى أصبعه السبابة .


ففي حديث عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الزُّبَيْرِ رضي الله عنهما قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا قَعَدَ فِي الصَّلاَةِ جَعَلَ قَدَمَهُ الْيُسْرَى بَيْنَ فَخِذِهِ وَسَاقِهِ وَفَرَشَ قَدَمَهُ الْيُمْنَى وَوَضَعَ يَدَهُ الْيُسْرَى عَلَى رُكْبَتِهِ الْيُسْرَى ، وَوَضَعَ يَدَهُ الْيُمْنَى عَلَى فَخِذِهِ الْيُمْنَى ، وَأَشَارَ بِإِصْبَعِهِ . رواه مسلم .

وفي حديث ابن عمر رضي الله عنهما قَالَ : كَانَ رسول الله صلى الله عليه وسلم إِذَا جَلَسَ فِي الصَّلاَةِ وَضَعَ كَفَّهُ الْيُمْنَى عَلَى فَخِذِهِ الْيُمْنَى وَقَبَضَ أَصَابِعَهُ كُلَّهَا وَأَشَارَ بِإِصْبَعِهِ الَّتِي تَلِي الإِبْهَامَ ، وَوَضَعَ كَفَّهُ الْيُسْرَى عَلَى فَخِذِهِ الْيُسْرَى . رواه مسلم .
وفي رواية له : وَأَشَارَ بِالسَّبَّابَةِ .
وعند النسائي : وأشار بأصبعه التي تلي الإبهام في القبلة ، ورَمى بِبَصَرِه إليها .

واختُلِف هل يُشير بأصبعه السبابة مجرّد إشارة أو يُحرّك أصبعه في التشهد ؟

والصحيح أنه يُحرّك أصبعه لحديث وائل بن حجر رضي الله عنه : ثم قَبَضَ بين أصابعه ، فحلّق حلقة ، ثم رفع إصبعه ، فرأيته يحركها يدعو بها . رواه الإمام أحمد والنسائي .

وعند الإمام أحمد من طريق نَافِعٍ قَالَ: كَانَ عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ إِذَا جَلَسَ فِي الصَّلَاةِ وَضَعَ يَدَيْهِ عَلَى رُكْبَتَيْهِ ، وَأَشَارَ بِإِصْبَعِهِ ، وَأَتْبَعَهَا بَصَرَهُ ، ثُمَّ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لَهِيَ أَشَدُّ عَلَى الشَّيْطَانِ مِنَ الْحَدِيدِ " يَعْنِي السَّبَّابَةَ . وحسّنه الألباني .

قال ابن عبد البر : اختلفوا في تحريك أصبعه السبابة ؛ فمنهم من رأى تحريكها ، ومنهم مَن لم يَرَه .
وكل ذلك مَروي في الآثار الصحاح الْمُسْنَدَة عن النبي - عليه السلام - ، وجَميعه مُباح ، والحمد لله .

والله تعالى أعلم

الشيخ عبدالرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 02:21 PM
السؤال:

ما حكم قول "جمعة مباركة" للناس في كل جمعة، مع العلم أن الجملة انتشرت بين الشباب ؟

جزاكم الله كل خير .

الفتوى :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالتزام قول المسلم لأخيه المسلم بعد الجمعة أو كل جمعة ( جمعة مباركة ) لا نعلم فيه سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن صحابته الكرام، ولم نطلع على أحد من أهل العلم قال بمشروعيته، فعلى هذا يكون بهذا الاعتبار بدعة محدثة لا سيما إذا كان ذلك على وجه التعبد واعتقاد السنية، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد . رواه مسلم والبخاري معلقا، وفي لفظ لهما: من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد . وأما إذا قال المسلم لأخيه أحيانا من غير اعتقاد لثبوتها ولا التزام بها ولا مداومة عليها، ولكن على سبيل الدعاء فنرجو أن لا يكون بها بأس، وتركها أولى حتى لا تصير كالسنة الثابتة، وانظر الفتوى رقم : 10514 ، والفتوى رقم : 19781 .

والله أعلم .

المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

http://www.islam***.net/ver2/Fatwa/S...Option=FatwaId




ما حكم قول يوم الجمعة جمعة مباركة ؟



السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي الفاضل / فضيلة الشيخ عبد الرحمن السحيم

انتشر عندنا في المنتدى هذا القول يوم الجمعة ( جمعة مباركة ) فما رأي الشرع في ذلك

وهل هي واردة عن الرسول صلى الله عليه وسلم أو الصحابة رضوان الله عليهم ..

وفقك الله أخي الفاضل دائما وابدا..

وتقبل شكري وتقديري


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا أعلم أن التهنئة بيوم الجمعة ثبتت عن الصحابة الكرام رضي الله عنهم .
وقد يدخل في عموم التهنئة بالعيد ، وذلك لأن الجمعة عيد الأسبوع ، لقوله عليه الصلاة والسلام : إن هذا يومُ عيدٍ ، جعله الله للمسلمين ، فمن جاء إلى الجمعة فليغتسل ، وإن كان طيبٌ فليَمَسَّ منه ، وعليكم بالسواك . رواه ابن ماجه بإسنادٍ حسن .

والدعاء بالبركة مطلوب ، إلاّ أن الْتِزَام ذلك في كل جمعة يجعله في حُكم البِدَع لِعدم التْزِام السلف له

قال السخاوي في " التهنئة بالشهور والأعياد " : ورُوي في المرفوع مِن جُملة حقوق الجار : إن أصابه خير هنأه ، أو مصيبة عَزّاه ، أو مرض عاده ، إلى غيره مما في معناه ، بل أقوى منه ما في الصحيحين في قيام طلحة لكعب رضي الله عنهما وتهنئته بتوبة الله عليه . اهـ .

والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 02:22 PM
تعاشر رجلا من سنوات وتريد أن تحج ثم تعود إليه
السؤال: ارتبطت برجل من غير ديني ، وهبته نفسي وعاشرته معاشرة الأزواج ( بغير زواج ) ، لمدة اثنتي عشرة سنة ؛ وقد عزمت على الحج هذا العام ، فهل إن أتممت الحج جاز لي استكمال حياتي معه ومعاشرته ، علما بأنني أحيا في بلاد الشمال الأمريكي ومثل هذه العلاقات معترف بها كما لو كانت زواجا ؟



الجواب :
الحمد لله
أولا :
يجب أن تعلمي أن هذه المعاشرة هي الزنا الصريح الذي هو من كبائر الذنوب ، وقد ورد فيه من الوعيد الشديد ما ينبغي أن يكون زاجرا وواعظا لكل مؤمن ومؤمنة ، فمن ذلك :

1- ما روى البخاري (1386) أن النبي صلى الله عليه وسلم قال عن عقاب الزناة ، فيما رآه في منامه ، حين أتاه ملكان : ( فَانْطَلَقْنَا إِلَى ثَقْبٍ مِثْلِ التَّنُّورِ أَعْلَاهُ ضَيِّقٌ وَأَسْفَلُهُ وَاسِعٌ يَتَوَقَّدُ تَحْتَهُ نَارًا فَإِذَا اقْتَرَبَ ارْتَفَعُوا حَتَّى كَادَ أَنْ يَخْرُجُوا فَإِذَا خَمَدَتْ رَجَعُوا فِيهَا وَفِيهَا رِجَالٌ وَنِسَاءٌ عُرَاةٌ فَقُلْتُ مَنْ هَذَا قَالَا انْطَلِقْ فَانْطَلَقْنَا ) .
وفي رواية له أيضا (7047) : ( فَانْطَلَقْنَا فَأَتَيْنَا عَلَى مِثْلِ التَّنُّورِ قَالَ فَأَحْسِبُ أَنَّهُ كَانَ يَقُولُ فَإِذَا فِيهِ لَغَطٌ وَأَصْوَاتٌ قَالَ فَاطَّلَعْنَا فِيهِ فَإِذَا فِيهِ رِجَالٌ وَنِسَاءٌ عُرَاةٌ وَإِذَا هُمْ يَأْتِيهِمْ لَهَبٌ مِنْ أَسْفَلَ مِنْهُمْ فَإِذَا أَتَاهُمْ ذَلِكَ اللَّهَبُ ضَوْضَوْا قَالَ قُلْتُ لَهُمَا مَا هَؤُلَاءِ قَالَ قَالَا لِي انْطَلِقْ انْطَلِقْ ) الحديث ، وفي آخره : ( وَأَمَّا الرِّجَالُ وَالنِّسَاءُ الْعُرَاةُ الَّذِينَ فِي مِثْلِ بِنَاءِ التَّنُّورِ فَإِنَّهُمْ الزُّنَاةُ وَالزَّوَانِي ).

2- وروى ابن خزيمة وابن حبان عن أبي أمامة رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( بَيْنَا أَنَا نَائِمٌ إِذْ أَتَانِي رَجُلَانِ، فَأَخَذَا بِضَبْعَيَّ، فَأَتَيَا بِي جَبَلًا وَعْرًا، فَقَالَا: اصْعَدْ، فَقُلْتُ: إِنِّي لَا أُطِيقُهُ، فَقَالَا: إِنَّا سَنُسَهِّلُهُ لَكَ، فَصَعِدْتُ حَتَّى إِذَا كُنْتُ فِي سَوَاءِ الْجَبَلِ إِذَا بِأَصْوَاتٍ شَدِيدَةٍ، قُلْتُ: مَا هَذِهِ الْأَصْوَاتُ؟ قَالُوا: هَذَا عُوَاءُ أَهْلِ النَّارِ، ثُمَّ انْطُلِقَ بِي، فَإِذَا أَنَا بِقَوْمٍ مُعَلَّقِينَ بِعَرَاقِيبِهِمْ، مُشَقَّقَةٍ أَشْدَاقُهُمْ، تَسِيلُ أَشْدَاقُهُمْ دَمًا قَالَ: قُلْتُ: مَنْ هَؤُلَاءِ؟ قَالَ: هَؤُلَاءِ الَّذِينَ يُفْطِرُونَ قَبْلَ تَحِلَّةِ صَوْمِهِمْ، فَقَالَ: خَابَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى فَقَالَ سُلَيْمَانُ: مَا أَدْرِي أَسَمِعَهُ أَبُو أُمَامَةَ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَمْ شَيْءٌ مِنْ رَأْيِهِ؟ ثُمَّ انْطَلَقَ، فَإِذَا بِقَوْمٍ أَشَدَّ شَيْءٍ انْتِفَاخًا وَأَنْتَنِهِ رِيحًا، وَأَسْوَئِهِ مَنْظَرًا، فَقُلْتُ: مَنْ هَؤُلَاءِ؟ فَقَالَ: هَؤُلَاءِ قَتْلَى الْكُفَّارِ،
ثُمَّ انْطَلَقَ بِي، فَإِذَا بِقَوْمٍ أَشَدَّ شَيْءٍ انْتِفَاخًا، وَأَنْتَنِهِ رِيحًا، كَأَنَّ رِيحَهُمُ الْمَرَاحِيضُ، قُلْتُ: مَنْ هَؤُلَاءِ؟ قَالَ: هَؤُلَاءِ الزَّانُونَ وَالزَّوَانِي ... ) والحديث صححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب برقم (2393).


3- وجعل الله حد الزاني غير المحصن ؛ أي : الذي لم يسبق له الزواج : الجلد مائة جلدة ، وحد المحصن الرجم حتى الموت . قال تعالى : ( الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ وَلا تَأْخُذْكُمْ بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ) النور/2 .
وروى مسلم في صحيحه (3199) عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( والثيب بالثيب جلد مائة والرجم ) .

فبادري بالتوبة إلى الله تعالى ، واقطعي علاقتك بهذا الرجل ، ولا يغرنك إمهال الله تعالى لك ، فإنه يمهل ولا يهمل ، وإن أخذه لشديد ، وإن عذابه لعظيم ، وقد أمهلك هذه السنوات الطوال - حسب ما ورد في سؤالك - وهذا من حلمه على عباده ، ورغبته في هدايتهم ، وفرحه بتوبتهم .
ولا ندري والله بأي قلب عشت هذه السنوات الطوال مع رجل تعاشرينه معاشرة الأزواج ، فإن كنت حينها بعيدة عن الله ، غارقة في الدنيا ، فلعل تفكيرك في الحج دليل على رغبتك في الرجوع إلى الله ، وإنقاذ نفسك من النار ، فإن الموت قريب ، والدنيا إلى زوال ، وغدا إما جنة أو نار ، فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز ، نسأل الله أن يتوب عليك ويجعلك من أهلها .
ثانيا :
لا يحل لك الزواج من هذا الرجل حتى يعلن إسلامه ويلزم أحكامه ؛ لأنه لا يحل لمسلمة أن تكون زوجة لكافر ، وهذا مجمع عليه بين أهل العلم ؛ لقوله تعالى : ( فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ لا هُنَّ حِلٌّ لَهُمْ وَلا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُنَّ) الممتحنة/10 ، وقوله : (وَلا تُنْكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّى يُؤْمِنُوا وَلَعَبْدٌ مُؤْمِنٌ خَيْرٌ مِنْ مُشْرِكٍ وَلَوْ أَعْجَبَكُمْ أُولَئِكَ يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَى الْجَنَّةِ وَالْمَغْفِرَةِ بِإِذْنِهِ وَيُبَيِّنُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ ) البقرة/221
والزواج من غير مسلم ، لا يعد زواجا ، بل هو زنا وإثم ومنكر .
فانظري ، يا أمة الله : رجل يحرم عليك الزواج به ، وأنت تعاشرينه في الحرام ، وتريدين الحفاظ على ذلك ؛ إنها ظلمات بعضها فوق بعض ، فأدركي نفسك ، يا أمة الله ، قبل فوات الأوان .
وأنت الآن بين خيارين :
أن تؤثري الله تعالى ، وترغبي فيما عنده من السعادة الأبدية ، والنعيم المقيم ، والحياة المطمئنة .
أو تؤثري هذه الحياة الآثمة مع رجل لا يحل لك ، ثم لا تلبث هذه الحياة أن تنقضي ، وتصيرين إلى الموت والبلى ، وينتظرك الحساب والجزاء ، وحينها يعض الظالم على يديه ويقول : ( يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا . يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا . لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنْسَانِ خَذُولًا ) الفرقان/27-29
وإنّ غمسة في نار جهنم كفيلة بنسيان كل متعة في هذه الحياة مهما بلغت .
روى مسلم (2807) عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( يُؤْتَى بِأَنْعَمِ أَهْلِ الدُّنْيَا مِنْ أَهْلِ النَّارِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَيُصْبَغُ فِي النَّارِ صَبْغَةً ثُمَّ يُقَالُ يَا ابْنَ آدَمَ هَلْ رَأَيْتَ خَيْرًا قَطُّ هَلْ مَرَّ بِكَ نَعِيمٌ قَطُّ فَيَقُولُ لَا وَاللَّهِ يَا رَبِّ . وَيُؤْتَى بِأَشَدِّ النَّاسِ بُؤْسًا فِي الدُّنْيَا مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ فَيُصْبَغُ صَبْغَةً فِي الْجَنَّةِ فَيُقَالُ لَهُ يَا ابْنَ آدَمَ هَلْ رَأَيْتَ بُؤْسًا قَطُّ هَلْ مَرَّ بِكَ شِدَّةٌ قَطُّ فَيَقُولُ لَا وَاللَّهِ يَا رَبِّ مَا مَرَّ بِي بُؤْسٌ قَطُّ وَلَا رَأَيْتُ شِدَّةً قَطُّ ).
ثالثا :
إن أخطر ما يمكن أن يتعرض له المُصِرُّ على المعصية : أن يُطمس على قلبه ، ويحال بينه وبين التوبة ، وتكتب له سوء الخاتمة ، نسأل الله العافية .
وبعض العصاة يؤجل التوبة ، ويسوف في قرار الأوبة ، ظانا أنه يتوب في آخر العمر ، فيحال بينه وبينها ، فيموت على المعصية ، ويلقى الله على الضلالة ، ويندم حين لا ينفعه الندم .
فوصيتنا لك أن تعودي إلى الله ، وأن تُقبلي على طاعته ، وأن تنطرحي بين يديه ، وأن تذرفي دموع التوبة والندم ، وأن تكثري من سؤاله ودعائه أن يتقبل توبتك ، ويغفر ذنبك ، ويتجاوز عن سيئاتك ، وهو سبحانه يحب التائبين ، ويدني المستغفرين ، ويفرح بقوافل العائدين ( أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ هُوَ يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَأْخُذُ الصَّدَقَاتِ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ) التوبة/104
عافاك الله من كل سوء ، وصرف عنك الفحشاء ، وردك إليه ردا جميلا .
والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 02:23 PM
السؤال:

ما حكم قول "جمعة مباركة" للناس في كل جمعة، مع العلم أن الجملة انتشرت بين الشباب ؟

جزاكم الله كل خير .

الفتوى :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالتزام قول المسلم لأخيه المسلم بعد الجمعة أو كل جمعة ( جمعة مباركة ) لا نعلم فيه سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن صحابته الكرام، ولم نطلع على أحد من أهل العلم قال بمشروعيته، فعلى هذا يكون بهذا الاعتبار بدعة محدثة لا سيما إذا كان ذلك على وجه التعبد واعتقاد السنية، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد . رواه مسلم والبخاري معلقا، وفي لفظ لهما: من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد . وأما إذا قال المسلم لأخيه أحيانا من غير اعتقاد لثبوتها ولا التزام بها ولا مداومة عليها، ولكن على سبيل الدعاء فنرجو أن لا يكون بها بأس، وتركها أولى حتى لا تصير كالسنة الثابتة، وانظر الفتوى رقم : 10514 ، والفتوى رقم : 19781 .

والله أعلم .

المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

http://www.islam***.net/ver2/Fatwa/S...Option=FatwaId




ما حكم قول يوم الجمعة جمعة مباركة ؟



السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي الفاضل / فضيلة الشيخ عبد الرحمن السحيم

انتشر عندنا في المنتدى هذا القول يوم الجمعة ( جمعة مباركة ) فما رأي الشرع في ذلك

وهل هي واردة عن الرسول صلى الله عليه وسلم أو الصحابة رضوان الله عليهم ..

وفقك الله أخي الفاضل دائما وابدا..

وتقبل شكري وتقديري


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا أعلم أن التهنئة بيوم الجمعة ثبتت عن الصحابة الكرام رضي الله عنهم .
وقد يدخل في عموم التهنئة بالعيد ، وذلك لأن الجمعة عيد الأسبوع ، لقوله عليه الصلاة والسلام : إن هذا يومُ عيدٍ ، جعله الله للمسلمين ، فمن جاء إلى الجمعة فليغتسل ، وإن كان طيبٌ فليَمَسَّ منه ، وعليكم بالسواك . رواه ابن ماجه بإسنادٍ حسن .

والدعاء بالبركة مطلوب ، إلاّ أن الْتِزَام ذلك في كل جمعة يجعله في حُكم البِدَع لِعدم التْزِام السلف له

قال السخاوي في " التهنئة بالشهور والأعياد " : ورُوي في المرفوع مِن جُملة حقوق الجار : إن أصابه خير هنأه ، أو مصيبة عَزّاه ، أو مرض عاده ، إلى غيره مما في معناه ، بل أقوى منه ما في الصحيحين في قيام طلحة لكعب رضي الله عنهما وتهنئته بتوبة الله عليه . اهـ .

والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 02:24 PM
ما حكم قول باسم الحب ؟
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وأسأل الله أن يعتق رقابنا جميعا من النار اللهم آمين
فضيلة الشيخ وفقه الله سؤالي هو: ماحكم مثل هذه التسمية باسم الحب
وإذا كان الحب من القلب فبسم القلب ، وإذا كان القلب من الروح فبسم الروح ،
وإذا كانت الروح من عنـد الله فبسم الله الرحمن الرحيم
وجزاكم الله خير ونفع بكم الإسلام والمسلمين



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

هذا مِن الشرك ، خاصة البدء بِاسْم الحب وبِاسْم القلب ؛ لأنه مُضاهاة للبدء باسْم الله .

وسُئل شيخنا العثيمين رحمه الله : عن هذه العبارات: " بِاسْم الوطن ، بِاسْم الشَّعب ، بِاسْم العروبة " ؟
فأجاب رحمه الله : هذه العبارات إذا كان الإنسان يَقصد بذلك أنه يُعَبِّر عن العَرَب أو يُعَبِّر عن أهل البلد ؛ فهذا لا بأس به ، وإن قَصد التبرك والاستعانة فهو نَوع مِن الشِّرْك ،
وقد يَكون شِرْكا أكبر بِحَسب ما يقوم في قَلْب صَاحبه مِن التعظيم بما استعان به .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:25 PM
السؤال السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أما بعد :

فأود أن أطرح عليكم سؤالا و أرجو الإفادة منكم و جزاكم الله خيرا ,

هل يجوز لمس القرآن من دون وضوء أي لمجرد لمسه فقد ولقد سألت بعض الذين من حولي وقالوا لي أن مجرد لمس القرآن من دون القراءة فيه لا يوجب الوضوء بل يستحب , فنرجوا منكم الافادة جزاكم الله خيرا .



الإجابة


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم المرسلين صلى الله وسلم عليه وآله وصحبه أجمعين
أما بعد


لا يجوز مس المصحف بدون وضوء ، والذي يجوز هو قراءته من الحفظ هذا ،


والله أعلم


الشيخ عثمان الخميس
http://almanhaj.net/fatwaa/fatwaa_de...p?fatwaa_id=95

NinJa
01-10-2011, 02:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يقول السائل : ما حكم قول الشاعر : إذا المرء يوما أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر؟؟



أجاب الشيخ " صالح الفوزان " حفظه الله :


( هذا كلام فاضي .. لا بد أن يستجيب القدر ؟! .. يعني إن المرء هو الذي يفرض على القدر أنّه يستجيب ؟! .. العكس القدر هو الذي يفرض على الإنسان .



هذا كلام شاعر الله أعلم باعتقاده .. أو أنّه جاهل ما يعرف .. على كل حال هذا كلام شاعر والله جل وعلا يقول : " وَالشُّعَرَاء يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ ، أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ " سورة الشعراء ، الآية 224 ـ 225 .



ويقول أهل البلاغه عن الشعر " أعذبه أكذبه " .. هذا كلام باطل بلا شك ، " إذا المرء يوما أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر " .. هذا مبالغة ، هذا يُنسب ..... للشابي شاعر جزائري من الشعراء المعاصرين .



بعض الناس وبعض الصحفيين يكتبون كتابات ســـــيئة يقول " يا ظُلم القدر " ، " يا ظُلم القدر " ، ظلمهُم القدر ! ، " يالسخرية القدر " ، هذا كلام باطل يؤدي إلى الكفر والعياذ بالله .. القدر يسخر ؟! القدر يظلم ؟! ) إ . هـ .

الفتوى صوتياً

(ما حكم قول الشاعر / اذا المرء يوما أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر )
منقول جزى الله من قام بتفريغه خيرا

NinJa
01-10-2011, 02:26 PM
هل يجوز للإنسان أن يسأل عمّا بدا له ؟ أم يدخل ذلك في كثرة السؤال المَنهي عنها ؟
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فضيلة الشيخ عبد الرحمن السحيم - أعلى الله مقامكم -
هل يجوز للإنسان أن يسأل المشايخ والعلماء عن كلِّ ما بدا له ، وعن أي أمرٍ يريده حتى لو كان الجهلُ به لا يؤثِّر على دينه أو عبادته وعقيدته ؟
أمْ أنَّ هذا داخِلٌ ضِمن ( كثرة السُّؤال ) التي نهى عنها عليه الصلاة والسَّلام ؟
وإذا تكرّمتم - أحسن الله إليكم - ، هل تذكرون الضَّوابِط في الاستفتاء مع كلمة توجيهية للمستفتين حول ما يجِب عليهم أن يسألوا عنه ؟
وفقكم الله فضيلة الشيخ ورضي عنكم وأرضاكم ويسّر الله أمركم ووسَّع الله عليكم كما وسّعتم على عباده ويسّر لكم كل أمرٍ وسخّره في طاعته كما يسّر فضيلتكم على النَّاس .

http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

مِن الناس مَن يسأل عن كل شيء تَقَع عليه عينه !
ومِن الناس مَن لا يُحسِن السؤال .
ومنهم مَن يسأل عن أشياء لا تهمّه ويترك ما يهمّه ، وما سوف يُسأل عنه يوم القيامة .
ومِن الناس مَن يسأل ويُغلِّف الإجابة مع السؤال ! كأنه يقول : أجبني بهذا الجواب الذي قلتُ لك !

قال ابن القيم عن العِلم وتحصيلِه : فمن الناس من يُحْرَمه لعدم حُسْنِ سؤالِه ، أما لأنه لا يسألُ بحال ، أو يسألُ عن شيء وغيرُه أهمُّ إليه منه ، كمن يسألُ عن فُضُولِه التي لا يَضرُّ جهلُه بها ، ويَدعُ ما لا غِنى له عن معرفتِه ، وهذه حالُ كثيرِ من الْجُهّال المتعلِّمين ، ومِن الناس من يُحْرَمه لِسُوءِ إنْصَاتِه ، فيكونُ الكلامُ والمماراةُ آثَرَ عنده وأحَبَّ إليه مِن الإنصات ، وهذه آفةٌ كَامِنةٌ في أكثرِ النفوسِ الطَّالِبةِ للعِلْمِ ، وهي تمنَعُهُم عِلْماً كَثيرا ، ولو كان حَسَنَ الفهم .
ذَكَر ابن عبد البر عن بعض السلف أنه قال : مَن كان حَسَنَ الفهم رَديءَ الاستماع لم يَقُم خَيْرُه بِشَرِّه .
وذَكَر عبدُ الله بنُ أحمد في كتاب العِلل له قال : كان عروةُ بنُ الزبيرِ يُحِبُّ مماراةَ ابنِ عباسٍ ، فكان يَخْزِنُ عِلمَه عنه ، وكان عبيدُ الله بنُ عبدِ الله بنِ عُتبة يُلَطِّفُ له في السُّؤال فَيَعِزُّه بالعِلْم عزّا .
وقال ابن جريج : لم أسْتَخْرِج العِلْم الذي اسْتَخْرَجْتُ مِن عَطَاء إلاّ بِرِفْقِي بِهِ .
وقال بعض السلف : إذا جَالَسْتَ العَالِم فَكُن على أن تَسْمَعَ أحْرصَ منك على أن تَقول . اهـ .

وقد الّف أبو عمرو بن الصلاح رحمه الله كتابا بعنوان : أدب الفتوى وشروط الْمُفْتِي وصِفة الْمُسْتَفْتِي وكيفية الفتوى والاستفتاء .
ونَقَل عنه الإمام النووي في مقدمة " المجموع " في باب في آداب الفتوى والْمُفتِي والْمُسْتَفْتِي .

قال ابن الصلاح : ينبغي للْمُسْتَفْتِي أن يتأدّب مع المفتى ويُبَجِّله في خطابه وسؤاله ونحو ذلك ، ولا يُومئ بِيده في وَجهه ، ولا يَقُل له : ما يَحفظ في كذا ؟ أو ما مذهب إمامك أو الشافعي في كذا ؟ ولا يَقُل إذا أجابه : هكذا قلتُ أنا ! أو كذا وَقَع لي ! ولا يَقل : أفتاني فلان أو غيرك بكذا ...
ولا يسأله وهو قائم أو مُسْتَوفِز ، أو على حالة ضَجر ، أوْ هَمّ به ، أو غير ذلك مما يَشغل القلب .
وذَكَر النووي أن مِن آداب الْمُسْتَفْتِي أن يقول : ما تقول رحمك الله ؟ أو : رَضِي الله عنك ؟ أو وفقك الله وسددك ورَضي عن والديك ؟ ولا يَحْسن أن يَقول : رَحِمَنا الله وإياك . اهـ .

ورأيت مِن الناس مَن ينسخ موضوعا كاملا ! ولا يُكلِّف نفسه اختصاره ، ولا الاقتصار على السؤال عما أشكل عليه .

وفي الصحيحين أن رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَرِهَ الْمَسَائِلَ وَعَابَهَا .
وقال عليه الصلاة والسلام : إِنَّمَا هَلَكَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ بِكَثْرَةِ سُؤَالِهِمْ وَاخْتِلاَفِهِمْ عَلَى أَنْبِيَائِهِمْ . رواه مسلم .

وكان الصحابة رضي الله عنهم يكرهون كثرة السؤال ، ويَكرهون السؤال عمّا لم يقع .
سئل عَمّار رضي الله عنه عن مسألة , فقال : هل كان هذا بَعْد ؟ قالوا : لا , قال : فدعونا حتى يكون , فإذا كان تَجَشَّمْنَاه لكم .
وقال عمرو بن مرة : خَرَج عُمَر على الناس فقال : أُحَرِّج عليكم أن تسألونا عَمّا لم يكن , فإن لنا فيما كان شُغلا .
وكان زيد بن ثابت رضي الله عنه إذا سُئل عن الشيء , يقول : كان هذا ؟ فإن قالوا : لا , قال : دَعُوه حتى يكون .

وجَرى على ذلك عَمَل الائمة مِن بعدهم .
قال ابن وهب : حَدَّث مالك , قال : أدْرَكْت هذه البلدة وإنهم ليكرهون هذا الإكثار الذي فيه اليوم .

والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 02:31 PM
لا تقل

الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه

سبب النهي

سوء أدب مع الله تتضمن إعلان تام انك تكره ما قضى الله وكان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا أصابه ما يكره يقول ( الحمد لله على كل حال)


~~~~~~~~~~


لا تقل

اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكني أسألك اللطف فيه


سبب النهي

سوء أدب مع الله لأن فيه نوع من التحدي فكأنه يقول ( يا رب افعل ما شئت ولكن ألطف) وأيضا فيه منافاة للحديث ( لا يرد القضاء إلا الدعاء )


~~~~~~~~~~


لا تقل
حرام عليك لأمر عابر


سبب النهي

لا ينبغي لأنه شيء لم يحرمه الشرع
قال تعالى: ( ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام )


~~~~~~~~~~


لا تقل

الله يكفينا شر هذا الضحك

سبب النهي

لا يجوز لأنه من الطيرة وتوقع لشيء مكروه سيحدث



~~~~~~~~~~


لا تقل

لا حول لله

سبب النهي

هذا من نتائج ثقافة المسلسلات وهو نفي يقتضي كفر قائله إذا أراد النفي عياذا بالله من ذلك


~~~~~~~~~~


لا تقل

الدين لب وقشور

سبب النهي

لأن القشور لا فائدة فيها والدين خير كله أصوله وفروعه وواجباته وسننه


~~~~~~~~~~


لا تقل
فلان شكله غلط

سبب النهي

لأن فيه سخرية واعتراض على خلق الله تعالى


~~~~~~~~~~


لا تقل
عـبَّاد الشمس لبعض الزهور

سبب النهي

لأن جميع المخلوقات بما فيها الأشجار لا تعبد إلا الله تعالى


~~~~~~~~~~
لا تقل
عن الميت دفن في مثواه الأخير
سبب النهي

لأنه يتضمن إنكار البعث


~~~~~~~~~~
لا تقل
بالرفاء والبنين


سبب النهي
لأنها تهنئة أهل الجاهلية

~~~~~~~~~~
لا تقل
ظلمني الله يظلمه
سبب النهي

لأن فيه اتهام لله بالظلم والله سبحانه حرَّم الظلم على نفسه وجعله بين عباده محرماً


~~~~~~~~~~
لا تقل
شاءت حكمة الله أو شاء القدر

سبب النهي

لأن الحكمة والقدر من الأمور المعنوية لا مشيئة لها والذي يشاء هو الله تعالى


~~~~~~~~~~
لا تقل
فلان مات شهيداً

سبب النهي
لا تجوز الشهادة لشخص معين إلا بنص شرعي


~~~~~~~~~~
لا تقل

(عادات وتقاليد) عن الأحكام الشرعية


سبب النهي

توهم أن الإسلام عادات وتقاليد ورثناها عن أسلافنا تقبل التغيير والتبديل


~~~~~~~~~~
لا تقل
خسرت في الحج كذا وكذا
سبب النهي
لأن ما يبذل في الطاعات ليس بخسارة بل هو الربح الحقيقي


~~~~~~~~~~
لا تقل
الله يسأل عن حالك
سبب النهي
لأنك تنسب الجهل إلى الله تعالى

~~~~~~~~~~
لا تقل
اليوبيل الفضي أو الذهبي
سبب النهي

لأن اليوبيل كلمة يهودية معناها الخلاص والتحرير،والاحتفال به محرم

~~~~~~~~~~
لا تقل

شمالك يمين (لمن يمد الإناء بشماله )
سبب النهي
فيه تشبيه ليدي المخاطب أياً كان بيدي الله سبحانه [كلتا يديه يمين]
و فيه إقرار له لاستعماله شماله بدلاً عن اليمين وكان الواجب الإنكار عليه

~~~~~~~~~~
لا تقل

عن المسجد الأقصى (ثالث الحرمين)
سبب النهي
لأنه لا يوجد إلا حرمان الحرم المكي،والحرم النبوي ، أما الأقصى فهو سُمي أولى القبلتين

~~~~~~~~~~
لا تقل
الله بالخير (عند التحية)
سبب النهي
لأنه كلام فاسد . خلاف التحية التي شرعها لنا ديننا الحنيف ، وهي السلام
~~~~~~~~~~
لا تقل
صباح أو مساء الخير ، أو عنت مساءً

سبب النهي
لأنها تحية المجوس والنصارى، والمشركين . تحيتنا نحن المسلمون التي نعتز بها، ونؤجر عند قولها السلام
~~~~~~~~~~
لا تقل
لمن حلت به مصيبة ( الله لعب بفلان )
أو ( لعب الله في حسبته )
سبب النهي

لأن اللعب من خصائص السفهاء ! فكيف يُنسب إلى الله ؟ – تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً- فهذا اللفظ خطير على دين المسلم

~~~~~~~~~~
لا تقل
حجر إسماعيل عليه السلام
سبب النهي
لأنه لم يثبت أن له علاقة بإسماعيل عليه السلام فقد بني بعده بقرون طويلة
~~~~~~~~~~
لا تقل
( فلان ما يستاهل )
سبب النهي
لأن فيه اعتراضاً على حكم الله واتهاماً لله بالظلم - تعالى الله عن ذلك -
~~~~~~~~~~
لا تقل
يعلم الله إني فعلت كذا
سبب النهي
لأنك إذا قلتها والأمر خلاف ذلك اتهمت الله بالجهل وقد تؤدي إلى الكفر
~*¤ô§ô¤*~~~~~~~~~~~~*¤ô§ô¤*~

*•~-.¸¸,.-~* للأمانـة *•~-.¸¸,.-~*
( صاحب الموضوع أجاز نشرة .. بل حث و رغب على ذلك )

http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب :

جزاك الله خيرا
وبارك الله فيك .

أكثر هذه المنهيات مأخوذة من كِتاب " معجم المناهي اللفظية " للشيخ بكر أبو زيد حفظه الله ورعاه .
وهو هنا :
http://www.almeshkat.net/books/images/zip.gif << اضغط هنا >>
ولي وجهة نظر فيما يلي :
1 – قول (الله يكفينا شر هذا الضحك) لا يُمنع منها على الإطلاق ؛ لأن من الضحك ما يكون شرًّا ؛ وكثرة الضحك تُميت القلب ، كما جاء في الحديث .

2 – قول (فلان مات شهيداً) هو لا يُقال على سبيل الشهادة ، وإنما يُقال فيما يظهر للناس .
قال الإمام البخاري : لا يَقُولُ فُلانٌ شَهِيدٌ .
قال ابن حجر : أَيْ عَلَى سَبِيلِ الْقَطْعِ بِذَلِكَ إِلاَّ إِنْ كَانَ بِالْوَحْي . اهـ .

والحديث الذي أورده البخاري رحمه الله دالّ على أنه لا يُشهد لِحَيّ بالشهادة في سبيل الله ، فإنه أورد حديث الذي قيل عنه " شهيد " قبل أن يُقتَل ، فكان آخر أمره أنه قتل نفسه لَمَّا أُصيب بِجراح .

3 – قول (الله يسأل عن حالك)
هذا أيضا لا يُنهَى عنه مُطلقا ، فإن الله يسأل الملائكة عن أحوال بعض عباده وهو سبحانه وتعالى أعلم بِحالهم .
وفي حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ، ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر ، ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم - وهو أعلم بهم - كيف تركتم عبادي ؟ فيقولون : تركناهم وهم يُصلّون ، وأتيناهم وهم يصلون . رواه البخاري ومسلم .

4 – قول ((ثالث الحرمين) عن المسجد الأقصى) لا يبدو أن فيه محذورا ؛ لأن إطلاق ثالث الحرمين من باب التغليب ، وإن لم يكن له حَرَم ، كما هو الحال في الحرمين .

5 – قول (صباح أو مساء الخير) ، ليس بها بأس إذا لم تُستبدل بتحية الإسلام .
وهي مثل السؤال : كيف أصبحت ؟ وكيف أمسيت ؟
قال الإمام البخاري : بَاب الْمُعَانَقَةِ ، وَقَوْلِ الرَّجُلِ كَيْفَ أَصْبَحْتَ ؟


والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:31 PM
هل يُشرَع ترديد الأذان خلف المسجِّل أو المذياع ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشيخ الفاضل عبد الرحمن
إذا المسجد الذي نصلي فيه يؤذن عبر المسجل أو الكاسيت هل تشرع الإعادة و راءه؟ و إذا دخلنا للمسجد ووجدنا الآذان عبر المسجل نصلي تحية المسجد و لا ننتظر؟



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا عِبرة بِرفع الأذان في المساجد عبر المذياع ، أو عبر التسجيل المسبق .
ولا يُردد خلْفَه إلاّ أن يكون السامع يسمع المؤذِّن يُؤذِّن لنفس الصلاة ، وهو الأذان المنقول مباشرة .

وقد سُئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في المملكة : بعض الناس في الدول الإسلامية أنهم يسجلون بالشريط المذياع أذان الحرمين الشريفين ويضعون المذياع أمام المكبر ويؤذن بدل المؤذن فهل تجوز الصلاة ؟
فأجابت اللجنة :
لا يكفي في الأذان المشروع للصلوات المفروضة أن يؤذَّن مِن الشريط المسجَّل عليه الأذان ، بل الواجب أن يُؤذِّن المؤذن للصلاة بنفسه ، لِمَا ثبت مِن أمْره عليه الصلاة والسلام بالأذان ، والأصل في الأمر الوجوب .

وسُئل شيخنا العثيمين رحمه الله : عن الأذان في المذياع أو التلفاز هل يُجَاب ؟
فأجاب رحمه الله : الأذان لا يخلو من حالين :
الحالة الأولى : أن يكون على الهواء ، أي : أن الأذان كان لِوقت الصلاة مِن المؤذن ، فهذا يُجاب ، لعموم أمر النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول المؤذن " . إلاّ أن الفقهاء رحمهم الله قالوا : إذا كان قد أدّى الصلاة التي يؤذّن لها فلا يجيب .
الحالة الثانية : إذا كان الأذان مسجَّلاً وليس أذانا على الوقت ، فإنه لا يجيبه ؛ لأن هذا ليس أذانا حقيقيا ، أي : أن الرجل لم يرفعها حين أمِر برفعه ، وإنما هو شيء مسموع لأذان سابق .

وسُئل رحمه الله : هل يصح الأذان بالمسجِّل ؟
فأجاب رحمه الله : الأذان بالمسجل غير صحيح ؛ لأن الأذان عبادة ، والعبادة لا بُدّ لها مِن نِـيَّـة .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:32 PM
ما الحُـكم في رسالة تقول ( محشش فعل وفعل) كي يُحثَّ الناس على الذِّكر وقراءة القرآن ؟
السلام عليكم ورحمة الله
نريد يافضيلة الشيخ توجيه لمن يستخدام هذا الأسلوب في الدعوة إذا كان ذلك فيه محذور شرعي وحتى لا يتساهل الكثير بهذا الموضوع وحتى نبين لهم الفتوى في ذلك.

مع العلم أن الذين ينشرون هذا الموضوع أو غيره يعتقدون أنه لا حرج من ذلك لأن نيتهم الحصول على الأجر فقط وجذب القراء

هذا الموضوع انتشر في المنتديات ورسائل الجوال

محشش مسكين وعنده صعوبه في النطق ..

المهم المسكين كان يقرأ سورة الاخلاص.
وأثناء القرأة حصل شي .. وأنا أتحدى أي أحد فيكم يلاحظ وين غلط المحشش ؟؟؟
أقرأوا معاه وشوفوا وين الغلط ؟!!


´´° 1 °``

((قل هو الله أحد [1] الله الصمد [2] لم يلد ولم يولد [3] ولم يكن له كفوا أحد [4]))


´´° 2 °``

((قل هو الله أحد [1] الله الصمد [2] لم يلد ولم يولد [3] ولم يكن له كفوا أحد [4]))

هاه بشروا عرفتوا وين الغلط ؟؟؟

والله اني أعرفكم زين ما زين ..
و


ماينفع معاكم
إلا كذا !!

شفتوا كيف كسبتوا الأجر ..
وكسبتوني معاكم ؟!!

وجزاكم الله خيرا

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

يُقال لهؤلاء وأمثالهم : توقّفوا عن ذلك لئلا تكسبوا مزيدا من الإثم ، وأنتم تُريدون الخير ، فيكون الأمْر كما قال ابن مسعود رضي الله عنه : كم مِن مُرِيد للخير لن يَصيبه !

وما اخترعوه مُتضمّن للكذب ، بِدعوى أن ذلك صادِر مِن شخص غير سويّ ! (محشش)
ولا يجوز التقرّب إلى الله عزّ وَجَلّ بِمعصيته ، ولا يُنال رضاه بِسَخَطِه .
والأجر المترتِّب على قراءة القرآن والأذكار إنما يكون بالقرءة والتلفّظ بها ، دون مُجرّد النظر .
فلو نَظَر شخص إلى ما قيل في السؤال ، فإنه لم يقرأ سورة الإخلاص ، وإنما نَظَر إليها مُجرّد نَظَر .
والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:33 PM
هل تجوز كلمات هذه القصيدة
(تجين نموت = يجوز إن الممات أحلى)


السلام عليكم ورحمة الله
قرأت قصيدة و استغربت كلماتها
فحبذ توضحون لنا بارك الله فيكم

تجين نموت ؟
يجوز ان الممات أحلى
غريبه من الممات نخاف
أحد منا سبق مات ورجع خبّر
وش اللي في مماته شاف ؟
يجوز ان الممات أحلى
مدام إن السنين إلي
قضتنا بالحياة إعجاف
يجوز ان الممات أحلى
( بطعم الكستنا والتوت )

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

الممات أشدّ وأصعب ، وما بعده أهوال ؛ مَن نجا منها نَجَا مما بعدها .
وكان عثمان بن عفان إذا وقف على قبر بكى حتى يبل لحيته فيقال له : تذكر الجنة والنار فلا تبكي ، وتبكي من هذا ؟ فيقول : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن : القبر أول منازل الآخرة فإن نجا منه فما بعده أيسر منه وإن لم ينج منه فما بعده أشد منه ، قال : وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما رأيت منظرا إلا والقبر أفظع منه . رواه الإمام أحمد والترمذي وابن ماجه والحاكم وصححه .

وأما قول : (غريبة من الممات نخاف) فهو خطأ ؛ لأن الخوف مِن الموت شعور طبيعي ، ولذا لَمّا قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَن أحب لقاء الله أحب الله لقاءه ، ومَن كَرِه لقاء الله كَرِه الله لقاءه . قالت عائشة : إنا لنَكْرَه الموت . قال : ليس ذاك ، ولكن المؤمن إذا حَضَره الموت بُشِّرَ بِرِضوان الله وكَرامته ، فليس شيء أحب إليه مما أمامه ، فأحب لقاء الله وأحب الله لقاءه ، وإن الكافر إذا حُضِر بُشِّرَ بعذاب الله وعقوبته ، فليس شيء أكره إليه مما أمامه ، فَكَرِه لقاء الله وكَرِه الله لقاءه . رواه البخاري ومسلم .
والشاهد منه قول عائشة رضي الله عنها : إنا لنَكْرَه الموت .

ومِن الخطأ قول : (أحد منا سبق مات ورجع خبّر) لسببين :
الأول : أن النبي صلى الله عليه وسلم - أصْدَق مُخبِر عن الله – أخبر عما يكون بعد الموت ، مِن السؤال وفِتنة القبر وعذابه ونعيمه ، وأحوال البرزخ .
ويجب الإيمان بكلّ ما أخبر به عليه الصلاة والسلام ، والإيمان بِما بعد الموت جزء مِن الإيمان باليوم الآخِر .
والثاني : أن الذين قُتِلوا مِن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم جاء عنهم الخبر بِما لَقُوا بعد الموت .
في حديث أنس رضي الله عنه في قصة أَصْحَاب بِئْرِ مَعُونَة : فَأَخْبَرَ جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلام النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُمْ قَدْ لَقُوا رَبَّهُمْ فَرَضِيَ عَنْهُمْ وَأَرْضَاهُمْ . قال أنس : فَكُنَّا نَقْرَأُ : أَنْ بَلِّغُوا قَوْمَنَا أَنْ قَدْ لَقِينَا رَبَّنَا فَرَضِيَ عَنَّا وَأَرْضَانَا ، ثُمَّ نُسِخَ بَعْدُ . رواه البخاري ومسلم .

وقال عليه الصلاة والسلام : لَمَّا أصيب إخوانكم بأُحُد جَعَل الله عز وجل أرواحهم في أجواف طير خُضْر تَرِد أنهار الجنة تأكل من ثمارها وتأوي إلى قناديل من ذهب في ظل العرش ، فلما وجدوا طِيب مَشربهم ومَأكلهم وحُسن مُنقلبهم قالوا : يا ليت إخواننا يَعلمون بما صَنع الله لنا لئلا يَزهدوا في الجهاد ، ولا يَنكلوا عن الحرب . فقال الله عز وجل : أنا أبلغهم عنكم ، فأنزل الله عز وجل هؤلاء الآيات على رسوله : (وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ) . رواه الإمام أحمد وأبو داود . وحسّنه الألباني والأرنؤوط .

ولَمَّا قُتل عبد الله بن عمرو بن حَرام يوم أُحُد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا جابر ألا أخبرك ما قال الله عز وجل لأبيك ؟ قلت : بلى . قال : ما كلم الله أحدا إلاَّ مِن وراء حجاب ، وكلّم أباك كِفاحا ، فقال : يا عبدي تَمَنّ عليّ أُعْطِك . قال : يا رب تُحْيِيني فأُقْتَل فيك ثانية ! قال : إنه سبق مني أنهم إليها لا يرجعون . قال : يا رب فأبْلِغ مَن ورائي ، فأنزل الله عز وجل هذه الآية : (وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ) . رواه الإمام أحمد والترمذي وابن ماجه . وحسّنه الألباني والأرنؤوط .

وفي صحيح مسلم من طريق مَسْرُوقٍ قَال : سَأَلْنَا عَبْدَ اللَّهِ عَنْ هَذِهِ الآيَةِ : (وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ) ؟
قَال : أَمَا إِنَّا قَدْ سَأَلْنَا عَنْ ذَلِكَ ، فَقَالَ : أَرْوَاحُهُمْ فِي جَوْفِ طَيْرٍ خُضْرٍ ، لَهَا قَنَادِيلُ مُعَلَّقَةٌ بِالْعَرْشِ تَسْرَحُ مِنْ الْجَنَّةِ حَيْثُ شَاءَتْ ، ثُمَّ تَأْوِي إِلَى تِلْكَ الْقَنَادِيلِ ، فَاطَّلَعَ إِلَيْهِمْ رَبُّهُمْ اطِّلاعَةً ، فَقَال : هَلْ تَشْتَهُونَ شَيْئًا ؟ قَالُوا : أَيَّ شَيْءٍ نَشْتَهِي ، وَنَحْنُ نَسْرَحُ مِنْ الْجَنَّةِ حَيْثُ شِئْنَا ؟ فَفَعَلَ ذَلِكَ بِهِمْ ثَلاثَ مَرَّاتٍ ، فَلَمَّا رَأَوْا أَنَّهُمْ لَنْ يُتْرَكُوا مِنْ أَنْ يُسْأَلُوا قَالُوا : يَا رَبِّ نُرِيدُ أَنْ تَرُدَّ أَرْوَاحَنَا فِي أَجْسَادِنَا حَتَّى نُقْتَلَ فِي سَبِيلِكَ مَرَّةً أُخْرَى ، فَلَمَّا رَأَى أَنْ لَيْسَ لَهُمْ حَاجَةٌ تُرِكُوا .

فهؤلاء ممن أخْبَرُوا عما كان بعد الموت مما كان مِن طيب عيشهم ، وحُسْن مآلهم .

وهناك مَن رُئيت له منامات فيما كان مِن حاله بعد الموت ، وهذا كثير ، وذَكَر طائفة منها ابن أبي الدنيا في كتاب " القبور " ، ونَقَل عنه ابن القيم في كتاب " الروح " .

وهناك مَن رُئي بِسُوء حال ، وشَرّ مآل .

نسأل الله أن يُحسِن عاقبتنا وخاتمتنا .

والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 02:33 PM
هل هذا صحيح : أن النبي عليه الصلاة والسلام لم يؤذن لحكمة .!!؟



السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

شيخي الفاضل ... حفظك الله وبارك في عمرك وعلمك ووقتك آمين..

وصلني هذا الموضوع ... واحتاج إلى تعليقك عليه إذا ممكن :
وهو الآتي :


(( اليوم لاول مره اعرف معلومة ان الرسول صلى الله عليه وسلم لم يؤذن
وهناك حكمه ))

الحكمة فى كونه صلى الله عليه وسلم كان يؤم ولا يؤذن أنه لو أذن لكان من تخلف عن الإجابة كافرا ، وقال أيضا :‏ ولأنه كان داعيا فلم يجز أن يشهد لنفسه .‏ وقال غيره :‏ لو أذن وقال :‏ أشهد أن محمدًا رسول اللّه لتوهم أن هناك نبيا غيره .‏ وقيل لأن الأذان رآه غيره فى المنام فوكله إلى غيره .‏ وأيضا ما كان يتفرغ إليه من أشغال .‏ وأيضا قال الرسول صلى الله عليه وسلم "الإما م ضامن والمؤذن أمين " رواه أحمد وأبو داود والترمذي ، فدفع الأمانة إلى غيره .‏

وقال الشيخ عز الدين بن عبد السلام :‏ إنما لم يؤذن لأنه كان إذا عمل عملا أثبته ، أى جعله دائما ، وكان لا يتفرغ لذلك ، لاشتغاله بتبليغ الرسالة ، وهذا كما قال عمر:‏ لولا الخلافة لأذنت .‏

وأما من قال :‏ إنه امتنع لئلا يعتقد أن الرسول غيره فخطأ ، لأنه صلى الله عليه وسلم كان يقول فى خطبته :‏ وأشهد أن محمدا رسول اللَّه .‏

هذا، وجاء في نيل الأوطار للشوكانى "ج ‏2 ص ‏36" خلاف العلماء بين أفضلية الأذان والإمامة وقال فى معرض الاستدلال على أن الإمامة أفضل :‏ إن النبى صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين بعده أمُّوا ولم يؤذنوا ، وكذا كبار العلماء بعدهم .‏
والله أعلم

منقول للفائده انتهــــى ..

فارجو من فضيلتك التعليق على ذلك ... الله يرضى عليك ويرضيك آمين .

وشكرآ جزيلا لك .

والسموحة .

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحفظك الله وبارك في عمرك وعلمك ووقتك
ورضي عنك وأرضاك

هذا ليس فيه نصّ ، وإنما هو الْتِماس من أهل العلم للحِكمة .

وأول ما قرأت هذا التعليل : " ولأنه كان داعيا فلم يجز أن يشهد لنفسه " تبادَر إلى ذهني أنه كان يشهد لنفسه في الْخُطَب .
فهذا تعليل عليل !
ثم رأيت التعقيب عليه في نفس السؤال !
ومثله التعليل بأنه لو أذّن لتُوُهِّم أن هناك نبياً غيره .. فهذا مثل الشهادة ، وقد شهِد صلى الله عليه وسلم لِنفسه بالرسالة .

وأما التعليل بـ " أنه لو أذن لكان من تخلف عن الإجابة كافرا " فالدعوة إلى أصل الإسلام أعظم من الدعوة إلى الصلاة ، والتخلّف عن إجابته صلى الله عليه وسلم إلى الإسلام أعظم من التخلّف عن إجابته إلى الصلاة .
فالنبي صلى الله عليه وسلم داعياً إلى الله ، ومن تخلّف عن إجابته كان كافراً ؛ فالتعليل بذلك ضعيف .

وكذلك التعليل بـ " وقيل لأن الأذان رآه غيره في المنام فَوَكَلَه إلى غيره " وهذا أصلا قد صُدِّر بصيغة تمريض وتضعيف ، وهي " قِيل " فهذا يُضَعِّف القول عند أهل العلم .
وهو ضعيف من جهة أن إقرار النبي صلى الله عليه وسلم له إنما كان بِوحْي ، ولما أقرّه النبي صلى الله عليه وسلم صار شِعاراً له ولأمّته من بعده . وإقراره صلى الله عليه وسلم تشريع ، ولذلك فإن الإقرار والتقرير داخل في تعريف السُّـنَّـة .

وتعليله بالانشغال قد يُتعقّب بأنه صلى الله عليه وسلم كان يعتكِف في المسجد ، وهذا يَردّ هذا التعليل ، لأن المعتكِف مُتفرِّغ من مشاغل الدنيا لازِم للمسجد .

وقد يكون قول العزّ بن عبد السلام أقرب إلى التعليل .

مع أنه يبدو لي أن هناك تعليلاً آخر .. وهو يُشْبِه تعليل أهل العِلم بكونه صلى الله عليه وسلم لم يعتمِر في رمضان ، مع أنه حثّ على العمرة في رمضان وذَكَر فضلها .
وكذلك حثّ على صيام السِّتّ من شوال ، وما نُقِل عنه أنه صامها .

ونحن نرى كيف يكون ازدحام الناس وحرصهم على العمرة في رمضان ، مع أنه صلى الله عليه وسلم لم يَعتَمِر في رمضان . فكيف لو اعتَمَر ؟!

وقبل سنوات وافَقَ يوم عرفة يوم جَمعة .. فكثُر الناس .. لأن وقوفه صلى الله عليه وسلم كان في يوم جمعة – كما ذَكَرَ ابن القيم في زاد المعاد – .. فكيف لو كان صلى الله عليه وسلم قال في ذلك شيئا ؟!

فالذي يظهر أن الْحِكْمة في كونه صلى الله عليه وسلم لم يُؤذِّن أنه صلى الله عليه وسلم قد يَحُثّ على العمل ، ولا يَعمَل به لِحكمة ، لأنه لو تَوَافَق قوله مع فِعله لكان آكد لذلك العمل ، فربما حصلتْ مشقّة على الأمة ، ولربما تقاتَل الناس على تلك الأفعال والسُّنَن .

ويعضد هذا التعليل ويُؤيِّده أنه لما اجْتَمَع وتَوافَق قوله وفِعله يوم الحديبية حينما أمر الناس بالْحَلْق ثم فَعَله ، فلما رأَوا ذَلكَ قاموا فَنَحروا ، وجَعلَ بعضُهم يَحلِقُ بعضاً ، حتى كادَ بعضُهم يَقتُلُ بعضاً غَمّاً . كما عند البخاري في الصحيح .
وهذا سَبَقتْ الإشارة إليه في : شاوروهنّ واعصوهنّ

وهذا يَدلّ على حرصه صلى الله عليه وسلم على أمته ، ورفع الْحَرَج عنهم ، ودَفع المشقّة .
وهذا سبق بيانه في : حريص عليكم

فالنبي صلى الله عليه وسلم حَثّ على الأذان ، وذَكَر فَضْل الأذان ، كما في قوله : المؤذنون أطول الناس أعناقا يوم القيامة . رواه مسلم .
وكما في قوله : لو يعلم الناس ما في الـنِّداء والصف الأول ثم لم يجدوا إلا أن يَسْتَهِمُوا عليه لاستهموا . رواه البخاري ومسلم .

فهذا قوله صلى الله عليه وسلم وحثّـه على الأذان ، فلو تَوَافَق فِعله مع قوله صلى الله عليه وسلم لكاد الناس أن يَقتَتِلُون .

هذا ما أقوله فإن كان صوابا فَمِن الله ، وإن كان خطأ فمن نفسي ومن الشيطان ..

وأستغفر الله وأتوب إليه .

والله تعالى أعلم .


وللفائدة :

فإن صِيَغ ( قِيل ) و ( رُوي ) و ( يُرْوَى ) و ( يُقال ) ونحوها .. تُسمى عند أهل العلم " صِيَغ تمريض " .. أي تضعيف .. فتصدير القول بها ، أو الرواية يُشعِر بِضعفها .

قال الإمام النووي في المجموع شرح المهذَّب : يُنْكَر على المصنف قوله في الحديث الثاني ( ورُوي ) بصيغة تمريض ، مع أنه حديث صحيح كما سبق وقد سبق في الفصول في مقدمة الكتاب ، أنه لا يُقال في حديث صحيح ( رُوي ) بل يُقال بِصِيَغِ الْجَزْم ، فيُقال هنا : وتوضأ النبي صلى الله عليه وسلم من بئر بضاعة . اهـ .
وقال أيضا : قوله رُوي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعائشة رضي الله عنها ... هذه عبارة جيدة لأنه حديث ضعيف ، فيُقال فيه ( رُوي ) بِصيغة التمريض . اهـ .

والله يحفظك .

الشيخ عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 02:34 PM
حكم سماع الأنشودة التي تحوي مخالفات مثل (مهما الليالي)

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل - كتب الله أجركم ولا حرمكم ربي الأجر على ما نفعتمونا به ~ بارك الله فيكم
سبق وتحدثتوا عن حكم أنشودة مهما الليالي والزمان امتحنّي ..!!
كان جوابكم نفع الله بكُم وكَتْبَ الله أجَرْكُم على هذا التنبيه أنه ((لا يَجُوز)) وأنه قد يَصِل بِصاحبه إلى الشِّرْك ! إذا اعتقد أن الزمان يفعل كذا ...!!
سؤالنا : هل حتى إذا سمعناها الأنشودة ولم نتعقد أن الزمن يفعل كذا نفس حكمها بارك الله فيكم
لأن نسمعها والكثير يسمعها ....!!؟

الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

سماع الأنشودة أخفّ ، خاصة إذا عرف الإنسان ما فيها من خطأ ، وأنكر الخطأ بِقَلْبِه .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:35 PM
ما حُكم الملابس والكريمات ذات النكهات ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فضيلة الشيخ عبد الرحمن رعاك الله
هناك بعض المحلات النسائية الخاصة لبيع الملابس الداخلية وبعض المنتديات على الانترنت
تقوم ببيع بعض قطع الملابس النسائية الخاصة بنكهات مختلفة مثل الفراولة والتُّوفِي الشوكلاته وهى صالحة للأكل وأيضا بعضهم يقوم ببيع كريمات تدهن بها الجسم كاملا وهى أيضا قابلة للأكل، وأيضا كريمات فسفورية يدهن بها الجسم وتطفئ الأنوار وتشع نور على حسب موضع الكريم ، وأيضا أقلام سحرية تَكتب على الجسم ولا تبين في النور وعند الظلام ترى الكتابة ، وبعض بِدَل الرقص الخالعة ومعها ( سيدي CD ) تعليم الرقص وملابس داخلية بالاضاءة وطقم الإثارة .
ويحتوي طقم الإثارة على :
شمعة حمراء – ريشة للدغدغة - جل لدهن الجسم قابل للأكل – سائل مُنشط للشُّرب -
كلوت نسائي بألوان مختلفة - علبة صغيرة بحجم نصف كف اليد بداخلها شوكولا على شكل قلب وبداخل الشوكولا ( ملابس داخلية ) نسائية ... وهو أنواع ..
كلوت الصفقة ! أو الريموت ، ومتوفر بثلاثة أنواع . ووصل الأمر الآن إلى بيع أدوية وعقاقير تثير الشهوات ال***ية للنساء ويذكرون فيها : نقاط تضاف إلى العصير وبعد وقت تبدأ الإثارة ال***ية للنساء . وأيضا الشوكلاته ال***ية المثيرة للشهوة . يا شيخ هل يجوز استخدامها بين الأزواج ؟ وهل يجوز المتاجرة فيها ؟
بارك الله فيكم وفى علمكم



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا
وبارك الله فيك .

هذا الذي أوردته في السؤال قد يَكون غيضا مِن فَيْض !
وهو – بلا شَكّ – مُستَوْرَد مِن بِلاد تَعْبُد الشَّهَوات !

وهو يحتوي على عِدَّة مَحاذير :
أوَّلُها : أنَّ هذا مِن أفْعَال الْمُتْرَفِين ، وقد ذَمّ الله الْمُتْرَفِين .
وأعْنِي به أن تَكون هذه الأشياء هي هـمّ الإنسان ودأبه ودَيدنه !
أو تَكون هي مصدَر تِجارته !

ثانيها : أن الاهتمام بها ، وكثرة الْحَديث عنها مِن الـتَّنَعُّم ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : إياي وَالـتَّـنَـعُّم ، فإنَّ عِباد الله لَيسوا بِالْمُتَنَعِّمِين . رواه الإمام أحمد .

وكَتَب عُمَر رضي الله عنه إلى عُتْبَة بْن فَرْقَد : يَا عُتْبَةُ بْنَ فَرْقَدٍ ! إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ كَدِّكَ وَلا مِنْ كَدِّ أَبِيكَ وَلا مِنْ كَدِّ أُمِّكَ ، فَأَشْبِعْ الْمُسْلِمِينَ فِي رِحَالِهِمْ مِمَّا تَشْبَعُ مِنْهُ فِي رَحْلِكَ ، وَإِيَّاكُمْ وَالـتَّـنَـعُّمَ وَزِيَّ أَهْلِ الشِّرْكِ وَلَبُوسَ الْحَرِيرَ ، فَإِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَهَى عَنْ لَبُوسِ الْحَرِيرِ . رواه مسلم .

ثالثها : أنَّ هذه الأشياء – وإن كان بعضها جائزا بين الأزواج – فلا يَجوز التَّحَدُّث بها على الملأ ، وأمام الجميع ، مِن صَغِير وكَبير ، وذكر وأنثى ، فمن فَعَلتْ ذلك فقد فَعَلْت فِعل الشياطين ! لأن هذه الأشياء مما تَكون بين الأزواج ، ولا يَجوز التَّحَدُّ بِما يَكون بين الزوجين من أمور العِشْرَة .

وكنت كتبتُ مقالا بعنوان :
ما الذي أغضبك أبا بحـر ؟ !
وهو هنا :
http://saaid.net/Doat/assuhaim/190.htm

ولا تَجوز المتاجَرَة بهذه الأشياء على ملأ مِن الناس ؛ ولا يَجَوز التَّلاعُب بِنِعَم الله فَتُوضَع على العورات ، أو يُعْبَث بها كَهَذا العَبَث .

فإنَّ هذا ليس مِن شُكْر الـنِّعَم ، بل هو مِن كُفْرِها .

أمَّا ما يَكون مِن نَكَهات فهو أخَفّ لأنه يُصْنَع في كثير من الأحيان مِن مواد وأصْبَاغ اصطِناعِيَّة ، وليس مِن مِوادّ طبيعية .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:35 PM
صديقاتي يغتبن الناس ويقُلْنَ أنّ السيئة لا تُكتَب إلا بعد ساعة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ..

يا شيخ صديقاتي بالمدرسة يغتابون ويسبون املعلمة هذي قالت والطالبة شوفي شكلها
ومن هالكلام .

واذا نصحتهم انا او غيري مايسمعون ويطنشون الموضوع .

ويقولون فيه حديث مدري عن صحته ولا ادري صيغتة بالضبط بس بمعناه اني الملك
اللي على اليمين والشمال مايكتب السيئة الا بعد ساعة او وقت واذا اغتبت او حشيت
واستغفرت مايصير علي ذنب ) .

ياشيخ خوفتهم من الله وقلت لهم ترى الغيبة ماتغفر ذنوبه بس مااحد مهتم .

وصرت قبل مانطلع من المدرسة اذكرهم بكفارة المجلس احس مايتفاعل معي الا بنتين
بس ..

ياشيخ ابي حل ..

وسؤالي الثاني ياشيخ ..

اذا قلت شوفي الفليم هذا او شوفي المسلسل هذا او غيره من المعاصي ..

يعتبر مجاهرة بالمعصية ..؟!



الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأعانك الله .

ما يكون مِن تأخير كتابة السيئات إنما هو فيما يكون بين العبد وبين ربِّـه تعالى ؛ لأن حقوق الله تعالى مَبْنيّة على الْمُسامَحَة .

وأما حقوق العباد فإنها مَبْنيّة على الْمُشاحّة والْمُقاصَّة ، لقوله عليه الصلاة والسلام : لَتُؤَدُّنَّ الْحُقُوقَ إِلَى أَهْلِهَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَتَّى يُقَادَ لِلشَّاةِ الْجَلْحَاءِ مِنَ الشَّاةِ الْقَرْنَاءِ . رواه مسلم .
ولقوله عليه الصلاة والسلام : مَن كانت له مَظْلَمَة لأحَد مِن عِرْضه أو شيء فليتحلله منه اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم ، إن كان له عمل صالح أخذ منه بِقَدْرِ مظلمته ، وإن لم تكن له حسنات أُخِذ مِن سيئات صاحبه فَحُمِلَ عليه . رواه البخاري .
وفي حديث الْمُفْلِس : أتدرون ما المفلس ؟ قالوا : المفلس فينا مَن لا درهم له ولا متاع . فقال : إن المفلس مِن أمتي يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة ، ويأتي قد شَتم هذا ، وقَذف هذا ، وأكل مَال هذا ، وسَفك دم هذا ، وضَرب هذا ؛ فيُعطى هذا من حسناته ، وهذا من حسناته ، فإن فنيَتْ حسناته قبل أن يقضى ما عليه أُخذ من خطاياهم ، فطرحت عليه ، ثم طرح في النار . رواه مسلم .

وفي الحديث : " الدواوين عند الله عز وجل ثلاثة : ديوان لا يَعْبأ الله به شيئا ، وديوان لا يَترك الله منه شيئا ، وديوان لا يَغفره الله ؛ فأما الديوان الذي لا يَغْفِره الله فالشرك بالله ، قال الله عز وجل : (إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ) ، وأما الديوان الذي لا يَعبأ الله به شيئا فَظُلْم العبد نفسه فيما بينه وبين ربه ، فإن الله عز وجل يَغفر ذلك ويتجاوز إن شاء ، وأما الديوان الذي لا يترك الله منه شيئا فَظُلْم العباد بعضهم بعضا ، القصاص لا مَحَالة " رواه الإمام أحمد ، وصححه بعض أهل العلم . ومَعناه صحيح .

والمسألة يوم القيامة ليس فيها إلاّ الحسنات والسيئات ، وكُلٌّ يَفْرَح أن يَجِد له حقًّا على أحد ليأخذ مِن حسَناته .

ورَحِم الله سلف هذه الأمة ما أشدّ تورّعهم عن الذنوب ، وإن كانت صِغارا ، بل قد لا تُعدّ ذُنوبا في عيون غيرهم .
روى البيهقي في كتاب " شُعَب الإيمان " من طريق عَلِيُّ بْنُ عَثَّامٍ قَالَ : قَالَ : كَهْمَس الْهِلالِيُّ : بَكَيْتُ عَلَى ذَنْبٍ عِشْرِينَ سَنَةً . قَالُوا : وَمَا هُوَ ؟ قَالَ : غَدَّيْتُ رَجُلا فَأَخَذْتُ مِنْ جِدَارِ جَارٍ لِي قِطْعَةَ لَبِنَةٍ لِيَغْسِلَ يَدَهُ !

وَقَالَ عَطَاءٌ السَّلِيمِيُّ : بَكَيْتُ عَلَى ذَنْبٍ أَرْبَعِينَ سَنَةً ؛ صِدْتُ حَمَامَةً ، وَإِنِّي أَحْمَدُ اللهَ إِلَيْكُمْ تَصَدَّقْتُ بِثَمَنِهَا عَلَى الْمَسَاكِينِ . قَالَ الْبَيْهَقِيُّ رَحِمَهُ اللهُ : وَكَأَنَّهُ ارْتَابَ بِهَا : هَلْ هِيَ مَمْلُوكَةٌ أَوْ غَيْرُ مَمْلُوكَةٍ ؟

وعلينا أن نُحاسِب أنفسنا ، وأن لا نَسْتَهِين بالذنوب ، فإن الذنوب – وإن كانت صِغارا – تَجْتَمع على العبد حتى تُهلِكه .
قال عليه الصلاة والسلام : إياكم ومُحَقَّرات الذنوب ، فإنهن يجتمعن على الرجل حتى يُهْلِكْنه . قال ابن مسعود رضي الله عنه : وإن رسول الله صلى الله عليه وسلم ضَرَب لهن مثلا كَمَثل قوم نَزَلُوا أرض فلاة ، فَحَضَر صنيع القوم فَجَعل الرجل ينطلق فيجيء بِالْعُود ، والرجل يجئ بِالْعُود حتى جَمَعوا سوادا ؛ فأجَّجوا نارا وأنضَجَوا ما قَذَفوا فيها . رواه الإمام أحمد .
وقال أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : إِنَّكُمْ لَتَعْمَلُونَ أَعْمَالا هِيَ أَدَقُّ فِي أَعْيُنِكُمْ مِنْ الشَّعَرِ ، إِنْ كُنَّا لَنَعُدُّهَا عَلَى عَهْدِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ الْمُوبِقَاتِ . رواه البخاري .

قال بلال بن سعد : لا تنظر إلى صِغر المعصية ولكن انظر مَن عَصَيت .

هذا إذا كانت المعصية صغيرة . فكيف بها إذا كان تمِن كبائر الذنوب ؟
فإن الغيبة مِن كبائر الذنوب .
قال تعالى : (وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ)
قال ابن كثير : أي: كما تَكْرَهون هذا طَبْعًا ، فاكْرَهُوا ذاك شرعا ؛ فإن عقوبته أشدّ مِن هذا ، وهذا مِن التنفير عنها ، والتحذير منها . اهـ .

وقد عرّف النبي صلى الله عليه وسلم الغِيبة بِقَولِه : أَتَدْرُونَ مَا الْغِيبَةُ ؟ قَالُوا : اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَم . قَالَ : ذِكْرُكَ أَخَاكَ بِمَا يَكْرَهُ . قِيلَ : أَفَرَأَيْتَ إِنْ كَانَ فِي أَخِي مَا أَقُولُ ؟ قَالَ : إِنْ كَانَ فِيهِ مَا تَقُولُ فَقَدِ اغْتَبْتَهُ ، وَإِنْ لَمْ يَكُنْ فِيهِ فَقَدْ بَهَتَّهُ . رواه مسلم .

وفي حديث عَائِشَةَ رضي الله عنها قَالَتْ : قُلْتُ لِلنَّبِي صلى الله عليه وسلم : حَسْبُكَ مِنْ صَفِيَّةَ كَذَا وَكَذَا . فَقَالَ : لَقَدْ قُلْتِ كَلِمَةً لَوْ مُزِجَتْ بِمَاءِ الْبَحْرِ لَمَزَجَتْهُ . قَالَتْ : وَحَكَيْتُ لَهُ إِنْسَانًا ، فَقَالَ : مَا أُحِبُّ أَنِّى حَكَيْتُ إِنْسَانًا وَأَنَّ لِي كَذَا وَكَذَا . رواه أبو داود بِتمامه ، وروى آخره أحمد ، وصححه الألباني والأرنؤوط .

ورَحِم الله ابن المبارك حيث قال : لو كنت مُغتابًا لاغْتَبْتُ أمي ! فإنها أحقّ بحسناتي !

ولَمّا قيل للحَسَن : اغتابك فلان ، بَعَث إليه بِطَبقٍ فيه رُطَب ، وقال : أْهْدَيْتَ إليّ بعض حسناتك ، فأحببت مكافأتك !

والسلامة لا يعدلها شيء .
قال النبي صلى الله عليه وسلم : الْمُسْلِمُ مَنْ سَلِمَ الْمُسْلِمُونَ مِنْ لِسَانِهِ وَيَدِهِ . رواه البخاري ومسلم .
قال ابن حجر : وَفِي التَّعْبِير بِاللِّسَانِ دُون الْقَوْل نُكْتَة ، فَيَدْخُل فِيهِ مَنْ أَخْرَجَ لِسَانه عَلَى سَبِيل الاسْتِهْزَاء . اهـ .

والإنسان يَملِك الكلمة ما لَم تَخرُج مِن فَمِه ، فإذا خَرَجَتْ مَلَكتْه .
قال الإمام الشافعي : إذا تكلمت فيما لا يَعنيك مَلَكَتْك الكَلِمَة ، ولَم تَمْلِكها .

NinJa
01-10-2011, 02:36 PM
هل أأجر إذا تصدقت عن أي أحد ميت ؟

~~~

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا أتصدق عن أخي المتوفى . فهل آخذ ثواب هذه الصدقة ؟ وهل ينفع أن أتصدق بأكثر من نية ؟ وهل ينقص هذا من ثواب الصدقة أم حسب نيتي ؟

سؤل آخر عن الصدقة : كنت قد كتبت مشكلتي في المنتدى عن والدي وعن ظلمه لنا . فهل ينفع أن أبره بأن أتصدق عنه وهو على قيد الحياة



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لك أجْر ما تصدّقت به ، ولأخيك أجره ؛ لأن الأعمال بالنيات ، ولأن لكل امرئ ما نوى .

وتجوز الصدقة عن الوالد وهو على قيد الحياة ، ويصحّ أن تكون النية بِنية بِرِّه وإصلاحه وحنانه عليكم .

والله تعالى أعلم .

NinJa
01-10-2011, 02:36 PM
حكم موضوع مناجاة الله حيث تُكتب الشكوى ويُردّ عليها بآية وكأنه حِوار بين الله والعبَد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حياك الله شيخنا الفاضل الكريم
لو تكرمت شيخنا وجدت هذا الموضوع في المنتديات
واريد الاستفسار عن هذه الطريقة في الحديث مع الله
وهل تنافي ادب الحوار مع الله عز وجل وتوقيره؟
وجزاكم الله خيرا

الموضوع بعنوان مناجاة

إلهي


قلت لك : إني أتالم !

فـ قلت لي لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّـهِ )﴿الزمر: ٥٣﴾

قلت لك : لا احد يعلم ما يثقل قلبي
فـ قلت لي أَنَّ اللَّـهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ )﴿الأنفال: ٢٤﴾

قلت لك : ليس عندي احد
فـ قلت لي : ( وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ )﴿ق: ١٦﴾

قلت لك : لا تنسآني
فـ قلت لي : ( فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ )( البقرة: ١٥٢)

قلت لك : اعطني أمــلاً يآ رب
فـ قلت لي ( إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا )﴿الشرح: ٦﴾

قلت لك : كيف لـ أحلامي أن تتحقق ؟
فـ قلت لي ( ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ )﴿غافر: ٦٠﴾



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

هذا خلاف الأدب مع الله ، فهو يتحدّث وكأنه يُخاطِب شَخْصًا قال له شيئا وَرَدّ عليه الآخَر بأشياء أخرى .
وهذا ليس مِن المناجاة ، فالمناجاة ينبغي أن تشتمِل على تذلل وخضوع وافتقار .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:37 PM
هل قول ( الرياض حششت وتمطر في الصَّيف) قولٌ مُخرِج من الملة ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإشكال قوله عن المطر الذي هطل على الرياض هذه الكلمات :

" الرياض حششت وصارت تمطر " وحين أمطرت للمرة الثانية قال : " الرياض تحشش للمره الثانية وتمطر "

هل يخرج هذه القول من الملة ؟ و ما الرد على صاحبه ؟

وفقكم الله لما يحب ويرضى، وجزاك الله كل خير شيخنا الفاضل، ودُمت بحفظ الله ورعايته

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

أعوذ بالله . هذا مِن الْخُذْلان ومِن كُفران الـنِّعَم .
ومتى كان الغيث يُوصَف بمثل ذلك الوصف البذيء ، الذي يُنبئ عن سوء أدب مع الله عَزّ وَجَلّ ومع نِعَمِ الله ؛ فإن الله سَمّى المطر رِزْقـا .
قال تعالى : (هُوَ الَّذِي يُرِيكُمْ آَيَاتِهِ وَيُنَزِّلُ لَكُمْ مِنَ السَّمَاءِ رِزْقًا وَمَا يَتَذَكَّرُ إِلاَّ مَنْ يُنِيبُ) .
وجَعَل الله المطر سببل لِحصول الخير والبركة .
قال تعالى : (وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ) .
والمطر رحمة مِن الله .
قال عَزّ وَجَلّ : (وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِنْ بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنْشُرُ رَحْمَتَهُ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ) .
وقال الله تعالى : (اللَّهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلالِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ (48) وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلِ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ مِنْ قَبْلِهِ لَمُبْلِسِينَ (49) فَانْظُرْ إِلَى آَثَارِ رَحْمَةِ اللَّهِ كَيْفَ يُحْيِي الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا) .

وكَانَ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا رَأَى الْمَطَرَ قَالَ : اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا. رواه البخاري .

وكَانَ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَفْرَح بِنُزول الغيث
قَالَتْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا : كَانَ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا رَأَى مَخِيلَةً فِي السَّمَاءِ أَقْبَلَ وَأَدْبَرَ وَدَخَلَ وَخَرَجَ وَتَغَيَّرَ وَجْهُهُ ، فَإِذَا أَمْطَرَتْ السَّمَاءُ سُرِّيَ عَنْهُ ، فَعَرَّفَتْهُ عَائِشَةُ ذَلِكَ ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : مَا أَدْرِي لَعَلَّهُ كَمَا قَالَ قَوْمٌ : (فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضًا مُسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ) الآيَةَ . رواه البخاري ومسلم .
وفي رواية : قَالَتْ : وَكَانَ إِذَا رَأَى غَيْمًا أَوْ رِيحًا عُرِفَ فِي وَجْهِهِ ، قَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّ النَّاسَ إِذَا رَأَوْا الْغَيْمَ فَرِحُوا رَجَاءَ أَنْ يَكُونَ فِيهِ الْمَطَرُ ، وَأَرَاكَ إِذَا رَأَيْتَهُ عُرِفَ فِي وَجْهِكَ الْكَرَاهِيَةُ ؟ فَقَالَ : يَا عَائِشَةُ مَا يُؤْمِنِّي أَنْ يَكُونَ فِيهِ عَذَابٌ ؟ عُذِّبَ قَوْمٌ بِالرِّيحِ ، وَقَدْ رَأَى قَوْمٌ الْعَذَابَ فَقَالُوا : ( هَذَا عَارِضٌ مُمْطِرُنَا )
وفي رواية لمسلم : كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا عَصَفَتْ الرِّيحُ قَالَ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَيْرَهَا وَخَيْرَ مَا فِيهَا وَخَيْرَ مَا أُرْسِلَتْ بِهِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّهَا وَشَرِّ مَا فِيهَا وَشَرِّ مَا أُرْسِلَتْ بِهِ . قَالَتْ : وَإِذَا تَخَيَّلَتْ السَّمَاءُ تَغَيَّرَ لَوْنُهُ وَخَرَجَ وَدَخَلَ وَأَقْبَلَ وَأَدْبَرَ ، فَإِذَا مَطَرَتْ سُرِّيَ عَنْهُ ، فَعَرَفْتُ ذَلِكَ فِي وَجْهِهِ . قَالَتْ عَائِشَةُ : فَسَأَلْتُهُ ، فَقَالَ : لَعَلَّهُ يَا عَائِشَةُ كَمَا قَالَ قَوْمُ عَادٍ : (فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضًا مُسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ قَالُوا هَذَا عَارِضٌ مُمْطِرُنَا) .


والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:38 PM
ما حكم عبارتيّ (إذا حُرمت شيئا فالله سيعوضني أجمل) وَ (إذا ذهب شخص فالله سيعوضك أفضل) ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



شيخنا الفاضل



بارك الله فيك ورفع قدرك في الدارين

سؤالي ماحكم مثل هذه العبارات


1
عندمــآ يوزع الله الأقدار..
ولـآ يمنحنــي شيئــاً أريدهـ ..

أدركُ تمامـاً .. أن الله سـ يمنحنـي
شيئــاً أجمــل ..

شيئــاً .. يعجــز الجميــع عن
منـحي إيــآهـ ..

ويتعــآلــى الله بـِ مقدرتــه ..

**********************
2
’’
عندمآ يبدأ احد مآ بالخروج من حيآتك
شيئآ ف شيئآ,
فتأكد ان الله يخلق مسآحه جديدة
لشخص افضل ليحل محله
فـ شكرا للذين خرجو من حيآتي !!


*************************
3
أإخأإف أإكتب وأإسبب جرح....وأإعيش بعأإلمي ندمأإن...
أإخأإف أإنطق وأإقول أإلهمّ.....وأإصير بدنيتي غلطأإن...
أإخاف أإشكي وأإقول إأني:....من أإلدنيأإ أإنأإ تعبأإن
وترجع تنتقم منّي......وتشعل بقلبي أإلنيرأإن...


وجزاك الله خير
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

الأول : معناه غير صحيح على إطلاقه ، والتعبير غير صحيح ؛ لأن الله يَقْسِم الأرزاق بين خَلْقه ، كما قال تعالى : (نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مَعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ) .
وقد يُحْرَم الإنسان الرِّزْق والْخَير بالذِّنْب يُصيبه ، فيكون مُحْرَوما وليس مُعوَّضًا خيرا .

وأما المقادير فهي تختلف عن الأرزاق ؛ فقِسْمة الأرزاق جزء مِن المقادير ، ولا عكس .

والثاني : فهو غير صحيح ، لا في التعبير ولا في المعنى .
لأنه قد يَخْرُج إنسان مِن حياة إنسان آخر بِذَنْب أصابه ، وليس مِن أجل أن يُعوَّض خيرا منه .
قال عليه الصلاة والسلام : وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ مَا تَوَادَّ اثْنَانِ فَفُرِّقَ بَيْنَهُمَا ، إِلاَّ بِذَنْبٍ يُحْدِثُهُ أَحَدُهُمَا . رواه الإمام أحمد مِن حديث ابن عمر رضي الله عنهما .
ورواه البخاري في " الأدب المفرد " مِن حديث أنس رضي الله عنه .
وصححه الألباني والأرنؤوط .

والثالث : لم يتبيّن لي فيه مَن الْمُخَاطَب .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل يجوز قول او كتابة عبارة ((انشرها بقدر حبك لله او للرسول))
يا شيخ هل يجوز قول او كتابة عبارة ((انشرها بقدر حبك لله او للرسول)) وغيرها من ما تشابهها من الالفاظ
انا حبيت اسأل لانها منتشرة ولاعتقادي انها حراااااام
دائما ما تغيظني لان حب الله والرسول صلى الله عليه وسلم لا يتقيد بشيء
وشكرا
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وهل مقياس حب النبي صلى الله عليه وسلم هو مقدار ما ينشر الواحد منا الصلاة عليه ، عليه الصلاة والسلام ؟
ثم إن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم مِن الأذكار والأدعية التي يُشترط فيها تحريك الشَّفَتَين ، ولا يُقتصر فيها على الكتابة إلاّ في الكتب والرسائل ونحوها .

وكَم مِن مُدّعي محبته صلى الله عليه وسلم وحاله وواقعه خِلاف ذلك .
إن الدعوى لا بُدّ لها مِن بيّـنَة تُبِت صِحّة الدعوى .
ومحبة النبي صلى الله عليه وسلم ليست بالأقوا ل، بل هي بالأفعال أقوى ، وأقوى الأفعال الاقتداء والاتِّبَاع والطاعة .
قال تعالى : () قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ)
قال الحسن البصري وغيره من السلف : زعم قوم أنهم يُحِبَّون الله ، فابتلاهم الله بهذه الآية .
قال ابن كثير رحمه الله : هذه الآيةُ الكريمة حاكمةٌ على كل من ادّعى محبة الله وهو على غير الطريقة المحمدية فإنه كاذبٌ في دعواه في نفس الأمر حتى يتّبع الشرعَ المحمدي والدينَ النبوي في جميع أقوالِه وأفعالِه . اهـ .

وقال ابن القيم رحمه الله في إثبات دعوى الْمَحَبَّة :
أول نَقْدة من أثمان الْمَحَبة بَذْل الروح ، فما للمُفْلِس الْجَبَان البخيل وسَومها ؟
بِدَم الْمُحِبّ يُباع وَصلهم ... فمن الذي يبتاع بالثمن
تالله ما هَزُلت فيستامها المفلسون ، ولا كسدت فيبيعها بالنسيئة المعسرون !
لقد أُقِيمت للعَرض في سوق مَن يزيد ، فلم يُرْض لها بثمن دون بذل النفوس .
فتأخر البطَّالون وقام الْمُحِبُّون ينظرون أيهم يصلح أن يكون ثمنا ، فَدَارت السلعة بينهم ووقعت في يَدِ (أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ) .
لَمَّا كَثُر الْمُدَّعُون للمَحَبَّة طُولِبوا بإقامة البينة على صحة الدعوى ، فلو يعطى الناس بدعواهم لادَّعَى الْخَلِيّ حُرْقة الشَّجِيّ ؛ فَتَنَوَّع الْمُدَّعُون في الشهود ، فقيل : لا تُقْبَل هذه الدعوى إلاَّ ببينة (قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ) ، فَتَأخَّّر الْخَلْق كُلّهم وثَبَت أتباع الحبيب في أفعاله وأقواله وأخلاقه ، فَطُولِبوا بِعَدَالة البينة بِتَزْكِية (يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ) .
فتأخَّر أكثر الْمُحِبِّين وقام المجاهدون ، فقيل لهم إن نفوس المحبين وأموالهم ليست لهم فَهَلِمّوا إلى بيعة (إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ) .
فَلَمَّا عَرَفوا عَظَمة المشتري وفَضْل الثمن وجَلالة مَن جَرَى على يديه عقد التبايع عرفوا قَدْر السلعة ، وأن لها شأنا ، فرأوا مِن أعظم الغَبن أن يَبيعوها لِغيره بِثمن بَخْس ، فَعَقَدوا معه بيعة الرِّضْوان بِالتراضي مِن غير ثبوت خيار ، وقالوا : والله لا نقيلك ولا نستقيلك !
فَلَمَّا تَمّ العقد وسَلّمُوا المبيع ، قيل لهم : مُذ صارت نفوسكم وأموالكم لنا رَدَدناها عليكم أوْفَر ما كانت وأضعافها معا (وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آَتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ) .
وقال رحمه الله :
إذا غُرِست شجرة الْمَحَبة في القلب وسُقِيت بماء الإخلاص ومُتابعة الحبيب أثمرت أنواع الثمار ، وآتت أكلها كل حين بإذن ربها ، أصلها ثابت في قرار القلب ، وفَرْعها مُتَّصِل بِسِدْرة المنتهى .

NinJa
01-10-2011, 02:39 PM
ما صحة موضوع الكنوز المحمدية فى الصلاة على خير البرية ؟



وفق الله الجميع لما يحب ويرضى




الكنوز المحمديه فى الصلاه على خير البريه

1-اللهم صل على سيدنامحمدعبدك ورسولك النبى الامى وعلى ال سيدنا محمد وازواجه وذريته كما صليت على سيدنا ابراهيم وعلى ال سيدنا ابراهيم وبارك على سيدنا محمد النبى الامى وعلى ال سيدنا محمد وازواجه وذريته كما باركت على سيدنا ابراهيم وعلى ال سيدنا ابراهيم فى العالميين انك حميد مجيد

2-صلوات الله وملائكته وانبيائه وجميع خلقه على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد... وعليه وعليهم السلام ورحمه الله وبركاته

3-ان الله وملائكته يصلون على النبى يايها الذين امنو صلو عليه وسلموا تسليما لبيك اللهم ربى وسعديك صلوات الله البر الرحيم والملائكه المقربين والنبيين والصديقين والشهداء والصالحين وماسبح لك من شىء يارب العالمين على سيدنا محمد بن عبد الله خاتم النبيين وسيد المرسلين وامام المتقين ورسول رب العالميين الشاهد البشير الداعى اليك اذنك السراج المنير وعليه السلام

4-اللهم صل على سيدنا محمد الذى ملاءت قلبه من جلالك وعينه من جمالك فاصبح فرحا مسرورا مؤيدا منصورا وعلى اله وسلم تسليما والحمد لله على ذلك

5-اللهم ذا الجلال والاكرام صل وسلم وبارك على امام انبيائك سيد رسلك سيدنا محمد واله وعلى جميع اخوانه من النبيين والمرسلين وجميع عبادك الصالحين من اهل السماوات والارضيين وعلى معهم برحمتك ياارحم الراحمين يالله ياذالجلال والاكرام

6-اللهم صل على سيدنا محمد حبيب الرحمن وسيد الاكوان والحاضر مع من صلى عليه فى كل زمان ومكان وعلى اله وسلم

7-اللهم صل على سيدنا محمد بعدد حسنات سيدنا محمد وعلى اله وسلم

8-اللهم صل على سيدنا محمد والال واغفر لنا مايكون وما قد كان

9-اللهم انى اسالك بنور وجه الله العظيم الذى ملا اركان عرش الله العظيم وقامت به عوالم الله العظيم ان تصلى على مولانا محمد ذى القدر العظيم وعلى ال نبى الله العظيم بقدر عظمه ذات الله العظيم فى كل لمحه ونفس عدد مافى علم الله العظيم صلاه دائمه بدوام الله العظيم تعظيما لحقك يامولانا يامحمد يا ذا الخلق العظيم وسلم عليه وعلى اله مثل ذلك واجمع بينى وبينه كما جمعت بين الروح والنفس ظاهرا وباطنا يقظه ومناما واجعله يارب روحا لذاتى من جميع الوجوه فى الدنيا قبل الاخره ياعظيم

10-اللهم ياالله ياعظيم صل على سيدنا محمد صلاه عظيمه تؤدى بها عنا واجبه نحونا فاءنك تقدر على ذلك لا نقدر وسلم عليه وعلى اله تسليما

11-اللهم صل على سيدنا محمد صلاه انال بها رضاك ورضاه وعلى اله وسلم فى كل لمحه ونفس عدد ماوسعه علم الله

12-اللهم صل على سيدنا محمد النور واله

13-اللهم صل على سيدنا محمد وازواجه وذريته عدد ماذكره الذاكرون وعدد ماغفل عن ذكره الغافلون الى يوم الدين

14-اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى اله صلاه تعدل جميع صلوات اهل محبتك وسلم على سيدنا محمد وعلىاله سلاما يعدل سلامهم

15-اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وعلى جميع الانبياء والمرسلين وعلى جبريل وميكائيل واسرافيل وملك الموت وحمله العرش وعلى الملائكه اجمعين وعلى الاولياء والصالحين وعلى جميع عبادك المؤمنين فى كل لمحه ونفس عدد ماوسعه علمك امين

يالله يابر يارحيم اسمح وتقبل هذه الصلوات واجعلها عوضا عن جميع الانفاس التى لم نصل فيها على حضره حبيبك سيدنا محمد صل الله عليه وسلم انا ووالداى وامه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

واجعل ثواب ذلك كله لحضره النبى صلى الله عليه وسلم ووالديه وفاء وشكرا وعرفانا بفضله صلى الله عليه وسلم واجعل مثل ذلك لال سيدنا محمد وازواجه وذريته رضوان الله عليهم واجعل مثل ذلك لى ولوالدى والى روح................

الجواب :

هذه أكثرها صِيَغ مُحْدَثَة ، ويظهر أنها صلوات صوفية !

ولا يجوز إهداء ثواب العمل لا لِرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولا لِغيره ، ولا يصحّ قول " لِروح فلان " .

وفي فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في المملكة : لا يجوز إهداء الثواب للرسول صلى الله عليه وسلم ، لا خَتم القرآن ولا غيره ؛ لأن السلف الصالح من الصحابة رضي الله عنهم ومن بعدهم لم يفعلوا ذلك ، والعبادات توقيفية ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : " مَن عَمِل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " ، وهو صلى الله عليه وسلم له مثل أُجُور أمته في كُل عَمَل صالح تَعْمَله ؛ لأنه هو الذي دعاها إلى ذلك ، وأرشدها إليه ، وقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : " مَن دلّ على خير فَلَه مثل أجر فاعله " خَرّجه مسلم في صحيحه مِن حديث أبي مسعود الأنصاري رضي الله عنه . اهـ .



وأفضل صِيَغ الصلاة هي ما علّمه النبي صلى الله عليه وسلم .

وفيما وَرَد وثَبت عنه عليه الصلاة والسلام كِفاية وغُنية .

NinJa
01-10-2011, 02:40 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

من فضلكم

هل المنطقة التي ما بين الذقن والرقبة عورة للمرأة في الصلاة ؟

وجزاكم الله خيرا

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

نعم ، هي كذلك ، ويجب سَترها في الصلاة ؛ لأن العلماء لم يُجيزوا للمرأة أن تكشف إلاّ وجهها وكَفّيها وقَدَمَيها ، إذا لم تكن بحضرة رِجال أجانب .
وفي كَشْف القَدَمين خِلاف .


والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:41 PM
ما حكم تخصيص علي رضي الله عنه بعبارة كرّم الله وجهه ؟


http://up.graaam.com/img/8cdb4c26b32ae546389a82917362a2fd.gif
الجواب/ لا يجوز تخصيص علي رضي الله عنه بِقول : " عليه السلام " أو بِقول : " كرّم الله وجهه " .

قال ابن كثير رحمه الله : وقد غَلَب هذا في عبارة كثير من الـنُّسَّاخ للكُتُب ، أن يُفْرِد عليّ رضي الله عنه ، بأن يُقال : " عليه السلام " ، من دون سائر الصحابة ، أو : " كَرَّم الله وجهه " ، وهذا وإن كان معناه صحيحا ، لكن ينبغي أن يُسَاوى بين الصحابة في ذلك ؛ فإن هذا من باب التعظيم والتكريم ، فالشيخان وأمير المؤمنين عثمان بن عفان أولى بذلك منه ، رضي الله عنهم أجمعين .

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبد الرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:41 PM
دعاء ( اللهم بلّغنا رمضان ) لماذا لا نعتبره بدعة ؟ أود أن أجد لسؤالي إجابة شافية بإذن الله
في هذا الشهر يكثر دعاء ضعيف على ألسن الناس ألا وهو " اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنـا رمضان "
سؤالي إن كان هذا بدعة وحديث ضعيف .. فكيف إذن نقول ( اللهم بلغنا رمضان ) طيلة الشهور

http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحفظك الله ورعاك .

لا يُدعَى بهذا الدعاء ويُلتَزم على أنه سُنة ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم ؛ لأن الحديث الوارد فيه ضعيف ، ضعّفه جَمْع مِن أهل العِلْم .

وأما الدعاء بتبليغ رمضان ، فهو أمْر وارِد ، وهو سؤال الله عزّ وَجَلّ أن يُبلِّغ المسلم مواسم الخيرات ، ولا يلتزم في ذلك الدعاء صيغة مُعيّنة ، ولا وقتا مُعيّنا ، بِخلاف ما جاء في الحديث ، فإنه يقتضي أن يكون الدعاء في وقت مُعيّن وبصيغة مُعيّنة .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:42 PM
ما حُكم تبادل ال***ين هذه العبارات (دمت بود، صح لسانك، تقبلي تحياتي) وغير ذلك ؟
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
نسأل الله أن يكتب أجركم ويعلي منزلتكم
جزاكم الله خيرا شيخنا الفاضل
ما رأيكم في مثل هذه الكلمات بين ال***ين:
دمتِ بود، تقبلي ودي قبل ردي، صح لسانك ، صح بدنك أو سلمت يمناك ، تقبل طلتي ، أو تسلمين، لك مني أرق التحايا ، تحياتي وتقديري ، تقبلي تحياتي
ومن أمثالها من الكلمات التي تكون بين ال***ين .



http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .
ورَفَع الله قَدرَكم ، ونَفع بكم .

لا تجوز مثل هذه الكلمات ؛ لأنها تفعل فِعْل السِّحر في نفوس البنات ، ولأن الحيّ لا تُؤمَن عليه الفِتْنَة .
ومَن قرأ قصص الواقع في الشبكة ( الإنترنت ) عَلِم حقيقة ما أقول ، فَكَم مِن البنات خُدِعَت بِكلمات ، أو سُلِب قَلْبها بِعِبارات برّاقة ؟

وما لا يرضاه الناس لأخته وابنته ومحارمه عموما ، فَكَيف يَرْضَاه للناس ؟
وقد قال عليه الصلاة والسلام : مَن أحب أن يُزَحْزَح عن النار ويَدْخُل الجنة فَلْتَأتِه مَنِيّته وهو يُؤمِن بالله واليوم الآخر ، وليأتِ إلى الناس الذي يُحِبّ أن يُؤتَى إليه . رواه مسلم .
فليُعامِل الناس بِما يُحِبّ أن يُعامَل به .

وما أشد ما يفتتن الرجال بالنساء ، والنساء بالرجال ، وقد أدّب الله أمهات المؤمنين - وهُنّ بِمْنَزِلة الأمهات في الاحترام والتحريم - بِعدم لِين القول ، فقال عَزّ وَجَلّ : (يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَعْرُوفًا) .

وقال تعالى في شأن أطهر نساء العالمين : (وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ) .
قال ابن جرير في تفسيره : يقول تعالى ذِكْره : سؤالكم إياهن المَتاع إذا سألتموهن ذلك من وراء حجاب أطهر لقلوبكم وقلوبهن من عوارض العين فيها التي تعرض في صدور الرجال مِن أمْر النساء ، وفي صدور النساء مِن أمْر الرجال ، وأحرى مِن أن لا يكون للشيطان عليكم وعليهن سبيل . اهـ .
وقال البغوي : (ذَلِكُمْ أَطْهَر، لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ ) مِن الرَّيب .
وقال القرطبي : (ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ) أي : ذلك أنْفَى للرَّيبة ، وأبعد للتهمة ، وأقوى في الحماية . اهـ .

قال ابن عباس رضي الله عنهما : خُلِق الرَّجُل مِن الأرض فَجُعِلَتْ نِهْمَته في الأرض ، وخُلِقَتْ المرأة مِن الرَّجُل ، فَجُعِلَتْ نِهْمَتها في الرَّجُل ، فاحبسوا نساءكم .
أي : عن الرجال .
ولا أحد يُنكِر مَيل الرجل إلى المرأة ، ومَيل المرأة إلى الرجل .
وقال عطاء : لو ائتمنت على بيتِ مالٍ لكنت أمينًا ، ولا آمَن نفسي على أمَة شَوهاء !

وليس هناك مِن فتنة أضرّ على الرجال مِن النساء .
قال عليه الصلاة والسلام : ما تركت بعدي فتنة أضرّ على الرجال من النساء . رواه البخاري ومسلم .
وقال عليه الصلاة والسلام : إن الدنيا حلوة خضرة ، وإن الله مستخلفكم فيها فينظر كيف تعملون ، فاتقوا الدنيا ، واتقوا النساء ، فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء . رواه مسلم.

ولا أحد يُنكِر مَيل الرجل إلى المرأة ، ومَيل المرأة إلى الرجل .
والشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم . كما أخبر مَن لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه وسلم.

وقد سدّ الله الطرق المفضية والمؤدّية إلى الوقوع في الحرام . فحرّم نظر الرجال إلى النساء .
وأمَر بغضّ البصر . وحرّم الخلوة . ومَنَع الاختلاط بين ال***ين . وحرّم على النساء النظر إلى الرجال نَظَر شهوة ورِيبة . ومَنَع المصافحة بين ال***ين إلاَّ في المَحارم . ومَنَع مِن الخضوع بالقول.

فعلى المسلم أن يحفَظ قَلْبَه وقلوب أخواته مِن بنات المسلمين ، وأن يعلَم أن الكلمة ربما تفعل فِعْل السحر .

قَدِمَ رَجُلَانِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَخَطَبَا ، فَعَجِبَ النَّاسُ لِبَيَانِهِمَا ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إِنَّ مِنَ الْبَيَانِ لَسِحْرًا ، أَوْ : إِنَّ بَعْضَ الْبَيَانِ لَسِحْرٌ . رواه البخاري .

قال الفيروزآبادي : والسِّحرُ كلُّ ما لَطُفَ مأخَذُهُ ودَقَّ ... و " إِنَّ من البيانِ لَسِحْرا " معناهُ - والله أعْلَمُ - أنه يَمْدَحُ الإِنسانَ فَيَصدُقُ فيه حتى يَصْرِفَ قُلوبَ السامِعِينَ إليه ، ويَذُمُّه فَيصْدُقُ فيه حتى يَصْرِفَ قُلوبَهُم أيضا عنه . اهـ .



المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:43 PM
هل يجوز للزوجين تبادُل الهدايا بمناسبة ذِكرى زواجهما ؟



السؤال ؟

الشيخ عبد الرحمن السحيم

جزاك الله خير سمعت إن الهدايا بين الزوجين بمناسبة ذكرى يوم الزواج حرام لأنه مثل العيد ، فهل هذا صحيح ؟

الجواب :

العيد هو ما يعود ويتكرر

وأصل إحياء مثل هذه المناسبات تقليد غربي

فعيد الأم وعيد الميلاد وتحديد يوم الزواج للإهداء كلها من التشبه بالغرب

والمسلم مأمور بالإحسان في معاشرة أهله طيلة السنة لا في يوم واحد

والهدية لها أثرها ي النفس في أي يوم في السنة !

والله تعالى أعلى وأعلم .

NinJa
01-10-2011, 02:43 PM
قبل قراءة آيات الأذكار هل يجب تكرار البسملة قبل كل سورة ؟

.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

بارك الله فيكم ورفع قدركم وجزاكم عنا خير الجزاء ..

عند قراءة أذكار الصباح والمساء هل يجب الفصل بين السور جميعا
(الكرسي والإخلاص والمعوذتين) بقول بسم الله الرحمن الرحيم قبل كل سورة وعند تكرار الإخلاص والمعوذتين أيضا أم يكفي قولها في بداية القراءة فقط ..

وأحسن الله إليكم ونفع بعلمكم وعملكم وأثقل موازين حسناتكم ..

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

آية الكرسي مِن وسط السورة ، ولا تُشرَع البسملة قبل قراءة آية الكرسي .

وتُشْرَع البسملة قبل قراءة المعوذات .
والقول بالوجوب يحتاج إلى دليل .

NinJa
01-10-2011, 02:44 PM
http://up.graaam.com/img/033d08b1137c0c6213cf2520c71af594.jpg

السؤال

ما حكم المسح على الشراب القصير الذي قد يظهر منه الكعب ؟
الجواب

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه إلى يوم الدين . أما بعد :
لا يجوز المسح على الجورب القصير؛ فمن شروط المسح على الخفين أن يغطي محل الفرض، والجورب الذي يظهر منه الكعب لم يغطي محل الفرض.
وعلى هذا لا يجوز المسح عليه. والله تعالى أعلم.



الشيخ / فهد بن عبد العزيز العمار

NinJa
01-10-2011, 02:45 PM
. حكم الجماع في نهار رمضان؟

ج: الجماع في نهار رمضان كغيره من المفطرات، فإن كان الإنسان في سفر فليس عليه في ذلك بأس، سواء كان صائماً أو مفطراً، لكن إن كان صائماً وجب عليه قضاء ذلك اليوم، وأما إن كان ممن يلزمه الصوم فإنه إن كان ناسياً، أو جاهلاً فلا شيء عليه أيضاً، لأن جميع المفطرات إذا نسي الإنسان فأصابها فصومه صحيح، وإن كان ذاكراً عالماً ترتب على ذلك خمسة أمور:
الإثم، وفساد صوم ذلك اليوم، ولزوم الإمساك، ولزوم القضاء، والكفارة، والكفارة عتق رقبة فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين، فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكيناً، لحديث أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ: أن رجلاً جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، هلكت! فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «ما أهلكك؟» قال: وقعت على امرأتي في رمضان وأنا صائم. فذكر له النبي صلى الله عليه وسلم الكفارة عتق رقبة، فقال: إنه لا يجد، فقال: صيام شهرين متتابعين، فقال: إنه لا يستطيع، فقال: إطعام ستين مسكيناً، فقال: إنه لا يجد، ثم جلس الرجل وأُتي النبي صلى الله عليه وسلم بتمر فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: «خذ هذا فتصدق به» قال: أعلى أفقر مني يا رسول الله؟! فوالله ما بين لابتيها أهل بيت أفقر مني. فضحك النبي صلى الله عليه وسلم حتى بدت أنيابه أو نواجذه ثم قال: «أطعمه أهلك».
* * *
– فتاوى الشيخ ابن عثيمين رحمه الله ..

NinJa
01-10-2011, 02:45 PM
http://up.graaam.com/uploads/imag-6/upload25b660e3b3.gif




سئل شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله-: عن من يصلي التراويح بعد المغرب: هل هو سنة أم بدعة؟ وذكروا أن الإمام الشافعي – رحمه الله – صلاها بعد المغرب ، وتممها بعد العشاء الآخرة؟


فأجاب -رحمة الله– (الحمد لله رب العالمين. السنة في التراويح أن تصلى بعد العشاء الآخر، كما اتفق على ذلك السلف والأئمة. والنقل المذكور عن الشافعي-رحمة الله- باطل، فما كان الأئمة يصلونها إلا بعد العشاء على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وعهد خلفائه الراشدين، وعلى ذلك أئمة المسلمين، لا يعرف عن أحد أنه تعمد صلاتها قبل العشاء ، فإن هذه تسمى قيام رمضان
كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : (( إن الله فرض عليكم صيام رمضان ، وسننت لكم قيامه ، فمن صامه وقامه غفر له ما تقدم من ذنبه ))ـ
وقيام الليل في رمضان وغيره إنما يكون بعد العشاءوقد جاء مصرحاً به في السنن (( أنه لما صلى بهم قيام رمضان صلى بعد العشاء )) وكان النبي صلى الله عليه وسلم قيامه بالليل هو وتره ، يصلي بالليل في رمضان وغير رمضان إحدى عشرة ركعة ، أو ثلاث عشرة ركعة ، لكن كان يصليها طوالاً ، فلما كان ذلك يشق على الناس قام بهم أُبي بن كعب في زمن عمر بن الخطاب عشرين ركعة ، يوتر بعدها ، ويخفف فيها القيام
فكان تضعيف العدد عوضاً عن طول القيام ، وكان بعض السلف يقوم أربعين ركعة فيكون قيامها أخف ، ويوتر بعدها بثلاث ، وكان بعضهم يقوم بست وثلاثين ركعة يوتر بعدها ، وقيامهم المعروف عنهم بعد العشاء الآخر ..... فمن صلاه قبل العشاء فقد سلك سبيل المبتدعة المخالفين للسنة ، والله أعلم ) ا.هـ

NinJa
01-10-2011, 02:46 PM
في حُكْم الصيام



صيام رمضان فريضة ثابتة بكتاب الله تعالى وسُنَّة رسوله صلى الله عليه وسلّم، وإجماع المسلمين؛ قال الله تعالى ـ: {يأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ * شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِى أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَـاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ } {البقرة 183-185}.
وقال النبي صلى الله عليه وسلّم: «بُني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وحج البيت، وصوم رمضان». متفق عليه(1). وفي رواية لمسلم: «وصوم رمضان، وحج البيت»(2).

وأجمع المسلمون على فريضة صوم رمضان، فمن أنكر فريضة صوم رمضان فهو مرتد كافر، يُستتاب فإن تاب وأقر بفريضته فذاك وإلا قُتِل كافراً.

وفُرض صومُ رمضان في السنة الثانية من الهجرة، فصام رسول الله صلى الله عليه وسلّم، تسع رمضانات، والصوم فريضة على كل مسلم بالغ عاقل.

فلا يجب الصوم على الكافر، ولا يُقبَل منه حتى يُسلِم، ولا يجب الصوم على الصغير حتى يبلغ، ويحصل بلوغه بتمام خمس عشرة سنة، أو نبات عانته، أو نزول المني منه بالاحتلام أو غيره، وتزيد الأنثى بالحيض، فمتى حصل للصغير أحد هذه الأشياء فقد بلغ لكن يؤمر الصغير بالصوم إذا أطاق بلا ضرر عليه ليعتاده ويألفه. ولا يجب الصوم على فاقد العقل بجنون أو تغير دماغ أو نحوه، وعلى هذا فإذا كان الإنسان كبيراً يهذي ولا يميز فلا صيام عليه ولا إطعام.

NinJa
01-10-2011, 02:47 PM
في حِكَم الصيام وفوائده



من أسماء الله تعالى: «الحكيم» والحكيم مَن اتَّصف بالحكمة، والحكمة: إتقان الأمور ووضعها في مواضعها، ومقتضى هذا الاسم من أسمائه تعالى أن كل ما خلقه الله تعالى أو شرعه فهو لحكمة بالغة علمها من علمها وجهلها من جهلها.

وللصيام الذي شرعه الله وفرضه على عباده حِكَمٌ عظيمة وفوائد جمَّة:

* فمن حِكَم الصيام: أنه عبادة يَتَقَرَّب بها العبد إلى ربه بترك محبوباته المجبول على محبَّتها من طعام وشراب ونكاح، لينال بذلك رضا ربه والفوز بدار كرامته، فيتبين بذلك إيثاره لمحبوبات ربه على محبوبات نفسه وللدار الآخرة على الدنيا.

* ومن حكم الصيام: أنه سبب للتقوى إذا قام الصائم بواجب صيامه، قال الله تعالى: {يأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ } {البقرة 183}. فالصائم مأمور بتقوى الله ـ عز وجل ـ وهي امتثال أمره، واجتناب نهيه، وذلك هو المقصود الأعظم بالصيام، وليس المقصود تعذيب الصائم بترك الأكل والشرب والنكاح؛ قال النبي صلى الله عليه وسلّم: «مَن لم يَدَعْ قول الزور والعمل به والجهل فليس لله حاجة في أن يَدَعَ طعامه وشرابه». رواه البخاري(3)، قول الزور: كل مُحَرَّم من الكذب والغيبة والشتم، وغيرها من الأعمال المحرَّمة. والعمل بالزور: العمل بكل فعل مُحَرَّم من العدوان على الناس، بخيانة، وغش، وضرب الأبدان، وأخذ الأموال، ونحوها، ويدخل فيه الاستماع إلى ما يحرم الاستماع إليه من الأغاني المحرَّمة، والمعازف: وهي آلات اللهو. والجهل: هو السفه، وهو مجانبة الرشد في القول والعمل، فإذا تمشَّى الصائم بمقتضى هذه الآية والحديث كان الصيام تربية نفسه، وتهذيب أخلاقه، واستقامة سلوكه، ولم يخرج شهر رمضان إلا وقد تأثَّر تأثُّراً بالغاً يظهر في نفسه وأخلاقه وسلوكه.

* ومن حِكَم الصيام: أن الغني يعرف قدر نعمة الله عليه بالغِنى حيث إن الله ـ تعالى ـ قد يسَّر له الحصول على ما يشتهي، من طعام، وشراب، ونكاح مما أباح الله شرعاً، ويسَّره له قدراً، فيشكر ربه على هذه النعمة، ويذكر أخاه الفقير الذي لا يتيسر له الحصول على ذلك، فيجود عليه بالصدقة والإحسان.

* ومن حِكَم الصيام: التمرُّن على ضبط النفس والسيطرة عليها حتى يتمكَّن من قيادتها لما فيه خيرها وسعادتها في الدنيا والآخرة، ويبتعد عن أن يكون إنساناً بهيميًّا لا يتمكن من منع نفسه عن لذَّتها وشهواتها، لما فيه مصلحتها.

* ومن حِكَم الصيام: ما يحصل من الفوائد الصحيَّة الناتجة عن تقليل الطعام وإراحة الجهاز الهضمي فترة معيَّنة وترسُّب بعض الفضلات والرطوبات الضارة بالجسم وغير ذلك.

NinJa
01-10-2011, 02:47 PM
السؤال :
ما حكم مشاهدة المسلسلات والافلام التي تذاع بالتلفزيون‏؟‏

المفتي:
صالح بن فوزان الفوزان ( حفظه الله )

الإجابة:

على المسلم أن يحفظ وقته فيما يفيده وينفعه
في دنياه وآخرته؛ لأنه مسؤول عن هذا الوقت الذي يقضيه؛ بماذا استغله‏؟‏

قال تعالى‏:‏ ‏{‏أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُم مَّا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَن تَذَكَّرَ‏}‏
‏[‏سورة فاطر‏:‏ آية 37‏]‏‏.‏

وفي الحديث‏:‏ أن المرء يسأل عن عمره فيما أفناه‏.‏‏.‏‏.‏
ومشاهدة المسلسلات ضياع للوقت؛
فلا ينبغي للمسلم الانشغال بها، وإذا كانت
المسلسلات تشتمل على منكرات؛ فمشاهدتها حرام،
وذلك مثل النساء السافرات والمتبرجات،
ومثل الموسيقى والأغاني، ومثل المسلسلات
التي تحمل أفكارًا فاسدة تخل بالدين والأخلاق،
ومثل المسلسلات التي تشتمل على مشاهد ماجنة
تفسد الأخلاق؛ فهذه الأنواع من المسلسلات لا تجوز مشاهدتها‏ ..

NinJa
01-10-2011, 02:48 PM
حكم صيام الست والقضاء بنية واحدة

<<<

السلام عليكم ياشيخنا

ما حكم دمج صيام القضاء و صيام السته من شوال في نيه واحده ؟فمثلا إذا كان علي قضاء ستة أيام من رمضان وأردت الصيام ..

فهل استطيع ان انوي معه صيام السته؟ وهل يلزم ضرورة أو حاجه حتى تدمجها المرأة معا مثل النفساء ؟

وبارك الله فيك

<<<

الجواب/

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وبارك الله فيك، هذه تندرج تحت ما يُسميه العلماء : تداخل النيّات، وهذه المسألة لها ضوابط :

1 – لا يندرج الأدنى تحت الأعلى

2 – لا يندرج العمل المقصود لذاته تحت غيره

وهنا صيام رمضان واجب وقضاؤه واجب ، إذ القضاء يحكي الأداء . وصيام الست مقصود لذاته، بالإضافة إلى أن صيام الست نافلة وصيام رمضان فريضة، فلا يندرج صيام الست تحت نية القضاء

وإنما يندرج تحت هذه القواعد ما إذا صام الست وأوقع صيام الست في أيام البِيض وفي أيام الاثنين والخميس ، فإنه يُدرك أجر صيام الست وصيام تلك الأيام المُرغّب في صيامها .

ومثل هذا :
ما إذا دخل المسجد فصلى راتبة الظهر أو راتبة الفجر أجزأته عن تحية المسجد، ولكن لا يصح أن يُصلي صلاة الفجر ( الفريضة ) وينوي بها صلاة الفرض والنافلة معاً في نية واحدة .

NinJa
01-10-2011, 02:48 PM
هل يجوز جمع نيات متعددة (سنة الوضوء وسنة الضحى وتحية المسجد) في صلاة النافلة ( مع الدليل ) ؟


الجواب :

يجوز أن يجمع المسلم بين نيّات مُتعددة ، فيجوز أن يجمع في العمل الواحد بين أربع نيّـات أو أكثر . وهذا ما يُسميه العلماء بـ " تداخل النيّـات " .

فيُمكن الجمع بين :
نيّـة السنة الراتبة قبل الفجر – مثلاً – .
ونيّـة تحية المسجد . ونيّـة الصلاة بين الأذان والإقامة " بين كل أذانين صلاة . قال في الثالثة : لمن شاء " . رواه البخاري ومسلم . أي بين كل أذان وإقامة .
ونيّـة ركعتي الوضوء .

كما يُمكنه أن ينوي بهاتين الركعتين صلاة الاستخارة . والدليل قوله عليه الصلاة والسلام : وإنما لكل امرئ ما نوى . رواه البخاري ومسلم . وهذا في النوافل أكثر منه في الفرائض .

وقد حج النبي صلى الله عليه وسلم ونوى الحج والعمرة معاً ، فلبّى بالحج والعمرة معاً . فيكون قد جمع بين نية الحج ونية العمرة عند التلبية . ولو تزوج مسلم فنوى أعفاف نفسه ، وغض بصره ، وحصول الولد فإنه يؤجر على ذلك كله ؛ لأنه نوى ذلك .

وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : وفي بضع أحدكم صدقة . قالوا : يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر ؟ قال : أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر ؟ فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر . رواه مسلم .

ولو نام الإنسان فإنه يؤجر على نومه إذا نوى به نية صالحة ، ولما معاذ أبا موسى قال له : يا عبد الله كيف تقرأ القرآن ؟ قال : أتفوقه تفوّقا . قال : فكيف تقرأ أنت يا معاذ ؟ قال : أنام أول الليل فأقوم وقد قضيت جزئي من النوم فأقرأ ما كتب الله لي ، فأحتسب نومتي كما أحتسب قومتي . رواه البخاري ومسلم .

فإذا كان المسلم يؤجر في نومه إذا نوى به نية صالحة فإنه يؤجر على غيره إذا استحضر النية .

ومما يدل على جمع النيّات قوله صلى الله عليه وسلم : الغزو غزوان : فأما من ابتغى وجه الله وأطاع الإمام وأنفق الكريمة وياسَر الشريك واجتنب الفساد ، فإن نومه ونبهه أجر كله ، وأما من غزا رياء وسمعة وعصى الإمام وأفسد في الأرض فإنه لا يرجع بالكفاف . رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي .

فإن هذه الأعمال ( من غزو وطاعة وإنفاق ومياسرة واجتناب للفساد ، ونوم وانتباه ) تجمعها نية واحدة .

ومثله قوله عليه الصلاة والسلام : الخيل لثلاثة لرجل أجر ، ولرجل ستر ، وعلى رجل وزر ؛ أما الذي له أجر فرجل ربطها في سبيل الله ، فأطال لها في مرج أو روضة فما أصابت في طَيْلها ذلك من المرج أو الروضة كانت له حسنات ، ولو أنها قطعت طيلها فاستنّت شرفاً أو شرفين كانت أرواثها وآثارها حسنات له ، لو أنها مرّتْ بنهر فشربت منه ولم يُرد أن يسقيها كان ذلك حسنات له .. الحديث . رواه البخاري ومسلم .

فهذه الأعمال إنما أُجِـر عليها لأن النية الأولى صالحة وتبعتها هذه النوايا في نفس العمل ، فيؤجر على ذلك كله .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:49 PM
فتاوي العلماء في سنية اتمام صلاة التراويح مع الإمام

~~~

إذا صلى الإنسان في رمضان مع من يصلي ثلاثاً وعشرين ركعة واكتفى بإحدى عشرة ركعة ولم يتم مع الإمام فهل فعله هذا موافق للسنة؟

السنة الإتمام مع الإمام ولو صلى ثلاثاً وعشرين لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب الله له قيام ليلة))[1]، وفي اللفظ الآخر: ((بقية ليلته))[2] فالأفضل للمأموم أن يقوم مع الإمام حتى ينصرف سواء صلى إحدى عشرة ركعة أو ثلاث عشرة أو ثلاثاً وعشرين أو غير ذلك. هذا هو الأفضل أن يتابع الإمام حتى ينصرف، والثلاث والعشرون فعلها عمر رضي الله عنه والصحابة فليس فيها نقص وليس فيها إخلال بل هي من السنن- سنن الخلفاء الراشدين- ودل عليها حديث ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح صلى واحدة توتر له ما قد صلى)) متفق عليه؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحد فيه عدداً معيناً بل قال: ((صلاة الليل مثنى مثنى)) الحديث. لكن إذا اقتصر الإمام في التراويح على إحدى عشرة أو ثلاث عشرة كان أفضل يسلم من كل ثنتين؛ لأن هذا هو الغالب من فعل النبي صلى الله عليه وسلم ولأن ذلك هو الأرفق بالناس في رمضان وفي غيره، ومن زاد أو نقص فلا حرج؛ لأن صلاة الليل موسع فيها، والله ولي التوفيق.

فتوى سماحة الامام عبدالعزيز بن باز - رحمه الله -
~~~
[1] رواه الترمذي في (الصوم) برقم (734)، وابن ماجه في (إقامة الصلاة والسنة) برقم (1317)، والإمام أحمد في (مسند الأنصار) برقم (20450) .
[2] رواه الإمام أحمد في (مسند الأنصار) برقم (20474).
نشرت في (المجلة العربية ) ، رمضان 1414 هـ - مجموع فتاوى و مقالات متنوعة الجزء الحادي عشر
~~~

من قام مع إمامه في صلاة التراويح ولم يقم معه في التهجد آخر الليل، هل يعتبر له قيام ليلة كاملة؟

من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب الله له قيام ليلة، إذا كان إمامه أوتر بهم صلّى بهم في أول الليل وأوتر بهم له قيام الليل، وإن صلّى مع من يصلي في آخر الليل زيادة فلا بأس، لكن لا يوتر وترين، إذا أوتر مع الأول لا يوتر مع الثاني، يصلي ما تيسر ولكن لا يوتر، إذا أوتر الثاني يصلي معه ويشفعها بركعة، لقوله - صلى الله عليه وسلم –: (لا وتران في ليلة)، هكذا قال - صلى الله عليه وسلم -، فإذا أوتر مثلاً في الحرم أو في غير الحرم مع الذي صلّى في الأول؛ فإنه إذا أوتر مع الأول، إن كان الأول أوتر، وإن كان ما أوتر الحمد لله، لكن إذا أوتر الأول وأوتر معه فلا يوتر مع الثاني، لكن يصلي مع الثاني ما تيسر ولا يوتر معه، فإن أوتر معه الركعة الأخيرة شفعها بركعة، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم – لا وتران في ليلة.

فتوى الامام عبدالعزيز بن باز - رحمه الله -

~~~

إذا كان المسلم يصلي مع الجماعة في رمضان صلاة التراويح، وكانت له صلاة في آخر الليل، فأيهما أحسن وأولى يوتر مع الجماعة ويشفع وتره، أم يترك الشفع والوتر مع الجماعة ويوتر آخر الليل؟

الأفضل أنه يكمل مع الإمام كما شرع الله ؛ لأن النبي -عليه الصلاة والسلام- قال : (إن الرجل إذا قام مع الإمام حتى ينصرف كتب الله له بقية ليلته). وذلك لما صلَّى بالصحابة في بعض الليالي إلى ثلث الليل وبعضها إلى نصف الليل قالوا: يا رسول الله لو نفلتنا بقية ليلتنا؟ قال: إن الرجل إذا قام مع الإمام حتى ينصرف كتب الله له بقية ليلته). هذا هو الأفضل أنه يستمر مع الإمام حتى يوتر ثم إذا صلى في آخر الليل يكفيه الوتر الأول ما عليه وتر ثاني، والحمد لله. يوتر مع الإمام ويصلي ما تيسر في آخر الليل شفعاً من دون وتر، كما تقدم في السؤال الأول. المقدم: لو أوتر مع الإمام ثم شفع وتره؟ الشيخ: إن شفع فلا بأس. إن شفع مع الإمام ، سلم الإمام فقام وأتى بركعة شفع ثم جعل الوتر آخر الليل فلا بأس، لكن هذا قد يثقل على النفوس، قد يعني يخشى صاحبه أن يُعدَّى بهذا ...... فالحاصل أنه إذا اكتفى بالوتر، فالحمد لله يكفي، وإن شفعه فلا حرج. إن شفعه وأوتر في آخر الليل فلا حرج، وإن اكتفى بالوتر ثم صلَّى في آخر الليل ما تيسر ركعتين، أو أربع، أو ست، أو ثمان، أو أشباه ذلك، فلا حرج، ولا حاجة إلى وتر، يكفيه الوتر الأول.

فتوى الامام عبدالعزيز بن باز - رحمه الله -

~~~

السؤال: بارك الله فيه السائل من اليمن يقول يا فضيلة الشيخ أنا أصلي مع الإمام التراويح في المسجد حتى ينصرف وكما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنها تكتب كقيام ليلة فهل إذا قمت في ليلتي تلك في ثلث الليل الأخير فهل أكون خالفت السنة أفيدوني أيضاً في سؤالي هذا؟

جواب الشيخ: هذا سؤالٌ دقيقٌ جداً وذلك أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم صلى بأصحابه وانصرف فقالوا يا رسول الله لو أنك نفلتنا بقية ليلتنا فقال إنه من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة ولم يرشدهم النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم إلى أن يصلوا في آخر الليل وهو أشارةٌ إلى أن الأفضل أن يقتصر الإنسان على ما تابع عليه إمامه فسؤال هذا السائل من أهل اليمن يتنزل على هذا فيقال الأفضل أن تقتصر على ما تابعت فيه إمامك حتى انصرف فإن من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة لكن لو أنه قام وأحب أن يصلي في آخر الليل فلا حرج عليه في إن شاء الله وفي هذه الحال يصلي ركعتين ركعتين حتى يطلع الفجر .

فتوى العلامة محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله -

~~~

إذا صلى الإنسان خلف إمام يزيد على إحدى عشرة ركعة، فهل يوافق الإمام أم ينصرف إذا أتم إحدى عشرة؟

ج3: السُّنَّة أن يوافق الإمام؛ لأنه إذا انصرف قبل تمام الإمام لم يحصل له أجر قيام الليل. والرسول صلى الله عليه

وسلّم قال: «مَن قام مع الإمام حتى ينصرف كُتِبَ له قيام ليلة»(9). من أجل أن يحثنا على المحافظة على البقاء مع الإمام حتى ينصرف.

فإن الصحابة رضي الله عنهم وافقوا إمامهم في أمر زائد عن المشروع في صلاة واحدة، وذلك مع أمير المؤمنين عثمان بن عفان حين أتم الصلاة في مِنى في الحج، أي صلاَّها أربع ركعات، مع أن النبي صلى الله عليه وسلّم وأبابكر وعمر وعثمان في أول خلافته، حتى مضى ثماني سنوات، كانوا يصلون ركعتين، ثم صلى أربعاً، وأنكر الصحابة

عليه ذلك، ومع هذا كانوا يتبعونه يصلون معه أربعاً، فإذا كان هذا هدي الصحابة وهو الحرص على متابعة الإمام، فما بال بعض الناس إذا رأى الإمام زائداً عن العدد الذي كان النبي صلى الله عليه وسلّم لا يزيد عليه وهو إحدى عشرة ركعة،

انصرفوا في أثناء الصلاة، كما نشاهد بعض الناس في المسجد الحرام ينصرفون قبل الإمام بحجة أن المشروع إحدى عشرة ركعة.

فتوى العلامة محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله

~~~

س : وتر التراويح آخر رمضان ، هل أوتر وأنام أم أأخره مع القيام آخر الليل علما بأني أنام ما بين التراويح والقيام ؟

ج : إذا صليت مع الإمام صلاة التراويح فالأفضل أن توتر معه لتحصل على الأجر الكامل لقوله صلى الله عليه وسلم : سنن الترمذي الصوم (806) ، سنن النسائي السهو (1364) ، سنن أبي داود الصلاة (1375) ، سنن ابن ماجه إقامة الصلاة والسنة فيها (1327) ، مسند أحمد (5/163) ، سنن الدارمي الصوم (1777). من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة رواه أبو داود والترمذي . وإذا قمت من آخر الليل وأردت أن تصلي فصل ما تيسر بدون وتر ؛ لأنه لا وتران في ليلة كما سبق ، وإن تركت الوتر أول الليل أو شفعت وتر أول الليل آخر الليل بركعة حتى توتر آخر الليل فلا بأس .

وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

فتوى اللجنة الدائمة والبحوث العلمية

الرئيس : عبد العزيز بن عبد الله بن باز
نائب الرئيس : عبد الرزاق عفيفي
عضو : عبد العزيز آل الشيخ
عضو : عبد الله بن غديان
عضو : صالح الفوزان
عضو : بكر أبو زيد

~~~

س: الأخ إ. ع. ح من الشارقة يقول في سؤاله: أشاهد المصلين في صلاة التراويح على أقسام: قسم يخرج قبل الشفع والوتر، وقسم يخرج قبل الوتر، وقسم يخرج (إذا كان يصلي بالجماعة إمامان) بعد فراغ الإمام الأول، وقسم عندما يسلم الإمام من الوتر يقوم ويأتي بركعة يشفع بها الوتر، نرجو من سماحتكم الإفادة بالتفصيل عن هذا الموضوع، ومتى يكون الإنسان قام مع إمامه حتى يحصل له الأجر الوارد في الحديث، جزاكم الله خيرا .

ج: جميع ما ذكره السائل جائز والأمر في ذلك واسع والحمد لله، لكن من بقي مع الإمام حتى يكمل الصلاة حاز الأفضلية، وصار كمن قام الليل كله؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: من قام مع الإمام حتى ينصرف، كتب الله له قيام ليلة . . . " . والله ولي التوفيق.

فتوى الامام عبدالعزيز بن باز - رحمه الله تعالى -

~~~

هذآ والله آعلم ونسبة العلم إليه آسلم
وصلى الله على نبينآ محمد وعلى آله وصحبه وسلم

NinJa
01-10-2011, 02:50 PM
حكم صيام الست من شوال بنية الجمع بين القضاء والحصول على أجر الست


هل يجوز للمرأة الجمع بين صيام ستة أيام من شوال وقضاء ما عليها من رمضان في هذه الأيام الستة بنية القضاء والأجر معاً، أم لا بد من القضاء أولاً ثم صيام ستة أيام من شوال؟

نعم، تبدأ بالقضاء، ثم تصوم الست إذا أرادت، الست نافلة، فإذا قضت في شوال ما عليها ثم صامت الست من شوال فهذا خير عظيم، وأما أن تصوم الست بنية القضاء والست فلا يظهر لنا أنه يحصل لها بذلك أجر الست، الست تحتاج إلى نية خاصة في أيام مخصوصة.

المصدر

http://www.binbaz.org.sa/mat/13470

NinJa
01-10-2011, 02:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الحبيب

الإخوة الأفاضل

هناك أنشودة

النور ملء عيوني والحور ملك يميني

وكالملاك أغني في جنة وعيون

هل فيها شيء
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ووفَّقَك الله لِكُلّ خَيْر .

الإشكال في قول :
1 - (والحور ملك يميني) ، فإن الحور العِين خيِّرات حِسَان ، كَمَا وَصَفهن الله عَزّ وَجَلّ ، أعدّهن الله لأهل الجنة ، ولا يَعْلم عَدَدهن إلاّ الله ، فكيف يقول القائل : (والحور ملك يميني) ؟

2 – وقول : (وكالملاك أغني) الْمَلاَك لا يُغنِّي في الجنة ، وإنما تُغنّي الحور العِين لأزواجهن .

والله تعالى أعلم .
عبد الرحمن السحيم

NinJa
01-10-2011, 02:51 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل بداية جزاك الله خير الجزاء على ماتقدمه لنا وأسأل الله أن يرزقك الحُسنى و زيادة
يا شيخ أحدى الأخوات تسأل وتقول /
ما حكم هذا البيت وماهي نصيحتك لمن يردده ويتداوله

لو حب الخلايق يدخل الجنه في ذمتي لا أدخل الجنه بس علشانك

http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

هذا البيت غلط ، وفيه جُرْأة على الله .
أما الغلط فهو الْحَلف بالذِّمَّـة ، وهي قوله : (في ذمتي) .

قال شيخنا الشيخ ابن باز رحمه الله : إذا قال : بِذِمّتي أو بِصلاتي أو بِزكاتي أو بِحياة والِدي , فهذا لا يجوز ; لأنه حلف بغير الله سبحانه وتعالى . اهـ .

وأما الْجُرْأة فهي على دار الكرامة ، التي غرسها الله بيده ، وجَعلها دار كرامة أوليائه ، وهي دار النعيم ، مَن دخلها يَنْعَم فلا يبأس ، ويشبّ فلا يَهرَم ، وفيها ما لا عين رأت ، ولا أُذن سَمِعت ، ولا خَطَر على قَلْب بشَر .
وأععظم النعيم فيها رؤية وجه الله تبارك وتعالى .
قَالَ رَسُول اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : جَنَّتَانِ مِنْ فِضَّةٍ آنِيَتُهُمَا وَمَا فِيهِمَا وَجَنَّتَانِ مِنْ ذَهَبٍ آنِيَتُهُمَا وَمَا فِيهِمَا ، وَمَا بَيْنَ الْقَوْمِ وَبَيْنَ أَنْ يَنْظُرُوا إِلَى رَبِّهِمْ إِلاَّ رِدَاءُ الْكِبْرِ عَلَى وَجْهِهِ فِي جَنَّةِ عَدْنٍ . رواه البخاري ومسلم .
وقال صلى الله عليه وسلم : إذا دَخَل أهْل الْجَنّة الْجَنّة ، قال الله تَبَارَك وتَعَالى : تُرِيدُون شيئا أزِيدُكم ؟ فيقولون : ألَم تُبَيِّض وُجُوهَنا ؟ ألَم تُدْخِلْنا الْجَنّة ، وتُنَجِّنا مِن النَّار ؟ قال : فَيَكْشِف الْحِجَاب فَمَا أُعْطُوا شَيئا أحَبّ إليهم مِن النَّظَر إلى رَبِّهم عَزَّ وَجَلّ . وفي رِوَاية : ثم تَلا : (لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ) . رواه مسلم .
وقال عليه الصلاة والسلام : إن الله تبارك وتعالى يقول لأهل الجنة : يا أهل الجنة ، فيقولون : لبيك ربنا وسعديك ، فيقول : هل رضيتم ؟ فيقولون : وما لنا لا نرضى ، وقد أعطيتنا ما لم تُعْطِ أحداً من خلقك ، فيقول : أنا أعطيكم أفضل من ذلك ، قالوا : يا رب وأي شيء أفضل مِن ذلك ؟ فيقول : أُحِلّ عليكم رضواني فلا أسخط عليكم بعده أبدًا . رواه البخاري ومسلم .

أفيجعل الشاعر دخول الجنة مِن أجل محبوبه ؟

والله تعالى أعلم .



المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم

عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:52 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..!!
شيخي الكريم..
أسأل الله أن تكون بأتم صحة وعافية..!!
وأسأل الله أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال والأقوال..!!
أحد الإخوة يسأل:بسم الله والصلاة والسلام على رسوله الكريم محمد ابن عبدالله وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد:
أرجو إفادتي بحكم هذه العبارات أن أمكن:
القول(يعيش جلالة الملك المعظم)
وقول(بالروح والدم أفديك يا فلان)
وقول(جلالة الملك) (صاحب الجلالة)
وجزاكم الله كل خير
http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

مثل هذه الأقوال قد يكون فيها مبالغة ، وقد تُوضع في غير مواضعها .
وليس هناك تعظيم فوق تعظيم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم لمحمد صلى الله عليه وسلم .
وقد قال عروة بن مسعود الثقفي لقريش : أيْ قوم ! والله لقد وَفَدْتُ على الملوك ووفدت على قيصر وكسرى والنجاشي ، والله إن رأيت ملِكًا قط يعظمه أصحابه ما يعظم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم محمدا ، والله إن تنخم نخامة إلاَّ وقعت في كَفّ رجل منهم فَدَلَكَ بها وجهه وجلده ، وإذا أمرهم ابتدروا أمره ، وإذا توضأ كادوا يقتتلون على وَضوئه ، وإذا تكلم خفضوا أصواتهم عنده ، وما يُحِدُّون إليه النظر تعظيماً له . رواه البخاري .

ومع ذلك فلم يكن منهم مثل بعض تلك الألفاظ في التعظيم والتفخيم .
وإنما كان منهم نحو قول : " فِداك أبي وأمي . بأبي أنت وأمي يا رسول الله . وهو عليه الصلاة والسلام حقيق بذلك وأهل له ، وهم أهل للوفاء بذلك ، وقد أثبتوا ذلك حينما جدّ الجدّ وحقّت الحقائق .
وأين هذا من قوم يزعمون أنهم فداء للوطن .. أو لغيره .. ثم إذا جدّ الجدّ هربوا وتركوه ؟!!


والله المستعان .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:52 PM
حديث مكذوب في فضل صلاة ركعتين بعد غسل الحيض

السؤال

جاءني إيميل يقول في حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم : ( إذا اغتسلت المرأة من حيضتها ، وصلت ركعتين تقرأ فيها الفاتحة وسورة الإخلاص 3 مرات في كل ركعة : غفر لها كل ذنب عملته صغيرا أو كبيرا , ولم تكتب لها خطيئة إلي الحيضة الثانية , وأعطاها أجر 60 شهيدا .........) إلي آخر الحديث ، هل هذا حديث صحيح ؟



الجواب


الحمد لله

هذا الحديث لا أصل له ، ولم يرد في كتب الحديث المشهورة ، وإنما ذكره الشيخ عبد الرحمن الصفوري (ت 894هـ) في كتابه " نزهة المجالس ومنتخب النفائس " (ص/240) حيث قال:

" عن النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا اغتسلت المرأة من حيضها ، وصلت ركعتين تقرأ فاتحة الكتاب ، وقل هو الله أحد ثلاث مرات ، غفر الله لها كل ذنب عملته من صغيرة أو كبيرة ، ولم تكتب عليها خطيئة إلى الحيضة الأخرى ، وأعطاها أجر ستين شهيدا ، وبنى لها مدينة في الجنة ، وأعطاها على كل شعرة على رأسها نورا ، وإن ماتت إلى الحيضة الأخرى ماتت شهيدة ) " انتهى .

ويكفي انفراد هذا الكتاب بالحديث دلالة على كذبه ووضعه ، فهو كتاب مليء بالآثار الباطلة .

قال الشيخ محمد رشيد رضا :

"يجب أن لا يعتمد على الأحاديث التي حشيت بها كتب الوعظ والرقائق والتصوف من غير بيان تخريجها ودرجتها ، ولا يختص هذا الحكم بالكتب التي لا يعرف لمؤلفيها قدم في العلم ككتاب (نزهة المجالس) المملوء بالأكاذيب في الحديث وغيره ، بل إن كتب أئمة العلماء كالإحياء لا تخلو من الموضوعات الكثيرة"

NinJa
01-10-2011, 02:53 PM
حُكم نشر رسومات الصحيفة الدنماركية المسيئة لرسولنا الكريم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل بارك الله فيك
ما حكم نشر الرسومات التي أسيئ بها لنبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في الصحف الدنماركية بين المسلمين في المنتديات والمواقع والرسائل الاكترونية بهدف تعريف المسلمين بها حتى يزداد في قلوبهم الحب لنبيهم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وليزداد كرههم لمن قام بتلك الأعمال الآثمة ويبادروا بكل جهدهم للدفاع عن نبيهم ودينهم ؟؟
جزاك الله كل خير



الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحفظك الله ورعاك
وجزاك الله خيراً .

نشر مثل تلك الصور كُـفْـر بالله ، واستهزاء برسوله صلى الله عليه وسلم .
ولا يُسوِّغ نشرها كون الإنسان يُريد إنكار ذلك المنكَر ، فإن العلماء نَصُّوا على أن إنكار المنكر يجب أن يكون بلا مُنكَر .
أي أن الذي يُريد إنكار مُنكَر لا يرتكب مُنكراً آخر أعظم منه ، ولا مُساوياً له .

فلو أن إنساناً رأى جريمة زنا وأراد أن يُحذِّر الناس منها .. فهل يَسُوغ له أن ينشر صور تلك الجريمة بحجة إنكار المنكَر ؟
الجواب : لا
وجريمة الزنا تتعلق بِعرض إنسان مسلم .
وتلك الصور تتعلّق بأعظم إنسان وبأشرف وأفضل مخلوق ، وهو محمد صلى الله عليه وسلم ..
بل تتعلّق بِدِين الله وبأمة الإسلام جمعاء .
فكيف تَطيب نفس مسلم يؤمن بالله واليوم الآخر أن ينشر مثل تلك الصور البشعة ؟
وسَماع ما قيل عنها يُصوّر بشاعتها .. وفي سماع خبرها كفاية عن رؤية صُور آثمة مُجرِمة ..

فلا يجوز نشر تلك الصُّوَر القذرة ..
ويكفي في استثارة مشاعر الناس القول ووصف ما صدر من تلك الصحف الكافرة المجرمة .

ولا يُعذر الإنسان في نشر تلك الصور كونه حَسن النية أو سليم الْمَقْصِد .

وعلى من نَشَرَها أن يقوم بمسْحِها ..
وأن يستغفر الله مما فَعَل ، ويتوب من ذلك .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:54 PM
السـؤال:
أحيانا أجد البعض يُسلِّم فـي المنتديات فيقول: السلام على من اتَّبـع الهدى.

فمـا حُكم هذا الـسلام ؟

http://up.graaam.com/img/082f97ea28d8e13b73d23af564f8b5c8.gif

الجواب
هذه التحية (سلام على من اتبع الهـدى) أو (السَّلام على من اتَّبَع الْهُدى) كـان النبي صلى الله عليه وسلم يستعملها مع غيـر المسلمين في مكاتباته، فقد كَتَب عليه الصلاة والسـلام لِهِرَقل، فقال: مِن محمد عبد الله ورسـوله إلى هِرقل عَظيم الرُّوم، سَلام على مَن اتَّبع الهـدى. رواه البخاري ومسلم. وفي رواية للبـخاري: السَّلام على من اتَّبَع الْهُـدى.

وهـذه الصِّيغَة قد أمَـر اللهُ موسى أن يبدأ بها كلامه لِفرعـون، فقال الله تعالى (فَأْتِيَاهُ فَقُولا إِنَّا رَسُـولا رَبِّكَ فَأَرْسِلْ مَعَنَا بَنِـي إِسْرَائِيلَ وَلا تُعَذِّبْهُمْ قَدْ جِئْنَاكَ بِآَيَةٍ مِـنْ رَبِّكَ وَالسَّلامُ عَلَى مَنِ اتَّبَعَ الْهُـدَى ) وبناء عليه فـلا تُقَال هذه الصِّيغَة للمُسْلِـم.

أخـرج عبد الرزاق عن معمر عن قتادة قال: الـتَّسْلِيم على أهل الكتاب إذا دَخَلْتَ علـيهم بُيُوتَهم " السلام على مَن اتَّبع الْهُدى " وكـان بعض السَّلف يَقول: إذا سَلَّمْتَ على الْمُشْرِكِين فَقُـل: السَّلام عَلينا وعلى عباد الله الصَّالحين، فَيَحْسـبُون أنك سَلَّمْتَ عليهم، وقد صَرَفْتَ السَّلام عنـهم. فَلَفْظ: السلام عليكم. لا يُبدأ به الكافـر، لقوله عليه الصلاة والسلام: لا تَبْدَءوا اليهـود ولا النصارى بالسَّلام، فإذا لَقِيتـم أحَدهم في طريق فاضطَرُّوه إلـى أضيقه. رواه مسلم.

ولفـظ ( السَّلام على من اتَّبَع الْهُدَى ) لا يُقَال لْمُسْلِـم؛ لأنه يتضمّن صَرْف السَّلام، كما لـو كان يَهوديا أو نصرانيا، ثـم إنَّ فيه اسْتِبْدَال السلام الشَّرْعِي الذي هـو أكمَل وأتَـمّ، وهو قول: السَّلام عليكم.. أو الزيادة علـيه.. " ورحمة الله وبركاته “. كمَا أنَّ هذا السّلام هـو الذي رُتِّب عليه الأجْر في الأحاديـث دُون بقيّة الـتَّحايا. فمن اسْتَبْدَل هذا السَلام بِغيره مِـن الصِّيَغ فقد اسْتَبْدَل الذي هو أدنى بالـذي هو خَيْر ! وحَرَم نَفْسَه الأجْر الْمُرَتَِّب عـلى السَّلام. والله تعالى أعلـم.


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

NinJa
01-10-2011, 02:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

حكم أكل " الحلزون " ، وهل يجوز طبخه حيّاً؟

السؤال
ما حكم أكل " الحلزون " ؟ علماً أن إعداد وجبة " الحلزون " يتطلب طبخه حيّاً ! وهل كان " الحلزون " يؤكل في عهد رسول الله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام ؟ .

الجواب
الحمد لله
أولاً :
"الحلزون" نوعان ، بري ، وبحري ، أما البري : فتصنيفه من "الحشرات" التي لا دم لها سائل ، وأما البحري : فهو من القواقع ، وهو من الحيوانات البحرية .
ففي "الموسوعة العربية العالمية" :
"الحَلَزون" حيوان بحري رخو ، وهو نوع من القواقع ، وتتمتع معظم القواقع بِصَدَفة خارج أجسامها ، ولكن بعض الحلزونات تتمتع بصدَفة صغيرة مسطحة فوق الجلد ، أو تحته ، إلا أن معظمها ليس له أصداف على الإطلاق .
وتتمتع الحلزونات البرية بزوجين من قرون الاستشعار ، مع وجود العيون على طرف القرن الأطول ، ويعتبر الحلزون الرمادي الكبير : حشرة مؤذية ؛ لأن لها شهية نهمة لأكل النباتات ، ويبلغ طولها 10سم . انتهى .

ثانياً :
أما بخصوص حكم أكل الحلزون :
أ. فالبري منها : يدخل في حكم أكل الحشرات ، وقد ذهب إلى تحريمها جمهور العلماء ، قال النووي رحمه الله في "المجموع" (9/16) : "مذاهب العلماء في حشرات الأرض .... مذهبنا أنها حرام ، وبه قال أبو حنيفة وأحمد وداود . وقال مالك : حلال" انتهى .
وقال ابن حزم رحمه الله :
"ولا يحل أكل الحلزون البري , ولا شيء من الحشرات كلها : كالوزغ ، والخنافس , والنمل , والنحل , والذباب , والدبر , والدود كله - طيارة وغير طيارة - والقمل , والبراغيث , والبق , والبعوض وكل ما كان من أنواعها ؛ لقول الله تعالى : (حرمت عليكم الميتة) ؛ وقوله تعالى (إلا ما ذكيتم) ، وقد صح البرهان على أن الذكاة في المقدور عليه لا تكون إلا في الحلق ، أو الصدر , فما لم يقدر فيه على ذكاة : فلا سبيل إلى أكله : فهو حرام ؛ لامتناع أكله ، إلا ميتة غير مذكى" انتهى .
"المحلى" (6/ 76 ، 77) .
ولم تشترط المالكية ذبح ما ليس له دم سائل ، بل جعلوا حكمه كحكم الجراد ، وذكاته : بالسلق ، أو الشوي ، أو بغرز الشوك والإبر فيه حتى يموت ، مع التسمية :
ففي "المدونة" (1/542) :
"سئل مالك عن شيء يكون في المغرب يقال له الحلزون يكون في الصحارى يتعلق بالشجر أيؤكل ؟ قال : أراه مثل الجراد ، ما أخذ منه حيّاً فسلق أو شوي : فلا أرى بأكله بأساً , وما وجد منه ميتاً : فلا يؤكل" انتهى .
وفي " المنتقى شرح الموطأ " ( 3 / 110 ) لأبي الوليد الباجي رحمه الله :
"إذا ثبت ذلك : فحكم الحلزون : حُكم الجراد ، قال مالك : ذكاته بالسلق ، أو يغرز بالشوك والإبر حتى يموت من ذلك ، ويسمَّى الله تعالى عند ذلك ، كما يسمى عند قطف رءوس الجراد" انتهى .
ب. وأما البحري منها : فهو حلال ؛ لعموم حل صيد البحر ، وطعامه ، قال تعالى : (أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ الْبَحْرِ وَطَعَامُهُ مَتَاعاً لَكُمْ وَلِلسَّيَّارَةِ) المائدة/96 ، وروى البخاري عن عُمَر بن الخطاب رضي الله عنه قوله : "صَيْدُهُ : مَا اصْطِيدَ ، وَطَعَامُهُ : مَا رَمَى بِهِ" .
وروى البخاري عن شُرَيْح صَاحِبِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم أنه قال : "كُلُّ شَيءٍ فِي الْبَحْرِ مَذْبُوحٌ" .
هذا ، ولم نقف على حديث فيه أن النبي صلى الله عليه وسلم أكل "الحلزون" .

والخلاصة :
جواز أكل الحلزون بنوعيه : البري والبحري ، ولو طبخ حيّاً فلا حرج ؛ لأن البري منه ليس له دم حتى يقال بوجوب تذكيته وإخراج الدم منه ؛ ولأن البحري منه يدخل في عموم حل صيد البحر وطعامه .
والله أعلم

الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 02:55 PM
كيف نردّ على مَن ينتقِد العلماء ويعترِض على بدعيَّة الاحتفال باليوم الوطني ؟
السلام عليكم شيخي الفاضل حفظك الله ونفع بك وعلمك
شيخي اريد منك التعليق على رد احد الاخوات على من وضع فتاوي علمائنا كأبن باز ومحمد ن ابراهيم وابن عثيمين والفوزان،،،خاصتا ماكتب باالاحمر
وهل حب الوطن لايكون الاباالاحتفال ؟؟؟؟؟
الحمد لله والشكر
صحيح اصحاب العقول في راحه ... كل دول العالم تحتفل باليوم الوطني وتعلم ابناءها حب هذا الوطن والانتماء له
وحنا نحرمه وننصح بعدم الفرح فيه
حتى عمرنا ماشجعنا اولادنا على انهم يقولون النشيد الوطني <الظاهر ادرجتوه ضمن باب الاغاني>
يوم عادي سواء سميناه عيد يوم اهم شي نفعه اكثر من ضرره
والنفع الاكبر نربي ابناءنا على حب هذا الوطن واحترامه وتقديسه لانه وطن لاتحبه ولاتحميه لاتستحق العيش فيه
ولا عاجبكم افكار الارهابيين الي كلنا عارفينها
عاجبكم السنوات الماضيه الي كنا نعيش فيها بخوف بسبب الارهاب والفكر المضلل ترا بالضبط هذولا ماعندهم انتماء لهذا الوطن ولا خوف عليه ولا حب له
وحنا هنا نحرم اليوم الوطني ماعندنا شغل في هالدوله الا التحريم كل من هب ودب جابلي ايه وبناء عليها افتراضات
اما العلماء فليس كلامهم قران منزل فقد يصيبون وقد يخطؤن ولو كان حرام ياصحاب العقول المنغلقه لما حللتها دوله حكمها الكتاب والسنه
يعني كل ها الناس الكبار بالدوله ماتفهم الا انتم
كل هاالناس ماتبي رضى الله ولاتبي الجنه الا انتم
الحمد لله على نعمه العقل
الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .
هذا القول مع ما فيه مِن سوء الأدب مع العلماء ، فيه مِن الجهل والتخبُّط الذي يُنبئ عن عقلية قائله !

وهو مع كونه قولا على الله بغير عِلْم ، إلاّ أن اتِّبَاع الهوى فيه واضِح !

وأجْزِم بأن قائلة ذلك القول لا تستغني عن العلماء ، فلو حصل معها تغيّر في دَمِها المعتاد ، لذهبت تسأل العلماء !
أما الفتاوى في شأن اليوم الوطني فضَرَبَتْ بها عرض الحائط ؛ لأنها لم تُعْجبها ، ولم تُوافِق هواها !

وهي لم تحتَرِم العلماء الذي أُمِرْنا بِسؤالهم ، ومعرفة قَدْرِهم .
قال تعالى : (فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ)
وقال عليه الصلاة والسلام : ليس مِن أمتي مَن لم يُجِلّ كبيرنا ، ويَرْحم صَغيرنا ، ويَعْرِف لِعَالِمِنا حَقَّه . رواه الإمام أحمد . وقال الهيثمي : رواه أحمد والطبراني في الكبير وإسناده حسن .
وقال الألباني : حسن .

صحيح أن كلام العلماء ليس مثل أقوال النبي صلى الله عليه وسلم ، إلاّ أنهم لا يتكلّمون بِهَوى ولا بِجهالة ، وإنما يتكلّمون بِعِلْم ، أو يسكتُون بِحَزْم .
وصحيح أن العالِم قد يُخطئ ، ولكن مَن الذي يُخطِّئ العَالِم ؟
أهُم الأغمار الْجُهّال الـنَّكِرات ؟!! بل وصِغار السِّنّ الذين لا يُحسِنون أحكام الطهارة فضلا عن غيرها !

أولئك العلماء أمضوا جُلّ أعمارهم في تعلُّم العِلْم وتعليمه ، فبعضهم يزيد عمره العلمي عن خمسين سَنَة ، ثم يأتي شاب أو شابة وبِجرّة قَلَم أو ضَغْطَة زِرّ يُسفِّه ويُخطّئ ويُجهِّل !!

والقائلة أعْمَلَتْ عقلها بِجهالة ، فهل حُبّ الوطن لا يتمثَّل ولا يَظهر إلاّ في يوم واحد ؟!
وهل حُبّ الوطن مُجرّد احتفالات صاخبة ، وخُروج عن حدود العقل والشرع والأدب في ذلك العمل ؟!
حُبّ الوَطَن لا يُغْرَس بِاحتفال صاخب ، ولا بأغنية وطنيّة تُردَّد دون أدنَى تأثير .
حُبّ الوَطَن لا يَثْبُت بِرَفْع لافتة أو عَلَم .
حُبّ الوَطَن لا يَكون بِتسفيه أقوال أهل العِلْم ؛ لأن هذا البَلَد قائم على تحكيم كتاب الله وسُنّة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وعلماء هذا البلد مَرْجِع لملايين المسلمين ، فضلا عن كونهم مَرْجِعيّة هذا البلد في التحليل والتحريم .

وقد أكّد المسؤولون على احترام العلماء .

كم تُسجَّل مِن مُخالفات في مراكز الهيئات والشُّرَط في مثل ذلك اليوم ؟
وكم يحصل مِن تجاوزات ومُخالفات للشرع ولأنظمة البلد ؟
وكم يحصل مِن تكسير وتخريب ؟ وغير ذلك كثير ..
وكلها تحت دعوى حُبّ الوَطَن !

وأكّدت جهالتها بِقوله : (ولو كان حرام يا أصحاب العقول المنغلقة لما حللتها دولة حكمها الكتاب والسنة)
مَن الذي يَملِك التحليل والتحريم في هذا البلد رسميا ؟!
مَن الذي له حقّ الفتوى رسميا في هذا البلد ؟!

أليسوا هم العلماء ؟
أليسوا كبار العلماء في " دار الإفتاء " ؟

فأين هو التحليل الذي تزعمه تلك الجاهلة ؟!

ثم إن الذي يقول بِقولها يتجرأ على العلماء ، ويُخالِف ما أقرَّه وليّ الأمر بِقصر الفتوى على العلماء .
فهل الوطنية أو حُبّ الوطَن لا تكون إلاّ بالجرأة على وُلاة الأمر ، وعلى العلماء الكبار ؟!

إن كانت هذه الوطنية بِزعمها فَلا نُريدها !

ثم تكلّمت عن أعمال العنف التي كانت وحصلت ، لا أعاد الله أيامها .

وما عَلِمت أن إسقاط هيبة العلماء ، وتسفيه أقوالهم أنها مِن أسباب نشوء الأفكار المتطرِّفة ، ومِن أسباب العُنف ؛ لأن أصحاب الفِكر المنحرف لا يعترفون بِعُلَماء هذا البلد ، ولا يرجِعون لأقوالهم .

وهي تتقول بِسَفَه وجهالة : (كل من هب ودب جاب لي آية وبنى عليها افتراضات)
هل العلماء الكبار وأعضاء اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في المملكة هم ممن هَبّ ودبّ بِزعمها ؟!
وهل أتوا بآية وبَنَوا عليها افتراضات بِزعمها ؟!

أما هي فلم تأت بِآية ولا بِحديث ، بل ولا بِقول مُعتَبَر ، وإنما أتت بِخيالات وخَبَالات !

فهل نترك أقوال علمائنا الكبار ، ونأخذ بِقول جاهلة ؟!!

حنانيك .. لا تحتفلي باليوم الوطني ، ولا تكوني زارعة أفكار مُنحرفة !

قال سهل بن عبد الله رحمه الله : لا يزال الناس بخير ما عَظَّمُوا السلطان والعلماء ، فإذا عَظَّمُوا هَذَين أصلح الله دنياهم وأخراهم ، وإذا استخفوا بهذين أفْسَد دُنياهم وأُخْرَاهم .

وقال هشام بن عبد الملك : حياة الْخَلْق وقِوَام الدِّين بالعُلَماء .

NinJa
01-10-2011, 02:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هل يردُّ السلام على طائر الببغاء ؟!


السؤال:

في بيت جدِّي " ببغاء " حقيقي ، إذا مررتُ بجانبه يلقي عليك السلام ، فيقول : " السلام عليكم " ، ففي هذه الحالة هل يجب عليَّ رد السلام على هذا الطائر ؟ . وجزاكم الله خيراً .


الجواب :

الحمد لله
أولاً:
قال الفيومي رحمه الله :

البَبْغَاءُ :
طائر معروف ، والتأنيث للفظ لا للمسمَّى ، كالهاء في حمامة ، ونعامة ، ويقع على الذكر والأنثى ، فيقال : " بَبْغَاءُ " ذكر ، و" ببْغَاءُ " أنثى ، والجمع : " بَبْغَاوَاتٌ " ، مثل صحراء وصحراوات .

" المصباح المنير في غريب الشرح الكبير " ( 1 / 35 ) .

ثانياً:
الذي يظهر : أنه لا يشرع رد السلام على " الببْغاء " - وقد تُشَدَّدُ الباءُ الثانيةُ - التي تعلَّم إلقاء السلام ؛ لأن السلام عبادة ، ودعاء ، يحتاج لقصد من قائله ، ولا قصد لذلك الحيوان المعلَّم ، فيمتنع الرد عليه ، وحكمه حكم الشريط الذي يسجَّل عليه سلام قائله ، فيُسمع ، فهو حكاية صوت ، وليس له حكم السلام إن كان من صاحبه على الهواء مباشرة ؛ فإنه يردُّ عليه وجوباً كفائيّاً .

قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله - :
أحياناً يكون – أي : السلام - مسجَّلاً ، ويضعونه على الشريط ، ويسحبون عليه ، إن كان مسجَّلاً : فلا يجب أن ترد ؛ لأن هذا حكاية صوت ... .

" لقاء الباب المفتوح " ( 229 / 28 ) .
وانظر تتمة الفتوى ، وتفصيل المسألة في جواب السؤال رقم : ( 128737 ) .

وعليه : فطائر " الببغاء " لا يقصد السلام ؛ لأنه لا عقل له ، وما يقوله من ألفاظ فهي ترداد مجرد لما يتعلمه ، غير مراد منه ، وفيه يقول الشاعر :

ملأ الأرض هتافًا بحياة قاتليه *** يا له من ببغاء عقله في أذنيه

وقد صرح بعض أهل العلم بعدم مشروعية السجود ، في حال سُمعت الآية من " ببغاء " ، أو سمعت من شريط تسجيل .

وفي نتائج كتاب " بهجة الأسماع في أحكام السماع في الفقه الإسلامي " للأستاذ علي بن ذريان بن فارس الحسن العنزي – طبعة دار المنار في الكويت - :

" لا يسجد السامع بسماع سجدة التلاوة من غير الآدمي ، كالطيور المعلَّمة ، مثل " الببغاء " ، وكسماعها مِن الصدى " . انتهى

والله أعلم

الاسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 02:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هل يشرع قلب الحذاء وتعديله إذا كان باطنه إلى السماء ؟


السؤال:

أود السؤال عن فعلة لربما هي بدعة !!
هل هناك أصل في الشريعة .. لقلب الحذاء " أكرمكم الله " المقلوب ..
إني أحتسب بذلك أجري على الله ..
لأنه يقال " اقلب الحذاء عن وجه الله جل جلاله " ..
هذا العمل متعارف عليه منذ الصغر ..


الجواب :

الحمد لله
لا أصل في الشريعة لتغيير هيئة النعل المقلوب ، وقد جعل ابن عقيل الحنبلي رحمه الله التشديد في ذلك من فعل الجهلة ، فقال رحمه الله :
" وَيْلٌ لِعَالِمٍ لَا يَتَّقِي الْجُهَّالَ بِجَهْدِهِ ... وَالْوَاحِدُ مِنْهُمْ يَحْلِفُ بِالْمُصْحَفِ لِأَجْلِ حَبَّةٍ ، وَيَضْرِبُ بِالسَّيْفِ مَنْ لَقِيَ بِعَصَبِيَّتِهِ ...
وَالْوَيْلُ لِمَنْ رَأَوْهُ أَكَبَّ رَغِيفًا عَلَى وَجْهِهِ ، أَوْ تَرَكَ نَعْلَهُ مَقْلُوبَةً ظَهْرُهَا إلَى السَّمَاءِ " انتهى .
"الآداب الشرعية" (1 /268-269).

وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
يوجد بعضٌ من الناس يقولون بأنه عند وجود الحذاء مقلوباً رأساً على عقب بأن الملائكة لا تدخل هذا البيت أو أن الله لا ينظر إلى هذا البيت ، فماذا تقولون في هذا الأمر ؟

فأجاب : " نقول : هذا لا صحة له ، ولا أعلم في كون النعل مقلوبة بأساً ، لكن هذا أمرٌ شديدٌ عند الناس ، وقد يكون الأمر شديداً عند الناس ولا أصل له " انتهى .
"نور على الدرب" (13/65) .

ولا بأس بتغيير هيئته لأن أسفله ـ في الغالب ـ يكون متسخاً ، فليس من الأدب أو الذوق أن يكون هو الأعلى وينظر الناس إليه .

سئل علماء اللجنة الدائمة للإفتاء :
بعض كبار السن يقولون : إن قلب الحذاء على ظهرها لا يجوز ، حيث إنها تقابل وجه الله ، فهل ذلك صحيح ؟

فأجابوا : " قلب الحذاء بحيث يكون أسفله أعلاه فيه تقذر وكراهة ؛ لأن أسفله مما يلي الأرض ، فيكون لابس الحذاء يطأ به على الأرض ، وقد يطأ به شيئا من الأقذار " انتهى .
"فتاوى اللجنة الدائمة" (26 /302-303) .

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 02:57 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هل ثمة دعاء خاص يحفظ من موت الفجأة ؟

السؤال
هل يوجد دعاء يحفظك من موت الفجأة ؟ وما هو ؟


الجواب :
الحمد لله

أولا :
موت الفجأة من أقدار الله التي يقضي بها في عباده ، بأن يصيب الموتُ العبدَ مفاجأة من غير إمهال ولا إخطار ، وإنما هجوما تنسل به الروح من غير معاناة سكرات الموت ومقدماته .

وهو صورة من صور الموت التي وجدت قديما ، وزاد انتشارها حديثا بسبب حوادث السير المعروفة اليوم ، والعدوان على الشعوب والأفراد بآلات القتل الحديثة الفاتكة .

وقد جاء في بعض الآثار والأحاديث أن انتشار موت الفجأة من علامات الساعة ، حسَّن هذه الآثار الحافظ السخاوي في " المقاصد الحسنة " (ص/506) وقال : له طرق يقوي بعضها بعضا ، والألباني في " السلسلة الصحيحة " (5/370)، ويمكن الاطلاع عليها في كتاب : "إتحاف الجماعة بما جاء في الفتن والملاحم وأشراط الساعة " (2/236) للشيخ حمود التويجري .

ثانيا :
ثم إن موت الفجأة يحتمل أن يكون خيرا ، ويحتمل أن يكون شرا ، وذلك بحسب اختلاف حال المتوفى ، وما له عند الله عز وجل :

1- فإذا كان المتوفَّى من أهل الصلاح والخير ، وله عند الله من الحسنات والأعمال الصالحة ما يُرجَى أن تكون نورا بين يديه يوم القيامة : فجميع صور الموت بالنسبة له من الخير ، سواء موت الفجأة ، أو بعد معاناة سكرات الموت : موت الفجأة رحمة وتخفيف وعفو من رب العباد ، فلا يجد من ألم الموت وشدة سكراته ومعاناة مرضه شيئا يذكر ، وإن وقع له ذلك ولم يكن موته فجأة كان تكفيرا لسيئاته ، ورفعة لدرجاته عند الله ، وذلك تصديق لما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن أمر المؤمن كله له خير ، وأن موت المؤمن راحة له من نصب الدنيا وعذابها ، إلى نعيم الآخرة .

2- أما إذا كان المتوفَّى من المقصرين أو الفسقة الظلمة أو الكفرة : فموت الفجأة بالنسبة له نقمة وغضب ، إذ عوجل بالموت قبل التوبة ، ولم يمهل كي يستدرك ما مضى من تفريطه وتقصيره ، فأُخِذَ أخذةَ انتقام وغضب كما وصف النبي صلى الله عليه وسلم فقال : (مَوْتُ الْفَجْأَةِ أَخْذَةُ أَسَفٍ ) رواه أبو داود (رقم/3110) .

ولما كان الجزم بصلاح النفس أو تقصيرها من الأمور العسرة ، وتتفاوت فيها القلوب ، وتتنازعها أسباب الورع والخوف أو الثبات واليقين ، وجدنا في الآثار عن السلف بعض الاختلاف في نظرتهم لموت الفجأة ، فمَن غَلَّبَ جانب الخوف من الله ، وظنَّ في نفسه التقصير : كان يستعيذ من موت الفجأة ، ويرجو أن يكفر الله خطاياه بمعالجة سكرات الموت، ومَن غَلَّب جانب الرجاء ، وسعة رحمة الله : رأى في موت الفجأة فرجا ورحمة وعفوا من الله عز وجل .

فإذا قرأنا عن السلف كلاما عن موت الفجأة ظاهره التعارض ، فهو في الحقيقة والباطن ليس اختلاف تعارض ، وإنما اختلاف تنوع .

عن عبد الله بن مسعود وعائشة رضي الله عنهما قالا :
" أسف على الفاجر وراحة للمؤمن : يعني الفجأة " انتهى.
" مصنف ابن أبي شيبة " (3/370)، " السنن الكبرى " للبيهقي (3/379).

وعن تميم بن سلمة ، قال : مات منا رجل بغتة ، فقال رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أخذة غضب , فذكرته لإبراهيم - وقل ما كنا نذكر لإبراهيم حديثا إلا وجدنا عنده فيه - فقال : كانوا يكرهون أخذة كأخذة الأسف .
" مصنف ابن أبي شيبة " (3/370)

ثالثا:
أما الأحاديث المرفوعة فلم يصح منها شيء سوى الحديث المذكور سابقا : ( موت الفجأة أخذة أسف ) ، مع أن بعض أهل العلم تكلم فيه ، وأشار الحافظ ابن حجر رحمه الله إلى أنه روي مرفوعا وموقوفا ، وذكر أنه الإمام البخاري رحمه الله أشار بترجمته إلى أنه في إسناده مقالا.
ينظر: فتح الباري ، للحافظ ابن حجر (3/254) .

أما غيره من الأحاديث المتعلقة بموت الفجأة مدحا أو ذما ، وأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يستعيذ منها : فلم يصح منها شيء .

ولذلك قال الفيروزأبادي رحمه الله :
" ما ثبت فيه شيء " انتهى.
" سفر السعادة " (ص/353)

رابعاً :
لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم دعاء خاص يحفظ من موت الفجأة ، وما ينتشر في المنتديات عن ذلك الدعاء الذي يكتب لمن قاله أجر (360) حجة ، ويحفظ من موت الفجأة وغير ذلك ، إنما هو كذب موضوع لا أصل له في كتب السنة ، وقد سبق أن بينا ذلك في جواب السؤال رقم : (126635) ، (127615) .

والأولى أن يدعو الإنسان بما كان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو به :
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ :
كَانَ مِنْ دُعَاءِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ ، وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ ، وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ ، وَجَمِيعِ سَخَطِكَ )
رواه مسلم (2739)

والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 02:58 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

حكم قول التخلق بأخلاق الله

السؤال
ذكر بعض الخطباء في أثناء خطبة الجمعة أن علينا " الاتصاف بصفات الله والتخلق بأخلاقه " هل لهذه الجملة محمل صحيح وهل سبق أن قالها أحد ؟.

الجواب
الحمد لله
هذا التعبير غير لائق ، ولكن له محمل صحيح وهو الحث على التخلق بمقتضى صفات الله وأسمائه وموجبها ، وذلك بالنظر إلى الصفات التي يحسن من المخلوق أن يتصف بمقتضاها ، بخلاف الصفات المختصة بالله كالخلاق والرزاق والإله ونحو ذلك . فإن هذا شيء لا يمكن أن يتصف به المخلوق ، ولا يجوز أن يدعيه ، وإنما المقصود : الصفات التي يحب الله من عباده أن يتصفوا بمقتضاها كالعلم والقوة والرحمة والحلم والكرم والجود والعفو . وأشباه ذلك ، فهو سبحانه عليم يحب العلماء ، قوي يحب المؤمن القوي أكثر من حبه للمؤمن الضعيف ، كريم يحب الكرماء ، رحيم يحب الرحماء ، عفو يحب العفو . . إلخ ، لكن الذي لله سبحانه من هذه الصفات وغيرها أكمل وأعظم من الذي للمخلوق ، بالمقاربة بينهما ؛ لأنه سبحانه ليس كمثله شيء في صفاته وأفعاله ، كما أنه لا مثل له في ذاته ، وإنما حسب المخلوق أن يكون له نصيب من معاني هذه الصفات يليق به ويناسبه على الحد الشرعي ، فلو تجاوز الكرم الحد صار مسرفا ، ولو تجاوز في الرحمة الحد عطل الحدود والتعزيرات الشرعية ، وهكذا لو زاد في العفو على الحد الشرعي وضعه في غير موضعه ، وهذه الأمثلة تدل على سواها ، وقد نص العلامة ابن القيم رحمه الله على هذا المعنى في كتابيه : ( عدة الصابرين ) ( والوابل الصيب ) ، ولعله نص على ذلك في غيرهما كالمدارج وزاد المعاد وغيرهما .

وإليك نص كلامه في العدة والوابل :

قال في العدة صفحة 310 :
ولما كان سبحانه هو الشكور على الحقيقة كان أحب خلقه إليه من اتصف بصفة الشكر ، كما أن أبغض خلقه إليه من عطلها أو اتصف بضدها ، وهذا شأن أسمائه الحسنى ، أحب خلقه إليه من اتصف بموجبها ، وأبغضهم إليه من اتصف بضدها ، ولهذا يبغض الكفور والظالم والجاهل والقاسي القلب ، والبخيل والجبان والمهين واللئيم ، وهو سبحانه جميل يحب الجمال ، عليم يحب العلماء ، رحيم يحب الراحمين ، محسن يحب المحسنين ، ستير يحب أهل الستر ، قادر يلوم على العجز ، والمؤمن القوي أحب إليه من المؤمن الضعيف ، عفو يحب العفو ، وتر يحب الوتر ، وكل ما يحبه من آثار أسمائه وصفاته وموجبها ، وكل ما يبغضه فهو مما يضادها وينافيها ) ا . هـ

وقال في الوابل الصيب صفحة 543 من مجموعة الحديث :
والجود من صفات الرب جل جلاله ، فإنه يعطي ولا يأخذ ، ويطعم ولا يطعم ، وهو أجود الأجودين ، وأكرم الأكرمين ، وأحب الخلق إليه من اتصف بمقتضيات صفاته ، فإنه كريم يحب الكرماء من عباده ، وعالم يحب العلماء ، وقادر يحب الشجعان ، وجميل يحب الجمال ) . انتهى .

وأرجو أن يكون فيما ذكرناه كفاية ، وحصول للفائدة ، وأسأل الله سبحانه أن يوفقنا جميعا للفقه في دينه والقيام بحقه إنه سميع قريب .

مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ ابن باز 6 / 251
موقع الاسلام سؤال وجواب

NinJa
01-10-2011, 02:58 PM
اكتفيت والحمد لله
:fl

Ģħ๑şŧ ₥ąŋ
01-10-2011, 03:03 PM
الحمدلله , كل جزء منه محتاج موضوع لوحدة بارك الله فيك وجزاك خيراً وتسلم الايادي ع المجهود الكبير

NinJa
01-10-2011, 05:01 PM
منورنى يا عمر والله

™HaMoOo
18-10-2011, 07:38 PM
تــــسلم ايدك

NinJa
05-11-2011, 06:32 PM
منور هاموو

mohmead151
15-11-2011, 12:28 AM
تسلم الاياادى

NinJa
11-12-2011, 10:03 AM
منور محمد باشا

انسانه
11-12-2011, 11:06 AM
تسلم ايدك وجزاك الله خيراا

NinJa
11-12-2011, 06:55 PM
منوووره انسااانه

sasa2010
29-12-2011, 08:00 PM
جزاك الله كل خير

NinJa
29-12-2011, 08:52 PM
وجزاك بمثله

منور صاصا